وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ ساعة واحدة 26 دقيقة

بن صالح: مخطط عمل الحكومة يكتسي "أهمية بالغة بل استثنائية كونه يرسم الآفاق الجديدة للبلاد

أربعاء, 06/28/2017 - 16:23
اعتبر رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح, هذا الأربعاء أن مناقشة مخطط عمل الحكومة من طرف أعضاء المجلس يكتسي "أهمية بالغة بل استثنائية  كونه  يرسم الآفاق الجديدة للبلاد ويرسم معالم مسيرة التنمية والتطور ويوضح السياسات  الخاصة بتحقيق الأمن والاستقرار للسنوات القادمة, خاصة وأن هذا المخطط يأتي  استكمالا وتعميقا لمضمون برنامج فخامة رئيس الجمهورية الهادف إلى تطوير  الجزائر وتحقيق الرفاه لشعبها في كافة المجالات الاقتصادية والاجتماعية  والسياسية والثقافية". وأكد رئيس مجلس الأمة خلال افتتاحه الجلسة العلنية بمجلس الأمة المخصصة لعرض  ومناقشة مخطط عمل الحكومة, حضرها الوزير الأول عبد المجيد تبون وطاقمه  الحكومي أن مخطط عمل الحكومة يعتبر "خارطة طريق تتطلب تفهم  ودعم والتزام الجميع", ووصف مناقشته من طرف أعضاء المجلس بـ "الحدث الدستوري  الهام". وقال بن صالح, إن أعضاء المجلس من خلال مناقشاتهم واستفساراتهم واقتراحاتهم الخاصة  بمخطط عمل الحكومة  سوف "يلفتون الانتباه إلى بعض القضايا المستخلصة من مضمون  الوثيقة المقدمة لهم والتذكير ببعض القضايا المطروحة في الساحة الوطنية",  معتبرا المخطط "خارطة طريق تتطلب تفهم ودعم والتزام الجميع". وأضاف المتحدث أن المناقشة تعد "حدثا دستوريا هاما وهو يدخل في صميم الصلاحيات الدستورية الممنوحة لهيئتنا إضافة إلى كونه يندرج في نهج العمل البرلماني العادي وفي سياق الممارسة الديمقراطية القائمة ما بين مؤسسات الدولة". وجدد بن صالح, تهنئة تبون على نيله ثقة رئيس الجمهورية وزيرا  أولا, معتبرا تكليفه بهذه المهمة "تتويجا لمسار طويل من المهام والمسؤوليات  التي كانت جميعها على صلة مباشرة بتطلعات الشعب الجزائري وخدمة متطلبات  التنمية". وفي سياق آخر, نوه بن صالح بـ"أجواء الطمأنينة والأمان" التي طبعت يوميات المجتمع خلال شهر رمضان المنقضي.

إجراءات جمركية جديدة للعبور إلى تونس خلال خمس دقائق

أربعاء, 06/28/2017 - 15:38
تسهيلا لإجراءات عبور المسافرين الجزائريين باتجاه تونس لقضاء عطلة الصيف تم اتخاذ إجراءات في هذا الإطار من قبل مصالح الجمارك بحيث تستغرق عملية العبور خمس دقائق فقط عوض نصف ساعة. وفي هذا الخصوص ولتسهيل عملية عبور المسافرين باشرت الفرقة المبحرة لشرطة الحدود بسكيكدة هذا الأسبوع مهامها على متن الباخرة "الجزائر2" القادمة من مدينة جان الايطالية إلى سكيكدة، حيث تلقى عناصر الفرقة  مسبقا تكوينا ورسكلة لإنجاح المهمة باستعمال احدث الوسائل التكنولوجية. ويقول في الصدد رئيس المصلحة الجهوية لشرطة الحدود عميد أول للشرطة كمال لعور:" إن جميع الإجراءات الشراطية الحدودية عولجت على متن الباخرة مع تسخير الإمكانيات البشرية والمادية، هذه الأخيرة ذات مستوى راق جدا لاسيما المعلوماتية والتي من خلالها نربح الوقت والجهد مع تقديم خدمة ذات مستوى راق". وفي ذات السياق يؤكد رئيس فرقة شرطة الحدود البحرية بميناء سكيكدة  عميد الشرطة مهدي ولطاش على أهمية هذه العملية ويعتبر" أن هذه الفرق مهامها القيام بإجراءات المراقبة الحدودية للمسافرين على متن البواخر والحزم في تطبيق القوانين لمحاربة شتى أنواع الجريمة ذات الطابع الحدودي". ومن جهتهم عبر عناصر الفرقة المبحرة عن اعتزازهم ومسؤولياتهم خلال هذه المهمة وعبر بعضهم عن تجربتهم لأول مرة في هذه المهمة واعتبروها" مفيدة من خلال التكفل بجميع المسافرين وتسهيل تنقلاتهم". وثمن أيضا المسافرون الوافدون إلى ارض الوطن العمل الشراطي كما نوهوا بمبادرة المديرية العامة للأمن الوطني حيث استحسنوا "السرعة في تطبيق الإجراءات وفق نظام إداري محكم". المصدر: القناة الإذاعية الأولى      

مسؤولة بوزارة التربية للإذاعة: التحكم في الرياضيات شرط التوظيف مستقبلا ونقص التكوين وراء ضعف نتائج شهادة التعليم المتوسط

أربعاء, 06/28/2017 - 11:43
أرجعت مديرة التقويم البيداغوجي بوزارة التربية الوطنية  "ضعف" نتائج امتحان شهادة التعليم المتوسط إلى "عدة عوامل"، فيما كشفت عن اعتماد شرط التحكم في الرياضيات كأساس للتوظيف مستقبلا مع إعادة النظر في طريقة تدريس هذه المادة الأساسية. واعتبرت مديرة التقويم البيداغوجي بوزارة التربية الوطنية سامية ميزايب، خلال برنامج"ضيف التحرير" للقناة الإذاعية الثالثة هذا الأربعاء، تطور نسبة التلاميذ المقبولين في السنوات الثلاث الماضية، يمثل التطور التدريجي لتحقيق النجاح "لكنها غير كافية" حسب تعبيرها. وأرجعت ضعف نسبة النجاح بامتحان تعليم المتوسط إلى ما اعتبرته " تراكم عدة عوامل من بينها الإستعجال في إعداد البرامج فضلا عن أن تكوين الأساتذة لم يكن في مستوى الإجراءات التي تم اعتمادها في الإصلاحات الجديدة" على حد تعبيرها. وبلغت نسبة النجاح في امتحان شهادة التعليم المتوسط هذا العام 56.33 بالمائة. ورفضت المتحدثة اعتبار "نجاح أو فشل امتحان التعليم المتوسط مؤشرا لتطور النظام التعليمي الوطني، لكنها رأت أنه " يساعد على كشف الأخطاء التي ارتكبت من قبل التلاميذ الممتحنين وإيجاد العلاج المناسب لها".وبشأن ضعف نتائج مادة الرياضيات، اعترفت ميزايب أنها "غير كافية" خصوصا لامتحان بحجم نهاية التعليم المتوسط، مشيرة إلى أن ذلك مرده إلى "نقص التكوين لدى معلمي هذا الطور التعليمي". ولعلاج النقص في التكوين في هذه المادة الأساسية، أكدت مديرة التقويم البيداغوجي بوزارة التربية الوطنية  أنه سيتم إعداد دورات تكوينية لفائدة أساتذة المادة، فضلا عن تحديث البرامج التي يجري إدراجها تدريجيا في الطورين الابتدائي والمتوسط.  كما كشفت عن التوجه إلى اعتماد التمكن من مادة الرياضيات كشرط أساسي خلال مسابقات التوظيف مستقبلا على أن يتم إعادة النظر جذريا في طريقة تدريسها. المصدر:موقع الإذاعة الجزائرية  

