وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ 16 دقيقة 31 ثانية

المدير العام للإذاعة الجزائرية يؤكد على دور الاذاعات المحلية في تحقيق السلم والأمن الإعلامي

أحد, 04/04/2021 - 17:32
شدد المدير العام للإذاعة الوطنية محمد بغالي هذا الأحد على الدور الاستراتيجي الذي تضطلع به الاذاعات المحلية في تحقيق السلم والأمن الإعلامي للجزائر والجزائريين. وقال بغالي على هامش تدشين المقر الجديد لإذاعة تبسة في ذكرى ميلادها السادسة والعشرين، إن الدور المنوط بالاذاعات المحلية ليس بسيطا ولا يقل أهمية عن دور الأسلاك الأمنية في الحفاظ على أمن الوطن والمواطنين، مستشهدا في ذلك بالأدوار التي لعبتها الإذاعات المحلية في التخفيف من وطأة عبء فيروس كورونا عبر حملات التوعية والتحسيس. وأضاف أن الاذاعات المحلية كان لها دور  بارز أيضا في المحافظة على السلامة النفسية للمواطنين بعد خضوعهم للحجر الصحي، قائلا إنه "ليس غريبا أن يذكر رئيس الجمهورية الاذاعات الجهوية بالاسم نظرا للدور الذي لعبته في عز جائحة كورونا". من جهته أكد والي تبسة محمد البركة داحاج على الدور المتنامي الذي يكتسيه الإعلام المسموع، مشيرا إلى الدعم والإمكانات التي وفرت له الدولة كترقية البث ورقمنته، معتبرا ذلك دليلا على الأهمية التي توليها الدولة لدور الاذاعات المحلية في ترقية الوعي وتحقيق الأمن الاعلامي.

إبراهيم بومزار: السيولة النقدية ستكون متوفرة خلال شهر رمضان

أحد, 04/04/2021 - 11:44
كشف وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية، إبراهيم بومزار، أن مصالحه ستعمل على ضمان السيولة النقدية على مستوى جميع مراكز بريد الجزائر عبر التراب الوطني، خلال شهر رمضان مع تحسين نوعية الخدمات. وأكد بومزار لدي نزوله ضيفا على القناة الثانية هذا الأحد، أن هناك تحسن كبير في مجال الخدمات لقطاع البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية الذي حقق -حسبه- قفزة نوعية، خاصة في مجال تشجيع المواطنين على استعمال وسيلة الدفع الإلكتروني في كل تعاملاتهم اليومية. وفيما يخص خدمة الانترنيت كشف بومزار أن "هناك تحسن في هذا مجال لكن ليس بالشكل الكافي، خاصة مع تزايد طالبات المواطنين في تحسين سرعة التدفق والتغطية الشاملة لكل المناطق" واعتبر أن "ذلك يعتبر حق مشروع لما تضيفه هذه الخدمة الحيوية في تحسين وتطوير بعض الخدمات خاصة في مجال التعليم والاقتصاد". وأوضح ضيف القناة الثانية أنه  تم عقد اجتماع تقيمي مع مختلف المتعاملين الهاتف النقال خلال الأيام القليلة الماضية وأعطى توصيات بضرورة تحسين نوعية الخدمات والرفع من سرعة تدفق الانترنيت". وخلال تدخله أيضا ناشد وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية المواطنين وكذلك الجماعات المحلية، على مساعدة المتعاملين الهاتف النقال على نصب الهوائيات خاصة في المناطق الجبالية لسماح على لتغطية أوسع. كما دعا بومزار المؤسسات الناشئة الناشطة في مجال تكنولوجيات الإعلام والاتصال على الاستثمار في مجال استضافة خدمات الحوسبة السحابية، أو ما يصطلح عليه بـ"الكلود كومبوتر" والتي ستضمن رقمنة وتأمين التعاملات بين مختلف الأطراف الفاعلة من هيئات رسمية وإدارات عمومية ومؤسسات اقتصادية موضحا أن "هناك عروض خاصة للشركات الناشئة التي هي بحاجة إلى الانترنيت لتطوير نشاطها والمساهمة في إنعاش الاقتصاد الوطني ولخلق مناصب شغل". من جانب أخر، قال بومزار أيضا أنه "أصبح من الضروري تعميم إستعمال التوقيع والتصديق الإلكترونيين خاصة بعد أن تبنته مختلف التشريعات،" حيث إعتبره آمن خلال التبادلات والمعاملات، وأنه "سيتم لاحقا دعوة الموثقين لاستعمال خدمة التوقيع الإلكتروني عن بعد".

المدير العام لوكالة تسيير القرض المصغر للإذاعة: قدمنا 62 مليار دينار قروض لتمويل 933 ألف مشروع

أحد, 04/04/2021 - 09:47
كشف المدير العام لوكالة تسيير القرض المصغر ، عبد الفتاح جبنون، أن الوكالة منحت 62 مليار دينار جزائري كقروض لتمويل حوالي 933 ألف مشروع منذ تأسيسها . وأوضح جبنون، لدى نزوله ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" للقناة الأولى، الأحد، أن الوكالة قدمت 62 مليار دينار جزائري كتمويل قروض ساهم في إنشاء مليون و380 ألف منصب شغل مباشر وغير مباشر، مضيفا أن الفئة الأكثر استفادة من الآلية هي  النساء التي بلغت نسبتها 63.59 بالمائة خاصة في مجال القروض من أجل شراء المواد الأولية. وأشار إلى أن الوكالة في إطار استراتيجيتها الرامية لمساعدة النساء ستخصص 50 بالمائة من ميزانيتها سنة 2021  للنساء من بينها ، كما قال، 40 بالمائة ستكون للمرأة الماكثة بالبيت مقابل 30 بالمائة لصالح المرأة الريفية. وقال إن هذه القروض ستعمل على ترقية المرأة الريفية في نشاطات مختلفة كالنشاطات المتعلقة بالثروة الحيوانية، واستغلال الأراضي في انتاج الخضروات والفواكه ونباتات التزيين والزهور، والصناعات التقليدية، والبيطرة، ونشاطات أخرى.  وأكد جبنون أن وكالة تسيير القرض المصغر تقدم نوعين من القروض، الأول من أجل شراء المواد الأولية حيث لا تتعدى قيمته 10 ملايين سنتيم وقد تصل إلى 25 مليون في ولايات الجنوب، فيما تبلغ قيمة القرض الثاني المتعلق بشراء العتاد 100 مليون سنتيم. ولفت إلى أن " هناك دراسة لزيادة قيمة القرض، لكن ليس في الوقت الراهن نظرا للظروف الإقتصادية التي تمر بها البلاد". وأشار  جبنون إلى أن الوكالة فضلا عن القرض المالي الذي تقدمه بدون ضمانات، توظف 1200 مرافقا على مستوى جميع دوائر الوطن يقومون بمرافقة المستفيدين لتقديم المشورة القبلية والبعدية حسب تعبيره. المصدر:  موقع الإذاعة الجزائرية

