وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ ساعة واحدة 8 دقائق

محمد سعداوي للإذاعة: "التمويل الخفي جريمة يعاقب عليها القانون ويحرم مرتكبها من مقعده ولو بعد تنصيبه"

سبت, 03/20/2021 - 10:56
تم استحداث ضمانات ديمقراطية مهمة لضمان نزاهة العملية الانتخابية،أبرزها إبعاد المال الفاسد عن الانتخابات، والتي تم على اثرها إستحداث لجنة تعمل على مراقبة مدى التزام المترشح بالنصوص القانونية المتعلقة بعملية التمويل. وفي هذا الصدد أكد عضو السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد سعداوي للقناة الإذاعية الأولى، السبت، بأن اللجنة تشتغل على مراقبة مدى انضباط المترشح بالنصوص القانونية. وأردف قائلا "التمويل الخفي جريمة يعاقب عليها القانون ويحرم مرتكبها من مقعده بناء على نص المادة الأخيرة من القانون الجديد حتى ولو اكتشف الأمر بعد تنصيبه". أما بالنسبة للمال غير الفاسد أوضح سعداوي، "بأن القانون قدم توضيحا في هذا الأمر ووضع له قناة وحيدة، تسمى بالهبة، حيث حدد هذه الهبة ووضع لها سقفا، فكل هبة تتجاوز ألف دينار يجب أن يتم توثيقها وهو ما نصت عليه المادة 88 بأن لا تتجاوز عشرون مرة الأجر الوطني الأدنى المضمون وكل مخالف تتم ملاحقته جزائيا".   المصدر:الإذاعة الجزائرية

بجاية :تسجيل هزة ارتدادية بقوة 4 ،3 درجات شمال شرق رأس كاربون

جمعة, 03/19/2021 - 13:20
19/03/2021 - 13:20

سجلت هزة ارضية ارتدادية قوتها 4 ،3 درجات بمقياس ريشتر صباح هذا الخميس في شمال شرق رأس كربون في ولاية بجاية حسبما أفاد به مركز البحث في علم الفلك و الفيزياء الفلكية و الجيوفيزياء .

و اوضح المركز في بيان له أن الهزة الارتدادية سجلت على الساعة التاسعة وثلاثة وثلاثون دقيقة (9.33 ) صباح اليوم بالتوقيت المحلي على بعد 25 كلم شمال شرق رأس كربون بولاية بجاية.

تلمسان تحتضن الاحتفالات الرسمية للذكرى 59 لعيد النصر

خميس, 03/18/2021 - 22:09
احتضنت ولاية تلمسان الاحتفالات الرسمية بمناسبة الذكرى 59 لعيد النصر التي شكلت محطة تاريخية هامة في تاريخ الجزائر وعلى هامش الاحتفالية وضعت عدة مشاريع تنموية حيز الخدمة لاسيما ما تعلق منها بمناطق الظل .  هذا البرنامج الاحتفالي الذي سيتواصل على مدار يومين بدأ من اقصى الحدود الغربية من قرية ربان من ببني بوسعيد بالشريط الحدودي أين تم وضع شبكة الغاز الطبيعي حيز الخدمة لفائدة 780 مسكنا . وعن هذا المسعى التنموي يقول مواطنوا المنطقة الذين ثمنوا العملية وكلهم أمل في  ان تدعم المنطقة بمشاريع تنموية اضافية ".  وفي هذا السياق يقول الامين العام لوزارة المجاهدين العيد ربيقة في ميكروفون القناة الاولى :" نحن اليوم في هذه النقطة الحدودية نحتفل بمناسبة عيد النصر بأنشطة تنموية وتاريخية نتشارك فيها الفرحة ".  وبقصر الثقافة بولاية تلمسان أشرف الامين العام لوزارة المجاهدين برفقة والي ولاية تلمسان على عملية توزيع مفاتيح السكنات لحصة 980 سكنا عموميا و500 اعانة للسكن الريفي .  المصدر : الاذاعة الجزائرية

الصين تجدد استعدادها مواصلة التعاون الاستراتيجي مع الجزائر

خميس, 03/18/2021 - 21:04
تلقى الوزير الاول السيد ، عبد العزيز جراد اليوم الخميس ،  رسالة من رئيس مجلس الدولة الوزير الاول الصيني لي كه تشيانغ ، اعرب فيها عن استعداد بلاده لمواصلة التعاون الثنائي مع الجزائر في مجال اللقاح المضاد لوباء كورونا وكذا تطوير الشراكة الاستراتيجية بين البلدين حسب بيان لمصالح الوزير الاول  .  واضاف ذات المصدر ان الوزير الاول الصيني اشاد بمتانة العلاقة التاريخية التي تربط الجزائر والصين مستذكرا دور الجزائر التاريخي في استرجاع الصين لمقعد في منظمة الامم المتحدة والتي تحتفل الصين هذه السنة بذكراها الخمسين .  وحرص السيد لي كه تشيانغ على تأكيد الاهمية البالغة التي توليها الحكومة الصينية لتعزيز العلاقات الثنائية وتطوير الشراكة الاستراتجي الشاملة بين البلدين .  المصدر : الاذاعة الجزائرية

 محمد شرفي: أزيد من 39 حزب و 25 قائمة حرة يسحبون ملفات الترشح تحسبا لتشريعيات 12جوان