تبون يعرض مخطط عمل الحكومة على مجلس الأمة

أربعاء, 06/28/2017 - 10:32
 عرض الوزير الأول،عبد المجيد تبون،هذا الاربعاء،مخطط عمل حكومته أمام أعضاء مجلس الأمة،في جلسة علنية ترأسها رئيس المجلس،عبد القادر بن صالح. ويأتي عرض مخطط الحكومة أمام الغرفة العليا للبرلمان بعد ان تمت المصادقة عليه الجمعة الماضي بالأغلبية (402 صوت من اصل 462) من طرف نواب المجلس الشعبي الوطني. ويتضمن مخطط عمل الحكومة المتعلق بتنفيذ برنامج رئيس الجمهورية،العديد من المحاور من بينها ترقية الديمقراطية والحكم الراشد والتنمية الاجتماعية والاقتصادية مع الالتزام بمواصلة مسعى تعزيز دولة القانون وترقية الحريات وكذا التأكيد على مكانة الجزائر دوليا ودورها في ترقية السلم والاستقرار عبر العالم  وتعميق محاور مسار إصلاح قطاع العدالة وإصلاح الإدارة ومحاربة البيروقراطية. وفي الشق الاقتصادي،تراهن الحكومة على مواصلة الحفاظ على المكتسبات الاجتماعية وتعزيزها وإرساء أكبر قدر من الشفافية في النشاط الاقتصادي والتجاري وتحسين مناخ الاعمال وكذا منح الجماعات المحلية دورا اساسيا في النشاط الاقتصادي،مع التركيز على تعزيز الأمن الغذائي للبلاد والحد من اختلال الميزان التجاري. وكان تبون قد أكد خلال عرضه للمخطط أمام نواب المجلس الشعبي الوطني أن هذا الاخير يتضمن تدابير إجرائية "استعجالية" قابلة للتطبيق وليست مجرد تنظير،حيث أعلن عن عدة إجراءات يعتبرها الجهاز التنفيذي "أولوية" سيتم تنفيذها قبل نهاية السنة. وأشار إلى أن مخطط عمل الحكومة يهدف الى تغيير النمط الاقتصادي تماشيا ومتطلبات المرحلة الحالية دون الاخلال أو التخلي عن المكاسب الاجتماعية  المحققة لضمان انتقال مرن نحو منظومة اقتصادية عصرية تتحرر تدريجيا من التبعية  للمحروقات.

العقيد فاروق عاشور للإذاعة:سجلنا أكثر من 58 حريق غابي خلال الـ 24 ساعة الماضية وعملية الإخماد مستمرة

أربعاء, 06/28/2017 - 10:15
كشف رئيس مصلحة الإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية العقيد فاروق عاشور هذا الأربعاء عن أن مصالحه أحصت أكثر من 58 حريق غابي خلال الـ 24 ساعة الماضية وعمليات الإخماد مستمرة إلى غاية الساعة". وأضاف العقيد فاروق عاشور في تصريح للقناة الإذاعية الأولى أن كل الوسائل مجندة من أجل إخماد هذه الحرائق وحماية المواطنين والمجمعات السكانية في الوسط الغابي. هذا وقد تسبب الإرتفاع الكبير في درجات الحرارة خلال الساعات القليلة الماضية في نشوب عديد الحرائق على مستوى عديد ولايات الوطن. وبولاية المدية تدخلت مصالح الحماية المدنية بمعية محافظة الغابات للولاية لإخماد الحرائق التي إجتاحت هذه المنطقة. الحرائق تأتي على 100 هكتار ببجاية و30 هكتار بالمدية وتتلف 141 من المحاصيل الزراعية بولاية قالمة وفي هذا السياق قال أحمد سالم عن محافظة الغابات لولاية المدية في تصريح لإذاعة الجزائر من المدية "نشب حريق على مستوى منطقة بن شكاو وحريق آخر مهول نشب بغابة الحمدانية وقدرت المساحة التي إلتهمتها الحرائق ب 30 هكتار و عملية الإخماد لا تزال متواصلة إلى غاية اليوم". من جهة أخرى أتت الحرائق التي نشبت بولاية بجاية على أكثر من 100 هكتار من الغطاء النباتي،في حين أتلفت الحرائق  بولاية قالمة ما مجموعه 141 هكتار بين محاصيل زراعية مختلفة و غطاء نباتي غابي في 31 حريق.  من جهتها مصالح الحماية المدنية لولاية معسكر وبهدف مواجهة الحرائق وضعت مخططا مدعما بحملات التحسيس والتوعية ،حيث أبرز المكلف بالإعلام الملازم هني الطاهر في تصريح لإذاعة الجزائر من معسكر أنه"تم تسخير قوافل جوارية للتحسيس بخطورة حرائق الغابات على المحاصيل الزراعية بمشاركة المواطنين والفلاحين". المصدر:الإذاعة الجزائرية

مساهل يقود الوفد الجزائري في الدورة الـ31 للمجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي

أربعاء, 06/28/2017 - 08:24
أفاد بيان لوزارة الشؤون الخارجية هذا الأربعاء أن وزير الشؤون الخارجية ا عبد القادر مساهل سيترأس الوفد  الجزائري في أشغال الدورة ال31 للمجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي الذي سينعقد  بأديس أبابا يومي 30 جوان و 1 جويلية 2017.  و أوضح نفس المصدر أن الدورة التي تندرج في إطار التحضيرات للقمة الـ 29 لرؤساء  دول و حكومات المقررة يومي 3 و 4 جويلية المقبل "ستبحث تقرير لجنة الممثلين  الدائمين للاتحاد الإفريقي و عددا من المسائل الهامة لا سيما متابعة أجندة  2063 للاتحاد الإفريقي و مخططه التنفيذي العشاري".  و حسب ذات المصدر  سيقوم وزراء الشؤون الخارجية الأفارقة بانتخاب عضوين في  المفوضية الإفريقية وأعضاء بالمجلس الاستشاري للاتحاد الإفريقي حول الفساد  واللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان و الشعوب مضيفا أن الأعضاء المنتخبين في هذا  الإطار سيتم تعيينهم من طرف قمة رؤساء دول و حكومات الاتحاد الإفريقي. كما سيعكف المجلس التنفيذي خلال هذه الدورة على دراسة مشاريع القرارات و  التوصيات التي سيتبناها رؤساء دول و حكومات الاتحاد الإفريقي.

