وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ ساعة واحدة 26 دقيقة

الحراك الشعبي : الطبقة السياسية تثمن دعوة قايد صالح للحوار وتؤكد استعدادها للانخراط

أربعاء, 05/29/2019 - 15:35
بعد دعوة نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي ،الفريق أحمد قايد صالح إلى حوار جاد ومثمر وفي أسرع وقت للخروج من الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد، ترى الأحزاب السياسية أن الحوار لابد أن يذهب إلى قلب الإشكال وعلى جميع  المعنيين به التحضير له. وفي هذا الصدد اعتبر رئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي في تصريح للقناة الإذاعية الأولى أن دعوة  المؤسسة العسكرية إلى تبني الحواريعد خطوة هامة وقال إن معظم الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية كانت تنتظر فتح حوار جدي وصريح ولذلك يجب أن يكون هناك تحضير حقيقي لهذا الحوار. ودعا رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة إلى تشكيل لجنة حوار، مشددا على ضرورة أن يجمع هذا الحوار الذي يجب أن تكون له أسس وأهداف مضبوطة كل القوى المؤثرة والفاعلة لتجنيب البلاد أي أزمة كانت. أما الأمين الولائي الأول لحزب الأفافاس عبد الحكيم بلحسل فقد أكد أنه يجب أن تسبق هذه الاقتراحات خطوة  اعادة النظر في الدستور الحالي. من جهته ثمن القيادي بحزب التجمع الوطني الديمقراطي محمد قيجي تصريحات المؤسسة العسكرية الرامية لانتهاج أسلوب الحوار ، داعيا كل الشركاء السياسيين وكل أطياف المجتمع إلى التفكير بجدية للوصول إلى حل الذي لا يتأتى-حسبه- إلا عن طريق الحوار. كما تؤكد أحزاب سياسية أنها مستعدة للجلوس على كرسي الحوار إن كانت الظروف والأجواء الضامنة للحوار الجيد متوفرة . ولأن مقترحات النخبة تعد جسر عبور نحو منطقة الآمان ركزت المؤسسة العسكرية في آخر تصريحات لها على ضرورة ايجاد حلول بديلة مثلما أبرزه الأستاذ في العلوم السياسية  محسن خنيش حيث أوضح أن هناك محاولة لعقلنة الحراك من خلال التوجه إلى الحوار مع كل الأطراف. ويرى الأستاذ في العلوم السياسية قوي بوحانية أن التمسك بالخيار الدستوري دون استبعاد الخيار السياسي معادلة من شأنها ايجاد حل للأزمة التي تعيشها البلاد منذ بداية الحراك الشعبي.   المصدر:الإذاعة الجزائرية  

قايد صالح : تبني الحوار مع البقاء في نطاق الشرعية الدستورية والعودة في أسرع وقت الى صناديق الاقتراع

أربعاء, 05/29/2019 - 13:52
أكد نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح، اليوم الاربعاء بتمنراست، ان الحوار ينبغي ان يعمل على ايجاد كل السبل للبقاء في نطاق "الشرعية الدستورية" و"العودة بأسرع وقت ممكن الى صناديق الاقتراع لانتخاب رئيس جديد". وفي اليوم الثالث من زيارته الى الناحية العسكرية السادسة، قال الفريق قايد صالح، في كلمة توجيهية بمدرسة أشبال الامة بتمنراست، أن "هذا الحوار ينبغي أن يعمل على إيجاد كل السبل التي تكفل البقاء في نطاق الشرعية الدستورية، وضرورة العودة بأسرع وقت ممكن إلى صناديق الاقتراع من أجل انتخاب رئيس الجمهورية وفقا للإرادة الشعبية الحرة". وأشار قايد صالح أن "الاكيد أن من يسعى إلى تعطيل مثل هذه المساعي الوطنية الخيرة، هم أشخاص وأطراف تعمل بمنطق العصابة، وتسير في سياق أبواقها وأتباعها الهادفة دوما نحو المزيد من التغليط والتضليل". ونبه نائب وزير الدفاع في هذا الاطار إلى خطورة سعي البعض إلى تأزيم الوضع وإطالة عمر الأزمة، معتبرا أن "من يبحث عن التأزيم ويبحث عن إطالة أمد هذه الأزمة هو من يتعمد نشر الإشاعات والأخبار المزيفة والأكاذيب بطريقة مستمرة عبر العديد من الوسائط الإعلامية، لا يمكنه بأي حال من الأحوال أن يساهم في خلق مناخ ملائم للتفاهم المتبادل أو حتى من أجل حوار هادئ ورصين، وهذا يعني أن من يلجأ إلى مثل هذه الممارسات أنه ضد إجراء حوار جاد وجدي، وتلكم أهداف غير بريئة تماما يتحمل أصحابها تبعاتها أمام الله والشعب والتاريخ". وأضاف أن هؤلاء "يتعمدون انتهاج هذا السبيل على الرغم من أنه كان بوسعهم اكتساب مصداقية أكثر من خلال التركيز على نقل الأحداث الحقيقية، عوض تعمّد تضليل الرأي العام من خلال صناعة الأكاذيب والسيناريوهات غير الحقيقية والمغلوطة والتي يتم نسبها لشخصيات ومراكز اتخاذ القرار، وكل ذلك يأتي من خلفية وجود مخططات مدروسة تمّ إعدادها بمكر شديد قصد التشكيك في أيّ فعل يهدف إلى تهدئة وطمأنة الشعب، ويعمل على البحث على إيجاد الحلول الملائمة للأزمة الحالية التي تمر بها البلاد، والغرض واضح هو الوقوف أمام إيجاد أي مخرج للأزمة وتعطيل كل مسعى خيّر ووطني للحوار والتشاور بين مختلف الأطراف".  المصدر : وكالة الانباء الجزائرية

وزير التربية الوطنية يشرف بالنعامة على الإنطلاق الرسمي لإمتحانات نهاية الطور الإبتدائي

أربعاء, 05/29/2019 - 10:33
أعطى وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد اليوم الأربعاء من المدرسة الابتدائية الشهيد بلغزالي محمد ببلدية النعامة الإشارة الرسمية لانطلاق امتحانات نهاية الطور الإبتدائي للموسم الدراسي2019/2018. وحضر الوزير عملية فتح أظرفة أوراق أسئلة امتحان اللغة العربية بنفس المدرسة على الساعة التاسعة صباحا كما سيطلع على الظروف التي يجري خلالها امتحان شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي عبر بعض مراكز الامتحانات ويتفقد مؤسسات تربوية بعاصمة الولاية ستستلم مع بداية الموسم الدراسي المقبل . ويشارك في هذا الامتحان الخاص بنهاية المرحلة الابتدائية على مستوى ولاية النعامة 5224 مترشح من بينهم 2487 تلميذة موزعين عبر 100مركز إجراء يقوم بتأطيرها 923 مؤطرا. ويجتاز على المستوى الوطني812 ألف مترشح هذه الامتحانات برسم السنة الدراسية 2019/2018 وذلك في ثلاث مواد أساسية وهي اللغة العربية والرياضيات واللغة الفرنسية بزيادة تقدر بحوالي 2 بالمئة مقارنة بالسنة الماضية التي أحصي فيها 797812 مترشحا حسب معطيات وزارة التربية الوطنية. و حسب الجنس يبلغ عدد الذكور 417679 تلميذ أي بنسبة 51.40 بالمائة في حين يبلغ عدد الإناث 394976 تلميذة يمثلن 48.60 بالمائة من مجموع الممتحنين. ووفق جدول سير الامتحان سيمتحن التلاميذ المعنيون بهذه الدورة في مادتي اللغة العربية والرياضيات في الفترة الصباحية في حين تخصص الفترة المسائية لاجتياز امتحان مادة اللغة الفرنسية. و قد حرصت وزارة التربية الوطنية منذ ثلاث سنوات على جعل التلاميذ يمتحنون في مؤسساتهم دون الانتقال إلى مؤسسات اخرى لإجراء الامتحان و ذلك حرصا على راحتهم. ويهدف هذا الإجراء الى الحفاظ على الاستقرار النفسي للمترشحين في هذه المرحلة العمرية الصغيرة و في المقابل سيتم تحويل الأساتذة الذين يؤطرون العملية إلى مراكز اجراء غير المؤسسات التي يدرٍسون بها. كما تم استبعاد تنظيم دورة استدراكية لهذا الامتحان حيث سيتم احتساب معدلات الامتحانات الفصلية بالنسبة للتلاميذ الذين لم يوفقوا في الحصول على معدل 5 من 10 و هو المطلوب لاجتياز هذا الامتحان. للإشارة, سيتم الإعلان عن نتائج امتحان نهاية الطور الابتدائي في حدود  16 جوان المقبل, حسب ما كان قد صرح به المسؤول الأول عن القطاع. من جانبها سخرت المديرية العامة للأمن الوطني 62.714 شرطي عبر كافة التراب الوطني للسهر على تأمين 11937 مركز إجراء امتحانات شهادات نهاية السنة الدراسية في الاطوار التعليمية الثلاثة (ابتدائي-متوسط-بكالوريا) للسنة الجارية. كما أعدت قيادة الدرك الوطني مخططا لتأمين مختلف مراحل اجراء امتحان نهاية الطور الابتدائي و الطورين المتوسط من 9  الى 11 يونيو و البكالوريا من  16 الى 20 يونيو المقبل عبر الولايات الـ 48 . المصدر: واج  