خميس, 03/18/2021 - 20:14
كشف رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، اليوم الخميس، أن أزيد من 39 حزبا و 25 قائمة حرة قاموا بسحب ملفات الترشح للانتخابات التشريعية المقررة يوم 12 جوان المقبل. وأوضح السيد شرفي في تصريح للصحافة على هامش أدائه، رفقة أعضاء مجلس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، اليمين القانونية تحسبا للتشريعيات المقبلة، أن التسجيل في القوائم الانتخابية الذي انطلق الثلاثاء المنصرم، يسير بوتيرة "مرتفعة"، حيث بلغ إلى غاية منتصف نهار اليوم 600، محققا بذلك  -مثلما قال- "قفزة عملاقة".وأضاف في ذات السياق أن المعطيات المتوفرة لحد الآن "إيجابية" وتبعث على "التفاؤل". وفيما يتعلق بالتحضير للتشريعيات القادمة، أشار السيد شرفي الى أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات باشرت التحضيرات لهذه الاستحقاقات، مؤكدا "الجاهزية التامة" لأعضاء السلطة لتسيير هذا الموعد وفق النمط الانتخابي الجديد. ولفت في هذا الصدد إلى توزيع مذكرة تشرح كافة الترتيبات والخطوات المتخذة لهذا الغرض على المعنيين بهذا الموعد، إلى جانب نشرها على موقع السلطة لتمكين المواطنين من الاطلاع عليها. وبهذا الخصوص، أوضح السيد شرفي أن التغييرات التي جاء بها قانون الانتخابات فيما يتعلق بنمط الانتخاب ستفشل "محاولات إقحام المال الفاسد في العملية الانتخابية وتفتح الباب أمام المنافسة النزيهة والشفافة". وفيما يخص الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، أكد رئيس السلطة أن الاجراءات ستكون "أكثر صرامة"، خاصة فيما يتعلق بمراقبة تطبيق البروتوكول الصحي، داعيا في نفس الوقت المواطنين والأحزاب والمترشحين الى ضرورة الالتزام بالإجراءات المنصوص عليها في هذا الشأن. وفي  سياق ذا صلة بموضوع الانتخابات المقبلة ،  اكد وزير العدل حافظ الاختام  بلقاسم زغماتي :" بان الانتخابات هي الطريق القانوني الوحيد للوصل الى السلطة وبالتالي فان سلامة الانتخابات ونزاهتها ترسي القواعد الصحيحة والمتينة لبناء الدولة .  وأضاف بلقاسم زغماتي قائلا :" بان قانون الانتخابات الجديد قد خص القضاء بدور هام في اطار تحضير وسريان العمليات الانتخابية ".  وردا على بعض الاصوات التي ازعجها ما حضيت به السلطة القضائية من تدابير في الدستور الجديد  يقول السيد زغماتي  :"  ان ما حضيت به السلطة القضائية من مكانة متميزة ضمن تدابير في الدستور الجديد  وما أقرته من دور للقاضي في بناء مؤسسات الدولة الجزائرية قد ازعج الكثير وهاؤلاء لن يرتاح لهم بال متى رأو هذا الدور والمكانة يتجسدان في الميدان بل سيعملون جاهدين لعدم تحقيق ذلك ويعتبر هذا بمثابة تحدي حقيقي يتعين على القضاة رفعه بالصمود أمام كل اشكال الاستفزازات مهما كان مصدرها ".  المصدر : الاذاعة الجزائرية 

وزير الداخلية من بجاية: الدولة ستتكفل بالضحايا والخسائر المادية الناجمة عن الزلزال

خميس, 03/18/2021 - 18:45
 أكد وزير الداخلية و الجماعات المحلية و تهيئة الاقليم، كمال بلجود، من بجاية أن الحكومة ستتكفل بالضحايا و الخسائر المادية المترتبة عن الهزة الأرضية التي ضربت في ساعة مبكرة من نهار اليوم الخميس ولاية بجاية. و أدلى السيد بلجود بهذا التصريح خلال زيارة معاينة و تضامن بولاية بجاية رفقة وزير الصحة و السكان و اصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد و وزيرة التضامن الوطني و الأسرة وقضايا المرأة، كوثر كريكو اضافة الى وزير الاشغال العمومية و النقل، كمال ناصري و وزير السكن و العمران و المدينة، محمد طارق بلعريبي. وأكد الوزير أن ‎الهزة الأرضية التي بلغت شدتها 9ر5 درجة على سلم ريشتر والتي سجلت على الساعة 01 و04د على بعد 28 كلم شمال شرق ‎رأس-كربون بولاية بجاية، "لم تسجل خسائر في الأرواح و لا خسائر مادية كبيرة"، مشددا على "استعداد الحكومة لمساعدة الضحايا لا سيما اولئك الذين تضررت منازلهم أو تحطمت". و يتعلق الأمر بمنازل في بجاية العتيقة عل مستوى أحياء باب الفوكة، باب اللوز و حومة كرامان و أميمون هزها الزلزال و تتطلب تدخلا عاجلا. وتحتوي هذه الأحياء التي سبق وأن تعرضت لزلازل سابقة،على مساكن فردية وعمارات معظمها متدهور و هش حيث طالب السكان في العديد من المرات بترحيلهم الى سكنات لائقة. و بعد معاينة المنطقة و الوقوف على الخسائر قرر الوفد الوزاري تخصيص عدد من السكنات للضحايا في إيغيل أوزريف في بلدية واد غير حيث يتم بناء القطب الحظري ب16.000 مسكن من شانها استقبال أزيد من 80.000 ساكن. وفي هذا الإطار أشار وزير السكن، محمد طارق بلعريبي "سنعمل كل ما في وسعنا لاستكمال مشروع 500 سكن في أقرب الآجال"، مؤكدا "ستعمل الشركات المنجزة طيلة 24 ساعة حتى يتسنى لها انهاء المشروع بسرعة ورفع الغبن عن ضحايا هذه الكارثة الطبيعية". و اغتنم الوفد الوزاري هذه الفرصة لزيارة المصابين لا سيما ثلاثة منهم تم الإبقاء عليهم في مستشفى خليل عمران لمتابعتهم و علاجهم. و أشار وزير الصحة الى وجود شاب في المستشفى يعاني من تمزقات في الدماغ بعد أن قفز من الطابق الثالث للعمارة التي يسكن بها، مطمئنا انه "في حالة وعي و لا خطر عليه". و تم نقل حوالي خمسين شخصا إلى المستشفى اثر الزلزال الذي أدى إلى انهيار جزئي و تشققات في العديد من المساكن يعانون في معظمهم من صدمات نفسية جراء الهلع.  

