سوناطراك: زيادة ب 58% لكميات غاز البترول المسال الموجهة لنفطال ما بين 2017 و 2018

 أكد الرئيس المدير العام لسوناطراك كمال الدين شيخي ،اليوم الاحد بالجزائر العاصمة، ان كميات غاز البترول المسال وقود الموجهة للشركة الوطنية لتسويق و توزيع المنتجات النفطية "نفطال" قد ارتفعت بنسبة 58 % ما بين 2017 و 2018.
و اوضح شيخي في تصريح للصحافة على هامش ملتقى حول ترقية "سيرغاز" ان الشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك سجلت ارتفاعا بنسبة 58 % لكميات غاز البترول المسال وقود الموجهة ل"نفطال" ما بين 2017 و 2018 و ذلك استجابة لزيادة طلب الحظيرة الوطنية للمركبات.

و اشار في هذا الخصوص الى ان سوناطراك تتوفر على امكانيات "كبيرة" في مجال انتاج غاز البترول المسال وقود مضيفا ان الانتاج الوطني يقدر ب9 مليون طن و ان جزء منه موجه للتصدير.

كما اكد الرئيس المدير العام لسوناطراك "ان لدينا قدرات انتاج كبيرة و نحن نسوق لنفطال حوالي 400.000 طن سنويا" مشيرا الى اهمية تطوير وقود يحتوي على غاز البترول المسال وقود بهدف حماية البيئة و التقليص من فاتورة استيراد الوقود الكلاسيكي (مازوت و بنزين).

اما فيما يتعلق بالأخطار المرتبطة بسيرغاز فقد اكد السيد شيخي ان "نفطال" قد اتخذت التدابير اللازمة حتى يكون استهلاك هذا الوقود امنا بشكل كلي.

و اضاف ان الحوادث النادرة التي وقعت لمركبات تعمل بغاز البترول المسال وقود ناجمة اما "بسبب بشري او جراء خلل في الصيانة".

و خلص في الاخير الى القول بان "بعض الحالات تشير ايضا الى اعمال صيانة على مستوى مراكز غير معتمدة".

أوسمة:

اقتصاد