تونس تؤكد ضرورة تسريع الإفراج عن مواطنيها المختطفين في ليبيا

أكد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي, خلال لقائه نظيره الليبي, محمد الطاهر سيالة, ضرورة اتخاذ الخطوات  اللازمة لتسريع الإفراج عن المواطنين التونسيين الذين تعرضوا للاختطاف يوم الخميس على مشارف مدينة "الزاوية" الليبية على أيدي عناصر ليبية مسلحة.

وأفاد بيان لوزارة الشؤون الخارجية التونسية بأن وزير الخارجية الليبي أكد  خلال اللقاء الذي انعقد على هامش الدورة الخامسة والخمسين لمؤتمر مونيخ للأمن لمنعقد بألمانيا متابعة حكومة بلاده لحادثة الاختطاف وحرصها على تأمين سلامة  المختطفين مستعرضا الجهود التي تبذلها السلطات الليبية لإنهاء عملية  احتجازهم.

وقال البيان أن اللقاء تناول أيضا آخر تطورات المسار السياسي في ليبيا  بالإضافة إلى الاستحقاقات الثنائية القادمة بين البلديني وخاصة اجتماع اللجنة  العليا المشتركة التونسية الليبية المزمع عقده خلال الفترة القادمة في تونس.  

يذكر أن 14 تونسياً يعملون في مصفاة للنفط بمدينة الزاوية قرب العاصمة  الليبية طرابلس خطفوا أول أمس من قبل عناصر ليبية مسلحةي وفق ما ذكرته سلطات  البلدين.

أوسمة:

العالم