بوقدوم : سنواصل القول بضرورة اجراء مفاوضات "مباشرة و جدية " بين جبهة البوليزاريو والمغرب

سبت, 04/03/2021 - 20:30
دعا وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم، اليوم السبت الى مفاوضات "مباشرة و جدية" بين الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و المغرب، من اجل التوصل الى تسوية للنزاع في الصحراء الغربية، حيث ادى استئناف الاعمال العدائية في شهر نوفمبر الماضي الى خرق وقف اطلاق النار الذي يعود الى 30 سنة خلت. و اوضح الوزير للصحافة على هامش منتدى اقتصاد الثقافة ان "المبعوث الشخصي لا يكفي، ويجب ان يكون هناك مسار (...)، وسنواصل القول بضرورة اجراء مفاوضات مباشرة و جدية بين طرفي النزاع الا وهما المغرب و جبهة البوليساريو". 10مرشحين مقترحين لتولي هذا المنصب الشاغر تم رفضهم من قبل أحد طرفي النزاع كما أشار السيد بوقدوم الى "اننا نطالب منذ سنتين تقريبا بتعيين مبعوث جديد للصحراء الغربية"، مؤكدا ان عشرة مرشحين مقترحين لتولي هذا المنصب الشاغر منذ 2019 قد "تم رفضهم جميعا من قبل أحد طرفي النزاع". و تابع قوله ان " "هناك اهتماما كبيرا من اعضاء مجلس الامن الدولي، و بطبيعة الحال من الجزائر". و في رده عن سؤال حول الجلسة المقبلة بمجلس الامن الدولي المرتقبة في 21 افريل المقبل حول التطورات في الصحراء الغربية، اوضح الوزير ان اجتماع هذه السنة يأتي في "ظرف جديد يتمثل في خرق وقف اطلاق النار". و أضاف ان الجزائر تتحادث حول هذه المسألة مع 15 عضوا من مجلس الأمن معتبرا هذه المشاورات بـــ"الجيدة" و يتعلق الامر حسب السيد بوقدوم بمسالة هامة سواء بالنسبة لأمن الجزائر او للسلام في المنطقة. و في تعليقه على التقرير الدامغ الصادر عن كتابة الدولة الامريكية حول وضعية حقوق الانسان في الاراضي الصحراوية المحتلة، اوضح الوزير ان الجزائر تواصل الدعوة لتوسيع مهمة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان، متأسفا لكون "بعض التوازنات" بمجلس الامن قد منعت البعثة الاممية من التزود بمهمة مراقبة حقوق الانسان. وصرحت الامم المتحدة مؤخرا انها لازالت تبحث عن مبعوث للصحراء الغربية، مشيرة الى "صعوبات" في ايجاد شخصية ملائمة لتولي هذا المنصب الشاغر منذ اكثر من سنتين تقريبا. و كان الناطق باسم الامم المتحدة قد رفض في مارس الاخير تحميل مسؤولية شغور هذا المنصب الى الامين العام الاممي. و صرح في هذا الخصوص ان "الامين العام قد سعى الى شغل المنصب، لكن و على غرار جميع التعيينات لم يكن يتوفر على جميع الدعم حتى وان بذل ما باستطاعته". و كان رئيس الدبلوماسية الامريكية انطوني بلينكن قد اكد يوم الاثنين خلال محادثة عبر التواصل المرئي عن بعد مع رئيس الامم المتحدة على دعم الولايات المتحدة للمفاوضات السياسية" داعيا السيد غوتيريش الى تسريع عملية تعيين المبعوث الشخصي لهذا الاقليم غير المستقل. وكان الرئيس الالماني الاسبق هورست كوهلر قد غادر في مايو 2019 منصبه كمبعوث للامم المتحدة في الصحراء الغربية بعد 20 شهرا من الوساطات المكثفة التي ادت لاعطاء ديناميكية جديدة لمسار السلام الاممي. و مع ذهاب السيد كوهلر تكون الصحراء الغربية قد عرفت اربعة وسطاء امميين بعد الامريكيين جيمس بيكر و كريستوفر روس و الهولندي بيتر فان فالسوم. و كان المغرب قد سبق له افشال جهود مبعوث امريكي اخر في 2004 الا وهو جيمس بيكر، و كان هذا الاخير قد ابقى على مبدا تقرير المصير من خلال المطالبة بتنظيم استفتاء بعد خمس سنوات من تجسيده. في هذا الصدد سبق لرئيس الجمهورية الصحراوية ابراهيم غالي أن دعا في سبتمبر الاخير، مجلس الامن الى الاسراع في تعيين مبعوث شخصي جديد "متشبع بنفس القناعات و نفس العزيمة مثل سابقه"، مشيرا في ذلك الى هورست كوهلر.

كورونا : 95 إصابة جديدة و 84 حالة شفاء و 3 وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة

سبت, 04/03/2021 - 16:12
أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عن تسجيل   95 إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد-19) و 3 وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة في الجزائر، فيما تماثل 84 مريضا للشفاء. المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

بوقدوم :"يتم حاليا بحث جميع المعاهدات التي وقعتها الجزائر قبل الاحتلال الفرنسي لها "

سبت, 04/03/2021 - 15:06
كشف وزير الخارجية صبري بوقدوم هذا السبت، أنه يتم حاليا بحث جميع المعاهدات التي وقعتها الجزائر قبل احتلال فرنسا لها عام 1830، و من بينها عشرات الاتفاقيات تمت بين البلدين. و شدد  بوقدوم على هامش إفتتاح أشغال المنتدى الثقافي الاقتصادي، على ضرورة أن تكون "الثقافة في خدمة التاريخ الجزائري وخصوصا السابق لعام 1962" موضحا أن علاقات الجزائر مع فرنسا "أقدم من عام 1962". و دعا صبري بوقدوم إلى ضرورة أن تكون الثقافة "في خدمة التاريخ و الهوية الجزائرية والتعريف بهما". وأضاف بوقدوم أن تاريخ الجزائر "أقدم مما يظنه البعض" ضاربا المثل بموقع عين بوشريط الأثري بسطيف الذي يعتبر ثاني أقدم موقع للتواجد البشري في العالم.    