زلزال بقوة 9ر5 درجات في ولاية بجاية

خميس, 03/18/2021 - 05:39
وقعت هزة ارضية قوتها 9ر5 درجات بمقياس ريشتر فجر الخميس على الساعة04ر01 في البحر بولاية بجاية حسبما ذكر مركز البحث في علم الفلك و الفيزياء الفلكية و الجيوفيزياء في بيان . و اوضح نفس المصدر ان مركز الهزة حدد على بعد 28 كلم شمال شرق كاب كربون  (ولاية بجابة) . و كانت قد سجلت في نفس المنطقة (كاب كربون) هزة ارضية قوتها 4 درجات بمقياس  ريشتر مساء الاربعاء على الساعة 38ر20 كما سجلت هزة ارضية قوتها 1ر5 درجات بمقياس على الساعة 17ر01 ثم هزة رابعة بقوة 4ر3 درجات على الساعة 08ر02 فجرا. و بلغ عدد الهزات الأرضية المسجلة بالمنطقة لحد الآن ثمانية هزات آخرها تلك التي سجلت على الساعة 46ر07 وقوتها 3 درجة بمقياس ريشتر. وحسب مصالح الحماية المدنية فلم يخلف الزلزال وهزاته الارتدادية أية خسائر بشرية فيما سجلت تصدعات في بعض المباني ولاسيما في المدينة القديمة.   وأوضح بيان للمديرية العامة للحماية المدنية فإن الزلزال الذي شعر به سكان 12 ولاية (سكيكدة، ، قسنطينة، برج بوعريريج، سطيف، جيجل، ميلة، البويرة، بومرداس، تيزي وزو، الجزائر، تيبازة)  أدى إلى إصابة 05 أشخاص بكسور وإلتواءات من جراء الهلع والفزع. وقد نصب والي ولاية بجاية أخلية أزمة لمتابعة آثر الزلزال  والتكفل بالعائلات التي تضررت منه.

الجزائر تغلق منافذ تستعملها عصابات الجريمة لتهريب المخدرات بواحة لعروضة بولاية بشار

أربعاء, 03/17/2021 - 20:50
قامت السلطات الجزائرية المحلية بغلق المنافذ التي  كانت تستعملها عصابات الجريمة المنظمة لتهريب المخدرات على مستوى واحة لعروضة  دائرة بني ونيف بولاية بشار. وجاء هذا الإغلاق في إطار"المستجدات الإقليمية وتعزيزا لجهود الدولة  الجزائرية في تأمين شريطها الحدودي وبعد الاخلال بكيفية استغلال بعض الأراضي  الجزائرية من قبل مواطنين مغاربة في واحة لعروضة". وفي هذا الشأن, أعطت الجزائر مهلة للفلاحين و المزارعين المغاربة المستغلين  للأراضي الجزائرية الواقعة بهذه المنطقة لإخلاء الأراضي الجزائرية في الآجال  التي تم الاتفاق عليها. وفي هذا الصدد, اجمع الفلاحون المغاربة الذين كانوا يستغلون هذه الأراضي في  تصريحاتهم على تنفيد قرار الجزائر القاضي بانسحابهم من الأراضي الجزائرية في  18 مارس 2021, متعهدين بعدم العودة إلى هذه الأراضي.   وبناء على ذلك, استجاب الفلاحون المغاربة لنداء العقل وبدؤا في مغادرة  المنطقة , معترفين بالعلاقات الاخوية التي مكنتهم لأسباب إنسانية من استغلال  أجزاء من الضفة الشرقية للوادي التابع للحدود الجزائرية. وفي هذا المنحى, أكد أفراد وحدات الحرس الحدود في تصريحاتهم ,استعدادهم  الدائم لحماية الحدود الوطنية من أي تهديد مهما كان مصدره ,مبرزين أن حماية  الحدود لاسيما مراقبة الشريط الحدودي ومكافحة التهريب والجريمة المنظمة تعد من  المهام الأصيلة للجيش الشعبي الوطني.  "ورغم كل ما يحاك ضد الجزائر هنا وهنالك إلا أنها -يضيف نفس المصدر- تبقى  مبادئها ثابتة في حسن الجوار والاحترام المتبادل لكنها في نفس الوقت عصية على  كل من تسول له نفسه المساس بأمنها واستقرارها" .

