ارتفاع حصيلة التظاهرات في العراق إلى 73 قتيلا و 380 جريحا

ارتفعت حصيلة التظاهرات التي شهدتها بغداد وعدد من مدن وسط وجنوب العراق إلى 73 قتيلا وأكثر من 380 جريحا، وفقا لمصدر في مفوضية حقوق الإنسان العراقية (هيئة) حكومية اليوم السبت.

وكانت حصيلة قدمها نفس المصدر أفادت  الجمعة بمقتل  60 شخصا .

وقال المفوضية حينها ان هذه الحصيلة مرشحة للارتفاع مع وجود أكثر من 1600 جريح  .

وذكر مصدر طبي من وزارة الصحة العراقية  أن "غالبية القتلى قضوا جراء تعرضهم لإطلاق نار"  مشيرا إلى أن "مستشفيات الوزارة في بغداد وجميع المحافظات وضعت في حالة استنفار قصوى لمعالجة الجرحى".

ويشهد العراق احتجاجات عنيفة منذ الثلاثاء الماضي  بدأت من بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد قبل أن تمتد إلى محافظات في الجنوب.

ورفع المتظاهرون من سقف مطالبهم وباتوا يدعون لاستقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي  إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات.

وقرر رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي مساء أمس الجمعة رفع حظر التجوال في العاصمة بغداد اعتبارا من صباح اليوم السبت.

وذكرت قناة "العراقية" ان عبد المهدي وهو أيضا القائد العام للقوات المسلحة الذي كان قد أمر بفرض حظر للتجوال في بغداد اعتبارا من صباح يوم الخميس الماضي، "وجه برفع حظر التجوال في بغداد ابتداء من الساعة الخامسة من فجر اليوم (02:00 بتوقيت غرينيتش)".

أوسمة:

العالم, آسيا