المعهد الوطني للتسيير بالبليدة:يدرج تخصصات جديدة تستقطب عددا كبيرا من المتربصين

تحسبا لدورة سبتمبر لتكوين المهني تتواصل التسجيلات الخاصة بالالتحاق بمراكز التكوين المنتشرة عبر الوطن حيث سخرت كل الإمكانات المادية والبشرية لإنجاحها تحسبا لهذا الموعد.

وتم أيضا فتح تخصصات جديدة تتلاءم ومتطلبات سوق الشغل وفي هذا الصدد يعتبر المعهد الوطني للتسيير بالبليدة من ابرز المعاهد استقطابا للمتربصين وذلك لما يوفره من تخصصات وعروض تكوين.

وتحاول إدارة المركز تكييف هذه التخصصات خلال دورة سبتمبر المقبلة وفقا لمتطلبات سوق الشغل لتعمد لإدراج تخصصين جديدين هما تسيير المخازن والاستقبال في مجال الفندقة.

وقال مدير المعهد الوطني للتسيير يزيد حركاتي إن المعهد قرر إدراج خصصات تسيير موارد بشرية وتقني سام في المحاسبة والتسيير  لفترة الدروس المسائية للعمال الذين يعملون في النهار ".

ويعرف المعهد إقبالا كبيرا من طرف الطلبة الراغبين في التسجيل والالتحاق بالمعهد مقتنعين تماما أن التكوين هو المستقبل بحد ذاته.

ويتلقى الطلبة توجيهات مفصلة عن التخصصات المتاحة وشروط الالتحاق بها وفق للمستويات الدراسية ليبقى التكوين أساس اكتساب مهنة المستقبل.

المصدر: الإذاعة الجزائرية

طالع أيضا