بلحيمر : الداخلية والنقل والسكن والشباب محور اجتماع الحكومة

أربعاء, 03/17/2021 - 20:49
 ترأس الوزير الأول،  عبد العزيز جراد، اليوم الأربعاء، اجتماعا للحكومة جرى بتقنية التحاضر المرئي عن بعد، تناول بالدراسة ملفات تتعلق بقطاعات الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، الشباب والرياضة، السكن والاشغال العمومية والنقل، حسب ما أفاد به الناطق الرسمي باسم الحكومة ووزير الاتصال عمار بلحيمر . وطبقا لجدول الأعمال، درس أعضاء الحكومة مشروع مرسوم رئاسي ومشروع مرسوم تنفيذي قدمهما وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية ووزير الشباب والرياضة. علاوة على ذلك، تم الاستماع إلى أربعة (04) عروض قدمها الوزراء المكلفون بالداخلية، والسكن والأشغال العمومية. استهلت الحكومة جلستها بمواصلة دراسة مشروع المرسوم الرئاسي الذي يحدد مهام المجلس الأعلى للشباب وتشكيلته وتنظيمه وسيره. وقد استكملت الحكومة دراسة مشروع هذا النص، تحسبا لعرضه على الاجتماع القادم لمجلس الوزراء. عقب ذلك، استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية حول مشروع مرسوم تنفيذي يحدد تشكيلة وكيفيات سير اللجنة الوطنية واللجنة الولائية للوقاية من عصابات الأحياء. يأتي مشروع هذا النص تطبيقا للأمر رقم 20 ـ 03 المؤرخ في 30 أوت 2020، المتعلق بالوقاية من عصابات الأحياء ومكافحتها، الذي وضع إطارا قانونيا خاصا للوقاية من عصابات الأحياء التي أحدثت جوا من انعدام الأمن لدى المواطنين. ولهذا الغرض، كان الأمر سالف الذكر قد أسس، بعنوان آليات الوقاية من عصابات الأحياء، لجنة وطنية للوقاية من عصابات الأحياء، توضع لدى الوزير المكلف بالداخلية وتتمثل مهمتها في إعداد مشروع استراتيجية وطنية للوقاية من هذه الظاهرة، ووضع قاعدة معطيات تشمل كل البيانات والمعلومات المتعلقة بالوقاية من عصابات الأحياء وضمان متابعة ورصد كل الأعمال والتدابير التي اتخذت لمكافحة هذه الظاهرة. كما ينص على تأسيس لجنة ولائية للوقاية من عصابات الأحياء مكلفة بتنفيذ الاستراتيجية الوطنية على المستوى المحلي، وتزويد قاعدة المعطيات المصممة لهذا الغرض واتخاذ كل التدابير المتعلقة بالوقاية من عصابات الأحياء. ولذلك، يأتي مشروع هذا المرسوم لتحديد تشكيلة وكيفيات سير اللجنة الوطنية واللجنة الولائية اللتين تنص عليهما أحكام الأمر رقم 20 ـ 03 سالف الذكر. من جهة أخرى، استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية حول مشروع صفقة بالتراضي البسيط بين دائرته الوزارية ومؤسسة عمومية في إطار عملية تجهيز لفائدة مؤسسات خاضعة لوصايتها. كما استمعت الحكومة إلى عرض قدمه وزير السكن والعمران والمدينة حول إنجاز البرامج السكنية بصيغة البيع بالإيجار، والتدابير المتخذة لإقامة البرنامج الذي لم يتم الانطلاق فيه بعد. وبهذا الشأن، قدم وزير السكن والعمران والمدينة عرضا حول مدى تقدم إنجاز برنامج السكنات بصيغة البيع بالإيجار وكذا حول التدابير المتعلقة بإقامة البرنامج الذي لم يشرع فيه بعد. وفي هذا الإطار، ذكر  الوزير الأول بضرورة استكمال البرامج السكنية الجاري إنجازها، في أقرب الآجال، بغرض التمكن من تخصيصها. أما بالنسبة للبرامج التي لم يشرع فيها بعد، فقد حرص  الوزير الأول على تكليف الوزراء المعنيين بمواصلة جهود البحث عن أوعية أرضية لإقامة المشاريع المقررة، مع تفضيل الشغل الأمثل للأراضي الحضرية، والسهر دوما على صون الأراضي الفلاحية والفضاءات المحمية. وأخيرا، قدم وزير الأشغال العمومية والنقل عرضين حول مشاريع صفقات بالتراضي البسيط بين الهيئات التابعة للقطاع ومؤسسات عمومية، تتعلق: (1) بأشغال تهيئة مداخل المحطة متعددة الوسائط لبئر مراد رايس ـ محول تقاطع الطريق الوطني رقم 01 ـ والطريق الدائري الجنوبي، على مسافة 2 كلم. (2) أشغال الإنجاز الجزئي للطريق الاجتنابي للعاشور ـولاية الجزائر-، على مسافة 2،5 كلم. (3) مراقبة ومتابعة المتبقي من أشغال إنجاز مرافق وتجهيزات استغلال الطريق السيار شرق ـ غرب (الحصة الغربية). وجدير بالإشارة إلى أن المشروعين الأولين يندرجان في إطار التنفيذ العاجل لتعليمات  رئيس الجمهورية التي أصدرها خلال اجتماع مجلس الوزراء المنعقد يوم 28 فبراير 2021، ولاسيما من أجل تسهيل حركة المرور من وإلى الجزائر العاصمة ومراجعة مخطط السير وتعزيز شبكة الطرق الاجتنابية والمحولات. وبهذه الصفة، تهدف هذه المشاريع في مرحلة أولى، إلى الحد من احتقان شبكات الطرق التابعة لولاية الجزائر، كتدابير استعجالية يتعين اتخاذها في إطار تجسيد المشروع المهيكل المخصص للتخفيف من الاحتقان في العاصمة. أما مشروع الصفقة الأخير، فيتعلق بإنجاز مرافق وتجهيزات استغلال الطريق السيار شرق ـ غرب، تتمثل في: محطات الدفع، ومراكز للاستغلال والصيانة، وفضاءات ملحقة على طول الطريق السيار شرق ـ غرب، وكذا التجهيزات الرئيسية الضرورية لاستغلال هذا الطريق السيار. فضلا عن ذلك، فإن هذا المشروع الذي يكتسي أهمية وطنية، يستجيب لمقررات اجتماع الحكومة المنعقد يوم 09 ديسمبر 2020، التي كلف بموجبها وزير الأشغال العمومية بالسهر على الانتهاء، قبل انقضاء سنة 