الرئيس تبون يترأس هذا الأحد اجتماعا لمجلس الوزراء

سبت, 04/03/2021 - 13:56
 يترأس رئيس الجمهورية  القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، عبد المجيد تبون، هدا الأحد  اجتماعا لمجلس الوزراء، حسب ما أفاد به  اليوم السبت  بيان لرئاسة الجمهورية. وجاء في بيان الرئاسة : "يترأس  عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، هذا الأحد 4 أفريل 2021، الاجتماع الدوري لمجلس الوزراء، يخصص لمتابعة التحضير للانتخابات التشريعية، وعملية التلقيح ضد كوفيد-19، وكذا الترتيبات الخاصة بشهر رمضان الكريم، إلى جانب عدد من العروض حول مشاريع حيوية، تخص قطاعي الأشغال العمومية والنقل". المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

الــجزائر ترسل 60 طنا من المساعدات الغذائية إلى النيجر

سبت, 04/03/2021 - 11:01
أشرفت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري سعيدة بن حبيلس هذا السبت بالمطار العسكري في بوفاريك على إنطلاق طائريتن محملتين بـ 60 طن من المساعدات الغذائية المختلفة لدولة النيجر. وأكدت وزارة الدفاع الوطني على المرافقة الدائمة للجيش الوطني الشعبي لهيئة الهلال الأحمر الجزائري في عملياته التطوعية الإنسانية داخل الوطن وخارجه.

الوزير الأول يسلم رئيس النيجر رسالة من الرئيس تبون

جمعة, 04/02/2021 - 19:10
سلم الوزير الأول عبد العزيز جراد، اليوم الجمعة بنيامي، رسالة خطية من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون إلى الرئيس النيجيري المنتخب محمد بازوم، حسب ما أفاد به بيان لمصالح الوزير الأول. وجاء في البيان أنه و ممثلا لرئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، شارك الوزير الأول عبد العزيز جراد، مرفوقا بوزير الشؤون الخارجية صبري بوقادوم، اليوم الجمعة بالعاصمة النيجرية نيامي، في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس المنتخب محمد بازوم". و بهذه المناسبة "سلم الوزير الأول رسالة خطية من السيد رئيس الجمهورية إلى نظيره النيجري". وعقب هذه المراسم "خص السيد الوزير الأول باستقبال من طرف رئيس النيجر الجديد، حيث نقل له تحيات السيد رئيس الجمهورية، وتمنياته له بالنجاح وموصول التوفيق في مهامه السامية، والعمل سويا على تطوير العلاقات الثنائية المتميزة التي تجمع البلدين الشقيقين"، وفقا للمصدر ذاته.

الوزير الأول يشرف هذا السبت على الافتتاح الرسمي لمنتدى الاقتصاد الثقافي

جمعة, 04/02/2021 - 18:45
 يشرف الوزير الأول عبد العزيز جراد، غدا السبت بالمركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال (الجزائر العاصمة)، على الافتتاح الرسمي لمنتدى الاقتصاد الثقافي، حسب ما أفاد به، اليوم الجمعة، بيان لمصالح الوزير الأول. وأوضح البيان أن أشغال هذا المنتدى، الذي سيشهد حضور عدد من أعضاء الحكومة و مستشاري رئيس الجمهورية وممثلي هيئات و مؤسسات الدولة إضافة إلى خبراء وفاعلين في مجالي الثقافة والاقتصاد، ستدوم من 03 إلى 05 أبريل الجاري.

الفريق شنقريحة يشدد على أنه لا سبيل إلى تنمية الخبرة القتالية إلا من خلال العمل الميداني

جمعة, 04/02/2021 - 15:34
شدد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة، اليوم الجمعة بتمنراست، على أن تنمية الخبرة القتالية و ترسيخ القدرات "غايات عملياتية" لا سبيل إلى تحقيقها إلا بالعمل الميداني، مذكرا بأن المعارف النظرية "تبقى غير كافية، إذا لم تعط مردودها العملي على الأرض". وأفاد بيان لوزارة الدفاع الوطني أنه و مواصلة لزيارته إلى الناحية العسكرية السادسة بتمنراست، في يومها الثاني، أشرف الفريق شنقريحة على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية، الموسوم بـ "تحدي تيريرين 2021"، حيث أكد في نهاية التمرين على أن " تنمية الخبرة القتالية، وترسيخ المعارف والقدرات، هي غايات عملياتية لا سبيل إلى تحقيقها إلا من خلال العمل الميداني، أي إجراء التمارين بنجاح". وانطلاقا من ذلك، فإن "المعارف النظرية والمهارات العلمية والتخصصية الملقنة في المدارس والكليات والمعاهد العسكرية المتعددة المستويات، تبقى غير كافية، إذا لم تعط مردودها العملي على الأرض"، مثلما أكد عليه رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي في لقائه مع أفراد الوحدات المنفذة للتمرين. وفي هذا الإطار، هنأ الفريق أفراد هذه الوحدات على الجهود المبذولة خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين التكتيكي بالذخيرة الحية، والذي "حقق نتائج جد مرضية جسدتها دقة الرمايات بمختلف الأسلحة". وكان الفريق شنقريحة قد استمع في البداية إلى عرض حول هذا التمرين التكتيكي ومراحل تنفيذه والأهداف المرجو تحقيقها من ورائه. وبميدان الرمي للقطاع العملياتي إن زام ورفقة اللواء محمد عجرود، قائد الناحية العسكرية السادسة، تابع الفريق عن كثب الأعمال القتالية التي قامت بها الوحدات المقحمة من مختلف القوات البرية والجوية والدفاع الجوي عن الإقليم، تتقدمها طائرات الاستطلاع بما في ذلك الطائرات بدون طيار وهي الأعمال التي اتسمت "باحترافية عالية في جميع المراحل وبمستوى تكتيكي وعملياتي عالي يعكس جدية الأعمال المنفذة سواء على مستوى التخطيط أو التنفيذ". كما يعكس هذا المستوى من تنفيذ التمرين المذكور "الكفاءة العالية للإطارات في مجال تركيب وإدارة مختلف الأعمال القتالية ومهارة وقدرة الأفراد على التحكم في استعمال مختلف منظومات الأسلحة والتجهيزات الموضوعة في الخدمة، وهو ما أسهم في تحقيق الأهداف المسطرة"، يتابع البيان. وتجدر الإشارة إلى أن هذا التمرين التكتيكي المنفذ بالذخيرة الحية يهدف إلى "اختبار الجاهزية القتالية لوحدات القطاع، فضلا عن تدريب القادة والأركانات على قيادة العمليات وتطوير معارفهم في التخطيط والتحضير والتنظيم والتنفيذ ووضعهم في جو المعركة الحقيقية". وعقب انتهاء التمرين، تفقد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي المستشفى الميداني الذي تم نشره بالمناسبة والذي يتوفر على كافة التجهيزات الضرورية التي يتطلبها مثل هذا الموقف، بما في ذلك قاعات إجراء العمليات الجراحية الدقيقة، ليقوم بعدها بتفتيش وحدات القطاع العملياتي إن قزام وبقية التشكيلات المشاركة في هذا التمرين.

