ضيوف " ساعة نقاش": السبيل الوحيد للرفع من قيمة الدينار هو تنويع الاقتصاد

اعتبر عضوا البرلمان بلخيري حميد و احمد زغدار، ضيفا برنامج "ساعة نقاش" هذا الاثنين، ان السبيل الوحيد للرفع من قيمة الدينار الجزائري هو تنويع الاقتصاد بالسعي الى تحقيق الاكتفاء الذاتي  و التصدير.

و حسب النائب عن حزب جبهة التحرير الوطني احمد زغدار فانه لا يمكن الاعتماد على الاقتصاد الريعي و العمل على رفع قيمة العملة الوطنية في نفس الوقت دون جلب مداخيل بالعملة الصعبة.

و في سياق الحديث عن التخفيضين الذين عرفتهما قيمة الدينار خلال الخمس سنوات الماضية، اشار زغدار الى ضرورة الاسراع في تنويع مصادر الدخل و قال انه لولا استحداث صندوق ضبط الايرادات منذ سنوات لكان انحدار العملة اكثر خطورة.

و لان القطاع الفلاحي يبقى من بين البدائل المعول عليها فقد اكد رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية بالمجلس الشعبي الوطني، عضو حزب التجمع الوطني الديمقراطي حميد بلخيري الى حتمية تنظيم منتجي المواد الفلاحية من اجل بلوغ نشاط التصدير.

و يرى ضيف البرنامج انه على وزارة الفلاحة ان تعمل على بروز تعاونيات للإنتاج الفلاحي تمهيدا لظهور تعاونيات مختصة في التصدير.

و يتفق ضيفا البرنامج في تعليقهما على وثيقة بيان السياسة العامة للحكومة على ان الانفتاح في الجزائر صحبته المحافظة على السياسة الاجتماعية التي اعتمدتها الجزائر.

و تمت الاشارة في هذا السياق الى ان التحويلات الاجتماعية لم تمس رغم كل السياسات الرامية الى الرفع من الموارد المالية و تنويع مصادر الدخل من العملة الصعبة.

المصدر: القناة الاولى