2021، من أشغال المقطع المتبقي من الطريق السيار شرق ـ غرب، ووضع محطات الدفع حيز الخدمة، لتصبح هذه المنشأة الأساسية ذات مردودية بما يضمن لها موارد دائمة لصيانتها قانون الانتخابات سخر كافة الصلاحيات التنظيمية والإدارية لضمان نزاهة وشفافية الاستحقاقات هذا وأكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، أن قانون الانتخابات الأخير أعطى للسلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات كافة الصلاحيات التنظيمية والإدارية التي تؤهلها لضمان النزاهة والشفافية في الانتخابات. وأوضح  بلحيمر، في حوار أجراه مع موقع "ديزاد نيوز" تطرق فيه إلى مختلف المستجدات الأخيرة في البلاد، أن نزاهة الانتخابات تضمنها السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات، والتي ظهرت أولى بوادرها خلال الاستفتاء على تعديل الدستور، حيث قدمت نتائجها الحقيقية"، مضيفا أن قانون الانتخابات الأخير "أعطى للسلطة كافة الصلاحيات التنظيمية والإدارية، وعليها تحمل كافة مسؤولياتها في ضمان النزاهة و الشفافية في الانتخابات". وفي رده على سؤال حول معارضة البعض لإجراء الانتخابات، اعتبر الناطق الرسمي للحكومة أن "المعارضة من المكونات التي تساهم في التفاعل وتنشيط الحياة السياسية"، موضحا في هذا الصدد أنه "من يدعي أنه يمثل الشعب فما عليه إلا تأكيد ذلك عبر الصندوق". وأبرز في ذات السياق أن "الجزائر اليوم في مرحلة جديدة قد تفرز نخبة سياسية لما بعد الحراك، وما على الشعب إلا اختيار من يمثله و لمن يحظى بثقته". وفي حديثه عن الحراك الشعبي الذي أحيى الذكرى الثانية له، أكد  بلحيمر أنه "تم تجسيد أهم الالتزامات التي وعد بها رئيس الجمهورية منذ اعتلائه سدة الحكم، وهي في طريق التنفيذ سواء سياسيا أو اقتصاديا أو اجتماعيا لاسيما تلك التي تتعلق بأمن واستقرار البلاد للحفاظ على سيادة القرار في إطار مؤسساتي ثابت". وأشار بهذا الخصوص إلى "تشكيل حكومة جديدة" بعد الانتخابات الرئاسية شرعت في العمل بمنهج سياسي جديد وممارسة مختلفة، كما تم "حل المجلس الشعبي الوطني" تمهيدا لإجراء انتخابات تشريعية ومحلية والتي يجري التحضير لها على قدم وساق لإنجاحها. وأضاف أن قانون الانتخابات الجديد أقر جملة من الضمانات وطريقة تصويت حديثة تعتمد على الاقتراع النسبي ومبدأ المناصفة مع تشجيع الشباب على المشاركة، كما تضمن --يضيف  بلحيمر-- نقطة مهمة وهي المحافظة على المال بعيدا عن أي تأثير على الاختيار الحر للناخبين. وعلى الصعيد الاقتصادي، تواصل السلطات المحلية محاربة الفساد والشروع في تطبيق النظرة الجديدة الرامية إلى هيكلة الاقتصاد الوطني وبناء اقتصاد قوي ومتين --يقول  بلحيمر--موضحا أن "الجزائر الجديدة لا تبنى في يوم واحد والعمل متواصل على كافة الأصعدة بجهود المخلصين والخيرين في هذا الوطن (...)". وحذر في هذا الإطار من تأثر الحراك السلمي ب"دعوات بعض الأطراف المعادية للجزائر ومنها كذلك بقايا الحركات الإرهابية والانفصالية التي تهدد وحدة الوطن واستقراره باعتماد شعارات مغرضة لها خلفيات خبيثة". وبخصوص بعض الاتهامات حول غلق المجال الإعلامي وحرية التعبير، رد  بلحيمر بالتأكيد على أن "الجزائر الجديدة تولي أهمية أساسية لحرية الصحافة والإعلام باعتباره شريك للدولة والمحرك الأساسي للتنمية والناقل لانشغالات المواطنين"، مضيفا أن تنظيمه "يندرج ضمن أولوياتنا لتقويم أداء مؤسسات الدولة ومرافقة جهودها الرامية إلى تحسين ظروف معيشة المواطن". و محذرا في هذا السياق من أن "أي محاولة لاستغلال مهنة الصحافة أو أي سلوك يخرج قطار الاعلام عن السبيل الصحيح يعتبر مساسا بحق المواطن في المعلومة الصحيحة، ولهذا يجري إعادة النظر في المنظومة التشريعية وتمكين الصحفيين الحقيقيين من العمل في ظروف أفضل وإبعاد عصابات المال عن المهنة النبيلة بالطرق القانونية". وبتطرقه لملفات قطاع الإعلام، أكد وزير الاتصال أن مصالح الوزارة تستقبل وتدرس يوميا الملفات المتعلقة بالمواقع الإلكترونية حديثة النشأة، وتعمل على تقديم كافة التسهيلات للمؤسسات الناشئة الناشطة، كما طمأن الفاعلين في القطاع أن الأمور المتعلقة بقانون الإشهار "تسير في الاتجاه الجيد" حتى تكون الرؤية واضحة في تسيير المال العام بحيث ستكون كل القوانين "جاهزة "بعد الانتهاء من مرحلة التشاور مع المهنيين وأهل الاختصاص. وبهدف سد الفراغ القانوني وتداركه --يقول  بلحيمر-- توشك الوزارة على الانتهاء من إعداد مشروع تمهيدي لقانون يتعلق بالأنشطة الإشهارية، لا تفرق أحكامه بين الإشهار العمومي والخاص. كما أعلن عن "تفعيل" صندوق دعم الصحافة كإحدى الورشات المسطرة ضمن مخطط عمل القطاع، والذي يهدف الى مساعدة وسائل الاعلام الخاصة على تجاوز صعوباتها المالية التي عقدها أكثر توقف النشاطات بسبب وباء كورونا كوفيد-19. واعتبر من جهة أخرى أن "الجزائر مستهدفة" وتتعرض باستمرار لحرب الكترونية شرسة من طرف جهات عدائية بهدف زعزعة استقرارها، مؤكدا أن مواجهتها تقتضي بناء ما يعرف بـ"سيادة سيبرانية" للدولة على فضائها الإلكتروني، وتأمين الشبكة الافتراضية تكريسا لسيادة الدولة على مجال الرقمنة وإنتاج محتوى رقمي وطني.