الوزير الأول يعرض هذا الأربعاء مخطط عمل حكومته أمام أعضاء مجلس الأمة

ثلاثاء, 06/27/2017 - 14:38
يعرض الوزير الأول عبد المجيد تبون, صباح الأربعاء, مخطط عمل حكومته أمام أعضاء مجلس الأمة, وذلك طبقا للمادة 94 من  الدستور, حسب ما أفاد به بيان للمجلس هذا الثلاثاء. وأوضح ذات المصدر, أن مجلس الأمة "سيستأنف أشغاله في جلسة علنية ستخصص لعرض ومناقشة مخطط عمل الحكومة بحضور الوزير الأول والطاقم الحكومي", على إثر  مصادقة نواب المجلس الشعبي الوطني, يوم الجمعة الماضي, بالأغلبية على مخطط  العمل الحكومة, الذي عرضه تبون يوم الثلاثاء المنصرم, وذلك بـ 402 صوتا. وبهذه المناسبة, اعتبر الوزير الأول أن مناقشة مخطط عمل الحكومة من طرف أعضاء  البرلمان "محطة قوية للديمقراطية في بلادنا", مشددا على "إلتزام" الحكومة  بالعمل على تعزيز تعاونها مع السلطة التشريعية.  وكانت ردود الوزير الأول على تدخلات النواب, تأكيدا على أن المخطط يتضمن  تدابير إجرائية "استعجالية" قابلة للتطبيق وليست مجرد تنظير, حيث أعلن عن عدة  إجراءات يعتبرها الجهاز التنفيذي "أولوية" سيتم تنفيذها قبل نهاية السنة. وفي هذا الإطار, أعلن تبون عن تنصيب مفتشية عامة على مستوى الوزارة  الأولى خلال الأيام المقبلة, تكون مهمتها مراقبة المال العام وإضفاء المزيد من  الشفافية في تمويل المشاريع العمومية وإنجازها, مبرزا ان الحكومة سترفع  التجميد عن بعض المشاريع ذات المردودية الاقتصادية الكبيرة والسريعة. وأشار إلى أن مخطط عمل الحكومة يهدف الى تغيير النمط الاقتصادي تماشيا  ومتطلبات المرحلة الحالية دون الاخلال أو التخلي عن المكاسب الاجتماعية  المحققة, لضمان انتقال مرن نحو منظومة اقتصادية عصرية تتحرر تدريجيا من  التبعية للمحروقات, حيث أن الانشغال الأساسي للجهاز التنفيذي حاليا يكمن في  "البحث عن الحلول الكفيلة بالحفاظ على التوازنات المالية الكبرى تفاديا للجوء  الى للاستدانة الخارجية وتعزيز التماسك الاجتماعي واستتباب الأمن والاستقرار". وتعتزم الحكومة الجديدة ترجمة مختلف محاور مخطط عملها إلى "برامج قطاعية  مشفوعة بآجال زمنية محددة ومخصصاتها المالية للتنفيذ", حيث كشف الوزير الأول  أن مشروع قانون المالية ل 2018 "سيرفع من الغلاف المالي المخصص لإطلاق العديد  من المشاريع الاقتصادية والتنموية عبر كامل التراب الوطني". كما أعلن السيد تبون عن التكفل القريب للحكومة بالشباب المستفيدين من قروض,  الذين يعانون من مشاكل في تسديد ديونهم, وعن قيامها عما قريب "بإحصاء شامل  ودقيق للوعاء العقاري الصناعي لتحديد الفضاءات غير المستغلة", مؤكدا عزم  الحكومة على الانطلاق في "القريب العاجل" في استحداث مناطق نشاط ستوجه خصيصا  للشباب المستثمر وذلك عبر العديد من الولايات. وبخصوص سياسة الدعم, أعلن ذات المسؤول عن عزم الحكومة تنصيب لجنة وطنية  استشارية لدراسة ملف الدعم الموجه للشرائح الهشة في المجتمع تعمل على ضبط  وإعداد القوانين والإجراءات الكفيلة بإيصال دعم الدولة لمستحقيه, مع التفكير  في إعفاء المواطنين أصحاب الدخل الضعيف من الضرائب مقابل فرض رسوم وضرائب  جديدة على الثروة. وحول تنمية الجماعات المحلية, كشف الوزير الأول أن الحكومة ستقدم للبرلمان,  مشاريع لمراجعة قوانين البلدية والولاية, "تدعيما للديمقراطية المحلية عن طريق  تحديد أفضل للصلاحيات بين الدولة والجماعات الإقليمية". وفي قطاع التربية, قال تبون أنه "تقرر الانطلاق السريع في إنجاز مؤسسات  تعليمية في مختلف الأطوار تحسبا للدخول المدرسي المقبل", كاشفا عن مشروع  لإنجاز مدارس ابتدائية ومتوسطات تعمل بالنظام الداخلي بالنسبة لولايات الجنوب,  بموافقة أولياء التلاميذ. وفي قطاع الإعلام, أعلن الوزير الأول عن "تقنين" أوضاع القنوات التلفزيونية  الخاصة قبل نهاية السنة الجارية, مؤكدا أنه سيتم اعتمادها كقنوات جزائرية وفق  دفتر شروط "أكثر دقة", مع تفعيل سلطات الضبط ثم تنصيب مجلس أخلاقيات المهنة  الصحافة. للإشارة, يتضمن مخطط عمل الحكومة ترقية الديمقراطية والحكم الراشد والتنمية  الاجتماعية والاقتصادية مع الالتزام بمواصلة مسعى تعزيز دولة القانون وترقية  الحريات والتأكيد على مكانة الجزائر دوليا ودورها في ترقية السلم والاستقرار  عبر العالم وتعميق محاور مسار إصلاح قطاع العدالة وإصلاح الإدارة ومحاربة  البيروقراطية. وفي الشق الاقتصادي, تراهن الحكومة على مواصلة الحفاظ على المكتسبات  الاجتماعية وتعزيزها وإرساء أكبر قدر من الشفافية في النشاط الاقتصادي  والتجاري وتحسين مناخ الأعمال وكذا منح الجماعات المحلية دورا أساسيا في  النشاط الاقتصادي, مع التركيز على تعزيز الأمن الغذائي للبلاد والحد من اختلال  الميزان التجاري. كما تعتزم الحكومة مواصلة تطوير المنظومة الوطنية للتربية والتعليم العالي والتكوين المهني بالإضافة إلى صون التراث الثقافي ومرافقة الفعل الثقافي. 

بن حبيلس للإذاعة:الجزائر لا تستعمل ورقة اللاجئين الأفارقة لأغراض سياسية وستواصل تقديم الدعم لهم

ثلاثاء, 06/27/2017 - 12:04
 نددت سعيدة بن حبيلس رئيسة الهلال الأحمر الجزائري هذا الثلاثاء بمظاهر العنصرية التي انتشرت مؤخرا ضد اللاجئين الافارقة على مواقع التواصل الإجتماعي، مؤكدة، من جهة أخرى، أن الجزائر لا تستعمل ورقة اللاجئين لأغراض سياسية،   وخلال برنامج "ضيف التحرير" للقناة الإذاعية الثالثة، أشارت بن حبيلس إلى أن الجزائر تجد نفسها اليوم مجبرة على تسيير تداعيات أخطاء استراتيجية للدول العظمى تسببت منذ نهاية الحرب العالمية الثانية  في مأساة إنسانية غير مسبوقة. وترى رئيسة الهلال الأحمر الجزائري أن الدول المسؤولة عن مثل هذه الحالات، والتي تميل إلى استغلال مساعداتها لأغراض سياسية، يجب أن "تقاسم العبء" مع الجزائر في المساعدة على التعامل مع هذه الكارثة" من خلال المفوضية العليا للاجئين. وفيما لفتت إلى أنها لا تمتلك إحصاءات دقيقة عن عدد المهاجرين الذين لجأوا إلى الجزائر، أكدت بن حبيلس استمرار تقديم الدعم والمساعدة لهؤلاء اللاجئين. كما نددت بمظاهر العنصرية والشوفينية التي طالت اللاجئين الأفارقة من قبل بعض مستعملي وسائل التواصل الإجتماعي مؤخرا في سلوك غريب عن الشعب الجزائري على حد تعبيرها. المصدر:موقع الإذاعة الجزائرية  

الإعلان عن نتائج شهادة التعليم المتوسط هذا الثلاثاء عبر موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات

ثلاثاء, 06/27/2017 - 09:22
يتم هذا الثلاثاء الإعلان عن نتائج امتحانات شهادة التعليم المتوسط عبر موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات bem.onec.dz وحسبما أكدته وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي التويتر فإن نسبة النجاح في الامتحانات بلغت 56.33 بالمائة . من جهتها أكدت رئيسة فيدرالية جمعية أولياء التلاميذ جميلة خيار في تصريح للقناة الإذاعية الأولى أن نسبة النجاح  تعد ايجابية خاصة وأن امتحانات شهادة التعليم المتوسط جرت في جو من الصرامة ،كما دعت الأولياء إلى ضرورة المرافقة النفسية للتلاميذ الراسبين. للتذكير فقد خاض امتحانات شهادة التعليم المتوسط لهذا العام والتي جرت أيام الـ4 والـ5 والـ6 جوان الجاري أزيد من 566 ألف مترشحا موزعين على أزيد من 2200 مركز اجراء.

