تصميم خريطة تفاعلية للسفر عبر الزمن والتعرف على الأرض قبل أكثر من 600 مليون سنة

صمم إيان ويبستر  Ian Webster المهندس السابق بمحرك البحث العملاق غوغل google خريطة تفاعلية جديدة تسمح بالعودة للماضى ومشاهدة  كيف كان يبدو كوكبنا منذ ملايين السنين، وكيف انقسمت القارات وأصبحت بينما تقدمت المحيطات وانحسرت عبر 600 مليون سنة من تاريخ الكوكب.

ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، طورت الخريطة باستخدام أبحاث من جامعة ولاية اريزونا الشمالية لتكشف أن البشر "مجرد نقطة في التاريخ" ، وفقا لمهندس غوغل السابق.

وقال ويبستر، الذي يعمل الآن فى قاعدة بيانات Asteroid فى ماونتن فيو بولاية كاليفورنيا، لـموقع MailOnline: "أريد أن يتعلم الناس أن الأرض لديها ماض طويل يتحدى الخيال تقريباً، إذ مرت الأرض بمراحل عديدة كانت فيها مختلفة جوهريًا عن الشكل الذي هي عليه اليوم، فالبشر مجرد علامة في التاريخ".

وتعطى الخريطة التفاعلية الفرصة لأي شخص لمشاهدة كيف بدا الكوكب من 600 مليون سنة مضت، "عندما ظهرت أول حياة متعددة الخلايا، من خلال عدة نقاط رئيسية في تاريخ الأرض، كما يسمح بالقفز ذهابًا وإيابًا من انقراض الديناصورات إلى ظهور أشباه البشر".

وتكشف الملخصات الخاصة بكل فترة عن ما كان يحدث في مراحل مختلفة، مثل الفترة المتأخرة من العصر الترياسى قبل 200 مليون سنة، أو الفترة المبكرة من العصر الكمبرى قبل 540 مليون سنة.

ومما له أهمية خاصة هو تكوين قارة البانجيا قبل حوالي 280 مليون سنة، عندما تم تجميع الكتلة أرضية كقارة عظمى واحدة كانت محاطة بمحيط واحد وهو بانثالاسا.

بالإضافة إلى تسليط الضوء على نهاية العصر الطباشيرى وانقراض الديناصورات قبل 65 مليون سنة، ففى ذلك الوقت كان لأفريقيا محيط هائل يقطع حدودها الشمالية الشرقية، بينما كانت أستراليا والقارة القطبية الجنوبية على وشك المساس.

وقال ويبستر لموقع MailOnline: "من المثير للاهتمام أيضًا كيف كانت أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية تحت المحيطات، حيث يؤثر ذلك على الجيولوجيا الحديثة وعلم الحفريات".

أوسمة:

تكنولوجيا, تطبيقات