جميلة طلباوي،هادية بن صالحي وكايسة خليفي يتوجن بجائزة يمينة مشاكرة

توجت أمس الأحد بالجزائر العاصمة الكاتبات جميلة طلباوي وهادية بن صالحي وكايسة خليفي بجائزة  " يمينة مشاكرة" في طبعتها الأولى.  وحازت جميلة طلباوي على جائزة يمينة مشاكرة عن روايتها باللغة العربية "قلب الإسباني" (منشورات "الوطن اليوم")، بينما فازت هادية بن صالحي بالجائزة عن عملها بالغة الفرنسة  "أوراج" (دار النشر "فرانتز فانون")، في حين توجت كايسة خليفي -التي وافتها المنية في يونيو الماضي- بالجائزة  عن عملها باللغة الأمازيغية "إيهولفان".

 و منحت الجائزة من طرف لجنة تحكيم نسوية برئاسة الأديبة ربيعة جلطي في اللغة العربية ،مايسة باي في الفرنسية ،وليندة قوداش في الأمازيغية ذلك في حفل نظم بقصر الثقافة مفدي زكريا، وبحضور وزير الثقافة عز الدين ميهوبي الذي اعتبر الجائزة بداية رد اعتبار حقيقي لاسم يمينة مشاكرة، التي تستحق أن يحتفى بها ، و معها كل المبدعات الجزائريات ،مؤكدا دعم الوزارة لكل المبادرات في هذا الإتجاه.

وتم تأسيس هذه الجائزة في سبتمبر الماضي في إطار اللقاءات السنوية الآفرومتوسطية الأولى للكاتبات الشابات بهدف تتويج الأعمال الأدبية الجزائرية في اللغات العربية والفرنسية والأمازيغية وهذا تكريما لروح يمينة مشاكرة الأديبة والنفسانية الراحلة (1949-2013) صاحبة "المغارة المتفجرة" (1979) و"أريس" (1999).

وتبلغ قيمة الجائزة 000 500 دج لكل فئة وسيتم منحها مستقبلا خلال شهر يناير من كل عام وفقا للمنظمين