أويحيى يشرف على افتتاح الطبعة ال23 لمعرض الجزائر الدولي للكتاب.

أشرف الوزير الأول ، أحمد أويحيا ، اليوم على افتتاح الطبعة ال 23 لمعرض الجزائر الدولي للكتاب الذي تستمر فعالياته إلى غاية 10 نوفمبر المقبل بقصر المعارض بالصنوبر البحري.

و بالمناسبة دعا الوزير الأول ، أحمد أو يحيا ، الناشرين الجزائريين إلى إيصال رسالة الأدب الجزائري و قيم المجتمع الجزائري إلى الشعوب الأخرى، مؤكدا استعداد الدولة لدعم دور النشر في هذا المجال.

وفي إطار الإفتتاح الرسمي للصالون ، سلم الوزير الأول، وسام الإستحقاق الوطني برتبة  "أثير"، للروائي الصيني "مو يان" ،الممنوح له من طرف رئيس الجمهورية ، السيد عبد العزيز بوتفليقة ،تكريما له و للثقافة الصينية.

و عبر مو يان عن سعادته الغامرة بتكريمه ، خصوصا و أن هذا الإحتفاء يأتي في الذكرى ال60 لبداية مسار مشترك  بين الجزائر و الصين ، مضيفا أنه بمثابة " تشجيع و دفع كبير لأعماله التي أنجزها على مر عشرات السنين.

و عبر من جهته نائب وزير الثقافة الصيني "لينغ يانشون" نيابة عن الهيئة الوطنية الصينية للإعلام ، و الوفود الصينية المشاركة في الصالون ، عن شكره الكبير للجزائر على تكريم الكاتب و الثقافة الصينية.

هذا و يذكر أن الصين ضيف شرف الطبعة ، ستشارك بما يفوق 10 آلاف عنوان ، مترجم إلى العربية و الفرنسية ، مخصصة في معظمها للثقافة الصينية التقليدية و تعلم أبجديات اللغة الصينية بالإضافة إلى العلوم و التكنولوجيا ، ممثلة لأكثر من 40 دار نشر صينية ، كما سيسجل ستة كتاب حضورهم يتقدمهم  "مو يان" الحائز على جائزة نوبل للآداب سنة 2012، و هي أول مشاركة بالمعرض لأديب متوج بهذه الجائزة.