استرجاع سيادة

الخامس جويلية تاريخ ذو رمزية كبيرة .

أكدالدكتور محمد لحسن زغيدي أستاذ التاريخ بجامعة الجزائر -2- على رمزية الـ5 جويلية، عيد الاستقلال، إذ أراد قادة الثورة بهذا الاختيار محو تاريخ 5 جويلية 1830، تاريخ دخول المستدمر الفرنسي الجزائر ، و استبداله بعيد الاستقلال بعد 132 سنة من الجهاد. عن هذه الرمزية، وعن فرحة الجزائريين آنذاك، يتحدث الأستاذ زغيدي ، ضمن ركن ضيف الصباح لفاطمة زيغم.