بريش للإذاعة: مبادرة التغيير السلمي تقدم حلولا للخروج من الأزمة السياسية

ثلاثاء, 05/28/2019 - 15:55
قال منسق المبادرة الوطنية للتغيير السلمي والأستاذ بالمدرسة العليا للتجارة بريش عبد القادر بأن مبادرة التغيير السلمي التي تضم نخبا وباحثين ومنظمات للمجتمع المدني جاءت من أجل اقتراح حلول تضمن المرور الآمن لبناء دولة الحق والقانون على أسس ديمقراطية تضمن التداول على السلطة.  وقال بريش في حديث لبرنامج "ضيف الظهيرة"  للقناة الأولى، هذا الثلاثاء بأن المبادرة اتفقت على مجموعة من المطالب أهمها :"إنشاء لجنة وطنية مستقلة لتنظيم الانتخابات، ومطالبة المسؤولين الحاليين الذي رفضهم الحراك وطالبهم بالاستقالة أن يستجيبوا لذلك، تتولى بعدهم حكومة تصريف أعمال أو شخصيات وطنية تحظى بقبول وإجماع على أن لا تتعدى هذه الفترة الـ 6 أشهر، وبعدها تتوج المرحلة مطلع 2020 بجزائر جديدة لها رئيس منتخب شرعيا، مؤكدا بأن التحديات الكبرى هي ما بعد الحراك والورشات الكبرى الحقيقية التي تنتظر الرئيس الشرعي القادم. وحسب منسق المبادرة الوطنية للتغيير السلمي فإن "النخبة ومنظمات المجتمع المدني تطالب اليوم بتطبيق نظام الحكامة الذي يضمن دولة الحق والقانون، انتخابات شفافة ونزيهة، من يصل إلى السلطة بإرادة الشعب وليس بالتزوير، ولا يمكن أن يكون نظام حكامة دون فواعل تشارك في رسم السياسات العامة للبلد أهمها مجتمع مدني منظم وقوي يمارس دور المساءلة والرقابة، هذا إذا سلمنا بانتهاء التسيير الأمني والإداري الحالي الذي حطم المجتمع المدني وحوله إلى لجان مساندة، وهو أمر طبيعي في نظام ريعي قائم على توزيع الريع وخلق الزبائنية ومنه بلطجة المجتمع المدني".                       

المناضل الحقوقي كمال الدين فخار في ذمة الله

ثلاثاء, 05/28/2019 - 13:59

كمال فخار

 توفي المناضل الحقوقي كمال الدين فخار اليوم الثلاثاء بمستشفى فرانس فانون الجامعي بالبليدة عن عمر ناهز 54 سنة .    و ذكرت وكالة الانباء الجزائرية  اليوم الثلاثاء أن كمال الدين فخار  قد توفي بعد نقله على جناح السرعة من ولاية غرداية ليلة أمس الاثنين الى مصلحة إنعاش مختصة إثر تدهور حالته الصحية نتيجة دخوله فيإضراب عن الطعام وفقا لأحد أقاربه.   وأفاد مصدر بمصلحة الاستعجالات لمستشفى البليدة بأن الفقيد كان في حالةغيبوبة ليلفظ أنفاسه الأخيرة في حدود الساعة السادسة من صباح اليوم . و سجن كمال الدين فخار بالجناح العقابي بمستشفى غرداية يوم 26أبريل قبل تحويله ليلة الإثنين إلى الثلاثاء إلى المركز الإستشفائي الجامعيبالبليدة .  ويعد فخار ( طبيب عام) من المناضلين القدامى بصفوف فيدرالية جبهة القوىالإشتراكية ، ومناضلا لحقوق الإنسان ، وقد سجن لعدة مرات بعد متابعته في قضايامختلفة .  المصدر :  وكالة الانباء الجزائرية 

إلغاء 22 عقد امتياز واسترجاع 630 هكتار من الأراضي الفلاحية في حوض الحليب بمستغانم

ثلاثاء, 05/28/2019 - 13:31
أعلن والي الولاية محمد عبد النور رابحي اليوم الثلاثاء أن المصالح الادارية لولاية مستغانم قد قامت  بإلغاء 22 عقد امتياز واسترجاع 630 هكتار من الأراضي الفلاحية بحوض الحليب ببلدية الحسيان . وقال السيد رابحي خلال زيارة عمل وتفقد للمشاريع الاستثمارية لهذا الحوض الذي يقع بسهل سيرات أن "إلغاء هذه العقود جاء بعد عدم احترام المستثمرين المعنيين لدفاتر الشروط وتأخر انطلاقهم في إنجاز المشاريع الفلاحية المتخصصة في تربية الأبقار الحلوب وإنتاج الحليب واللحوم الحمراء". ومكنت هذه العملية -وفقا لذات المسؤول- من استرجاع وعاء عقاري قدره 630 هكتار سيتم وضعه تحت تصرف المستثمرين الجادين والراغبين في إنجاز مشاريع مماثلة بهذه المنطقة التي تقع بدائرة عين النويصي. وتم منذ انطلاق مشروع حوض الحليب اعتماد 59 استثمارا فلاحيا في مجال تربية الأبقار وإنتاج الحليب واللحوم الحمراء والبيضاء انطلق منها 28 استثمار فيما سيشرع 9 مستثمرون آخرون في الإنجاز خلال الأسابيع المقبلة، حسب السيد رابحي. وتقام هذه الاستثمارات على 1.800 هكتار من الأراضي الفلاحية بهدف تربية 4 ألاف بقرة وإنتاج 22 مليون لتر من الحليب سنويا وهو ما سيساهم في توفير 500 منصب شغل جديد وتقليص فاتورة استيراد بدرة الحليب. وقام والي الولاية اليوم بمعاينة 3 مشاريع دخلت حيز الخدمة منها مشروع المزرعة النموذجية التي تقوم بإنتاج 2.500 لتر من الحليب يوميا يتم توجيهها لملبنة سيدي سعادة (ولاية غليزان) بتكلفة استثمار تقدر ب 40 مليون دج. كما عاين مشروع مزرعة ثانية تابعة لمؤسسة البستان ببلدية فرناكة بقدرة إنتاج تقدر ب 8 ألاف لتر من الحليب يوميا وتتوفر على مركب جد متطور لتكثيف العلف الأخضر بتقنية الزراعات المائية. للتذكير بلغ إنتاج ولاية مستغانم من مادة الحليب الطازج خلال العام الماضي أزيد من 99 مليون لتر وهو ما جعلها تحتل المرتبة 10 وطنيا في إنتاج هذه المادة وتساهم ب 3 في المائة في الإنتاج الوطني كما تمت الإشارة إليه. المصدر : وكالة الانباء الجزائرية 

