فيكا 8: عرض الوثائقي "أوف فرام، الثورة حتى النصر" بالجزائر

تم مساء أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة عرض الفيلم الوثائقي "أوف فرام، الثورة حتى النصر" و هو عمل تتناول فيه مخرجه مهند يعقوبي نضال الشعب الفلسطيني من اجل التحرر. و يقدم هذا العمل (62 دقيقة) الذي يتنافس في اطار الطبعة الثامنة لمهرجان الجزائر الدولي للسينما (فيكا)، لمحة تاريخية حول نضال الشعب الفلسطيني المستمر ضد الاحتلال الاسرائيلي. و أوضح مخرج العمل أن فيلمه الوثائقي الذي يستند على الارشيف على غرار صور تلفزيونية و مقاطع صحفية و صور تتناول القضية الفلسطينية، يبرز عمل المخرجيين السينمائيين المناضلين الملتزمين بالقضية من أجل استعادة التراث الفيلمي الفلسطيني. و يركز "أوف فرام، الثورة حتى النصر" على مقاومة سنوات 1960 و 1970 من خلال شهادات (من الأرشيف) لشخصيات بارزة للمقاومة الفلسطينية على غرار ياسر عرفات. كما يعطي الوثائقي الكلمة لمناضلين اجانب مناهضين للاحتلال و يندد بالمعاناة التي يعيشها الفلسطينيون. و يظهر العمل مقاطع لتدريبات المقاومين و لغارات تقوم بها قوات الاحتلال برام الله حيث يتناول المخرج الاقاليم المحتلة تحت زوايا مختلفة لهذا البلد المعرض للعنف و الاضطهاد. و أوضح المخرج مهند يعقوبي و هو استاذ في سينما ايضا خلال النقاش مع الجمهور أن عمله يقدم لمحة تاريخية لمقاومة الفلسطينيين ضد المحتل. و أبرز يقول ان "أوف فرام، الثورة حتى النصر" يعد تفكيرا حول مقاومة الفلسطينيين يمنح صورة و تصور خاص لهذا النضال في سنوات 1970. يتنافس ثمانية عشر عمل خيالي و وثائقي منها ثلاثة افلام جزائرية بمهرجان الجزائر الدولي للسينما و هو موعد سنوي مخصص للأعمال التي تعالج النزاعات و الظلم والحركات التحررية عبر العالم. و تتواصل فعاليات مهرجان الجزائر الدولي للسينما إلى غاية 8 ديسمبر بقاعة الموقار، و بسينماتك الجزائر المخصص لإعادة العرض.