الانطلاق الرسمي للطبعة الثانية لتظاهرة "أقلام بلادي"

أعطت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، يوم الاثنين بولاية غليزان إشارة الانطلاق الرسمي للطبعة الثانية لتظاهرة "أقلام بلادي".

وتهدف هذه التظاهرة التي أعطت إشارة انطلاقها السيدة بن غبريت من متوسطة "الشيخ العربي التبسي" بالمدينة الجديدة "هواري بومدين"  إلى "تشجيع القراءة والمقروئية داخل الوسط المدرسي و تنمية المهارات الإبداعية الفردية لدى المتعلمين".

وتسمح هذه التظاهرة التي تحمل شعار "مدرسة الجودة فضاء ملهم لقارئ جيد و كاتب مبدع"، بإكتشاف المواهب الأدبية في الوسط المدرسي من خلال تثمين المساهمات الإبداعية و تقديمها خلال الطبعة ال 24 للصالون الدولي للكتاب "سيلا 2019 " المقرر تنظيمه بالجزائر. 

و أشارت السيدة بن غبريت إلى أن هذه المسابقة التي تنظمها وزارة التربية الوطنية بالتنسيق مع وزارة الثقافة ستفتح التنافس أمام تلاميذ مختلف المؤسسات التربوية في الأطوار التعليمية الثلاثة بطريقة "إختيارية لا إجبارية" .