محللون للقناة الاولى: يجب التوافق على هيئة الحوار

اكد محللون سياسيون خلال برنامج اخباري خاص للقناة الاولى على ضرورة التوافق حول الهيئة الوطنية للحوار.

 و شدد الاعلامي و البرلماني سليمان شنين اثناء تدخله هذا الاحد في البرنامج الخاص على ضرورة تظافر الجهود من اجل انجاح عمل الهيئة ا التي ينتظر ان تتكفل بقيادة المشاورات مستقبلا.

كما يرى شنين في مضمون خطاب رئيس الدولة عبد القادر بن صالح مؤشرا على بدايات تغيير لدى السلطة لكن الذهنية السياسية للمواطن لا تثق كثيرا فيما تقدمه هذه الاخيرة لذلك وجب تقديم ما يلزم من ضمانات.

و في اعقاب الكشف عن مبادرة منتدى الحوار يوم السبت، يلاحظ ضبف البرنامج ان الحراك جمع الجزائريين حول مطلب التغيير و عليه بات من الضروري نقل مطالب الشارع الى طاولة الحوار مضيفا بان الحراك انتج منصات مختلفة منها منصات تخص الشباب و مطالبهم.

اما الدكتور محمد طيبي فينظر الى المبادرات المعبر عنها حتى الان بعين النقد ليؤكد ان مقاصد الحراك تقدم بشعاراتها افكارا في حين تقدم المعارضة على اختلافها احكاما.

و يمضي المحلل السياسي في التساؤل غداة ندوة الحوار حول ما اذا كانت هناك وثيقة فكرية للحوار ام توجد وثيقة مطلبية سياسية للمعارضة ثم يخلص الى ان الموجود فقط هو وثيقة برامجية  و ان الحوار لن يستتب الا اذا تم التوافق على خارطة فكرية على شاكلة وثيقة اول نوفمبر.

المصدر: القناة الاولى