ربورتاجات

ربورتاج: كيف نتجاوز فوبيا السياقة بعد حادث مروري؟

ليس من السهل على أي سائق تعرض لحادث مرور أو تسبب فيه تخطي الحالة النفسية التي سوف تصاحبه بمجرد العودة لمقود السيارة أو استذكار مكان أو بعض التفاصيل عن الحادث ، وهي مرحلة تتفاوت نسب معالجتها من شخص لآخر ،حول هذا الموضوع تأخذنا الزميلة نسرين سي محمد تستوقفنا في الربورتاج التالي:

ربورتاج : كيف نجعل اطفالنا يحترمون إشارات المرور؟

في الحديث عن التربية المرورية وكيفية اكتسابها وجعلها ثقافة للتقليل من حوادث المرور يتعين  أولا الوقوف عند الأساليب التربوية الاساسية لإرساء هذه الثقافة ،وذلك من خلال تعليم الناشئة مباديء احترام الإشارات وقوانين المرور ،الزميلة راضية سملالة سلطت الضوء على كيفية ارساء ثقافة احترام إشارات المرور عند الطفل في الربورتاج التالي:

ربورتاج: عندما تكون لامبالاة الراجلين سببا في حوادث المرور

كثيرة هي الأسباب التي تكون وراء تسجيل حوادث المرور في الجزائر، وأغلبها يتعلق بالعامل البشري ومن ذلك الراجلين ولامبالاتهم أثناء السير او قطع الطريق ،حول هذه الجزئية يصور لنا الزميل عبد الحق بولحية الربورتاج التالي:

البرعم عبد الرحمن مولحباس ظاهرة قرآنية متميزة

سبحان من أنطق هذا البرعم ورطب لسانه بالقرآن من دون أن يتعلم الحروف ولا الارقام ولا حتى الكلمات ...سبحان من أودع في هذا البرعم إعجاز وقدرة كبيرين ليكون ذخرا لوالديه ولكافة عائلته ،عبد الرحمن مولحباس 04سنوات يحفظ القرآن الكريم من أول لحظة أنطقه الله، يلعب ،يغفو وينام على أياته،يحاور بالقرآن في البيت، لا يتكلم ولا يرى في مستقبله إلا القرآن و لا شيء سوى ذلك نتعرف عليه أكثر في هذا البورتري لنوال يوسفي:

ربورتاج: هل للنكتة ضوابط ومآخذ على صاحبها؟

نحتاج في أغلب الأحيان  إلى بعض النكهات لإبعاد الملل وكسر روتين الكلام ببعض النكت التي تدخل على قلوبنا انبساطا وانشراحا ،وتكاد مجالسنا لا تخلو من هذه الفواصل المضحكة سواء باختيارنا أو من غير قصد ،ولكن هل هناك ضوابط تحكم النكتة ؟ وهل لها مآخد على صاحبها ؟أسئلة تجيب عنها الزميلة نوال يوسفي في هذا الربورتاج:

ربورتاج:عندما يصبح الويب واجهة أخرى للتطرف

لقد سهلت علينا الوسائل التكنولوجية المتطورة الكثير من الأمور في حياتنا وتخدمنا بشكل أفضل وأسرع ،لكنها في نفس الوقت تسيء إلينا في بعض الأحيان إذا استخدمت في غير محلها كتوظيفها لنشر ثقافة التطرف والعنف.
في الربورتاج التالي يعالج  سليم مركاتي موضوع محاربة التطرف عبر الويب بين المعركة والرهان:

بورتري : الشهيد المصلح والإمام والسياسي أحمد بن علي أوسياف

خصال كثيرة اشتملت واكتملت  في شخصية الشهيد أحمد بن علي أوسياف أبرزها نشاطه الإصلاحي والعمل النضالي والسياسي فكان رمزا للعطاء في كل شيء ، نتعرف على هذه الشخصية أكثر مع هذا البورتري للزميل عبد الحق بولحية :

عندما يغيب الضمير كل شيء يباع ....حتى رخص السياقة

شراء رخصة السياقة وأثرها على حوادث المرور

من الوقائع التي يرفض البعض التسليم بها شراء رخص السياقة بأثمان خيالية للحصول عليها في أقصر مدة بدون احترام فترة التكوين اللازمة، وهي من المؤشرات التي تؤكد تدخل هذا الجانب صمن الأسباب التي يكون فيها العامل البشري وراء حوادث المرور بشكل مباشر
الزميل سليم مركاتي يركز على هذه الظاهرة في الربورتاج التالي:

أطفال التريزوميا 21: كيف نعتني بهم وندمجهم في المجتمع؟

يؤكد واقع الكثيرين من أفراد متلازمة داون أو ما يعرف بالمفهوم الشائع "التريزوميا 21" أن التصرفات السلبية السائدة حولهم وعدم فهم طبيعتهم وراء عدم اندماجهم بشكل كامل في مجتمعهم ومع أصدقائهم وأقرانهم،كيف تكون العناية بهذه الفئة ؟هو التساؤل الذي بنت حوله راضية سملالة فكرة هذا الربورتاج:

إحدى المشاهد عن تبذير الخبز

عن الخبز نتحدث :عندما يبلغ الإستهلاك أقصى أشكال الإسراف

تتكرر في شوارعنا  صور الخبز المرمي وسط القمامات دون احترام لهذه المادة وبكميات كبيرة ،هي إحدى المشاهد التي يعيد تصويرها الزميل عبد الحق بولحية في هذا الربورتاج:

ربورتاج : براعم الإيمان من المدرسة القرآنية بمسجد الإرشاد بالمدنية

في جولة ميدانية يأخذنا الزميل سليم ميركاتي للمدرسة القرآنية بمسجد الإرشاد بالمدنية بالعاصمة أين وقف على أهمية التربية الدينية للنشء وتأثيرها على تكوين وتوجيه شخصياتهم ومدى تفاعل الأولياء مع تكوين أبنائهم ،تتابعون كل ذلك في هذا الربورتاج:

إحدى الشواهد الحية على جمال القصبة

"قصبة الجزائر" شواهد وملامح تأبى النسيان

ما تزال القصبة من أقدم الأحياء العاصمية الشاهدة على أصالتها وعراقتها التاريخية منذ أكثر من 2000 سنة ، إذ تمثل الواجهة الحضارية التي تطل على الشريط الساحلي بالعاصمة لتحاكي كل من يراها عن ماضيها وحاضرها من خلال ملامح أزقتها الضيقة ،في اليوم الوطني للقصبة تأخذنا الزميلة راضية سملالة في جولة إلى القصبة وأهم ملامحها الحضارية في هذا الربورتاج:

عدم حفظ الأسرار وآثارها على العلاقات الإجتماعية

يفترض أن يكون السر موضع حماية وثقة ممن يؤتمن لحفظه خاصة إذا ما تعلق بالجانب الشخصي، ماذا لو تفشت الأسرار وترددت على الألسنة هو الربورتاج الذي يعالج فيه الزميل سليم ميركاتي عدم حفظ السر وآثاره على العلاقات الإجتماعية :

تراجيديا الطرق حوادث وآلام

تحولت طرقاتنا  إلى مسرح للأحداث المؤلمة  تحصد  يوميا مئات الضحايا عبر مختلف ولايات الوطن من مختلف الأعمار ، تعددت الأسباب ولكن النتيجة واحدة وفيات ، إعاقات ،مآسي ، وخسائر لا تعد ولا تحصى
الزميل سليم ميركاتي يصور لنا بعض مشاهد هذه التراجيديا في هذا الربورتاج:

الشهيدة يامنة الشايب المدعوة زوليخة عدي من شرشال

الشهيدة يامنة الشايب المدعوة زوليخة عدي: امرأة من طراز خاص

سجل الشهداء يحتفي بالكثير من الأسماء المخلدة ببطولات الوفاء والكفاح من اجل الوطن ، وحق للجزائر أن تفخر بهذا السجل الذي أصبحت مضرب المثل في العالم ببطولات من وقعوا أسماءهم بحروف من ذهب
الشهيدة يامنة الشايب أو المعروفة باسم زوليخة عدي إسم لإمرأة من طراز خاص دوخت المستدمر الفرنسي بذكائها وخبرتها ، للمزيد عن هذه القامة الكبيرة تابعوا هذا البورتري للزميلة نوال يوسفي في اليوم الوطني للشهيد:

دليل الإذاعة في مواجهة الأزمات والكوارث

اكتسبت الإذاعة الجزائرية من منطلق معايشتها لهموم واهتمامات المواطن خبرة عملية في كيفية مواجهة الأزمات والكوارث الطبيعية على اختلافها وحازت بذلك على ثقة المواطن الذي يعتبرها المصدر الأول لإستقاء المعلومة أثناء الظروف الصعبة ، ويأتي ذلك بفضل خبرة الإذاعة الجزائرية في مواجهة الأزمات على ضوء الدليل العملي الذي يحوي على أهم الترتيبات في إدارة الأزمات والكوارث الطبيعية ،الزميلة نوال يوسفي  ومن خلال هذا الربورتاج تكشف لنا ظروف انشاء هذا الدليل وأجواء عمل الطاقم الصحفي في الأزمات:

مؤسسة البث الإذاعي والتلفزي :هوائيات ورجال

عندما تتأزم الأوضاع  بفعل الكوارث الطبيعية على اختلافها تتضاعف مهمة المؤسسات المكلفة بجانب الإتصال على مستوى البث الإذاعي وهو ما يخلق أزمة أخرى ، الزميل محمد الأمين لاحقي يتحدث في هذا الربورتاج عن  مؤسسة البث الإذاعي والتلفزي وكيفية إدارتها للأزمات في إطار اليوم العالمي للإذاعة بعنوان "هوائيات ورجال":

الإذاعة الجزائرية : الصوت الأقرب للقلب

الإذاعة وغرفة عمليات تسيير الكوارث"إذاعة ميلة نموذجا"

 في المناسبات السعيدة كما في الأزمات ، الإذاعة هي القلب النابض لسمع المواطن والعين التي يرى من خلالها اهتماماته وأفكاره  ، وهي الفضاء التي تعكس همومه ومشاكله اليومية، في الإحتفال باليوم العالمي للإذاعة  الموافق ل13 فيفري من كل سنة نركز على نموذج إذاعة ميلة الجهوية التي عايشت أزمة استثنائية بسبب العاصفة الثلجية التي ألمت بها وحاصرت السكان في مناطق مختلفة ، الزميل عبد الحق بولحية يركز في هذا الربورتاج على أنموذج الإذاعة المحلية في إدارة مثل هذه الأزمات:

مكانة الاحترام داخل المجتمع الجزائري

مكانة الاحترام داخل المجتمع الجزائري
 
أعطى الإسلام قيمة الاحترام داخل المجتمعات الإسلامية التي حباها الله بهذه القيمة الجليلة التي تشهد اندثارا في  السنوات الأخيرة بسبب مخلفات العصر الحديث ما فكك الكثير من المنظومات الاجتماعية ما يحتم على أفراد المجتمع إلى تربية الناشئة على الاحترام والمحبة التي حفظها الكتاب والسنة النبوية الشريفة.
الزميل محمد الأمين لاحقي نزل إلى الشارع الجزائري وأعد هذا الريبورتاج

الصفحات