مستشار الرئيس الفلسطيني للعلاقات الخارجية والشؤون الدولية الدكتور نبيل شعث متحدثا لاذاعة الجزائر الدولية : فلسطين لن ترضخ للضغوط الامريكية وماضون لتشكيل استراتجية مضادة لمشروع ترامب .

 
قال  نبيل شعث مستشار الرئيس الفلسطيني للعلاقات الخارجية والشؤون الدولية  ان  الجهد  والحركية الدبلوماسية الفلسطينية  الحالية  تأتي ضمن مساعي الحصول على رعاية دولية جديدة لعملية السلام التي تعتمد على عدة سيناريوهات خاصة مع تأكيد السلطة الفلسطينة رفضها لما يسمى بصفقة القرن .
 واكد نبيل شعث ضمن حديثه في برنامج السلطة الخامسة  لاذاعة الجزائر الدولية  ان واشنطن  حسمت موقفها اتجاه القضية الفلسطينية  وهي  بخطوتها هذه تحاول املاء وفرض الامر الواقع بما تسميه صفقة القرن  وهذا مرفوضا جملة وتفصيلا .
من جانب اخر قال مستشار الرئيس  الفلسطيني للعلاقات الخارجية والشؤون الدولية ان القيادة الفلسطينية لن تتراجع عن موقفها ولن ترضخ للضغوط الامريكية  وهي مقتنعة  اليوم  ان المجتمع الدولي سيقف معها في دعم حقها المشروع في اقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس .
 

سهام غدير