وفاة عائشة باركي رئيسة جمعية إقرأ

ثلاثاء, 05/28/2019 - 10:50
انتقلت الى رحمة الله امس الاثنين السيدة عائشة باركي رئيسة جمعية إقرأ  بعد معاناة مع المرض. وعرفت الراحلة بنشاطها  ونضالها  الطويل  في مجال مكافحة الامية  وتعليم الكبار خاصة في الاوساط النسوية  حيث ترأست  أقدم وأكبر الجمعيات  تعمل في هذا الميدان في الجزائر كما شغلت أيضا  منصب عضو في مجلس الأمة  .  وذكرت رئيسة جمعية المرأة الناشطة  جوهر الهاشمي  مناقب  الفقيدة في تسجيل للقناة الاولى مؤكدة أنها  كانت " امرأة ذات قلب واسع  معطاءة  ولا تنتظر المقابل  ...تعرفت عليها شخصيا في 1994 حيث اعطتني دفعا جديدا ودعمتنا بدون أي مقابل كانت دائما توجه وتشجع  النساء الناشطات  في مرحلة عصيبة مرت بها الجزائر من اجل النهوض مجددا بالبلاد  رغم ما كنا نعيشه... انها امراة  وطنية وشجاعة  وقدمت الكثير للمجتمع المدني " .  المصدر : موقع الاذاعة الجزائرية 

رئيس الدولة يشدد على توفير كل شروط السير الحسن لامتحانات نهاية السنة الدراسية

ثلاثاء, 05/28/2019 - 10:25
شدد رئيس الدولة عبد القادر بن صالح , هذا  الثلاثاء  , على "ضرورة توفير كل الشروط اللازمة لضمان راحة  الممتحنين والمؤطرين والسير الحسن لامتحانات جميع الأطوار", حسب ما أفاد به  بيان لرئاسة الجمهورية. وخلال استقباله للوزير الأول نور الدين بدوي, الذي قدم له عرضا حول الإجراءات  المزمع اتخاذها لضمان التنظيم المحكم لامتحانات نهاية السنة الدراسية,  والتحضيرات المتعلقة بموسم الإصطياف, وكذا الإجراءات المصاحبة لنهاية شهر  رمضان المعظم وعيد الفطر,  أكد رئيس الدولة على "ضرورة توفير كل الشروط  اللازمة لضمان راحة الممتحنين والمؤطرين والسير الحسن لامتحانات جميع  الأطوار", يضيف البيان.   و بخصوص موسم الاصطياف, شدد السيد بن صالح "على لزوم استغلال كل الإمكانات  المتاحة والتنسيق المحكم بين جميع القطاعات المعنية من أجل ضمان أمن سلامة  المصطافين, لاسيما في الشواطئ والطرقات". و حسب نفس المصدر فإن هذا اللقاء سمح للطرفين باستعراض "الأوضاع السياسية  والاقتصادية والاجتماعية للبلاد, أين تم التطرق, على وجه أخص, للوضع السياسي  الراهن في البلاد, وكذا العقبات التي تواجه المسار الانتخابي".

الفريق ڤايد صالح يدعو النخب الوطنية إلى حوار "جاد وواقعي يضع الجزائر فوق كل اعتبار"