ممثلا لرئيس الجمهورية ..جــراد يحل بنيامي للمشاركة في حفل تنصيب الرئيس المنتخب محمد بازوم

جمعة, 04/02/2021 - 11:50
ممثلا لرئيس الجمهورية السيد عبدالمجيد تبون، ، حلّ الوزير الأول، عبد العزيز جراد، هذا الجمعة، بعاصمة النيجرية نيامي، رفقة وزير الشؤون الخارجية  صبري بوقادوم، للمشاركة في حفل تنصيب الرئيس المنتخب السيد محمد بازوم. وكان في استقبال السيد الوزير الأول، في  مطار نيامي الدولي، نظيره النيجري السيد بريجي رافيني. وكان رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون قد أجرى يوم الثلاثاء الماضي، مكالمة   هاتفية مع رئيس النيجر، محمد بازوم، تطرقا خلالها إلى المستوى المتميز   للعلاقات القائمة بين البلدين.  وخلال هذه المكالمة، أعرب الرئيسان عن ارتياحهما للمستوى المتميز للعلاقات   القائمة بين الجزائر والنيجر وسبل تعزيزها، كما تبادلا وجهات النظر حول أهم   القضايا ذات الاهتمام المشترك.  وجدد رئيس الجمهورية بالمناسبة تهانيه للرئيس محمد بازوم لنيله ثقة الشعب  النيجري الشقيق. وتستعد النيجر لتنصيب رئيسها المنتخب محمد بازوم،  في ظل  تزايد مخاوف أمنية عقب الهجمات الدامية الاخيرة و التوترات السياسية  الناجمة عن رفض النتائج الانتخابات الرئاسية، علاوة على محاولة الانقلاب التي  زادت المشهد السياسي تعقيدا. و بعد انتخابه في 3 فيفري الماضي رئيسا للبلاد، سيؤدي بازوم (60 عاما)  هذا الجمعة رسميا اليمين الدستورية، ليصبح رئيسا جديدا للنيجر خلفا للرئيس محمد إيسوفو  الذي قضى عهدتين من خمس سنوات على هرم السلطة. وعشية الحدث التاريخي، أعلنت قوات الأمن في النيجر الأربعاء إحباط محاولة انقلاب  في القصر الرئاسي بالعاصمة نيامي، وأكدت السلطات أنها أوقفت "عدد من العسكريين" عقب الهجو ، و أن الوضع"بات تحت السيطرة"، حسبما أوردته مصادر  اعلامية. و أدانت الجزائر بـ"شدة" بمحاولة الانقلاب، داعية إلى الاحترام الصارم للشرعية  والنظام الدستوري، حسب بيان اليوم الأربعاء لوزارة الشؤون الخارجية ، فيما  اعتبر الاتحاد الأفريقي عملية الانقلاب "تقويضا لعملية الانتقال السلمي للسلطة  والتحول الديمقراطي" في النجير، مستنكرا بأشد الحادثة.

بن زيان: تربصات الخارج ستقتصر على المشاريع العلمية ذات قيمة مضافة

خميس, 04/01/2021 - 22:19
أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان، الخميس، أن التربصات في الخارج ،"ستقتصر مستقبلا على المشاريع العلمية ذات قيمة مضافة للبحث العلمي والجامعة  الجزائرية". وأوضح بن زيان، في جلسة علنية بمجلس الأمة، خصصت لطرح الأسئلة الشفوية ،ترأسها صالح قوجيل، رئيس المجلس، أن  " التربصات في الخارج ستقتصر مستقبلا على المشاريع البحثية التي تقدم قيمة علمية مضافة ونوعية علمية للجامعة الجزائرية والبحث العلمي"، مشيرا إلى أن هذه  التكوينات "تم تجميدها " خلال السنتين الماليتين 2020 و 2021 ، بسبب الوضعية  الصحية. و في نفس السياق، أبرز الوزير أن القطاع يعمل حاليا على إعداد "إستراتيجية وطنية" لخلق ديناميكية في القطاع ،تأخذ بعين الاعتبار "جملة من الإجراءات العلمية "تتيح للأساتذة والطلبة الاستفادة من أيام تكوينية على مستوى المخابر والمنصات التي يزخر بها القطاع ". وفي رده عن سؤال لعضو مجلس الأمة فتاح طالب عن (التجمع الوطني الديمقراطي )، حول بعض المؤسسات ذات طابع علمي و تجاري، تنظم ملتقيات علمية في الخارج و هي مجرد "مؤسسات وهمية " " تبتز- حسبه- الطلبة الجزائريين للمشاركة في هذه الملتقيات ونشر البحوث العلمية من بينها" مجلات علمية أردنية"، أكد بن زيان أنه أمر بـ "فتح تحقيق، حول المؤسسات والأشخاص الذين شاركوا في الملتقيات العلمية في بعض الدول. و في سياق رده على سؤال لعضو مجلس الأمة، محمود قيساري عن  (حزب جبهة التحرير  الوطني) حول ضرورة الإنصاف في توجيه طلبة الجنوب للتكوين في الفروع الطبية ،  أكد بن زيان أن قطاعه أعد نظام توجيه يعتمد على "الإنصاف والشفافية "  لكل حاملي شهادة البكالوريا وفقا "للعرض وليس طبقا لسياسة الكوطا"، مبرزا أن الالتحاق بالعلوم الطبية بمختلف فروعها يتم بناء على معدلات "موحدة" على المستوى الوطني، بغض النظر عن الجهة التي ينحدر منها الطالب. وأضاف أن طلبة الجنوب الذين تم توجيههم للدراسة بمناطق مختلفة من الوطن، "متكفل بهم علميا وخدماتيا على مستوى المدن الجامعية"،حيث يستفيدون من الإيواء والإطعام والنقل والنشاطات العلمية.   المصدر: الإذاعة الجزائرية - وأج  

محروقات: الموافقة على ملاحق لخمس عقود بحث واستغلال

خميس, 04/01/2021 - 21:22
01/04/2021 - 21:22

صدر في العدد 23 من الجريدة الرسمية خمس مراسيم رئاسية تم بموجبها الموافقة على ملاحق لخمس عقود بحث واستغلال للمحروقات.ووقع هذه المراسيم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في 21 مارس الجاري.

ويتعلق الأمر بالمرسوم الرئاسي المتضمن الموافقة على الملحق رقم 5 بالعقد المؤرخ في 23 أكتوبر 1989 للبحث عن المحروقات السائلة واستغلالها والمبرم بين الشركة الوطنية سوناطراك وشركات اناداركو الجيريا كومباني و "اني اويل (الجيريا) "و "طوطال الجيري بركين" أ/س في 1 أكتوبر 2020.

ويتضمن المرسوم الثاني الموافقة على الملحق 6 بالعقد المؤرخ في 10 جويلية 2002 للبحث عن المحروقات وتقديرها واستغلالها في المساحة المسماة "رقان شمال" والمبرم بين الشركة الوطنية سوناطراك والشركات "ريبصول اكسبلوراثيون" و"اديسون انترنسيونال" و"اديسون رقان" "ووينترشال دي أ انترنشيونال "ج ب ب ح"  و"وينترشال دي أ الجيريا ج م ب ح" بتاريخ 26 أكتوبر 2020.

