ملتقى دولي حول الأدب الجزائري يومي 25 و26 مارس الجاري بطوكيو

ينظم ملتقى دولي حول الأدب الجزائري بجامعة طوكيو يومي 25 و26 مارس الجاري بحضور جامعيين جزائريين ومختصين يابانيين وكوريين جنوبيين، وفقا لبيان صادر اليوم الثلاثاء عن وزارة الثقافة. وسيخصص هذا الملتقى -الذي تنظمه المؤسسة اليابانية للأدب المغاربي وقسم الدراسات الأدبية المعاصرة بجامعة طوكيو بالتعاون مع الجمعية الكورية للأدب المغاربي- أشغاله لأعمال الروائيين البارزين في الأدب الجزائري آسيا جبار ومولود فرعون. كما ستعقد خلال هذه التظاهرة الأدبية محاضرات وموائد مستديرة من تنشيط جامعيين جزائريين ويابانيين وكوريين جنوبيين بحرم جامعة طوكيو. وأصدر مولود فرعون -الذي اغتيل في مارس 1962 من طرف منظمة الجيش السري- العديد من الروايات التي ترجمت للعربية خصوصا على غرار "الأرض والدم" (1953) و"الدروب الوعرة" (1957). وكتبت من جهتها آسيا جبار -التي وافتها المنية في 2015- العديد من الروايات التي ترجمت لحوالي الثلاثين لغة أبرزها الإنجليزية على غرار "L'Amour, la fantasia" (1985) و"Vaste est la prison" الصادر في 1995 و"Le Blanc de l'Algérie" الصادر في 1996. وينظم الملتقى الدولي حول الأدب الجزائري بطوكيو في أعقاب ترجمة رواية مولود فرعون "إبن الفقير" إلى اليابانية من طرف الجامعية اليابانية إيتسوكو أيوياغي.