إصابة عشرة فلسطينيين برصاص الاحتلال خلال مسيرات العودة شرقي قطاع غزة

أصيب 10 فلسطينيين، هذا الجمعة ، برصاص الاحتلال خلال مسيرات العودة وكسر الحصار على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

ووصل الفلسطينيون إلى خمس نقاط تبدأ من "رفح" و"خان يونس" جنوبي القطاع، مرروا بـ"البريج" وسطه، و"غزة" ثم"جباليا" شمالا للمشاركة في مسيرات العودة،في وقت انتشر فيه عشرات القناصة من جنود الاحتلال اضافة إلى آليات عسكرية مقابل مخيمات العودة .

وجاءت مشاركة الفلسطينيين تلبية لدعوة من الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار والتي دعت إلى أوسع مشاركة ممكنة في الجمعة التي حملت عنوان"بوحدتنا نسقط المؤامرة".

وفي سياق متصل، اعتبر محمد الحرازين عضو الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، في تصريح صحفي، أن"رسالة حشود الفلسطينيين وصلت لكل المطبعين والمتآمرين مع الاحتلال الإسرائيلي"، مبينا أن هذه التحركات ستستمر بزخم وقوة لإسقاط كافة المؤامرات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية.

وحذر من أن ما يخطط له "لا يقف عند حدود القضية الفلسطينية بل يتعداها ليطال إخضاع كل عواصم الأمة عبر فتح بوابات التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي"، داعيا إلى موقف عربي وإسلامي وفلسطيني موحد لكبح وصد المؤامرات، التي تستهدف القضية الفلسطينية والمقدسات العربية والاسلامية.

المصدر : واج 

أوسمة:

العالم, الشرق الأوسط