بينما يتضمن المرسوم الثالث الموافقة على الملحق 2 بالعقد لمؤرخ في 28 جويلية 2015 للبحث عن المحروقات واستغلالها في المساحة المسماة "زملة العربي" المبرم بين الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات "النفط" والشركة الوطنية سوناطراك وشركة "اني الجيريا اكسبلوريشن.

الى جانب هذا, يتضمن المرسوم الرابع الموافقة على الملحق 2 بالعقد المؤرخ في 28 يوليو 2015 للبحث عن المحروقات واستغلالها في المساحة المسماة "سيف فاطمة 2" المبرم بين الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات "ألنفط" و الشركة الوطنية سوناطراك و شركة "أني الجيريا اكسبلوريشن" في 4 ديسمبر 2020.

أما المرسوم الاخير فيتضمن الموافقة على الملحق رقم 13 بالعقد المؤرخ في 24 نوفمبر 1992 للبحث عن المحروقات واستغلالها في المساحتين المسمتين "اولاد النسر" و"منزل لجماط" والمبرم بين الشركة الوطنية سوناطراك وشركتي "ب ت برتامينا الجيريا اكسبلورازي برودكسي " و "رسيصول اكسبلوراثيون" في 7 ديسمبر 2020.

الجزائر-موريتانيا: التوقيع على مذكرة تفاهم لإنشاء اللجنة الثنائية الحدودية

خميس, 04/01/2021 - 13:52

وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية مع نظيره الموريتاني

وقعت الجزائر وموريتانيا, هذا الخميس بالعاصمة الموريتانية نواكشوط, على مذكرة تفاهم لإنشاء اللجنة الثنائية الحدودية الجزائرية-الموريتانية. ووقع على مذكرة التفاهم من الجانب الجزائري وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية, السيد كمال بلجود ومن الجانب الموريتاني وزير الداخلية السيد محمد سالم ولد مرزوق, وذلك بحضور سفير الجزائر لدى موريتانيا السيد نور الدين خندودي ووالي ولاية تندوف يوسف محيوت ووفد من المسؤولين الموريتانيين من مختلف القطاعات. وتعكس مذكرة التفاهم رغبة البلدين في "تعزيز علاقات الأخوة والجوار والتعاون المتميزة القائمة بين البلدين وتجسيدا للإرادة السامية المشتركة التي تحدو قيادتي البلدين للارتقاء بالعلاقات الثنائية نحو الأفضل بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين وحرصا على ترقية المناطق الحدودية المشتركة وتكثيف الحوار الدائم مع وضع آليات دائمة للتعاون والتشاور حول تنمية وتأمين هذه المناطق". كما تهدف إلى "مضاعفة الجهود وتوحيد المواقف لمواجهة الأخطار المشتركة وحماية الحدود من الجرائم العابرة للأوطان وتعزيز التعاون الثنائي المكرس في الاتفاق الخاص بإنشاء لجنة مشتركة كبرى جزائرية موريتانية للتعاون الاقتصادي والثقافي والعلمي والتقني الموقع بنواكشوط في 27 نوفمبر 1989. وترمي المذكرة إلى إنشاء اللجنة الثنائية الحدودية التي تشمل مناطق اختصاص تتمثل في ولاية تيرس زمور بالنسبة للجمهورية الإسلامية الموريتانية وولاية تندوف بالنسبة للجزائر. وتتمثل مهام اللجنة في تعزيز فرص الاستثمار واقامة مشاريع شراكة في القطاعات ذات الأولوية على مستوى المناطق الحدودية المشتركة وترقية وتكثيف التبادلات الاقتصادية والتجارية والثقافية والرياضية, إلى جانب فك العزلة عن ساكنة المناطق الحدودية. وتعمل أيضا على تنظيم وتسهيل تنقل الأشخاص والممتلكات وترقية التعاون الجمركي وتطوير المعبرين الحدوديين وتشجيع التعاون اللامركزي, بالإضافة إلى تأمين الحدود المشتركة ومحاربة الجريمة المنظمة العابرة للحدود بكل أشكالها وكذا مكافحة الهجرة غير الشرعية. كما تتكفل اللجنة بتقديم كل اقتراح من شأنه ترقية وتنمية وتأمين المناطق الحدودية المشتركة ويمكن للطرفين الاتفاق على توسيع مهام اللجنة الثنائية الحدودية لتشمل ميادين أخرى تعود بالمنفعة المتبادلة على المناطق الحدودية بين البلدين. وتجتمع اللجنة الثنائية مرة واحدة في السنة بأحد البلدين أوبإحدي الولايات الحدودية وبالتناوب فيما بينهما. وتعنى هذه اللجنة -حسب تصريحات سابقة لسفير الجزائر بنواكشوط, السيد نورالدين خندودي-, بالتعاون الاقتصادي والثقافي والأمني في المناطق الحدودية المشتركة. ويأتي التوقيع على مذكرة التفاهم لإنشاء هذه اللجنة في انتظار "الخطوة الحاسمة" الخاصة بإنجاز الطريق الاستراتيجي بين تندوف والزويرات (حوالي 900 كلم), وهو الطريق الذي يرتقب أن يغير ملامح المنطقة برمتها عبر تنميتها وفك العزلة عنها, ناهيك عن الدفع القوي للنشاط التجاري والاقتصادي والثقافي والتواصل الإنساني بين الشعبين الشقيقين. وقد مكن إنشاء المركزين الحدوديين, "الشهيد مصطفى بن بولعيد" على الجانب الجزائري و " PK75" على الجانب الموريتاني, في أغسطس 2018 من عبور المئات من الشاحنات التجارية في الاتجاهين علاوة على آلاف المسافرين من جنسيات مختلفة, وقد شكل هذا المعبر "نقلة نوعية" في العلاقات بين البلدين الشقيقين. أما من الجانب الاستراتيجي والجيو-سياسي, فإن بناء الطريق بين الحدود الجزائرية والزويرات سيجعل موريتانيا في قلب الرواقين القاهرة-دكار والجزائر-دكار, ويندرج هذا الرواق الذي هو حاليا طور الإنجاز, ضمن المخططات الاندماجية للاتحاد الإفريقي. وسيمكن هذا الطريق موريتانيا من التواصل البري مع ثلاث دول مغاربية هي الجزائر وتونس وليبيا, ويدخل هذا في إطار المساعي الحثيثة للجزائر من أجل إبراز ملامح بناء مغرب عربي "مندمج ومتواصل اقتصاديا وتجاريا وبشريا وثقافيا". دفع قوي للعلاقات الثنائية بإشراف القيادتين الجديدتين تعززت العلاقات الثنائية بين الجزائر وموريتانيا وشهدت دفعا قويا, منذ استلام الرئيس السيد عبد المجيد تبون ونظيره الموريتاني الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني الحكم في البلدين, ويعتبر التعاون الجزائري- الموريتاني حافلا بالمنجزات وبالمكاسب وله هيكلة تنظمه وتؤطره عبر آليات هي "لجنة التشاور السياسي" و"لجنة المتابعة" و"اللجنة المشتركة الكبرى للتعاون الجزائرية-الموريتانية". كما يتصف التعاون بين البلدين بالديمومة والرحابة على اعتبار أنه يتسع لكل المجالات دون استثناء, كما تنشطه الزيارات المتبادلة لتعميقه وتوسيعه. وفي الجانب الاقتصادي, يسعى البلدان إلى تعزيز التعاون ودعم الخطوات الكبيرة التي تم تحقيقها خلال السنوات الماضية, حيث تعد الجزائر أحد الممونين الرئيسيين لموريتانيا. ومن المشاريع التي يجري حاليا دراستها في الجزائر, إمكانية فتح فرع لبنك جزائري بموريتانيا, "ليواكب التطور الكبير الذي تشهده العلاقات التجارية الثنائية وذلك بهدف حل معضلة الدفع والتحويلات المالية". من جهة أخرى, تعمل الجزائر بكل جدية على تعزيز التعاون العسكري مع موريتانيا ومالي والنيجر لمواجهة التحديات الأمنية المفروضة على المنطقة, حيث يعد إنشاء لجنة الأركان العملياتية المشتركة سنة 2019 ومقرها مدينة تمنراست, "ركيزة أساسية للرد على التهديدات والمخاطر الأمنية من خلال التعاون وتبادل المعلومات الاستخباراتية وتنسيق الأعمال على جانبي الحدود المشتركة للدول الأعضاء الأربع والاعتماد على الإمكانيات الذاتية وعلى قوات هذه الدول". و دبلومسيا, فإن الجزائر وموريتانيا تتشاركان في العموم, نفس المواقف بالنسبة لمختلف القضايا والأزمات الإقليمية والدولية وترافعان من أجل سيادة الشعوب ونبذ التدخلات الخارجية وتتفقان على ضرورة الحلول السلمية للنزاعات بطرقها القانونية والدبلوماسية المكرسة من طرف منظمة الأمم المتحدة.