بن غبريت : نسبة النجاح في شهادة التعليم المتوسط بلغت 56,33 بالمائة

اثنين, 06/26/2017 - 20:25
بلغت نسبة النجاح في امتحان شهادة التعليم المتوسط (دورة جوان 2017) 56,33 بالمائة، حسب ما أعلنت عنه وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، هذا الاثنين على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر. وأضافت السيدة بن غبريت أن الإعلان عن النتائج سيكون غدا الثلاثاء على الساعة ال11,00على موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات bem.onec.dz للتذكير فقد خاض امتحانات شهادة التعليم المتوسط لهذا العام والتي جرت أيام 4،5 و6 يونيو الجاري، أزيد من 566 ألف مترشح موزعين على 2.234 مركز إجراء. المصدر : وكالة الأنباء الجزائرية

هزة أرضية بقوة 0ر3 درجة على سلم ريشتر بولاية المدية

اثنين, 06/26/2017 - 14:32
سجلت منتصف نهار الاثنين في حدود الساعة  الثانية عشر و50 دقيقة, هزة أرضية بلغت شدتها 0ر3 درجات على سلم ريشتر بمنطقة  ميهوب, في ولاية المدية, حسب ما أفاد به مركز البحث في علم الفلك والفيزياء  الفلكية والجيوفيزياء.  وأضاف ذات المصدر, أن مركز الهزة حدد على بعد 03 كلم جنوب شرق ميهوب بنفس  الولاية.

سكان قرية لعزيبي بسطيف يحتفلون بعيد الفطر بتنظيم الوزيعة في أجواء تضامنية

اثنين, 06/26/2017 - 11:52

احدى عمليات الوزيعة في سطيف

دأب سكان ولاية سطيف على  تطبيق عادة الوزيعة  لما تبرزه من مظاهر التآزر والتضامن مع الفئات المعوزة ، وبمناسبة عيد الفطر المبارك نظم سكان قرية لعزيبي ببلدية عين القراج ومن خلال جمعية ايميان الخير عملية لنحر العجول في جو بهيج جمع بين كل فئات المجتمع لتنتهي المناسبة باعداد  مأدبة غداء لكل سكان القرية حتى أؤلئك الذين رحلوا عنها وعادوا لمشاركة أهاليهم الحدث .  وقد  تقاسم فقراء واغنياء قرية العزويب فرحة عيد الفطر المبارك واجتمعوا ككل مرة لتنظيم عادة الوزيعة  التي تضرب في جذور المنطقة ، وهي العادة التي تقضي بمشاركة سكان المنطقة ككل بحسب استطاعته في تكاليف مأبة غداء جماعية بعد نحر عدد من الماشية لتوزع اللحوم بعدها على فقراء المنطقة واغنياءها على حد السواء .  وتعتبر الوزيعة احدى العادات التي تجتمع بفضلها  شمل سكان المنطقة ، حيث اتفق  سكان  قرية اعزيب على ذبح ثلاثة عجول  اجتمع على اكل اطباقها الفقير والغني ، وفي هذا السياق أبرز رئيس جمعية ايميان الخير كويسي عبد الحليم  في تصريح لإذاعة الجزائر من سطيف أن الوزيعة تعد احد اقدم العادات الامازيغية التي يجب الحفاظ عليها  لانها تجمع بين كل سكان القرى دون استثناء حتى أؤلئك الذين يقطنون خارجها حاليا. وقد انطلقت هذه العملية التضامنية  من خلال جمع التبرعات من سكان القرية واختتمت بتقدم احد المقتدرين بدفع قيمة العجول المذبوحة في تجسيد  حقيقي للتآزر بين كل فئات القرية.  المصدر : الاذاعة الجزائرية

تسجيل مداومة متذبذبة بالعاصمة... وصويلح يتوقع تحقيق 99 % من الالتزام بها أيام العيد

اثنين, 06/26/2017 - 09:19
توقع الأمين العام للتجار والحرفيين صالح صويلح  أن يتم تجاوب التجار لنظام المداومة بما يفوق 98 بالمائة مرجعا ذلك إلى التزام هؤلاء التجار بتطبيق القانون وتعودهم على ذلك. وقال صويلح في تصريح للقناة الإذاعية الأولى، هذا الإثنين، إن مصالح التجارة سجلت التزام التجار بتطبيق نظام المداومة خلال العام الماضي بما نسبته 98 بالمائة " بينما نتوقع تجاوز هذه النسبة إلى 99 بالمائة هذا العام بعد إجراء عملية التقييم، وذلك بفضل التزام التجار بتطبيق القانون وتعودهم على هذه العملية وأيضا تخوفهم من التعرض للعقوبات في حال الإغلاق خلال أيام العيد". ويأتي ذلك في وقت شهدت خدمة المناوبة بأغلب أحياء الجزائر العاصمة خلال اليوم الأول من عيد الفطر المبارك تذبذبا كبيرا من قبل التجار. فيما استجاب بعض تجار ولاية وهران، وإن بنسب ضئيلة، لواجب المداومة، بينما تم تسجيل نسبة التزام للتجار ببرنامج المداومة بأكثر من 99 بالمائة عبر ست ولايات بشرق البلاد تابعة للمديرية الجهوية للتجارة لناحية باتنة. المصدر:الإذاعة الجزائرية

موجة حرة شديدة تجتاح عدة مناطق بالبلاد تصل حدود 44 درجة بجنوب الوطن

اثنين, 06/26/2017 - 09:17
تشهد العديد من مناطق الوطن منذ أمس الأحد المصادف لليوم الأول من عيد الفطر المبارك ارتفاعا محسوسا في درجات الحرارة تجاوز 40 درجة بالعديد من الولايات الجنوبية وتتوقع مصالح الأرصاد الجوية هذا الاثنين تسجيل نحو 44 درجة بالمناطق الجنوبية والداخلية. وفي هذا الجانب أوضحت المكلفة بالإعلام بمصالح الأرصاد الجوية هوارية بن رقطة في تسجيل للقناة الإذاعية الأولى أنه من المتوقع أن تشهد مناطق الوطن اليوم درجات حرارة قصوى تفوق 40 درجة وقد تصل حتى  44 درجة مئوية بالمناطق الجنوبية وكذا بالمناطق الداخلية بكل من ولايتي قالمة وسوق أهراس و37 درجة مئوية بالمناطق الساحلية. هذا وينصح الأطباء بتجنب التعرض مباشرة لأشعة الشمس في هذه الظروف وتفادي السفر حيث أكد الدكتور عبد الغني بن حبلة رئيس مصلحة بمستشفى بعين طاية أنه يتعين على الأشخاص الكبار والصغار  تفادي الخروج في أوقات الذروة أي من الساعة 11.00 إلى غاية  15.00 زوالا لتجنب ضربات الشمس التي قد تتسبب في صداع الدماغ وأمراض أخرى. كما شدد الدكتور عبد الغني بن حبلة على ضرورة شرب كميات كبيرة من المياه نظرا لحاجة الجسم لها خلال موجة الحر هذه.  المصدر:الإذاعة الجزائرية

