من علماء الجزائر : الشيخ أحمد سحنون

تمر اليوم الذكرى الحادية عشرة لرحيل الشيخ أحمد سحنون رحمة الله عليه الذي يعد رمز من رموز جمعية العلماء المسلمين الجزائريين .
ولد الشيخ أحمد سحنون سنة 1907 بقرية ليثانة بالزاب الغربي لولاية بسكرة, حفظ القرآن وعمره 12 سنة, تربى تربية قرآنية على يد والده وشيوخ زمانه, ومنهم الشيخ محمد بن خير الدين رحمه الله. التحق بجمعية العلماء للشيخ بن باديس في وقت مبكر. وكان يستعير الكتب من الشاعر محمد العيد آل خليفة. بعد حياة أدبية زاخرة, حدث المنعطف في حياته عام 1936, حين تحول جذريا نحو حركة الإصلاح لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين.
ترك الشيخ أحمد سحنون بعض الآثار المخطوطة والمطبوعة أهمها : كتاب دراسات وتوجيهات إسلامية
كتاب كنوزنا ويقع في 300 صفحة احتوى تراجم لبعض الصحابة ،ديوان شعر"تساؤل وأمل "إلى جانب عشرات المقالات في العديد من الجرائد والمجلات كالبصائر والشهاب. رحم الله فقيد الأمة وأسكنه فسيح جنانه.
بور تريه : ياسمين لوناكل