بلحيمر يشيد بالاسهامات "الايجابية" للإعلام الجزائري

خميس, 04/01/2021 - 10:32
 أشاد وزير الاتصال, الناطق الرسمي للحكومة, عمار بلحيمر, بدور الإعلام الجزائري وبإسهاماته "الإيجابية" في الدفاع عن القضايا الوطنية التي تعد مسألة جامعة لكل الجزائريين. وأوضح بلحيمر في حوار خص به مجلة "كل العرب" في عددها الصادر هذا الخميس, أن "التصدي" للحروب السيبريانية "العدائية والمضللة" التي تستهدف الشعب ومؤسسات الجمهورية, أصبح " التزاما مهنيا وواجبا وطنيا" تضطلع به مختلف وسائل الإعلام و الإتصال ب"الإحترافية اللازمة" والتي تتطلب "التحكم" في الرقمنة وفي الإعلام الإلكتروني, لاسيما من حيث "تأمين المواقع الإخبارية وافشال محاولات اختراقها وتخريبها", مشيدا بدور الإعلام الجزائري بشقيه العمومي والخاص وبإسهاماته "الإيجابية" بشكل عام, في "الدفاع عن القضايا الوطنية التي تعد مسألة جامعة لكل الجزائريين الشرفاء على اختلاف انتماءاتهم وتوجهاتهم ومواقعهم". ولدى تقييمه لأداءات الإعلام الجزائري ومدى تأثره بالتغيرات الخارجية والحروب الإعلامية والهجمات السيريانية, أكد الوزير على أن حصول الإعلام الجزائري على المراتب الأولى في كثير من المسابقات خارج الوطن "دليل على مستواه وقدرته التنافسية"، مشيرا الى حجم التأثير "الكبير" الذي تحدثه مواقع اخبارية جزائرية في "كشف خطط الأعداء والتصدي لهجماتهم الإلكترونية". وفي معرض حديثه عن دور الشباب في ترقية المجال الاعلامي، قال وزير الاتصال بأن الشباب الجزائري "يحظى باهتمام خاص من طرف رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, للمساهمة في ادارة وتسير البلاد...، ومن الطبيعي أن يساير قطاع الاتصال هذا التوجه ويساهم في تحقيقه بمنح فرص الاستثمار في عالم الصحافة الالكترونية لفئة الشباب المعني والمؤهل خاصة وأن جل الجزائريين اصبحوا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي وأزيد من 70 بالمائة منهم يتصفحون الاعلام الالكتروني عبر هواتفهم الذكية". وفي هذا الشأن، جدد ذات المسؤول خلال هذا الحوار التأكيد بأن الشباب الجامعيين الراغبين في إنشاء مواقع الكترونية إخبارية "سيستفيدون من التحفيزات اللازمة كالاشهار العمومي والمقرات الخاصة بمزاولة نشاطهم وذلك في إطار احترام أخلاقيات المهنة والقوانين والتنظيمات سارية المفعول وكذا قيم ومقومات مجتمعنا". "ومما لا شك فيه -كما أضاف-- فإن الاستثمار في هذا المجال الحساس والواعد سيشجع على الابداع بما يمكن الكفاءات الشبانية من حسن توظيف الرقمنة لخدمة مهنة الصحافة وقضايا الوطن بمصداقية واحترافية تتصدى بفعالية لمحتويات المواقع الأجنبية العدائية التي تشن حربا سيبريانية قذرة ضد الجزائر شعبا ومؤسسات وفي طليعتها مؤسسة الجيش الوطني الشعبي العتيد". وفي رده على سؤال حول امكانية "اعادة تأثيث" العالم الرقمي خارج أطر المراقبة، في إشارة إلى آخر إصدار له " "بأي حق السيطرة على النت"، أكد السيد بلحيمر بأن مجال الانترنت الذي وكغيره من المجالات, يخضع لشروط من يمتلكه بما يضمن مصالحهم, "خلق نوعا جديدا من الرأسمالية المهددة للديمقراطية نظرا للسيطرة شبه المطلقة التي يفرضها أقطاب مواقع التواصل الإجتماعي والتجارة الرقمية على حياة خصوصية رواد الإنترنت". وبالنسبة له، فإن هذا الواقع المستجد "يبلور رهانات جوهرية تستدعي ضبط مجال الإنترنت, بهدف التصدي لما تتعرض له منظمة القيم والحقوق من تحايل وخرق وتجاوزات ولا مساواة". وتابع الوزير قائلا في هذا الصدد:" لكن ورغم النقص في الآليات القانونية الضرورية, إلا أن هناك بوادر قضائية مشجعة ضد ممارسي تلك الخروقات"، لافتا إلى أن الجزائر التي جعلت من الرقمنة إحدى الرهانات الواجب كسبها في ظروف آمنة، يحرص المشرع فيها على "ضمان حماية خصوصية وشرف كل فرد وكذا سرية اتصالاته" وفقا للدستور الجديد. وعبر وزير الاتصال عن قناعته بأن ردع سوء استعمال الانترنت والحد من رأسمالية المراقبة على العالم الرقمي "أضحى موضوعا استعجاليا"، مشيرا إلى أن عملية التكفل بهذا الأمر "تبدو صعبة التحقيق لكنها غير مستحيلة إذا صهرت ضمن مقاربة دولية موحدة...".