انخفاض الوفيات بنسبة 12 بالمائة في حوادث المرور مقارنة برمضان 2016

أحد, 06/25/2017 - 09:31
انخفضت الوفيات التي تتسبب فيها حوادث المرور على المستوى الوطني بنسبة 12 % خلال رمضان 2017 مقارنة برمضان 2016  حسبما  أشار إليه عميد الشرطة رابح زواوي المكلف بالاتصال لدى المديرية العامة للأمن الوطني. وعلى  هامش تنظيم مائدة  افطار ببئر خادم بولاية الجزائر  أوضح  العميد  أن   المديرية سجلت خلال شهر رمضان 32 وفاة بسبب حوادث المرور على مستوى الاقليم  التابع لاختصاصها أي انخفاض بنسبة 12 بالمائة مقارنة مع رمضان السنة الماضية. وأبرز العميد زواوي أن 805 حادث تم تسجيله خلال هذه الفترة  ما أدى إلى  إصابة 962 شخص و 32 وفاة. وأوضح أن المعطيات تبقى مؤقتة في انتظار تعزيز حصيلة الحوادث مؤكدا أن  الاجراءات الوقائية التي تجاوزت 7.000 مبادرة خلال هذا الشهر قد ساهمت في  تقليص عدد الوفيات. كما ربط زواوي هذا الانخفاض بمساهمة مائدات الافطار المنظمة خلال  رمضان عبر التراب الوطني التي دفعت بالسائقين إلى توخي الحذر و تفادي تجاوز  السرعة قبل الافطار   بحيث أنهم يستطيعوا الافطار في أحد الخيمات المنصبة على  أهم محاور الطرقات. وأوضح المحافظ أنه تم توزيع  ما يقارب ال100 وجبة في كل مائدة عبر التراب  الوطني لمستخدمي الطريق الذين يقطعون مسافات طويلة. المصدر : الاذاعة الجزائرية/وأج

بن صالح وبوحجة وتبون يؤدون صلاة عيد الفطر المبارك بالمسجد الكبير

أحد, 06/25/2017 - 09:27
أدى رئيس مجلس الامة عبد القادر بن صالح ورئيس  المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة والوزير الاول عبد المجيد تبون صباحهذا  الاحد  صلاة عيد الفطر المبارك بالجامع الكبير بالجزائر العاصمة في جو ساده  الخشوع والسكينة وسط جمع من المواطنين. وقد أدى صلاة عيد  الفطر أيضا بنفس الجامع أعضاء من الحكومة وإطارات  من الدولة وممثلون عن الأحزاب السياسية والمجتمع المدني إلى جانب أعضاء السلك  الدبلوماسي العربي والإسلامي المعتمد بالجزائر. وفي خطبتي الصلاة أوضح الإمام انه في يوم العيد "تزداد فيه المحبة بين  افراد المجتمع وتتطهر فيه النفوس من الضغائن والاحقاد" داعيا الى  ضرورة "التمسك" بصلة الرحم وذوي القربى والاحسان إليهم لاسيما في مثل هذه  المناسبة الكريمة.  واشار الخطيب الى أن من أعظم نعم الله عز وجل بعد الاسلام "تحقيق الامن  والاستقرار الذي اصبح سائدا بفضل الاصلاحات التي تمت على مختلف الاصعدة "حاثا  الجميع على "الوحدة والمواساة " فيما بين افراد الامة داعيا المولى عز وجل أن  يديم على البلاد نعمة الامن والعافية وأن يرد كيد الكائدين  في نحورهم.  وأكد الامام أن وحدة المسلمين تتم من خلال "انسجامهم والتفافهم حول اولي  الامر والابتعاد عن الفرقة وكل ما يمس بوحدة صفهم".   وعقب أداء صلاة العيد تلقى السادة بن صالح وبوحجة وتبون التهاني من قبل  المصلين. المصدر : الاذاعة الجزائرية/وأج

عــيــد الـــفـــطــــر المــبارك سيكـــون هــذا الأحـــد بــالــجـــزائـــــر

سبت, 06/24/2017 - 22:06
أعلنت اللجنة الوطنية للأهلة والمواقيت الشرعية المجتمعة مساء هذا السبت بالجزائر العاصمة أن عيد الفطر المبارك في الجزائر سيكون غدا الأحد وذلك لثبوت رؤية هلال شهر شوال لسنة 1438.  ويذكر أن اللجنة الوطنية للأهلة -التي لها فروع على مستوى كل ولايات الوطن- تتكون من علماء في الشريعة الإسلامية وخبراء من مركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء. وبمناسبة حلول عيد الفطر المبارك تقدم وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى بتهانيه إلى الشعب الجزائري وإلى الأمة الإسلامية جمعاء.   المصدر : وكالة الأنباء الجزائرية

تبون في رده على أسئلة النواب: مخطط عمل الحكومة يهدف إلى تغيير النمط الاقتصادي دون التخلي عن المكاسب الاجتماعية

