24 فيلما ضمن منافسة مهرجان الجزائرالدولي للسينما في طبعته 10 .

أعلنت محافظة مهرجان الجزائرالدولي للسينما ، السيدة زهيرة ياحي ، خلال الندوة الصحفية التي نشطتها صبيحة اليوم الإثنين بديوان رياض الفتح ، مشاركة 24 فيلما ضمن المنافسة و 7 خارجها تمثل ما يفوق ال15 دولة على غرار رواندا ، بلجيكا ،فرنسا ، ، الوم أ ،سويسرا ، بوركينافاسو ، النيجر ، إسبانيا ،كندا ، مصر ، تونس ، كوبا ، فلسطين و الصحراء الغربية .

هذا و أوضح المدير الفني للمهرجان أحمد بجاوي  أن الطبعة العاشرة من المهرجان و المزمع تنظيمها من ال7 إلى 16 من نوفمبر 2019 ، ستعرف المشاركة الأولى من نوعها للفيلم الروائي الجزائري الطويل  "مناظر الخريف " لمخرجه مرزاق علواش ، ضمن المنافسة التي تسجل في مضمارها 8 أفلام روائية طويلة  " فتوى، ديسرانس ،يولي ،كارما ، بولدوك ..." ، 8 أفلام وثائقية "143 ،شارع الصحراء ، رسالة إلى إنغر ، صمت الآخرين ، ما وراء الحكاية ،على خطى ماماني عبدولاي .." و8 أفلام قصيرة "القبلة إلى مكة ، بوركينابي بونتي ، هادي هي، الصيف المغدور، حكاية في جسدي.."  .

وحسب تصريح المحافظة ، فإنه سيتم تنظيم "ماستر كلاس " تحت قيادة المركب الفرنسي الشهير" يانيك كيرجوات" بعنوان  - التركيب ككتابة ثالثة للفيلم - هذا إضافة إلى برمجة موائد مستديرة من تنشيط كتاب سيناريو و مخرجين، حول كتابة الأفلام التاريخية  تحت عنوان " من الفكرة إلى الحكاية و من الحكاية إلى السيناريو :فن الإستلهام دون الخيانة "و " سينمائيات و نساء في السينما "، لتختتم الطبعة بتكريم مجموعة من الأسماء على رأسها  المخرج الراحل "موسى حداد".

هذا و ستحتضن قاعات ديوان رياض الفتح كل فعاليات المهرجان على النحو التالي : قاعة إبن زيدون للبث الرئيسي ، قاعة كوسموس لإعادة البث و قاعة فرانس فانون للقاءات المهنية.فيما يكون الإفتتاح بفيلم “وردي” لماتس جرورد الذي يعالج القضية الفلسطينية والإختتام بالفيلم الكوبي “البراءة” لأليخاندرو جيل.