بوقدوم في زيارة رسمية هذا الخميس إلى تونس

خميس, 04/01/2021 - 10:15

صورة من الأرشيف

يقوم وزير الشؤون الخارجية, صبري بوقدوم,  هذا الخميس , بزيارة رسمية إلى جمهورية تونس الشقيقة, حاملا رسالة من رئيس  الجمهورية ,السيد عبد المجيد تبون, إلى أخيه رئيس الجمهورية التونسية , السيد  قيس سعيد , حسبما أفاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية. وأضاف البيان أن بوقدوم سيعقد مباحثات مع نظيره التونسي السيد عثمان  الجرندي, يتم خلالها استعراض العلاقات الأخوية والمتميزة بين البلدين والشعبين  الشقيقين, فضلا عن التشاور والتنسيق حول أهم القضايا الإقليمية والدولية.

دفعة من الدبلوماسيين الاقتصاديين لترقية الصادرات خارج المحروقات

أربعاء, 03/31/2021 - 21:07
 كشف السفير المستشار بوزارة الشؤون الخارجية،  اسماعيل بن عمارة، الاربعاء، أنه سيم قريبا نشر أول دفعة من المكلفين بالشؤون الاقتصادية والتجارية عبر سفارات الجزائر وقنصلياتها حول العالم وذلك في إطار تفعيل الدبلوماسية الاقتصادية الرامية لترقية الصادرات خارج المحروقات. وخلال ندوة نظمتها الوزارة في إطار سلسلة اللقاءات التكوينية لفائدة الصحفيين تحت عنوان "الدبلوماسية الاقتصادية"، أكد  بن عمارة أن "هذه الإجراءات تندرج في إطار تفعيل توصيات الندوة الوطنية للإنعاش الاقتصادي المنعقدة في شهر أغسطس من العام المنصرم، تحت رئاسة رئيس الجمهورية،  عبد المجيد تبون، الرامية للإنعاش الاقتصادي وترقية الصادرات خارج المحروقات سعيا لبناء إقتصاد وطني متنوع يقوي أمننا الغذائي ويحصن الأمة من التبعية المفرطة لقطاع المحروقات". وشدد  بن عمارة، انه من أجل ترقية مجال الصادرات فقد بات اليوم من الضروري التوجه نحو إقتصاد مبني على التكنولوجيات الحديثة والرفع من نوعية المنتجات المحلية قابلة للتصدير. وهذا لن يتحقق، حسب  بن عمارة، إلا من خلال "تضافر و تنسيق الجهود بين مختلف هيئات ومؤسسات الدولة المكلفة بجميع الجوانب سواء المالية، أو التجارية والنقل واللوجستية و التشريع، للمساهمة في تحقيق الأهداف، إلى جانب الإصغاء والبقاء في خدمة المتعاملين الاقتصاديين في مجال توفير المعلومات والدعم والمرافقة". وباعتبار أن الجهاز الدبلوماسي يمثل حلقة واحدة في سلسلة من المتدخلين، لفت  بن عمارة إلى أن "هذه السلسلة تبدأ بالفلاح والحرفي والمنتج والمصنع، وصولا إلى غاية المكلف بالشؤون الاقتصادية والتجارية في الممثليات بالخارج مرورا بالهيئات التشريعية، والوزارات الوصية، والهيئات الداعمة، إلى جانب البنوك ومنظمات أرباب العمل، وكذا الجمارك وغيرهم". وعليه يضيف المسؤول، فإن "المهمة جماعية تتطلب التنسيق والفعالية وكذا الالتزام بتطبيق التشريعات التنظيمية وتحقيق النتائج من طرف جميع المتدخلين لكسب معركة بناء اقتصاد قوي ومتنوع ينافس الاقتصاد العالمي". وأردف  بن عمارة في السياق قائلا أنه "لن يتأتى ذلك إلا عبر استكمال مجموعة من الإجراءات المتعلقة خاصة بتطوير الشبكة المصرفية لدعم المتعاملين الاقتصاديين، إضافة إلى زيادة العروض الخاصة بالشحن الجوي والبحري والنقل البري الذي من شأنه ان يحدث نقلة اقتصادية نوعية للجزائر لا سيما في افريقيا وكذا العالم العربي ناهيك عن اعتبارها نقطة عبور نحو اوروبا ". من بين التدابير التي باشرت بها الوزارة من اجل انعاش الدبلوماسية الاقتصادية، تطرق  بن عمارة الى إنشاء مكتب للإعلام الموجود حاليا على مستوى وزارة الخارجية لاستقبال كل المقاولين من كل الولايات للاستعلام عن كل الاسواق الخارجية انشاء شبكة للمستشارين الاقتصاديين في السفارات في القنصليات الجزائرية عبر العالم. وتحدث  بن اعمارة أيضا عن "ضرورة تدويل المؤسسات الجزائرية وتقديم الدعم والمساعدات الضرورية لها" من اجل ان تلعب دورها ليس فقط على المستوى الوطني انما ايضا على الصعيد الخارجي لا سيما كما قال ان "الجزائر لديها طاقات ومؤهلات اقتصادية وبشرية هائلة، في العديد من القطاعات لا سيما الزراعي". وهنا دعا  بن عمارة "الى ضرورة اعادة عقلنة القطاع من اجل الرفع من الانتاج دون اهمال اهمية وسم المنتجات الجزائرية". كما أثار الدبلوماسي، بعض الحلول التي بادرت بها الدولة من اجل تذليل العقبات التي يواجهها المتعاملون الاقتصاديون والتي دخلت حيز التنفيذ هذا الاسبوع والمتمثلة في إعادة توطين الاموال بالعملة الصعبة بالنسبة للمتعاملين الاقتصاديين مما سيسمح لهم باستغلال ارصدتهم المالية خارج الوطن من أجل دفع مشاريع الاستثمارية او تسوية اوضاعهم. ومن جهته أكد رابح فسيح، مدير ترقية ودعم التبادلات الاقتصادية بوزارة الشؤون الخارجية، أن الجزائر يمكنها ان تفرض منتجاتها على المستوى السوق الافريقية التي اعتبرها من "أكبر الاسواق التي تضم أكثر من مليار نسمة". وأضاف  فسيح ان الجزائر لديها" العديد من المؤهلات والامكانات التي تخولها ولوج السوق الافريقية لا سيما من خلال ثقلها السياسي والدبلوماسي والتاريخي" . وعلى ضوء ما تقدم أكد  فسيح، انه يتم حاليا تنسيق الجهود بين وزارة الشؤون الخارجية والوزارات الاخرى لإعادة فتح مختلف الممرات الحدودية مع دول الجوار منها ممر الدبداب الرابط بين إليزي وليبيا، إضافة الى المعبر الحدودي طالب العربي مع تونس" هذا بالإضافة الى إنشاء ما يعرف بمجالس الأعمال مع عدد من الدول الافريقية على غرار ما تم مع دولتي مالي وكينيا على أن يتم تعميم العملية على باقي الدول الافريقية.(وأج)