سبت, 06/24/2017 - 10:09
أكد الوزير الأول عبد المجيد تبون أمس الجمعة أن مخطط عمل الحكومة يهدف الى تغيير النمط الاقتصادي تماشيا و متطلبات المرحلة  الحالية دون الإخلال أو التخلي عن المكاسب الاجتماعية المحققة   لضمان انتقال مرن نحو منظومة اقتصادية عصرية تتحرر تدريجيا من التبعية للمحروقات. وأوضح الوزير الأول خلال تدخله في جلسة علنية بمقر المجلس الشعبي الوطني خصصت للرد على انشغالات النواب عقب عرض مخطط عمل الحكومة للمناقشة على مدار أربعة  أيام  أن الانشغال الأساسي للجهاز التنفيذي حاليا يكمن في "البحث عن الحلول الكفيلة بالحفاظ على التوازنات المالية الكبرى تفاديا للجوء إلى للاستدانة  الخارجية و تعزيز التماسك الاجتماعي و استتباب الأمن و الاستقرار". و اعتبر السيد تبون أن "المشكل لا يكمن أبدا في نقص في الموارد المالية بل  المرحلة تقتضي ترتيب الأولويات موضحا أنه سيتم إعادة تقييم و تقويم للمشاريع  التي كانت محل تأجيل أو تجميد مع رفع المخصصات المالية للبرامج القطاعية بما يسمح بإطلاق ورشات جديدة" و مبرزا أن الانتقال من نمط اقتصادي إلى آخر "استغرق  جيلا أو أكثر في بلدان أخرى و بالتالي سيتم العمل على تحول اقتصادي تدريجي في المرحلة الحالية".  و أضاف السيد تبون أن مصالحه ستعكف عما قريب على "ترجمة مختلف محاور مخطط عمل  الحكومة إلى برامج قطاعية مشفوعة بآجال زمنية محددة و مخصصاتها المالية للتنفيذ موضحا أن مشروع قانون المالية ل 2018 سيرفع من الغلاف المالي المخصص  لإطلاق العديد من المشاريع الاقتصادية و التنموية عبر كامل التراب الوطني. و في هذا الصدد كشف السيد تبون أنه تم في 2017 تخصيص 70 مليار دينار لتمويل  برامج الجماعات المحلية في مختلف المجالات التنموية مع التركيز على دعم و  تعزيز المشاريع الجوارية سيما في المناطق المعزولة و الحدودية . و في المجال المالي و النقدي قال السيد  تبون "سنعمل على ضمان تحكم اكبر وأنجع في الموارد المالية خصوصا احتياطي الصرف و نسبة التضخم و إصلاح المنظومة  الجبائية  لأنها أساس التنمية و ذلك من خلال توسيع الوعاء الضريبي و رفع الرسوم على المنتجات الكمالية و العمل على إعفاء ضريبي اكبر وأوسع لمحدودي الدخل حفاظا على قدرتهم الشرائية بينما ستشدد الحكومة من إجراءاتها الضريبية  على أصحاب الثروات الضخمة" .  كما جدد الوزير الأول حرص الحكومة على العمل على "تجنيد الموارد المالية الداخلية و استقطاب أموال الادخار الداخلي إلى الدوائر البنكية الرسمية دون  اللجوء إلى الاستدانة الخارجية أو الإنتاج النقدي المفرط". و في سياق ذي صلة أوضح السيد تبون أن تحقيق تحول اقتصادي نوعي يقتضي دعم  نسيج المؤسسات الصغيرة و المتوسطة و مرافقتها عبر جميع مراحل تطورها لأنها  ركيزة الأساسية لتنويع الاقتصاد المستحدث للثروة و مناصب الشغل. و في هذا الصدد قال السيد تبون أن 85 بالمائة من أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المنشأة في إطار برامج "الأونساج" يسددون ديونهم و أن "الحكومة ستتكفل بالشباب الذين يعانون من مشاكل في التسديد دون اتهامهم بتبذير المال  العام" مشيرا إلى أن هذه المؤسسات الشبانية ستكون لها الأولوية في المشاريع الوطنية قبل اللجوء إلى خدمات المؤسسات الأجنبية . من جهة أخرى أبرز الوزير الأول حرص الحكومة على مكافحة الغش و المضاربة خصوصا في مجال العقار الصناعي في هذا السياق أوضح المتحدث أن الحكومة ستقوم عما قريب  "بإحصاء شامل و دقيق للوعاء العقاري الصناعي لتحديد الفضاءات غير المستغلة"   مبديا عزم الحكومة على الانطلاق في "القريب العاجل" في استحداث مناطق نشاط ستوجه خصيصا للشباب المستثمر و ذلك عبر العديد من الولايات. و اعتبر الوزير الأول أن القطاع الفلاحي ممكن أن يكون مصدر مهم للعملة الصعبة و قاطرة أمامية للنمو من خلال دعم قدراته التصديرية مؤكدا أن القطاع يحقق نسبة نمو سنوية تناهز 8 بالمائة و أن إيراداته فاقت 30 مليار دولار خلال السنوات العشر الماضية كذلك الأمر بالنسبة للقطاع السياحي الذي ما يزال غير  مستغل برغم حيازته على إمكانيات كبيرة للإقلاع حسبه. في هذا الصدد قال السيد تبون أن الحكومة تولي أهمية كبيرة للقطاع السياحي من خلال سعيها إلى إقرار حزمة من التدابير والإجراءات لتحفيز المستثمرين لإطلاق  مشاريعهم . و بخصوص قطاع السكن قال السيد تبون أن الحكومة ستواصل دعم السكن بمختلف صيغه  و أنه لا تنازل البتة عن هذا التوجه بما يضمن حق السكن لكل مواطن يستجيب لشروط الاستفادة مع تأكيده بأن مشاريع إعادة تأهيل النسيج العمراني القديم في  العديد من ولايات الوطن ستبقى مستمرة. و في رده على مطالب بعض النواب برفع سقف الاستفادة من السكن الاجتماعي قال السيد تبون إن " الدولة حاليا ليست جاهزة لذلك و مع ذلك فهي حريصة على تلبية كل الحاجيات المعبر عنها و قوامها 6ر1 مليون طلب مؤكدا أن العجز المسجل في مجال السكن  يتناقص من سنة لأخرى". و في مجال التجارة الخارجية قال السيد تبون إن الحكومة ستواصل جهودها للحد من الاستيراد لكن دون أحداث أي ندرة أو خلل في تموين السوق و الهدف هو حماية الإنتاج الوطني مؤكدا أن فاتورة الاستيراد تقلصت من 60 مليار دولار في 2014  إلى 46 مليار دولار في 2016 و أن الحكومة ستعمل بفضل سياسة تقليص واردات الكماليات و مكافحة الفوترة المبالغ فيها على تراجع عجز الميزان التجاري من 16 مليار دولار في 2016 إلى اقل من 10 مليار دولار مع نهاية  العام الجاري. كما ابرز السيد تبون أن التحسن المرتقب في أسواق النفط و توسيع تحصيل الجباية العادية على المستوى الداخلي من شأنه أن يشكل واردات إضافية يمكنها أن تغطي ميزانية التسيير. تنصيب لجنة وطنية استشارية قريبا لدراسة وتوجيه دعم الدولة لمستحقيه   أعلن الوزير الأول عبد المجيد تبون أمس الجمعة عن عزم الحكومة تنصيب لجنة وطنية استشارية  لدراسة ملف الدعم الموجه للشرائح الهشة في المجتمع تعمل على ضبط  وإعداد القوانين و الإجراءات الكفيلة بإيصال دعم الدولة لمستحقيه و ذلك في إطار جهود تكريس مبدأ الطابع الاجتماعي للدولة . وقال الوزير الأول خلال جلسة علنية خصصت للرد على انشغالات نواب المجلس الشعبي الوطني عقب مناقشة مخطط عمل الحكومة"  برئاسة رئيس المجلس السيد سعيد بوحجة " أن الحكومة ستفتح نقاش وطني واسع و معمق و ذلك بهدف تصويب جهود الدولة لوصول الدعم لمستحقيه الحقيقيين" . في هذا الصدد أوضح السيد تبون أن هذا الإجراء يدخل ضمن المساعي الحثيثة للحكومة  الرامية  إلى تعزيز الطابع الاجتماعي للدولة  وأن ما سيتمخض من  إجراءات و تدابير عن اللجنة الوطنية الاستشارية المرتقب  استحداثها  وتضم خبراء و أخصائيين في قطاعات المالية و الضرائب و التضامن الوطني سيتم ترجمتها في شكل قوانين تعرض على نواب الشعب للبث فيها لاحقا ". وأبرز الوزير الأول في رده المقتضب على انشغالات النواب أن " دعم الدولة مكرس فعلا و الانشغال الحالي للحكومة يكمن في إيجاد سبل تعزيزه أكثر و تصويبه ليصل  إلى الفئات الاجتماعية التي تستحقه". في سياق ذي صلة قال السيد تبون أن 25 بالمائة من الناتج الداخلي الخام للدولة يوجه للتحويلات الاجتماعية  و 85 بالمائة من الجزائريين يتمتعون بتغطية الضمان الاجتماعي و 36 بالمائة منهم يحوزون على بطاقة الشفاء و أكثر من 2ر3 مليون مواطن يستفيدون من معاشات التقاعد   مؤكدا أن "هذه الأرقام تترجم صراحة حرص الدولة على الحفاظ على المكاسب الاجتماعية المحققة و لا مجال للتخلي عنها أبدا "  .    من جانب آخر قال السيد تبون إن الحكومة ستواصل تفعيل برامج التوظيف دون توقف  و مرافقة كل الجهود الرامية إلى استحداث المزيد من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة   مبرزا الدور الكبير الذي تباشره أجهزة  التشغيل لامتصاص البطالة  سيما في أوساط الشباب مع الحرص على رفع مؤهلات التوظيف بما يستجيب لمعطيات سوق الشغل و الحركية الاقتصادية التي تشهدها البلاد على كافة المستويات .  