روبورتاج حول التكفل بالاخوة الافارقة من النيجر

بعد الهجمة المفبركة لبعض الاطراف والمنظمات الدولية ومحاولة المساس والطعن في حسن تكفل الجزائر بالمهاجرين غير الشرعيين الوافدين على الجزائر من حدودها الجنوبية ومن النيجر على وجه الخصوص وذلك بالاساءة لهم وزعم هؤلاء بترك المهاجرين غير الشرعيين لوحدهم وسط الصحراء.
 
 امام هذه الهجمة ردت الجزائر بالثقيل من خلال تنظيم رحلة لاعادة اكثر من 400 مهاجر غير شرعي من العاصمة الجزائر الى النيجر عبر قافلة بحضور ممثل عن المنظمة الدولية للهجرة وممثل عن المفوضية الاممية للاجئين وكذا وسائل الاعلام العامة والخاصة والدولية.
 
 من جهتها كانت اذاعة الجزائر الدولية حاضرة في القافلة واعدت ربورتاج يروي كل الخطوات التي مرت بها القافلة والتكفل التام بالمهاجرين غير الشرعيين.
 اعداد وليد بوراي