اجتماع الحكومة يدرس مشروع أمر وثلاثة مشاريع مراسيم تنفيذية تخص قطاعات الداخلية والطاقة والصحة

أربعاء, 03/31/2021 - 18:49
ترأس الوزير الأول، السيد عبد العزيز جراد،  اليوم الأربعاء، اجتماعا للحكومة بتقنية التحاضر عن بعد، تم خلاله دراسة مشروع  أمر وثلاثة مشاريع مراسيم تنفيذية قدمها الوزراء المكلفون بالداخلية والطاقة  والصحة، حسب ما أفاد به بيان لمصالح الوزير الاول . وطبقا لجدول الأعمالي درس أعضاء الحكومة مشروع (01) أمر وكذا ثلاثة (03)  مشاريع مراسيم تنفيذية قدمها الوزراء المكلفون بالداخلية والطاقة والصحة. علاوة على ذلك تم الاستماع إلى عرض (01) من قبل وزير الصحة والسكان وإصلاح الـمستشفيات. في البداية استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الصحة والسكان وإصلاح  المستشفيات حول مشروع أمر يحدد أحكاما تتعلق بالمسؤولية المدنية المترتبة عن  استعمال اللقاحات ضد فيروس كورونا (كوفيد-19). نظرا للاستعجال المتعلق بمعالجة العواقب المترتبة عن جائحة فيروس كورونا  (كوفيد-19) وكذا التوترات والصعوبات المرتبطة بتوفر اللقاح المضاد لفيروس  كوفيد-19 يهدف مشروع هذا النص إلى وضع آلية تشريعية خاصة من حيث المسؤولية  والتعويض قصد التكفل بالنماذج المعيارية والموحدة لعقود بيع اللقاحات التي  تنفذها المختبرات وكذا الآليات متعددة الأطراف AVATT و  COVAXالتي اكتتبت  لديها الجزائر من أجل طلبات اللقاح. وعقب ذلك استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية حول مشروع مرسوم تنفيذي يحدد شروط قسمة الأصول والخصوم بين الولايات الأصلية والولايات الجديدة. يهدف مشروع هذا النص إلى تحديد شروط قسمة الأصول والخصوم بين الولايات الأصلية والولايات العشر (10) الجديدة حتى يسمح لهذه الأخيرة بممارسة صلاحياتها الكاملة وذلك قبل نهاية السنة الجارية طبقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية. إن الأصول والخصوم المعنية بالتوزيع في مشروع هذا النص تخص لاسيما الممتلكات  المنقولة وغير المنقولة التي تملكها الولاية الأصلية وكذا إتاوات وحقوق  استغلال هذه الممتلكاتي بالإضافة إلى الموارد المتاحة. من جهة أخرىي استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الداخلية والجماعات المحلية  والتهيئة العمرانية حول مشروع مرسوم تنفيذي يعدل ويتمم المرسوم التنفيذي رقم 91 ــ 306 الـمؤرخ في 24/08/1991 الذي يحدد قائمة البلديات التي ينشطها كل  رئيس دائرة. يهدف مشروع هذا المرسوم إلى إعادة النظر في توزيع البلديات عبر الدوائر التي تشكل الولايات العشر (10) المنشأة حديثا. ويأتي في إطار سياسة الحكومة الرامية إلى تجسيد عدم التمركز في المصالح الإدارية وتقريبها من المواطنين. كما استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الطاقة والمناجم حول مشروع مرسوم تنفيذي يحدد المتطلبات الفنية المتعلقة بتعداد المحروقات بالنسبة لنشاطات نقل المحروقات بواسطة الأنابيب. يأتي مشروع هذا النص لتحديد الجوانب الفنية المتعلقة بتعداد المحروقات بالنسبة لنشاطات نقل المحروقات بواسطة الأنابيب. وبهذا الشأني يعالج لاسيما  تسيير نظام التعداد وفحصه ومعايرته وكذا صيانته بالنسبة لنشاطات نقل المحروقات  بواسطة الأنابيب. وفي الأخير استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الصحة والسكان وإصلاح  المستشفيات حول اقتناء كميات جديدة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19. تطبيقا للبرنامج الوطني للتلقيحي قام قطاع الصحة بضبط كيفيات اقتناء طلبات  إضافية للقاح المضاد لفيروس كوفيد-19)ي والتي سيتم استلامها طوال سنة2021".

الجزائر تندد "بشدة"محاولة الانقلاب بالنيجر

أربعاء, 03/31/2021 - 18:14
أدانت الجزائر بشدة بمحاولة الانقلاب المسجلة  ليلة الثلاثاء إلى الأربعاء بالنيجر، داعية إلى الاحترام الصارم للشرعية  والنظام الدستوري، حسب بيان اليوم الأربعاء لوزارة الشؤون الخارجية. وكتبت الوزارة في بيان لها :"تدين الجزائر بشدة محاولة الانقلاب الذي وقع  ليلة 30 إلى 31 مارس 2021 بجمهورية النيجر، وتدعو إلى الاحترام الصارم للشرعية  والنظام الدستوري، طبقا للمبدأ الأساسي للاتحاد الافريقي في هذا الشأن". وخلصت الوزارة إلى أن "الجزائر تجدد دعمها التام في الحفاظ على استقرار ورفاه الشعب النيجري الشقيق الذي تقيم معه علاقات تاريخية قائمة على الصداقة  والتعاون والتضامن وحسن الجوار". وأكدت الحكومة النيجرية، اليوم الأربعاء، أنها أحبطت محاولة انقلاب في ليلة  الثلاثاء إلى الأربعاء، منددة بعمل جبان وفاشل يسعى إلى المساس بالديمقراطية  ودولة القانون. ووقعت هذه المحاولة عشية تنصيب الرئيس الجديد المنتخب محمد بازوم المرتقب يوم  الجمعة بنيامي.  

الصفحات