وزارة الدفاع تعلن عن مشروع لمراجعة المعاشات العسكرية

أربعاء, 03/17/2021 - 20:24
 أكدت وزارة الدفاع الوطني، اليوم الأربعاء في بيان لها، أن قانون المعاشات العسكرية قد تم تقديمه لمراجعة بعض مواده. وجاء في البيان: "تعلن وزارة الدفاع الوطني أن قانون المعاشات العسكرية قد تم تقديمه لمراجعة بعض مواده، وذلك لتمكين عديد الفئات من العسكريين السابقين الذين أودعوا ملفات التسوية لدى مصالح وزارة الدفاع الوطني من الدراسة والتسوية، ويتعلق الأمر بالمادة التي تسمح بتمديد آجال الطعون وكذلك المادة التي تسمح بإحداث منحة عطب تكميلية، يستفيد منها العسكري الذي تمنحه لجان الخبرة الطبية نسبة عطب منسوبة للخدمة". من جهة أخرى، وفيما يتعلق بالنتائج المحققة لحد الآن في مجال دراسة الملفات المودعة لدى وزارة الدفاع الوطني للفحص والتسوية، والتي تهم مختلف فئات العسكريين السابقين، فقد "بلغ عددها 288.079 ملف"، موزعة كما يلي:" - ملفات العسكريين المسرحين من الصفوف بسبب عجز بدني غير منسوب للخدمة، وعددهم 37.181 ملف، تم قبول 8975 ملف لحد الآن. - ملفات العسكريين المتقاعدين الذين لا يتقاضون منحة عطب، وعددهم 171.059 ملف، تم لحد الآن قبول 5684 ملف. - ملفات العسكريين المسرحين بسبب نهاية العقد ولأسباب تأديبية وعددهم 80.739، تم قبول لحد الآن 1200 ملف". و بهذا-- يضيف البيان-- ف"إن عدد الملفات التي تم تسويتها منذ جانفي 2021 إلى يومنا هذا بلغ 15859 ملف، والعملية متواصلة". وعليه فإن "وزارة الدفاع الوطني الحريصة على متابعة ملفات ووضعية كل العسكريين بمختلف فئاتهم وأصنافهم، وطبقا لتعليمات السيد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، تؤكد أن مصالحها تعمل بوتيرة مستمرة ومتزايدة لمعالجة أكبر عدد من الملفات المودعة للدراسة والفصل فيها في أقصر وقت ممكن".(وأج)  

حكومة: دراسة مشروع مرسوم تنفيذي حول سير اللجنتين الوطنية والولائية للوقاية من عصابات الأحياء ومكافحتها

أربعاء, 03/17/2021 - 18:49
درست الحكومة في اجتماعها, اليوم الأربعاء,  برئاسة الوزير الأول, عبد العزيز  جراد, مشروع مرسوم تنفيذي يحدد تشكيلة وكيفيات سير اللجنة الوطنية واللجنة  الولائية للوقاية من عصابات الأحياء  ومكافحتها, حسب ما أفاد به بيان لمصالح الوزير الأول. وأوضح ذات المصدر أن الحكومة "استمعت إلى عرض قدمه وزير الداخلية والجماعات  الـمحلية والتهيئة العمرانية  حول مشروع مرسوم تنفيذي يحدد تشكيلة وكيفيات سير اللجنة الوطنية واللجنة  الولائية للوقاية من عصابات الأحياء". ويأتي هذا مشروع هذا النص "تطبيقا للأمر رقم 20 ـ 03 المؤرخ في 30 أوت 2020,  المتعلق بالوقاية من عصابات  الأحياء ومكافحتها, الذي وضع إطارا قانونيا خاصا للوقاية من عصابات الأحياء التي أحدثت جوا من انعدام الأمن لدى المواطنين". وتابع البيان بأنه لهذا الغرض, "كان الأمر سالف الذكر قد أسس بعنوان آليات الوقاية من عصابات الأحياء, لجنة وطنية للوقاية من عصابات الأحياء, توضع لدى الوزير المكلف بالداخلية وتتمثل مهمتها في إعداد مشروع استراتيجية وطنية للوقاية من هذه الظاهرة, ووضع قاعدة معطيات تشمل كل البيانات والمعلومات المتعلقة بالوقاية من عصابات الأحياء وضمان متابعة ورصد كل الأعمال والتدابير التي اتخذت لمكافحة هذه الظاهرة". كما ينص على "تأسيس لجنة ولائية للوقاية من عصابات الأحياء مكلفة بتنفيذ الاستراتيجية الوطنية على المستوى المحلي, وتزويد قاعدة المعطيات المصممة لهذا الغرض واتخاذ كل التدابيرالمتعلقة بالوقاية من عصابات الأحياء".  