ثلاثاء, 05/28/2019 - 10:24
دعا نائب وزير الدفاع الوطني, رئيس أركان الجيش  الوطني الشعبي الفريق أحمد ڤايد صالح, هذا الثلاثاء من تمنراست, الشخصيات  والنخب الوطنية "الوفية للوطن", إلى تبني "حوار جاد وواقعي يضع الجزائر فوق كل  اعتبار". وخلال اليوم الثاني من زيارته إلى الناحية العسكرية السادسة, ترأس الفريق  أحمد ڤايد صالح لقاء توجيهيا حضره إطارات وأفراد القطاع أين ألقى كلمة توجيهية  تابعها أفراد جميع وحدات الناحية عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد, أكد في  بدايتها على أن السبيل الوحيد لحل الأزمة التي تعيشها بلادنا, يكمن في تبني  نهج "الحوار الجاد والجدي والواقعي والبناء والمتبصر الذي يضع الجزائر فوق كل  اعتبار". وقال في هذا الصدد, "لقد أكدت في أكثر من مناسبة وأعيد التذكير اليوم مرة  أخرى, بأن السبيل الوحيد لحل الأزمة التي تعيشها بلادنا, هو تبني نهج الحوار  الجاد والجدي والواقعي والبناء والمتبصر الذي يضع الجزائر فوق كل اعتبار,  فسيادة الحوار يعني استعداد الجميع إلى الاستماع بل الإصغاء إلى الجميع بكل  روية وهدوء والتزام وتطلع مخلص نحو ضرورة وحتمية إيجاد الحلول المناسبة دون  تأخير". وأضاف نائب وزير الدفاع الوطني, أن "هذا الحوار يتعين أن تشارك فيه شخصيات  ونخب وطنية تكون وفية للوطن ولمصلحته العليا المقدسة, فالحوار الصادق  والموضوعي الذي يتم خلاله تقدير الظروف التي تمر بها البلاد, ويتم عبره  التنازل المتبادل من أجل الوطن, فبهذه الطريقة يتم محو الفوارق بين الآراء  المختلفة أو على الأقل تقليص المسافة في وجهات النظر المتباينة والمتباعدة". وأكد أن "لا شيء يعلو على مصلحة الجزائر وكل شيء يهون في سبيلها, ولنا في  تاريخنا الوطني الكثير من العبر والدروس, حيث مرت الجزائر بالكثير من المحن  والشدائد واستطاع شعبها الأصيل والواعي أن يمر إلى بر الأمان بفضل روح  المسؤولية الجماعية التي يعرف بها". وشدد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, على أن "الشعب الجزائري المخلص لوطنه  والمدرك لأهمية الإسراع في بلوغ الحلول الملائمة لهذه الأزمة, لا يريد تكرار  تجارب مريرة سابقة كان قد كـابد ويلاتها وعانى من آثارها أشد المعاناة, إنه لا  ينسى ولا يريد أن ينسى تلك الفترة الصعبة التي مر بها خلال التسعينيات", مضيفا  أنه  "علينا كجزائريين أن نأخذ العبرة من ما سبق من تجارب وما سبق من أحداث  مأساوية غاب عنها العقل وكان الخاسر الوحيد, من جراء كل ذلك, هو الوطن, لهذا  فإننا نشدد الإلحاح على ضرورة شعور كافة الأطراف بالمسؤولية وأن تجعل من  الحوار طوق النجاة للوطن". خريطة طريق الحوار ستتجلى معالمها من خلال جدية وعقلانية المبادرات وذلك في  أقرب الآجال وفي سياق ذي صلة, أكد الفريق ڤايد صالح أن "الجزائر اليوم هي في انتظار كل  جهد مخلص ووفي يصدر عن أبنائها لاسيما منهم الشخصيات الوطنية ذات القدرة  الفعلية على تقديم الإسهام الصائب الذي يكفل إيجاد الحلول المنتظرة", واستطرد  بالقول أن "الحلول ستأتي, بإذن الله تعالى وقوته, وفي أقرب الآجال, لأن ثقتنا  في شعبنا كبيرة وثقتنا في الله أكبر بأن يوفق الجيش الوطني الشعبي في حسن  مرافقة أبناء الوطن, وهم يقدمون اقتراحاتهم البناءة خدمة لما يستوجبه الواجب  الوطني النبيل, وسيسجل التاريخ كل جهد أسهم في إيجاد المخرج السليم لأزمة  الجزائر, فما خاب من سعى, شرط أن يكون السعي متسما بالإخلاص والصدق". وأضاف في هذا الصدد, "كما سبق لي أن أكدت مرارا وتكرارا, فإنني أجدد التأكيد  اليوم بأن الجيش الوطني الشعبي سيظل دوما وفيا لتعهداته في مرافقة الشعب  الجزائري ومؤسسات الدولة وجهاز العدالة, كما أود التأكيد أيضا مثلما تطرقت  إليه في مداخلاتي السابقة أنه ليست لنا أي طموحات سياسية بل أن مبلغ طموحنا هو  خدمة بلدنا وجيشنا, طبقا لمهامنا الدستورية, وهو موقف لن نحيد عنه أبدا". وأوضح الفريق ڤايد صالح, "إننا نقول هذا الكلام, ونحن نعني ما نقول, لأننا  ننظر إلى واقع الأزمة في بلادنا نظرة تأمل واقعية بل وعميقة من حيث الخلفيات  والمرامي, ومن حيث التأثيرات القريبة والبعيدة على أمن الجزائر ومستقبلها,  فتحليلاتنا هي تحليلات موضوعية ومنطقية نعتمد فيها على فهم وإدراك تسلسل  الأحداث وترابطها وعلى مجراها ومنتهى غايتها وأهدافها الأساسية, ونستعين في كل  ذلك بنظرة إستراتيجية قوامها المعلومة الموثوقة بما يجري, والدراية بما قد  يجري والتفحص العميق لكل جوانب هذه الأزمة المتعددة الأوجه والحيثيات". وذكر نائب وزير الدفاع الوطني, بأن الحوار بين مختلف الأطراف ينبغي أن يجعل  من المطالب الشعبية المحققة حتى الآن, وهي كثيرة وملموسة, قاعدته الأساسية  ومنطلقه الجاد, معتبرا أن "المحور الرئيسي الذي يتعين أن تدور حوله جهود  الخيريين من أبناء الجزائر هو محور الحوار الصريح الذي يجعل من المطالب  الشعبية المحققة حتى الآن, وهي كثيرة وملموسة, قاعدته الأساسية ومنطلقه الجاد,  بل ونجعل من الحوار مشروعا حضاريا يصبح ثقافة سائدة بين أبناء الوطن الواحد". وأضاف أن "الأكيد أن خريطة طريق هذا الحوار ستتجلى معالمها وتتضح أكثر من  خلال جدية المبادرات, ومن خلال عقلانية طرحها, ومن خلال جدية التوجه نحو إيجاد  الحلول الضرورية لهذه الأزمة المستفحلة, وذلك في أقرب الآجال ودون تأخير". إجراء الانتخابات الرئاسية في أسرع وقت بعيدا عن الفترات الانتقالية  التي لا تؤتمن عواقبها واعتبر رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, أن "الأولوية الآن, وأعيد ذلك مرة  أخرى وبكل إلحاح, هو أن يؤمن الجميع بأهمية المضي قدما نحو حوار مثمر يخرج  بلادنا من هذه الفترة المعقدة نسبيا التي تعيشها اليوم, ويضمن بذلك الطريق نحو  بلوغ إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة في أسرع وقت ممكن, أقول في أسرع وقت  ممكن, بعيدا عن الفترات الانتقالية التي لا تؤتمن عواقبها". وأكد أن "الجزائر لا يمكنها أن تتحمل المزيد من التأخير والمزيد من التسويف,  فالحل بين أيدي الجزائريين الأوفياء لوطنهم, وهم من سيجد هذا الحل من خلال,  وأعيد ذلك مرة أخرى, الحوار الذي يؤدي إلى الوفاق وإلى الاتفاق على حتمية  الإجراء الضروري واللازم للانتخابات الرئاسية في أقرب وقت ممكن, فلا مبرر  إطلاقا في الاستمرار في تبديد الوقت وضياعه, فالوقت من ذهب لا مجال لاستنزافه  في نقاشات عقيمة بعيدة عن الحوار الحقيقي الصادق والبناء, فلا شيء مستحيل  والجزائر في انتظار المخرج القانوني والدستوري الذي يقيها الوقوع في أي شكل من  أشكال التأزيم". للإشارة, فإن الفريق أحمد ڤايد صالح واصل زيارته إلى الناحية العسكرية  السادسة بتمنراست في يومها الثاني بتفتيش وتفقد بعض الوحدات المنتشرة بإقليم  القطاع العملياتي برج باجي مختار, كما أشرف على تنفيذ تمرين بياني بالذخيرة  الحية "وثاق-2019", حيث استمع في البداية, ورفقة اللواء محمد عجرود قائد  الناحية العسكرية السادسة، إلى عرض حول التمرين, قدمه قائد القطاع تضمن الفكرة  العامة ومراحل التنفيذ. ويندرج التمرين في إطار "تقييم المرحلة الثانية من سنة التحضير القتالي  2018/2019, قامت بتنفيذه وحدات القطاع العملياتي برج باجي مختار مسندة بوحدات  جوية من طائرات وحوامات تتقدمها طائرة الاستطلاع الجوي للقيادة العليا, كما  شاركت في هذا التمرين طائرات بدون طيار قامت باستطلاع أهداف معادية وتدميرها". وبميدان الرمي والمناورات للقطاع, تابع الفريق ڤايد صالح "عن كثب" مجريات  الأعمال التي قامت بها الوحدات المشاركة في التمرين, والذي "تم تنفيذه  باحترافية عالية تنم عن قدرة كبيرة في مجال استيعاب مضمون هذا التمرين, وتظهر  جدية واضحة فيما يتعلق بتنفيذه على الأرض وفقا للخطط الموضوعة وتماشيا مع  الأهداف المرغوبة". كما اتسم تنفيذ هذا التمرين بمستوى "ممتاز, يعكس القدرات القتالية العالية  للأطقم والقادة في كافة المستويات, كما يعكس مهارة وقدرة الأفراد والأطقم على  التحكم في استعمال مختلف منظومات الأسلحة والتجهيزات المتوفرة لديهم, وهي  دلائل تؤكد كلها مدى الجاهزية التي أصبحت عليها وحدات القطاع العملياتي برج  باجي مختار خصوصا, ووحدات الناحية العسكرية السادسة بصفة عامة". وفي نهاية التمرين, التقى الفريق ڤايد صالح بأفراد الوحدات المنفذة للتمرين,  أين هنأهم على الجهود المبذولة خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين التكتيكي  بالذخيرة الحية, الذي "حقق نتائج جد مرضية جسدتها دقة الرمايات بمختلف  الأسلحة".

