استشهاد شاب فلسطيني بنيران الاحتلال الإسرائيلي شرق غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، السبت، استشهاد شاب فلسطيني جراء إصابته بشظايا بالرأس من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق غزة.

وذكرت الوزارة، في بيان لها،  أن" الشاب محمد جهاد سعد (20 عاما) استشهد جراء إصابته بشظايا بالرأس ونقل جثمانه إلى مشفى الشفاء بمدينة غزة، وأعلنت فتح جميع أقسام الطوارئ استعدادا ليوم الأرض والتظاهرة المليونية على حدود غزة".

إلى ذلك، ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، أن الشهيد أصيب برصاصة في الرأس أطلقها عليه جنود الاحتلال خلال مشاركته بفعالية سلمية شرقي مدينة غزة، ونقل على إثرها إلى مستشفى "الشفاء "غرب المدينة، قبل الإعلان عن استشهاده.

وكان 10 فلسطينيين قد أصيبوا برصاص الاحتلال مساء أمس الجمعة شرقي بلدة "جباليا" شمال القطاع، وشرقي مخيم "البريج" وسطه.        

يشار إلى أن الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة أعلنت عن إلغاء فعاليات أمس الجمعة في المخيمات الخمسة، استعدادا لـ"مليونية العودة" في ذكرى "يوم الأرض" المقررة اليوم.(واج)

 

أوسمة:

العالم, الشرق الأوسط