الفريق شنقريحة: مواقف الشعب الجزائري"ثابتة" كونها مستلهمة من قيم ثورة أول نوفمبر

أربعاء, 03/17/2021 - 16:54
أكد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, الفريق السعيد شنقريحة, اليوم الأربعاء, أن مواقف الشعب الجزائري, "ثابتة" لأنها مستلهمة من العقيدة الوطنية, ورسختها الثورة التحريرية مبرزا أن هذا الشعب "عاقد العزم على ألا يحيد عن هذه المواقف مهما كلفه الأمر من تضحيات", حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني. وقال الفريق شنقريحة في كلمة له خلال إشرافه على افتتاح أشغال ندوة وطنية بعنوان "الذاكرة والوحدة الوطنية" بأن: "جزائر الشهداء لا تقبل الابتزاز, وأن مواقفها المبدئية ثابتة كالجبال لا تتزحزح, لأنها مستلهمة من عقيدتها الوطنية الثورية, ومن وحدتها الوطنية الصلبة, التي ختم عليها بدماء الملايين من الشهداء, الذين ضحوا بأرواحهم إبان المقاومات الشعبية الباسلة, وخلال ثورة نوفمبر المجيدة, وكذا أثناء كفاحنا البطولي, الذي نجح في إفشال مشروع زرع جرثومة الإرهاب في أرض بلادنا الطاهرة". وتابع قائلا في كلمته, التي تابعها إطارات ومستخدمو الجيش الوطني الشعبي, عبر تقنية التحاضر عن بعد, بأن الشعب الجزائري "عاقد العزم على ألا يحيد عن هذه المواقف, مهما كلفه الأمر من تضحيات", مشيرا إلى أن "هذا الرصيد القيمي الثري يمثل دون أدنى شك, صمام أمان وحدتنا الوطنية, ومنارة مسيرتنا المظفرة". وأشار البيان إلى أن الندوة حضرها وزراء كل من الاتصال والتربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والثقافة والفنون والأمين العام لوزارة المجاهدين وذوي الحقوق, علاوة عن الأمين العام لوزارة الدفاع الوطني بالنيابة وقادة القوات وقائد الناحية العسكرية الأولى ورؤساء الدوائر والمديرون ورؤساء المصالح المركزية بوزارة الدفاع الوطني وبأركان الجيش الوطني الشعبي. وفي مستهل الندوة تقدم الفريق شنقريحة ب"أسمى عبارات الترحيب والشكر" للسادة الوزراء, على تلبية الدعوة للمشاركة في هذه الندوة, كما رحب بالضيوف الكرام، خاصا ب"التحية مجاهدينا الأشاوس, الحاضرين معنا اليوم, ومن خلالهم إلى كافة أبطال نوفمبر الأغر, عبر كامل ربوع الوطن". وذكر في هذا الخصوص بأن هؤلاء الأمجاد "طعموا الذاكرة الوطنية بأنبل القيم ووضعوا في متناول الأجيال الجديدة, دروسا وعبرا ومرجعيات أصيلة, كفيلة بصون الأمانة, وتحقيق رقي الأمة وازدهارها". كما توجه ب"التهاني الحارة" بمناسبة عيد النصر وشهر الشهداء, إلى جميع مستخدمي الجيش الوطني الشعبي, سليل جيش التحرير الوطني, وإلى الشعب الجزائري برمته, متضرعا إلى الله العلي القدير أن يتغمد برحمته الواسعة, شهداء المقاومات الشعبية, وشهداء ثورتنا التحريرية المجيدة, وشهداء الواجب الوطني والمجاهدين المتوفين, وأن يحفظ الأحياء منهم ويمدهم بالصحة والهناء. وخاطب رئيس أركان الجيش متابعي الندوة قائلا :" لقد ارتأينا تنظيم هذه الندوة, تحت عنوان: "الذاكرة والوحدة الوطنية", بهدف التطرق إلى الموروث الوطني, مما أنتجته عبقرية الأجيال السابقة, في شتى المجالات, وما أقرته المجتمعات التي تعاقبت على هذا الفضاء الجغرافي, من سنن وأعراف, والانعكاسات الإيجابية لهذا الموروث على الوحدة الوطنية, أرضا وشعبا, بالرغم مما تعرضت له عبر مسارها, الضاربة جذوره في أعماق التاريخ". كما حرص الفريق شنقريحة على "التذكير والإشادة بمختلف مبادرات السيد رئيس الجمهورية, القائد الأعلى للقوات المسلحة, وزير الدفاع الوطني, لإحياء الذاكرة الوطنية, من أجل بناء شخصية المواطن الجزائري, الواعي بقيمه الحضارية, والفعال في مجتمعه". وقال في هذا الشأن :"لا يفوتني بهذه المناسبة, التذكير والإشادة بمبادرة السيد رئيس الجمهورية, القائد الأعلى للقوات المسلحة, وزير الدفاع الوطني, المتمثلة في إطلاق قناة الذاكرة, التي تعنى بالتاريخ الوطني, كخطوة أولى في مشروع إحياء الذاكرة الوطنية, فضلا عن ترسيم يوم 8 ماي من كل سنة يوما وطنيا للذاكرة, وكذا استعادة عدد معتبر من رفاة شهداء المقاومات الشعبية, في انتظار استرداد الجزء المتبقي من الذاكرة الوطنية". واستطرد قائلا بأن "كل هذه المساعي النبيلة, لكفيلة بإحياء الذاكرة الوطنية, من خلال بعث الوعي بالتاريخ الوطني, وترسيخ الانتماء الحضاري, بما يحصن الفرد الجزائري من تأثيرات البدائل, التي تقدم عبر مختلف الوسائل, ويرسخ أقدام الجزائر في محيطها الطبيعي, بأبعاده التاريخية والجغرافية والثقافية الأصيلة". كما أكد الفريق شنقريحة بأن "كل هذه الأبعاد تمثل الثوابت الوطنية, التي كرستها ثورة نوفمبر المجيدة, والتي في إطارها فقط, يحفظ أمننا الوطني واستقرارنا, ونتمكن من بلوغ أهداف مسيرتنا الواعدة, المتمثلة في بناء دولة قوية, حاضرة في محافل المجتمع الدولي". وأضاف في هذا الخصوص بأن "هذا المشروع المتعلق بإحياء الذاكرة وتوظيفها, هو مشروع وطني يتطلب تضافر جهود كل قطاعات الدولة, من تربية, وثقافة, وتعليم عالي, وإعلام, وشؤون دينية, حيث تتكامل الأدوار مع ما تؤديه الأسرة, باعتبارها الخلية الأولى في المجتمع, وبذلك نضمن بناء شخصية المواطن الواعي بقيمه الحضارية والفعال في مجتمعه". وخلص البيان إلى أن فعاليات الندوة تواصلت بمتابعة مجموعة من المداخلات التي ترمي في مجملها إلى "التحسيس بالتداعيات الخطيرة التي قد تنجم عن إهمال الذاكرة الوطنية والتخلي عن الحفاظ عن الخصوصيات التي مكنت الأمة من التشكل والتطور عبر الحقب, من خلال بعث الاهتمام بالمرجعيات التي تختزنها الذاكرة الوطنية, وإبراز أهمية الذاكرة في الحفاظ على الوحدة الوطنية وانسجام المجتمع", علاوة على "تسليط الضوء على منظومة القيم التي رسختها ثورة نوفمبر المجيدة".

تعيين بومدين بن عتو مستشارا لدى رئيس الجمهورية مكلفا بالشؤون المتصلة بالدفاع والأمن

أربعاء, 03/17/2021 - 12:25
عين رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون,  القائد الأعلى للقوات المسلحة, وزير الدفاع الوطني, السيد بومدين بن عتو  مستشارا لديه مكلفا بالشؤون المتصلة بالدفاع والأمن, حسب ما أفاد به الاربعاء بيان لرئاسة الجمهورية. وجاء في البيان : "عين السيد عبد المجيد تبون, رئيس الجمهورية, القائد الأعلى  للقوات المسلحة, وزير الدفاع الوطني, السيد بومدين بن عتو مستشارا لدى رئيس  الجمهورية مكلفا بالشؤون المتصلة بالدفاع والأمن".