تنصيب منير حمايدية رئيسا مديرا عاما جديدا للمؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار

اثنين, 05/27/2019 - 22:08
تم اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة تنصيب السيد  حمايدية منير في منصب الرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للاتصال والنشر  والإشهار، خلفا للسيدة جدو جازية التي أنهيت مهامها بصفتها مديرة عامة  بالنيابة للمؤسسة. وجرى حفل التنصيب تحت إشراف وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، حسان  رابحي، الذي أكد بأن "هذه المؤسسة التي تقع تحت وزارة الاتصال تعد من أهم  المؤسسات، وذلك بالنظر لكونها على صلة مع مختلف وسائل الإعلام العمومية  والخاصة ولتنوع نشاطاتها".  وأكد السيد رابحي "الاستعداد التام" للقائمين على هذه المؤسسة من أجل "التعاطي مع الشركاء بكل ديمقراطية وشفافية بما يتوافق وشروط الساعة التي تعرفها البلاد وكذلك بما يتوافق والقيم الوطنية"، مشددا على ضرورة "الحرص على  المصلحة العليا للبلاد إلى جانب العمل على توفير خطاب إعلامي مسؤول ملتزم من  شأنه المساهمة في الحفاظ على الأمن والاستقرار والطمأنينة للبلاد". وبالمناسبة، نوه وزير الاتصال بالمسار العلمي والمهني للسيد حمايدية الذي  يؤهله لا محال إلى "الاطلاع بمهمته الجدية بكل اقتدار والتزام". وفي موضوع آخر، دعا السيد رابحي كل وسائل الإعلام إلى "التعاون الصادق مع  اللجنة التي أوكلت لها مهمة وضع المعايير التي سيتم على أساسها تحديد أقساط  ومساحات الإشهار لصالح الصحافة العمومية والخاصة، وذلك في إطار ما يلبي طلبات  هذه المؤسسات الإعلامية من جهة وبما يتوافق مع المبادئ والأهداف الوطنية من  جهة أخرى". من جهته، أكد السيد حمايدية "سعيه للدفع قدما بالمؤسسة لتمكينها من أداء  دورها الرائد الذي أوكل إليها لبناء المرحلة القادمة للجزائر، وذلك بإضفاء  المزيد من الشفافية في التسيير واستخدام الرقمنة والاعتماد على عنصر بشري كفء،  سيما وأن المؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار تعد من أهم المؤسسات بالنظر  لمجال نشاطها الاستراتيجي".

تكليف محند واعمر بالإشراف على تسيير شؤون المنظمة الوطنية للمجاهدين بالنيابة

اثنين, 05/27/2019 - 16:17
أعلنت الأمانة العامة للمنظمة الوطنية  للمجاهدين, هذا الاثنين, عن تكليف محند واعمر بن الحاج بالإشراف على  تسيير شؤون المنظمة نيابة عن الأمين العام السعيد عبادو, وهذا "لأسباب صحية  حالت دون تمكنه من مواصلة مهامه". وأوضح بيان للمنظمة أن السعيد عبادو "يواجه ظروفا صحية قد حالت دون تمكنه من  مواصلة مهامه, الأمر الذي استوجب تكليف محند واعمر بن الحاج عضو الأمانة  الوطنية مكلف بالنشر والتوثيق وحماية المآثر بالإشراف على تسيير شؤون المنظمة  بالنيابة إلى إشعار آخر". وأكدت الأمانة العامة للمنظمة أنها "حرصت على مواكبة الأحداث التي تعرفها  الساحة الوطنية وعبرت بكل وضوح عن دعمها وتفهمها للمطالب المشروعة التي يتمسك  بها الحراك الشعبي", مشيرة إلى أن "المؤسسات الإعلامية, عمومية وخاصة, دأبت  بحكم الظروف السابقة التي عرفتها البلاد على نسب ما ينشر من بيانات أو مواقف  حول الأحداث أنها صادرة عن مسؤول هذه المؤسسة أو تلك".

سامي عقلي للإذاعة: منتدى رؤساء المؤسسات اهتم بالسياسة بدلا من تطوير الإقتصاد

اثنين, 05/27/2019 - 15:15
أقر عضو منتدى رؤساء المؤسسات سامي عقلي بوجود أخطاء في تسيير المنظمة خلال الفترات السابقة، متعهدا بإصلاحها و إحداث تغيير في حال رئاسته. وأوضح عقلي في برنامج "ضيف الظهيرة" هذا الاثنين أن أخطاء كثيرة وقع فيها المنتدى خلال السنوات السابقة من حيث التسيير والتمثيلية لشركات والأعضاء وغياب المقاولاتية النسوية، مبرزا أن أهم خطأ كان خلطه بين السياسة ومهمة المنتدى وهي الدفاع عن مصالح الشركات والأقتصاد الوطني ككل. و أكد أن مواقف سياسية اتخذت باسم المنتدى، رغم أن لا علاقة له بهذا العمل. و أضاف :" علينا أن نتعلم من هذه الأخطاء لنبني المستقبل. يجب إحداث تغيير جذري لعمل المنتدى وأن نبعده عن السياسة ليؤدي مهمته الأساسية وهي الدفاع عن الشركات واقتصاد البلد". وأشار إلى أن عملا كبيرا ينتظر المنتدى مستقبلا خاصة في ما يتعلق بالشركات الكبرى والمتوسطة والصغيرة، و تمثيل المقاولاتية النسوية داخل المنتدى، والعمل مع المندوبين الولائيين. ويضم المنتدى في عضويته حوالي 4 آلاف عضو، 95 بالمائة منهم شركات صغيرة ومتوسكة، لكن قليلا منهم فقط استفاد منه حسب تأكيد، فيما يغيب المندوبون الولائيون عن مجلسه التنفيذي المتحدث.  

سلطاني للإذاعة:من المرجح أن يعلن المجلس الدستوري إلغاء الانتخابات الرئاسية خلال الأيام القادمة

اثنين, 05/27/2019 - 15:05
أكد رئيس المنتدى العالمي للوسطية أبو جرة سلطاني أنه من المرجح أن يعلن المجلس الدستوري، خلال الأيام القادمة، وقبل انتهاء المهلة القانونية للفصل في ملفات المترشحين، عن إلغاء الانتخابات الرئاسية المقررة في الـ4 جويلية القادم لعدم توفر الشروط الضرورية وعلى رأسها عدد المترشحين للرئاسيات. وقال أبو جرة سلطاني في فضاء خاص نظمته القناة الإذاعية الأولى هذا الإثنين "إن استحالة اجراء الانتخابات في موعدها أصبحت قائمة، وانه لا يوجد من بين المترشحين من يملك أن يستمر في السباق، وعلينا تحديد موعد آخر ليقوم رئيس الدولة باستدعاء الهيئة الناخبة للمرة الثانية". وأوضح رئيس المنتدى العالمي للوسطية أن الجزائر تعيش مرحلة استثنائية تستدعي حلولا سياسية مرفوقة بضوابط دستورية "أي المزج بين الحل الدستوري والسياسي للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد". كما شدد أبو جرة سلطاني على أنه من الضروري فتح باب الحوار أمام كل الأطراف، سواء ممثلي الحراك الشعبي والطبقة السياسية والنخب والمجتمع المدني والنقابات لوضع خارطة طريق حول مرحلة ما بعد الانتخابات الرئاسية وبحث سبل تنصيب الهيئة الوطنية لتنظيم ومراقبة الانتخابات. المصدر:الإذاعة الجزائرية 

