مظاهرات

أحداث17 أكتوبر 61...وسام شرف للمهاجرين الجزائريين

أكدت الباحثة في التاريخ آمال قبايلي ضمن ركن ضيف النسمات أن مظاهرات 17 أكتوبر 1961 حضر لها سريا من قبل فدرالية جبهة التحرير بفرنسا حيث خرج المهاجرون الجزائريون ليلة 17 أكتوبر بسلمية كاسرين حظر التجول معرضين أرواحهم للحظر رفضا للإستعمار،وكانت بذلك نتائج المظاهرات وسام شرف للمهاجرين الجزائريين ووصمة عار على فرنسا الإستعمارية.
كما تقول الباحثة قبايلي للزميلة فاطمة زيغم

زغيدي: المظاهرات أفرزت القرار الأممي14-15لحق الشعوب في تقرير مصيرها

تعود اليوم الذكرى ال 58 لمظاهرات ال 11 ديسمبر 1960 كمحطة هامة في تاريخ الجزائر التي رفضت كل المخططات الإستعمارية ونددت بالظلم المسلط على الجزائريين ، ويقول الدكتور لحسن زغيدي أستاذ التاريخ بجامعة الجزائر 02 أن من أهم القرارات التي جاءت نتاج هذه المظاهرات القرار الأممي14و15 القاضي بحق الشعوب في تقرير مصيرها
كما يقول في ركن ضيف الصباح للزميلة فاطمة زيغم

الدكتور محمد الأمين بلغيث:مظاهرات ديسمبر ساعدت بتعجيل المفاوضات العلنية

قال الدكتور والباحث في التاريخ محمد الأمين بلغيث إن مظاهرات 11ديسمبر 1960 حلقة هامة في مسار الثورة التحريرية،ساعدت كثيرا في التعجيل بالمفاوضات العلنية بين الطرف الفرنسي والجزائري ، وكانت أكبر درس لسياسة ديغول وتأكيد أن "الجزائر جزائرية" وفقط ،يقول ضيف الصباح للزميل محمد الأمين لاحقي