الاتحادية الجزائرية لكرة القدم تدعم الناخب الوطني رابح ماجر

أكدت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (الفاف)  دعمها لمدرب المنتخب الوطني الأول, رابح ماجر, ثلاثة أيام عقب خسارة الخضر في  لقاء ودي أمام الرأس الأخضر (2-3) بملعب 5 جويلية بالجزائر في الوقت الذي  تعالت فيه "أصوات غير مرخصة" مطالبة برحيله.

وأفادت الهيئة في بيان لها على موقعها الرسمي أن "رئيس الفاف وأعضاء المكتب  الفيدرالي ينددان بالحملة الشرسة التي طالت شخص الناخب الوطني سيما عشية  مباراة ودية هامة أمام البرتغال يوم 7 جوان بلشبونة".

وبات ماجر لا يشكل الإجماع في الأوساط الكروية الجزائرية بعد ثلاثة هزائم  متتالية من بينها واحدة مع المنتخب المحلي, بعدما تم تعيينه على رأس الخضر  أكتوبر الفارط خلفا للاسباني لوكاس الكراز.

وأضافت الهيئة "هناك أصوات غير مرخصة تعالت تطالب بإجراء تغييرات على مستوى  العارضة الفنية للفريق الأول خصوصا عقب الخسارة أمام الرأس الأخضر. رئيس  الاتحادية والمكتب الفيدرالي, مع احتراماتهم لجميع الآراء, يذكران الرأي العام  أن كل القرارات التي تتعلق بمستقبل الفريق الوطني وكرة القدم الجزائرية تعود  إلى المكتب الفيدرالي للفاف حسبما تنص عليه المادة 36 لقوانين الاتحادية  الجزائرية لكرة القدم".

ويخوض الخضر لقاء وديا ثانيا يوم الخميس (15ر20) أمام البرتغال بلشبونة.

بالمقابل, تنتظر زملاء رياض محرز مباراة رسمية شهر سبتمبر المقبل أمام غامبيا  ضمن الجولة الثانية عن المجموعة الرابعة لتصفيات كأس إفريقيا للأمم 2019  بالكامرون.

أوسمة:

رياضة, كرة القدم, الفريق الوطني