وزارة الطاقة : الجزائر لن تستورد الوقود بعد الآن

اثنين, 05/27/2019 - 11:44
أكد وزير الطاقة محمد عرقاب أن الجزائر التي  أصبحت تتوفر على إنتاج من مواد الوقود (بنزين و مازوت) تسمح بالاكتفاء الذاتي  "لن تستورد الوقود بعد الآن" ، وأوضح عرقاب "إننا لن نستورد الوقود بعد الآن لان لدينا  إنتاج يسمح للجزائر بالاكتفاء الذاتي". و أضاف الوزير أن إسهام مصنع التكرير بسيدي رزين (الجزائر) و زيادة إنتاج  مصانع التكرير الموجودة و كذا شراء مصفاة "اوغوستا" بايطاليا قد سمحت للجزائر  بالحصول على كميات هامة من المنتجات النفطية و تلبية احتياجات السوق المحلية. كما أشار عرقاب إلى ان كميات هامة من غاز البترول المميع وقود (طاقة  نظيفة) قد جاءت لتحل مكان البنزين المستورد و ذكر في ذات السياق أن استهلاك غاز البترول المميع وقود الذي عرف جمودا منذ  وقت طويل في حدود 300000 طن إلى غاية 2015 قد عرف "نموا قويا" خلال السنوات  الأخيرة ليبلغ 650000 طن في سنة 2018. و في رده على سؤال حول تجسيد البرنامج الوطني لتطوير الطاقات المتجددة أوضح  عرقاب أن عدة محطات للطاقة الشمسية قد تم انجازها عبر الوطن بفضل هذا  البرنامج  و التي تبلغ طاقتها الإجمالية 400 ميغاواط كريت. و تابع قوله انه "بفضل المشاريع المنجزة قمنا بتكوين حوالي 400 مهندس و تقني  مختص في تسيير الطاقات المتجددة". كما أكد الوزير من جانب أخر "إننا اتخذنا قرارا بتجسيد مجموع البرنامج على  المديين المتوسط و الطويل مما سيسمح لنا بالاقتصاد في استهلاك الغاز الموجه  لعمل المحطات الكهربائية" مشيرا الى "استهلاك 20 مليار متر مكعب من الغاز  حاليا من اجل إنتاج 20000 ميغاواط من الكهرباء". و خلص عرقاب في الأخير إلى التأكيد بان هذا البرنامج قد "تعطل قليلا" و  "عرقل" بسبب "إشكالية التمويل".  وزير الطاقة محمد عرقاب إن مصالحه لم تتلق لحد الآن ردا من شركة توتال حول المفاوضات لشراء حصص أناداركو الامريكية، مؤكدا انها لا توجد صفقة لحد الان وان الحكومة الجزائرية سستتدخل محتفظة بحق الشفعة كما كشف الانتهاء من إعداد مشروع قانون المحروقات.

الخبير الدستوري حسن تواتي : الحلول ستكون دستورية إذا تم تأجيل الانتخابات الرئاسية

اثنين, 05/27/2019 - 10:45
 رجح الخبير في مجال القانون الدستوري  حسن تواتي  سيناريو تأجيل الانتخابات بعدما توقع عدم  استيفاء الشروط اللازمة للمرشحين الوحيدين اللذين  تم الاعلان عنهما أمس  واللذين سيدرس المجلس الدستوري ملفيهما في غضون عشرة أيام .  وعن حلول المرحلة المقبلة أكد الخبير الدستوري تواتي لحسن في تصريح للقناة الاولى انها ستكون في اطار الدستور الجزائري " الذي ضمن بعض المواد التي يمكن من خلالها الانتقال من  هذه المرحلة عن طريق المجلس الدستوري الذي هو حل في حد ذاته لانه الضامن الوحيد لاستمرارية الدولة  فوفقا للمادة 181  والمادة 103 فان رئيس الدولة والمجلس الدستوري هما الضمان  لاستمرارية الدولة وفي هذه الحالة على المجلس الدستوري الاعلان عن تاجيل الانتخابات لمدة شهرين  عن طريق آلية اصدار ميثاق يكون مصاحب لتلك امرحلة  وستكون في مرحلة انتقالية دستورية" .  هذا  وأكد الخبير في مجال القانون الدستوري  حسن تواتي  ان الحراك  الشعبي في الجزائر أثر بشكل كبير على عزوف اغلب المرشحين لرئاسيات 2019 عن ايداع ملفاتهم لدى المجلس الدستوري .    المصدر: موقع الاذاعة الجزائرية / القناة الاولى 

أنصار اتحاد الجزائر يقضون ليلة رمضانية بيضاء احتفالا باللقب الثامن

اثنين, 05/27/2019 - 10:17
توجه عُشاق اتحاد الجزائر صوب معقل الفريق بحي "سوسطارة" بالقصبة "العتيقة"، انطلاقا من عديد الأحياء العاصمية، ليتجمع محبو اللونين الأحمر والأسود للاحتفال وقضاء ليلة رمضانية بيضاء ابتهاجا باللقب الثامن في خزائنهم، والذي ترسّم عقب فوز فريقهم المُدوي بملعب "الشهيدحملاوي" بقسنطينة على حساب الشباب المحلي (3-1)، بمناسبة إسدال الستار علىبطولة الرابطة المحترفة الأولى "موبيليس" لكرة القدم، لموسم  2018-2019. وعايش مشجعو الفريق أحد أصعب مباريات فريقهم المحبوب على "الأعصاب" نظرا للرهان الكبير الذي كان يحمله، فأي نتيجة غير الانتصار، كان تعني ضياع اللقب بعد تصدر الفريق العاصمي للدوري الجزائري منذ الجولة الثانية، سيما وأن شبيبة القبائل كانت متفوقة على أهلي برج بوعريريج (2-0) و "تراقب" أي تعثر لزملاء بن غيث. ومباشرة عقب توقيع الظهير الأيمن، ربيع مفتاح، للهدف الثالث لاتحاد الجزائر عند الدقيقة (85)، ما يعنى فوز النادي العاصمي بقسنطينة وضمان التاج الوطني، تحرر "اولاد البهجة" واكتظت الشوارع الرئيسية للجزائر الوسطى بسياراتهم، المزينة برايات الفريق الحمراء والسوداء. ليكون الملتقى بالحديقة التي تتوسط حي "سوسطارة"، أين صدحت الحناجر بهتافات الأنصار، مرددين الأهازيج الممجدة لنادي الاتحاد الرياضي لمدينة الجزائر، على غرار "الاتحاد ميلانو" وهي مقارنة تقليدية مع فريق آسي ميلان الإيطالي نسبة لنفس ألوان الفريقين. فضلا لأغنية "زواري اللافي والشبكة يا إيبارا.. البطولة في سوسطارة" نسبة لثلاثي هجوم تشكيلة المدرب لمين كبير لهذا الموسم والتي اعتاد على القصف الدائم لدفاعات الفرق المنافسة بفضل أهدافه الحاسمة في نيل بطولة المحترف الأول. وعبر الأنصار المحتفلين عن سعادتهم بهذا التتويج الجديد، حيث يقول احدهم " والذين كان يحتفل حاملا ابنه الصغير أحمد فوق أكتافه : "تابعنا اللقاء تحت ضغط رهيب حيث كنا متخوفين من تضييع اللقب منذ خسارتنا أمام الشبيبة في تيزي وزو. لكن الكلمة الأخيرة عادت لنا وتوجنا ببطولة ذات نكهة خاصة وذكرتنا ببطولة عام 1996 التي كانت بوابة لعودة الاتحاد لسكة التنافس على الألقاب". واقتربنا من مجموعة أنصار قدموا من بلدية بوزريعة بأعالي العاصمة للاحتفال بهذا الانتصار المميز، حيث كشف أسامة وعبد المالك أن فريقهم "حقق لقبا جد مستحق خاصة في ظل الأوضاع التي تعيشها البلاد والأزمة التي خنقت اتحاد العاصمة في مرحلة الإياب لكن بفضل تجند الأنصار وشجاعة اللاعبين سمحت لنا بنيل أحلى وأصعب لقب في تاريخ الفريق .. الحمد الله البطولة مستحقة وحلال %100 ". ليربط صديقهم عبد القادر هذا التويج بشهر رمضان المبارك قائلا "الآن سنكمل صيام شهر رمضان في أحسن الأحوال ونحتفل بعيد الفطر المبارك بفرحة عارمة تشابه فرحة الأطفال الصغار بملابس العيد الجديدة". ومن أبرز الشعارات التي تغنى بها الأنصار بكل فخر، هي "اتحاد الشهداء"، نسبة إلى عراقة النادي الذي تأسس 1937 ومشاركته الفعالة في حرب التحرير الوطنية ضد المستعمر الفرنسي، حيث يضم سجل النادي عديد الشهداء والمجاهدين من مسيرين ولاعبين، كافحوا في سبيل استقلال البلاد. وفي خضم هذه الأجواء الاحتفالية، كانت لنا دردشة أثارت انتباهنا مع عمي ابراهيم، وهو مناصر في سن الستينات كان مسرورا بهذا التتويج "مؤكدا أن هذا اللقب هو الأجمل في تاريخ الفريق"، مضيفا "الاتحاد توج بأول لقب في البطولة الوطنية سنة 1963 مباشرة بعد استقلال الجزائر ولقب هذا العام 2019 يتزامن مع الحراك الشعبي الذي تعرفه الجزائر منذ 22 فبراير المُطالب بتغيير النظام السياسي .. وهذا ما يُثبت أن اتحاد الجزائر دوما حاضر بالأحداث المهمة التي تعيشها البلاد". ومع اقتراب موعد وجبة السحور وصلاة الصبح، شرع الأنصار في العودة إلى منازلهم مواصلين دق أبواق السيارات التي رافقتها زغاريد النساء و الألعاب النارية في الطرقات الرئيسية للعاصمة البيضاء. وذلك في انتظار رجوع أنصار اتحاد الجزائر المُتنقلين بقوة إلى مدينة قسنطينة لمؤازرة فريقهم، حيث قدر العدد بحوالي 7 آلاف مناصر وستتزامن عودة "اولاد البهجة" إلى العاصمة مع عودة تشكيلة الفريق لتستمر الأفراح و الليالي الملاح في مختلف الأحياء العاصمية .

