بطولة الجزائر بين الأندية (اليوم الثاني والأخير): المجمع البترولي يتوج باللقب

توج فريق المجمع الرياضي البترولي بلقب البطولة الوطنية للسباحة بين الأندية في الحوض الصغير (25 مترا)، في ختام اليوم الثاني والأخير من المنافسة التي جرت بمسبح"امحمد باحة"بباب الزوار (الجزائر).

وحافظ "البتروليون"على المرتبة الأولى التي اعتلوها في نهاية سباقات اليوم الأول، ليؤكدوا سيطرتهم على المنافسة بالتربع على كرسي الريادة بمجموع 36657 نقطة، متفوقين على اتحاد الجزائر (31057 نقطة) ونادي بريد الجزائر (30852 نقطة).

وهنأ المدرب والمنسق التقني للمجمع البترولي،عبد القهار كوحيل عناصره بهذا التتويج الأول في بداية هذا الموسم الجديد، قائلا:"نحن سعداء بهذا الفوز الذي لم يكن سهلا بالنظر إلى المنافسة الشرسة من الفرق المشاركة وهو ثمرة عمل طويل الأمد. شاركنا في هذا الموعد بسباحين صغار أبانوا عن مردود مقنع بتحقيقهم لنتائج رائعة".

واختتم التقني كوحيل حديثه : "فضلنا دخول المنافسة بدون بعض العناصر من الأكابر المُركزين على تحضيراتهم لبطولة العالم شهر ديسمبر بالصين (ما عدا جواد سيود الذي شارك)".

وعبر مدرب اتحاد الجزائر (حامل لقب الموسم الماضي) علي معنصري، عن رضاه بافتكاك مركز الوصافة، رغم تضييع فريقه اللقب لصالح "الغريم"المجمع البترولي :"صراحة أنا جد مسرور بهذه المرتبة الثانية في هذه المنافسة الهامة. دخلنا البطولة بفريق منقوص من خمس سباحات, ما يعني عدة نقاط ضائعة. حققنا نتائج أفضل من عديد الفرق التي شاركت بعدد أكبر من السباحين. والنقطة المميزة كذلك هي تحطيم رقم قياسي وطني من طرف سباحنا لونيس خندريش في 800 متر سباحة حرة".

من جانبه، أكد المدير الفني الوطني للاتحادية الجزائرية للسباحة، عبد القادر كاوة، أن المستوى الفني للبطولة كان"جيدا وليس ممتازا لأننا نتواجد في انطلاق الموسم ، كما ساهمت مشاركة بعض سباحي الفرق الوطنية في رفع المستوى ما سمح بتحقيق عديد النتائج الجيدة".

واختتم كاوة حديثه قائلا :"أنوه بالمردود الطيب لأندية رابطة وهران (نادي عين الترك والباهية نوتيك)، التي ضيعت الصعود فوق منصة التتويج في السباقات الأخيرة".

وتعد هذه المنافسة التي تعتمد على تجميع أكبر عدد من النقاط، بمثابة افتتاح الموسم الرياضي 2018-2019 بالنسبة للاتحادية الوطنية للسباحة،حيث عرفت هذه النسخة مشاركة قياسية قدرت بـ 518 سباح ، من بينهم 190 فتاة يمثلون 30 فريقا ينحدرون من 10 رابطات ولائية من كافة أنحاء الوطن.

ودخلت رابطة ولاية الجزائر أجواء المنافسة بأكبر عدد من الأندية، متبوعة بسطيف، وهران، تلمسان وتيبازة، ثم بجاية، بومرداس، جيجل، باتنة و البليدة.

وتميزت هذه الطبعة من البطولة الوطنية بين الأندية للسباحة بالجديد، وهو حضور نادي المرسى التونسي، بطلب من هذا الأخير.

المصدر : الإذاعة الجزائرية / واج

أوسمة:

رياضة, سباحة