أميــر الراي الشاب مــامي يخــتتـم ســهرات مهــرجان تيمقــاد الدولــي في طبعتــه الـ 39

تختتم سهرة هذا الخميس فعاليات مهرجان تيمقاد الدولي في طبعته 39 بعد أسبوع حافل بالنشاطات الفنية. و في هذا الصدد أفادت موفدة القناة الإذاعية الأولى إلى تيمقاد فاطمة بلخير أن اليوم تكون آخر سهرة ختامية لفعاليات الطبعة 39 لمهرجان تيمقاد الدولي لسنة2017 ، مشيرة إلى أن الطبوع المبرمجة اليوم تكون أوراسية تحييها فرقة أبو زاهر رفقة الفنان الكبير كمال القالمي و ينشطها كذلك أمير الراي الشاب مامي. و أضافت أن حفل سهرة أالاربعاء إلى الخميس كان مميزا و ذلك بحضور كثيف للعائلات الوافدة من مختلف ولايات الوطن إضافة إلى المغتربين الوافدين إلى المسرح الجديد تموقادي حيث طبعت السهرة الموسيقى الحالية "الراب" المستحسنة من طرف الشباب إذ ابتهج بها الجميع. وألهب الفنان الشبابي لالجرينو مدرجات تاموقادي في السهرة السابعة من مهرجان تيمقاد الدولي ليلة الأربعاء إلى الخميس وسط حضور قياسي للجمهور وأعاد لالجرينو على أسماع الحضور أجمل أغانيه التي تنوعت موسيقاها بين الراب والهيب هوب والراي والريغي وأيضا النغمات الشاوية والتي رددها الحضور . وكانت السهرة حسب عشاق تاموقادي أكثر من رائعة وأعادت من جديد الحيوية للتظاهرة حيث بدأت مع الفرقة الجزائرية "فريكلان" التي تركت هي الأخرى بصمتها في تلك الليلة المميزة و أمتعت الشباب والعائلات بوصلات موسيقية شمال أفريقية وجزائرية خاصة تنوعت بين الراي والشعبي والقناوي و المطعمة بإيقاعات أفريقية وغربية. وأكد مغني الفرقة شمسو بأن الجمهور كان ذواقا لأبعد الحدود و أن اللوحات الفنية التي رسمها الجمهور بالمدرجات بواسطة أضواء الهواتف النقالة أضفت لمسة رومانسية على أجواء تاموقادي في سهرة ستبقى في الذاكرة كما قال. وتجدر الإشارة إلى أن أولى سهرات الطبعة 39 من تيمقاد استهلها الشاب خالد، وعرفت حضورا جماهيريا مميزا من خلال البرنامج المسطر واختيار القائمين على فعاليات المهرجان لملك الراي لافتتاح الطبعة الحالية لمهرجان تيمقاد الدولي، وكان الافتتاح مقتصرا على أسماء جزائرية منوعة. كما اعتلي ركح تاموقادي لمدة أسبوع نخبة من الفنانين الجزائريين، والعرب والأجانب على غرار كل من عاصي الحلاني، بالإضافة إلى عديد الوجوه الفنية التي تقاسمت أحياء سهرات الطبعة الـ 39 لمهرجان تيمقاد الدولي، على غرار كل من Nej ،Rohff، الشاب وحيد، حميد بلبش، حسام جنيد، همام، الشاب خلاص، الشاب حسام، توفيق الندرومي، نادية بارود، الشابة جميلة، Nassi ، Willy William، نصر الدين حرة، الزهوانية، حورية عيشي، دلال أبو آمنة، كادير الجابوني، FéFé ،Algerino ، فرقة فركلاين، و الاختتام هذا الخميس 13 جويلية بسهرة مع الشاب مامي الذي يكون حاضرا رفقة كل من فرقة أبو زاهر والفنان كمال القالمي. المصدر: الإذاعة الجزائرية