مجلس وزاري مشترك يدرس إنشاء هيئة وطنية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية

أحد, 05/26/2019 - 22:35
درس المجلس الوزاري المشترك المنعقد اليوم برئاسة الوزير الأول نور الدين بدوي ملف إنشاء الهيئة الوطنية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية، حسب ما جاء في بيان لمصالح الوزير الاول. وأكد الوزير الأول السيد نور الدين بدوي في مداخلته خلال الاجتماع أن :" ملف الطاقات المتجددة يعد أولوية وطنية وأن بلادنا قد بدأت خطواتها الأولى في تجسيد انتقال طاقوي"، هذا الاخير الذي لم يحقق بعد الوتيرة المطلوبة والتنسيق الفعال، حسبه. وحسب بدوي فإن  إنشاء وتنصيب هذه اللجنة بات أمرا حتميا بالنظر إلى المقدرات الهائلة التي تحوز عليها البلاد في مجال الطاقات المتجددة وكذا الخبرات الشابة من خريجي المعاهد والمدارس الوطنية سواء الناشطة داخل الوطن او خارجه. وأضاف الوزير الاول قائلا أن :"هذه الهيئة ستلعب دورا محوريا في استغلال كل القدرات المحلية بفعالية ونجاعة، وستساهم بلا شك في ازدهار المؤسسات الناشئة في مجالات المناولة والانتاج سيما في مناطق الجنوب والهضاب العليا، والوصول إلى هدف ضمان الأمن الطاقوي للبلاد". وأشار البيان الذي تسلمت واج نسخة منه، إلى أن دراسة إنشاء هذه الهيئة جاء تماشيا مع التوصيات الأممية في مجال ترقية الطاقات المتجددة، وتنفيذا لالتزامات الجزائر الدولية في مجال التقليص من الانبعاثات المتسببة في الاحتباس الحراري حفاظا على البيئة في اطار التنمية المستدامة. إلى جانب ذلك، درس الاجتماع كل الآليات التي تسمح بوضع هيئة وطنية تعهد لها مسؤولية اعداد وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية طبقا للقانون رقم 04-09 المؤرخ في 14 أغسطس 2004 المتعلق بترقية الطاقات المتجددة في إطار التنمية المستدامة، يضيف نفس المصدر. وحضر الاجتماع كل من وزراء الداخلية والطاقة والمالية والصناعة والتجارة والتعليم العالي والبيئة والفلاحة، إلى جانب مسؤولي مؤسسات سونلغاز ولجنة ضبط الكهرباء والغاز ومركز تطوير الطاقات المتجددة والوكالة الوطنية لترقية وترشيد استعمال الطاقة، يضيف البيان.  

تجمع باريس: المتظاهرون الجزائريون يتطرقون الى تسيير مرحلة الانتقال

أحد, 05/26/2019 - 22:33
ركز التجمع الرابع عشر للجزائريين بباريس هذا الأحد على تسيير الانتقال الديمقراطي في الجزائر مواصلين رفضهم للانتخابات الرئاسية المقررة في 4 جويلية المقبل التي انتهت آجال ايداع الترشحات لها يوم السبت الماضي منتصف الليل. وأكد المتظاهرون الجزائريون من الجالية الوطنية الذين انتظموا في العديد من المنتديات حيث أعطيت الكلمة للمشاركين على أولوية الداخل على الخارج في تسيير الانتقال الديمقراطي. ويريدون المشاركة بأفكار واقتراحات من أجل، حسبهم، "إثراء التفكير في الجزائر" و"دعم كافة الجهود الرامية إلى "التغيير الجذري للنظام السياسي ورحيل كل المسؤولين الذين ساهموا في الأزمة الحالية وتشييد جمهورية جديدة تقوم على دولة القانون". وقد أشاد أغلب المشاركين بغياب "مترشحين جديين" لرئاسيات 4 جويلية، حيث اعتبروا أنه "ليس هناك داع لتنظيمها". كما أشار بعضهم إلى مبدأ انتقال "متفاوض حوله" بين ممثلي الحراك والمؤسسة العسكرية في حين أن آخرين ناقشوا طريقة ووسائل نجاح ندوة وطنية للانتقال الديمقراطي الجاري التحضير لها في الجزائر من طرف منشطي الحراك ومنهم الطلبة. حتى و ان كان التجند قد تراجع بعض الشيء مقارنة بالتجمعات التي سبقت شهر رمضان الا ان المتظاهرين لازالوا مصرين على "رفضهم النظام الحالي" و مواصلة نضالهم الى غاية "الشروع في مرحلة انتقالية تحظى برضى الشعب". اما اللافتات و الشعارات التي حملها و نادى بها المتظاهرون او تلك التي علقت على تمثال ساحة الجمهورية فهي تعبير واضح عن تلك المطالب سيما شعار "النصر سلميا او الموت بشرف" و "المرحلة الانتقالية يجب ان يقودها الاشخاص الذين يختارهم الشعب" و "عدالة انتقالية تؤدي الى مشروع بناء دولة القانون و ديمقراطية حقيقية" او "من اجل حوار علني و شفاف من اجل وضع عقد سياسي تأسيسي" و كذلك "نحن بحاجة الى اعادة تشكيل و ليس لتحيين". كما شارك فنانون في هذا التجمع السلمي الذي تميز بنقاشات مواطنية و تبادل لوجهات النظر بكل ديمقراطية مع انجاز لوحات جدارية على علاقة بما يجري في الجزائر و بتطلعات الجزائريين. للتذكير ان يوم الجمعة الاخير قد عرف لأول مرة تنظيم تجمع بالقرب من سفارة الجزائر بباريس حيث قام المشاركون (حالي 200) برفع مطالب افراد الجالية الجزائرية سيما رفض الانتخابات الرئاسية ل4 جويلية.