وبخصوص الشباب الموظفين في إطار شبكات الإدماج المهني و الاجتماعي قال السيد تبون إن الدولة لن تتخلى عن هذه الشريحة   معلنا أن الحكومة أوصت وزارة  المالية و بالتنسيق مع وزارة التضامن الوطني لمواصلة  دفع  الاعتمادات المالية  الموجهة  لها و المقدرة حاليا ب 5 مليار دينار و ذلك حتى نهاية 2017. تأسيس مفتشية عامة لمراقبة المال العام و إبرام الصفقات العمومية وأعلن الوزير الأول عبد المجيد تبونعن تنصيب مفتشية عامة على مستوى الوزارة الأولى تكون مهمتها مراقبة المال العام و إضفاء المزيد من الشفافية في تمويل المشاريع العمومية و إنجازها مبرزا أن الحكومة سترفع التجميد عن بعض المشاريع ذات المردودية الاقتصادية الكبيرة و السريعة. و صرح الوزير الأولأن "أول خطوة ستقوم بها الحكومة عن قريب وللمرة الأولى هي تأسيس مفتشية عامة على مستوى الوزارة الأولى تضم كل الكفاءات  الاقتصادية و المالية و القضائية تكون مهمتها التطرق لكبريات المشاكل المطروحة  في مجال الصفقات العمومية". و أضاف السيد تبون أن مهمة هذه المفتشية ستكون "المراقبة الدقيقة للمال العام خصوصا الصفقات التي تحتاج لأموال طائلة" مضيفا أنه و بمساعدة كل الوزارات المعنية "سنصل عن طريق هذه اللجنة الى الشفافية التي التزمنا بها في إبرام الصفقات العمومية و الرفع من مردودية الاستثمارات المطلقة من خلالها". و في هذا الصدد قال الوزير الأول أن الحكومة "ستعيد النظر في بعض المشاريع المجمدة و هذا بإعادة بعثها خصوصا تلك المتعلقة بتطوير الاقتصاد الجواري والتنمية المحلية خصوصا في الولايات المعزولة و المناطق الحدودية". كما أضاف السيد تبون أن الشرط الأول في إطلاق المشاريع هو سرعة مردوديتها و بالتالي يقول الوزير الأول "الاستثمارات ذات المردودية بعيدة المدى ليست بأولوية بل سنعطي الأولوية لمشاريع المؤسسات الصغيرة و المتوسطة التي تخلق الثروة و تمنح حلول للمشاكل الآنية كتنويع الاقتصاد و امتصاص البطالة". و في رده على سؤال آخر للصحافة حول طرق تمويل المشاريع المبرمجة في ظل نقص عائدات الخزينة العمومية بسبب تراجع أسعار النفط  شدد الوزير الأول على أن الحكومة " لم تذكر يوما التقشف بل هدفها هو سياسة ترشيد النفقات و مراجعة الأولويات" مذكرا في هذا الصدد أن "المشكل لا يكمن في عدم توفر العائدات بل في إعادة ترتيب الأولويات". كما أكد الوزير الأول أن التوظيف في القطاعات و المصالح العمومية "لن يتوقف" و أن الحكومة عازمة على بث نسيج من المؤسسات الاقتصادية خصوصا الصغيرة و المتوسطة الوطنية بإمكانه تنويع الاقتصاد الوطني و خلق الثروة و مناصب العمل.   من جهة أخرى و بخصوص احتياطات الصرف الحالية قال الوزير الاول أن قيمتها  تراوح حاليا 114 مليار دولار. الحكومة ستقدم مشاريع لمراجعة قوانين البلدية والولاية تدعيما للديمقراطية  وكشف الوزير الأول عبد المجيد تبون أن الحكومة ستقدم للبرلمان، مشاريع لمراجعة قوانين البلدية والولاية، "تدعيما للديمقراطية المحلية عن طريق تحديد أفضل للصلاحيات بين الدولة والجماعات الإقليمية". وقال السيد تبون أنه "لتوسيع صلاحيات ونطاق تدخل المجالس المحلية المنتخبة خاصة في مجال التنمية، ستقدم الحكومة مشاريع لمراجعة قوانين البلدية والولاية تدعيما للديمقراطية المحلية، عن طريق تحديد أفضل للصلاحيات بين الدولة والجماعات الإقليمية". وبخصوص توسيع نظام الولايات المنتدبة، أكد المتحد ث أن الحكومة "ستسهر على التكفل به وفق نظرة متكاملة تأخذ بعين الاعتبار العوامل الديمغرافية والاقتصادية على أن تكون الهضاب العليا المرحلة المقبلة في هذا المسار"، معتبرا أن "الكلمة الأخيرة ستكون للبرلمان في ترقية الولايات المنتدبة في الجنوب إلى ولايات"، معربا عن أمله في أن "يكون هذا قبل نهاية السنة". وأضاف ذات المسؤول، أن "الحكومة تسجل بارتياح توافق النواب مع مساعيها لتحسين المرفق العمومي للعدالة وتعزيز حقوق المتقاضين وضمان مكافحة مثلى لكل أشكال الجريمة"، مؤكدا أن "تحقيق المطلب في أخلقة الحياة العامة ومحاربة الفساد يمر حتما عبر تكريس شفافية كاملة في القواعد والإجراءات المتعلقة بالمعاملات الإدارية والاقتصادية وعلينا وضع قواعد بسيطة وعاجلة يفهمها الجميع وتطبق على  الجميع". الانطلاق السريع في إنجاز مؤسسات تعليمية في مختلف الأطوار تحسبا للدخول المدرسي المقبل  هذا وأعلن الوزير الأول عبد المجيد تبون أنه تقرر الانطلاق السريع في إنجاز مؤسسات تعليمية في مختلف الأطوار، تحسبا للدخول المدرسي المقبل. وقال السيد تبون أنه "تقرر الانطلاق السريع في إنجاز مؤسسات  تعليمية في مختلف الأطوار تحسبا للدخول المدرسي المقبل"، كاشفا عن مشروع  لإنجاز مدارس ابتدائية ومتوسطات تعمل بالنظام الداخلي بالنسبة لولايات الجنوب،  بموافقة أولياء التلاميذ. وأوضح أن المشروع قيد الدراسة مع وزيرة التربية الوطنية، معتبرا أن هذا النوع من المدارس "ليس جديدا على الجزائر بل هو من تقاليدها". وعن تزامن امتحانات نهاية السنة مع الشهر الفضيل والظروف المناخية القاسية التي عرفتها بعض المناطق الجنوبية، قال الوزير الأول أن "الأمر يتعلق بمرحلة ظرفية حشد لتجاوزها كل الإمكانيات المادية الممكنة". وبالنسبة لقطاع الصحة، أكد السيد تبون أن تدعيم الشبكة الوطنية للمؤسسات الاستشفائية والصحية سيتواصل بالتركيز على "الاستعمال الأمثل للإمكانيات والموارد البشرية بما يسمح بالتكفل الأمثل للمرضى وتنفيذ سياسة الدولة في مجال مكافحة الأمراض المزمنة والمتنقلة والسرطان". وفي ملف آخر، قال المتحدث أن "الحكومة تعرب عن استعدادها للتواصل مع فئات  الحرس البلدي ومتقاعدي الجيش الوطني الشعبي قصد دراسة سبل التكفل بأوضاعهم  الاجتماعية". تقنين أوضاع القنوات التلفزيونية الخاصة قبل ناهية السنة الجارية من جهة أخرى،  أعلن الوزير الأول عبد المجيد تبون عن "تقنين" أوضاع القنوات التلفزيونية الخاصة قبل نهاية السنة الجارية، مؤكدا أنه سيتم اعتمادها كقنوات جزائرية وفق دفتر شروط "أكثر دقة". وأوضح السيد تبون أن "حرية التعبير مكتسب ديمقراطي وردا على ما أثير بشأنها ستعمل الحكومة على تعزيزها من خلال تفعيل سلطات الضبط ودعمها الذي سأسهر عليه شخصيا ثم تنصيب مجلس أخلاقيات المهنة الصحافة". معلنا عن "تقنين أوضاع القنوات التلفزيونية الخاصة قبل نهاية السنة الجارية موازاة مع إطلاق مشروع قناة التلفزيونية البرلمانية". وفي رده على أسئلة الصحفيين في الندوة الصحفية التي أعقبت جلسة التصويت، قال الوزير الأول أن الحكومة "ستغلق ملف القنوات التلفزيونية الخاصة نهائيا قبل نهاية السنة"، كاشفا أنه سيتم "اعتماد هذه القنوات وفق دفتر شروط أكثر دقة وتصبح جزائرية تبث من الجزائر وليس من الخارج". وكان السيد تبون قد أكد لدى عرضه مخطط عمل حكومته يوم الثلاثاء الماضي، أن الحكومة ستعمل على "تكريس حرية الصحافة والتعبير والحق في الإعلام الموضوعي والنزيه". وشدد على أن الحكومة "ستعمل أيضا على تكريس حرية الصحافة والتعبير والحق في الإعلام الموضوعي والنزيه" وهو الهدف الذي سيتحقق من خلال العمل على تنصيب مجلس آداب وأخلاقيات المهنة إلى جانب سلطتي ضبط الصحافة المكتوبة والسمعي-البصري. و في ذات السياق، أفاد الوزير الأول بأن إعادة تأهيل مجال السمعي- البصري والوسائل العمومية للنشر سيكون مصحوبا ب"توفير شروط اعتماد القنوات الخاصة الخاضعة للقانون الجزائري وإقامة شبكة البث الأرضي وتشغيل محطات البث الإذاعي (الموجات معدلة التردد أي الأف .أم) وشبكة الإذاعة والتلفزيون عن طريق الساتل". وقد شكل الشق الخاص بتعزيز حرية التعبير أحد أهم المحاور التي تضمنها مخطط عمل الحكومة، حيث تم التأكيد من خلاله على أن "توسيع فضاء حقوق المواطن وحرياته سيتواصل من خلال التكريس الفعلي وتعزيز ضمانات حرية الصحافة والحق في الإعلام التي تشكل دعامة أساسية لممارسة الديمقراطية". ويتمثل الرهان في استكمال الإطار التنظيمي الذي "يجب أن يضع معالم الأخلاقيات المهنية التي يجب أن ترشد الصحافة في مسيرتها نحو العصرنة المكرسة والمعززة لحرية الصحافة والحق في الإعلام من خلال مجانستها مع حتميات الأخلاقيات والمسؤولية المهنية وأدبياتها". ويشير مخطط عمل الحكومة إلى أن هذه الأخيرة "ستبادر بكل الإجراءات الرامية إلى تعزيز حرية الصحافة المكتوبة والسمعية-البصرية وكذا حرية نشر المعلومات والأفكار والآراء، ضمن احترام كرامة الغير وحرياته وحقوقه وثوابت الأمة وقيمها الدينية والأخلاقية والثقافية". ولهذا الغرض، تسجل الحكومة عبر مخطط عملها، عزمها على القيام بمسعاها التحديثي عبر "ترقية الكرامة و اللياقة الاجتماعية للصحفيين ومواصلة تحسين حقوقهم الاجتماعية وفق المبادئ التي يكرسها القانون"، كما ستعكف من جهة أخرى على "تنظيم الاتصال المؤسساتي على نحو يعكس إرادة الشفافية".        

