النقيب بالحماية المدنية برناوي:34 حالة وفاة بسبب غاز احادي اكسيد الكربون

كشف رئيس مكتب الإعلام و التوجيه بالمديرية العامة للحماية المدنية النقيب نسيب برناوي، عن إرتفاع حصيلة ضحايا الاختناق بغاز احادي اكسيد الكربون منذ بداية شهر جانفي إلى 34 حالة وفاة و 285 حالة تم انقاذها بتحويلها الى المستشفيات.

و برناوي الذي حل ضيفا هذا الاثنين على برنامج خاص بث على أمواج القناة الأولى للتحسيس بخطورة هذا الغاز، أكد أن الحصيلة مقارنة بالسنة  الماضية ارتفعت بتسجيل 13 حالة وفاة اضافية.

و عودة موجة البرد التي مست كل ارجاء الوطن يضيف برناوي ساهمت في ارتفاع عدد ضحايا غاز احادي اكسيد الكربون، و للحد من انتشار خطر هذا الغاز شدد على ضرورة احترام شروط الوقاية التي ترتكز أساسا على الالتزام بانجاز فتحات التهوية في البيوت و صيانة أجهزة التدفئة من قبل شخص مؤهل.

و هو ما ذهب اليه ممثل المنظمة الوطنية لحماية المستهلك عزوق كمال حيث كشف عن نتائج الحملة التحسيسية التي اطلقوها بغرض توعية الموطنين بخطورة هذا الغاز،و و صفها بالمرعبة لأن بعض البيوت أغلقت بصفة نهائية فتحات التهوية و منازل أخرى لا أثر لفتحات التهوية بها.

أما ممثل وزارة الصحة و السكان و اصلاح المستشفيات الجراح حاج معطي خليل، فقد تتطرق لخطورة غاز احادي اكسيد الكربون على صحة الفرد  موضحا أن هذا الغاز يحل مكان الاكسجين في الدم ما يتسبب في اصابة أنسجة و أعضاء جسم الانسان.

 كما حذر من مضاعفات هذا الغاز على الضحايا الذين تم انقاضهم و المتمثلة في الصعوبة في التركيز، و تأثر الذاكرة إلى جانب أعراض أخرى تصيب القلب.

و أجمع ضيوف البرنامج التحسيسي للقناة الأولى على أهمية الوقاية و الحرص على انجاز فتحات التهوية مع صيانة أجهزة التدفئة من أهل الاختصاص.

المصدر:القناة الأولى / دلال مجاهد