عرقاب : الجزائر ستتدخل في حال وجود مفاوضات لتنازل اناداركو لتوتال

أحد, 05/26/2019 - 16:00
 قال  وزير الطاقة محمد عرقاب إن مصالحه لم تتلق لحد الآن ردا من شركة توتال حول المفاوضات لشراء حصص أناداركو الامريكية، مؤكدا انها لا توجد صفقة لحد الان وان الحكومة الجزائرية سستتدخل محتفظة بحق الشفعة كما كشف الانتهاء من إعداد مشروع قانون المحروقات. ونفى وزير الطاقة علمه بوجود صفقة بين الشركتين توتال الفرنسية  واناداركو الأمريكية حول تنازل هذه الأخيرة عن حصصها في السوق الجزائري لصالح الشركة الفرنسية، وقال عرقاب على هامش تنصيب المدير العام الجديد لسونالغاز ان شركة توتال  لم ترد على استفسار الحكومة. كما كشف الوزير  في حوار لوكالة الانباء الجزائرية عن الانتهاء من إعداد مشروع قانون المحروقات و سيتم عرضه على الهيئات المختصة من أجل الدراسة و الموافقة. و أوضح  عرقاب "أنه تم الانتهاء من اعداد  مشروع النص  حسب توجيهات  المجلس الوزاري المشترك و تم تقديمه لمختلف الدوائر الوزارية من أجل أي اثراء  محتمل (..) و يمكننا القول بعبارة أخرى أنه على المستوى التقني، تم الانتهاء  من اعداد مشروع القانون الجديد و لم يتبق سوى عرضه على الهيئات المختصة قصد  الدراسة و الموافقة"، دون ان يحدد أي مدة زمنية لذلك. و أضاف الوزير " لقد اشتغلنا على مسودة وقمنا بتقديمها للمجلس الوزاري  المشترك للدراسة و التقييم . دامت أشغال فوج العمل الذي قمنا بتنصيبه طيلة سنة  2018 و التي شملت الجوانب المؤسساتية و التعاقدية و الجباية و البيئية".  و في حديثه عن المحفزات التي كانت وراء اعداد مشروع جديد لقانون المحروقات،   ذكر  عرقاب المنحى التنازلي لاحتياطات الصرف رغم عدد الاكتشافات التي تم  تحقيقيها الى جانب  التزايد الهام للطلب الداخلي للغاز و الوقود و كذا مستويات النمو التي فاقت نسبة 7 بالمائة سنويا. ويطمح القانون الجديد أيضا  لمواجهة " التباطؤ المسجل في ابرام عقود جديدة  للبحث و الاستغلال في اطار الشراكة و كذا المنحى التنازلي لأسواق النفط  خلال  السنوات الاخيرة".  و في هذا الصدد، ذكر الوزير بالنتائج " المتواضعة" المسجلة خلال المناقصات  الاخيرة التي نظمتها الوكالة الوطنية لتثمين الموارد في المحروقات و التي دفعت  السلطات العمومية لمراجعة قانون المحروقات".   لا تراجع عن القاعدة  51/49 بالمائة في القانون الجديد كما تطرق  عرقاب  الى التغييرات المسجلة في الساحة الطاقوية الدولية  المتميزة ببروز مناطق انتاج جديدة للبترول و الغاز خصوصا بإفريقيا، كما هو  الحال بالموزمبيق و مصر، و كذا العرض الكبير في النفط الذي أدى الى تراجع  اسعار المحروقات في الاسواق. كما سجلت الساحة الدولية نموا سريعا للموارد غير التقليدية و الطاقات  المتجددة، حسبه. و من هذا المنطلق أصبح من الضروري إجراء تغييرات في قانون المحروقات و هذا من  اجل تشجيع و تقوية الشراكة، يضيف المسؤول. و بالنسبة عرقاب، تبقى الشراكة محور استراتيجي للرفع من مجهودات البحث  و التنقيب و منه الزيادة في الاحتياطات لضمان الأمن الطاقوي على المدى الطويل  و مواصلة ضمان العائدات الضرورية للنمو الاقتصادي و الاجتماعي للبلد. "كما يبقى هدفنا استعادة جاذبية مجالنا المنجمي و الرفع من الإنتاج و استقطاب الاستثمارات الاجنبية المباشرة في مجال المحروقات من دون المساس بالسيادة  الوطنية"، حسبه، مضيفا انه "يجب علينا المحافظة و كذا الرفع من حصص سوناطراك  من السوق الدولية و هذا بالرفع من الإنتاج". من جهة أخرى فان القانون الجديد سيضمن لسوناطراك التحكم في أغلبية راس مال  المشاريع  في النشاطات القبلية و كذا التحويلية للمحروقات. "لن نتراجع عن القاعدة 51/49. التغييرات تسمح لنا بتحسين شروط الاستثمار من  الجانب التشريعي و التنظيمي و الجبائي"، حسب  عرقاب.  المصدر: موقع الاذاعة الجزائرية/وأج

نسبة التضخم في الجزائر بلغت 4 % على مدى سنة في أفريل 2019

أحد, 05/26/2019 - 15:37
بلغ تطور الأسعار عند الاستهلاك على مدى سنة 4  % إلى غاية أفريل 2019, حسب الديوان الوطني  للإحصائيات. و يمثل تطور الأسعار عند الاستهلاك على مدى سنة إلى غاية شهر أفريل 2019 معدل  التضخم السنوي الذي يتم احتسابه على مدى 12 شهرا بدءا من شهر ماي إلى أفريل 2019 مقارنة بالفترة الممتدة من ماي 2017 إلى أفريل 2018. و بخصوص التغير الشهري للأسعار عند الاستهلاك و الذي يمثل مؤشر خام الأسعار  عند الاستهلاك في أفريل 2019 مقارنة بمارس 2019 فقد سجل ركودا نسبيا حسب ذات  المصدر. و من حيث التغير الشهري و حسب فئة المنتوجات فان أسعار المواد الغذائية  سجلت تراجعا طفيفا بحوالي 2ر0 % في أفريل مقارنة بمارس 2019 . و يعود هذا التراجع أساسا إلى تراجع المنتوجات الزراعية الطازجة (6ر0-  %). و بالفعل, فان التغير الشهري لأسعار المنتوجات الزراعية الطازجة يفسر  أساسا بانخفاض أسعار البطاطا (1ر6- %) و الفواكه الطازجة (5- %) و السمك الطازج (-9ر4 %) و البيض (نحو 2 - %). و بالمقابل, فقد خص ارتفاع الأسعار لاسيما الخضر الطازجة (13ر3+ %) و  لحوم الدجاج (6ر2 + %) و لحوم البقر (+4ر0 %). و بالنسبة لأسعار المواد الغذائية الصناعية (الصناعة الغذائية) فقد سجلت  ارتفاعا طفيفا بلغ 24ر0 + % في أفريل الماضي مقارنة بشهر مارس الماضي. كما خص هذا الارتفاع أسعار المواد المصنعة ب 15ر0+ % و الخدمات بـ 20ر0+ % شهر أفريل مقارنة بشهر مارس . و حسب مجموعة السلع و الخدمات, مست هذه الزيادة أساسا الأثاث و مواد  التأثيث بـ 4ر1+ % و التربية و الثقافة و التسلية بـ 1ر1+ %. و خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2019 سجلت الأسعار عند الاستهلاك زيادة  بـ 6ر2 %. و خص هذا الارتفاع جميع فئات المواد حيث ارتفعت أسعار المواد الغذائية  بحوالي 7ر1 % حسب الديوان الوطني للإحصائيات. من جهة أخرى, ارتفعت أسعار المنتوجات الفلاحية بحوالي 1 % و يفسر  ذلك بارتفاع أسعار اللحوم الحمراء و لحم البقر(+15,21%)  و الخروف (3,2%) و الخضر الطازجة (7,4%). و في المقابل, سجلت مواد أخرى تراجعا خاصة أسعار البيض (11- %) و  السمك الطازج (-9,5%) و لحم الدجاج (4ر9- %) و البطاطا  (7ر8- %).  أما المنتوجات الغذائية الصناعية (الصناعة الغذائية) فقد سجلت ارتفاعا ب  5ر2 % خلال الأشهر الأربعة الأولى من سنة 2019 و كذا المواد المصنعة  بارتفاع قدر بـ +9ر3 % و الخدمات بـ +3ر2 %. و يذكر أن نسبة التضخم في الجزائر بلغت 3ر4 % في 2018 .

الصفحات