الجزائر تدين بشدة المخطط الإرهابي الذي حــاول استهداف الحرم المكي الشريف

سبت, 06/24/2017 - 09:52
أعرب الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي الشريف هذا السبت عن إدانة الجزائر الشديدة للمخطط الإرهابي"الدنيء والبائس"الذي حاول استهداف الحرم المكي الشريف يوم أمس الجمعة. وقال الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية"ندين بشدة المخطط الإرهابي الدنيء والبائس الذي حاول استهداف الحرم المكي الشريف في أواخر هذا الشهر الفضيل" . وأضاف السيد بن علي الشريف قائلا:"وإذ نجدد شجبنا لكل عمل إجرامي يمس وينتهك حرمة البقاع المقدسة ومعالم الدين الحنيف ومقدسات الأمة الإسلامية   فإننا نجدد رفضنا لآفة الإرهاب ونؤكد على ضرورة العمل على اجتثاثها ومحاربتها في شتى أشكالها كما نعرب عن تضامننا مع المملكة العربية السعودية الشقيقة ملكا وحكومة وشعبا".

المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مخطط عمل الحكومة

سبت, 06/24/2017 - 01:31
صادق نواب المجلس الشعبي الوطني، مساء أمس الجمعة  بالأغلبية على مخطط عمل الحكومة، الذي عرضه الوزير الأول عبد المجيد تبون يوم الثلاثاء الماضي, وفق ما تنص عليه المادة 94 من الدستور. وأعلن رئيس المجلس الشعبي الوطني سعيد بوحجة, خلال الجلسة العلنية المخصصة للتصويت على مخطط عمل الحكومة, عن مصادقة أغلبية النواب الحاضرين والبالغ عددهم 420 نائبا بالإضافة إلى 34 وكالة على المخطط, وذلك بتصويت 402 نائبا بنعم مقابل تصويت 32 نائبا ضد مخطط العمل وامتناع 20 نائبا عن التصويت. وفي تعليقه على نتيجة التصويت, أكد الوزير الأول أن "تضامن مجلس الشعبي الوطني مع الحكومة واضح وضوح الشمس ويزيد من ثقل المهمة" الملقاة على عاتق الجهاز التنفيذي, معربا عن أمله في "ألا تخيب الحكومة أمل النواب". ومن جهته, نوه السيد سعيد بوحجة بالمستوى الذي طبع مناقشة مخطط عمل الحكومة و"جدية وصراحة ومسؤولية" المواقف مع تعددها واختلافها في تناولها للمحاور الرئيسية التي يرتكز عليها المخطط, مضيفا أن النواب أبدوا حرصا كبيرا على طرح انشغالات المواطنين وذلك بعد شهر من انتخابهم في الغرفة السفلى للبرلمان. وأبرز المتحدث مختلف المحاور التي طرحها النواب خلال المناقشة, معتبرا أن التدخلات "أظهرت الديمقراطية بأصدق صورها لارتكازها على النقاش الحر من أجل تحقيق التنمية في ظل الاحترام المتبادل", مؤكدا أن اطلاع النواب على مخطط عمل الحكومة "سيمكنهم من إثراء ما ستتقدم به الحكومة من مشاريع قوانين خلال الدورة البرلمانية". للإشارة, يتضمن مخطط عمل الحكومة ترقية الديمقراطية والحكم الراشد والتنمية الاجتماعية والاقتصادية مع الالتزام بمواصلة مسعى تعزيز دولة القانون وترقية الحريات والتأكيد على مكانة الجزائر دوليا ودورها في ترقية السلم والاستقرار عبر العالم وتعميق محاور مسار إصلاح قطاع العدالة وإصلاح الإدارة ومحاربة البيروقراطية. وفي الشق الاقتصادي, تراهن الحكومة على مواصلة الحفاظ على المكتسبات الاجتماعية وتعزيزها وإرساء أكبر قدر من الشفافية في النشاط الاقتصادي والتجاري وتحسين مناخ الاعمال وكذا منح الجماعات المحلية دورا اساسيا في النشاط الاقتصادي, مع التركيز على تعزيز الأمن الغذائي للبلاد والحد من اختلال الميزان التجاري. كما تعتزم الحكومة مواصلة تطوير المنظومة الوطنية للتربية والتعليم العالي والتكوين المهني بالإضافة إلى صون التراث الثقافي ومرافقة الفعل الثقافي.  

الصفحات