وزير الاتصال :نعمل على إعداد إطار قانوني يرقى لمستوى تطلعات الأسرة الاعلامية

أكد وزير الاتصال الناطق باسم الحكومة ووزير الثقافة بالنيابة، حسن رابحي، أن الصحفيين "لا يهانون"لأن عملهم نبيل وإنساني ،مبرزا ان قطاعه بصدد إعداد إطار قانوني يكون عند مستوى تطلعات منتسبيه.

وقال رابحي، على هامش مشاركته في احتفال نظمته وزارة التربية الوطنية بمناسبة إحياء اليوم العالمي للمعلمين المصادف ل 5 أكتوبر"أن الصحافة والصحفيين لا يهانون لكون الصحافة عمل نبيل وراقي وإنساني ومن مهام الصحفي التدقيق وتغطية الأحداث الجارية وعليه يجب أن لا نعتبر لمن لا يقدرون و لا يعرفون قيمة الصحافة والصحفيين".

وأكد بالمناسبة أن وزارة الإتصال، تولت"إعداد جملة من النصوص التي من شأنها توفير إطار قانوني يكون في مستوى تطلعات منتسبي قطاع الاتصال سواء الاسرة الإعلامية العمومية والخاصة".

ودعا بالمناسبة ،رجال الإعلام إلى "اعتماد الخطاب المسؤول وتكريس الحقيقة في تأدية مهاهم والحفاظ على صورتهم "،مشيدا في ذات الصدد ، بالمجهود المبذول من قبلهم في مجال تعزيز القيم التي من شأنها "تحصين مسار الامة لما فيه خير للجميع".

وفي رده عن سؤال حول مشروع قانون المحروقات، قال الوزير أن هذا الأخير "لازال رهن الإجراءات القانونية و الدستورية "، مضيفا بالقول"المهم أنه تم إبقاء القاعدة 49 /51 مع وجود تحفيزات لصالح المستثمرين الأجانب وذلك من أجل تحقيق عائدات وتوفير مداخيل إضافية.