الأمين العام لوزارة المجاهدين للإذاعة : اعتراف الرئيس الفرنسي بقتل الشهيد علي بومنجل خطوة إيجابية

أربعاء, 03/17/2021 - 09:11
اعتبر الأمين العام لوزارة المجاهدين وذوي الحقوق، العيد ربيقة،  اعتراف الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بمسؤولية جيش بلاده في تعذيب وقتل الشهيد علي بومنجل "خطوة إيجابية"، فيما وصف قراره برفع السرية عن الأرشيف الجزائري بأنها "مسألة تقنية بحتة" . وقال ربيقة، في حوار مع القناة الإذاعية الثانية، إن " مؤرخين كبار في الجزائر استحسنوا اعتراف الرئيس الفرنسي بمسؤولية جيش بلاده بقتل الشهيد علي بومنجل على أساس أنها بداية لمصالحة الذاكرة، لكن بالنسبة لنا كجزائريين فإن تاريخنا واضح وضوح الشمس ونعرف جيدا أن الشهيد بومنجل قتل تحت التعذيب وهذا الأمر ليس جديدا بالنسبة لنا". وأضاف " مهما يكن فإن الاعتراف يعد خطوة إيجابية ونود أن نقول إن تاريخنا يمتد من 1830 إلى 1962 ولا يمكن تجزئته حدث عن آخر " . وحول قرار رفع السرية عن الأرشيف الجزائري ، أكد الأمين العام لوزارة المجاهدين وذوي الحقوق أن "المسألة تقنية بحتة، فبعد مرور 50 أو 70 سنة من الطبيعي أن يتم رفع السرية عن الأرشيف أو جزء منه"، مشددا في سياق الحديث عن الأرشيف الجزائري في فرنسا أن "استرجاع هذا الأرشيف يجب أن يخضع لشروط معينة ودراسة وتمعن من أهل الاختصاص حتى لا نقع في الخطأ أو المغالطة، كما أن هذا الأرشيف لا يمكن تجزئته في أحداث أو مرحلة معينة. كما علينا أن نعمل على جلب الأرشيف من الدول الأخرى كبلجيكا ولبنان وتونس والمغرب وغيرها وليس فرنسا فقط". كما تطرق ضيف القناة الثانية هذا الثلاثاء لمسألة التعرض بالإساءة لبعض رموز الثورة الجزائرية، وقال أن " القانون واضح في المجال، لكن ما يحز في النفس أن من يتعرض بسوء للمجاهدين والشهداء ينم عن عدم وعي، وهو أمر يجعلنا أكثر عزما على مواصلة التعريف أكثر برسالة الشهداء إلى الجيل الجديد، وأن نؤكد لهم أن المساس برموز الجزائر سواء كان شهيدا أو مجاهدا أو أرملة شهيد هو مساس بالجزائر قاطبة وسندعو بتسليط أقصى العقوبات في حال وجدت هكذا حالة". و فيما يتعلق بمسألة جمع الشهادات الحية للثورة الجزائرية، كشف المسؤول عن جمع نحو 35 ألف شهادة بـ28 ألف ساعة من التسجيل تضمنت –يقول- كثيرا من الشهادات الحية من شخصيات ومجاهدين كبار ، والتي ينبغي علينا دراستها وتمحيصها واستغلالها في يوم دراسي خاص بالموضوع لاستغلاله حسب تعبيره.  

صدور أمر رئاسي يحدد الدوائر الانتخابية وعدد المقاعد المطلوب شغلها في انتخابات البرلمان

ثلاثاء, 03/16/2021 - 22:14
أصدر رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون،  أمرا تم نشره في العدد الأخير للجريدة الرسمية يحدد الدوائر الانتخابية وعدد  المقاعد المطلوب شغلها في انتخابات البرلمان. ويحدد هذا الأمر الدوائر الانتخابية وعدد المقاعد المطلوب شغلها في انتخابات أعضاء المجلس الشعـبي الوطـني (407 مقعد) وأعضاء مجلس الأمة المنتخبين، طبقا لأحكام القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات.  وأوضح نفس المصدر أن الدائرة الانتخابية تحدد بالنسبة لانتخاب المجلس الشعبي الوطني بالحدود الإقليمية للولاية وفقا للقانون 84-09 المؤرخ في 4 فبراير 1984 والمتعلق بالتنظيم الإقليمي للبلاد. وتوزع المقاعد لكل دائرة انتخابية في انتخاب المجلس الشعبي الوطني بحسب عدد سكان كل ولاية، كما يحدد عدد المقاعد في كل دائرة انتخابية على أساس تخصيص مقعد واحد لكل حصة تتضمن 120.000 نسمة على أن يخصص مقعد إضافي لكل حصة متبقية تشمل 60.000 نسمة. وأشار نفس المصدر أن عدد المقاعد لا يمكن أن يقل عن ثلاثة بالنسبة للولايات التي يقل عدد سكانها عن 200.000 نسمة. ويحدد عدد المقاعد في الدائرة الانتخابية للجالية الوطنية بالخارج في انتخاب المجلس الشعبي الوطني بـ8 مقاعد. وبالنسبة لانتخاب أعضاء مجلس الأمة، فإن الدائرة الانتخابية تحدد بالحدود الإقليمية للولاية وفقا للقانون 84-09 المؤرخ في 4 فبراير 1984 والمتعلق بالتنظيم الإقليمي للبلاد. ويحدد عدد المقاعد لكل دائرة انتخابية بمقعدين اثنين.  

نسيم ضيافات: استحداث مناطق نشاطات مصغرة لاحتضان المؤسسات الناشئة

ثلاثاء, 03/16/2021 - 20:05
أفاد الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالمؤسسات المصغرة، نسيم ضيافات، الثلاثاء، من تيارت أنه سيتم الشروع قريبا في استحداث مناطق نشاطات مصغرة تحتضن المؤسسات الناشئة تجسيدا للمرسوم الرئاسي الصادر مؤخرا.   وأوضح الوزير المنتدب خلال زيارته التفقدية إلى الولاية أنه تقرر الشروع قريبا في استحداث مناطق نشاطات تقوم بإنجازها وتسييرها مؤسسات عمومية ذات طابع اقتصادي وتجاري من أجل تأجيرها للمؤسسات الناشئة مقابل مبلغ تنافسي وذلك تجسيدا للمرسوم الرئاسي الصادر مؤخرا (المتعلق باستحداث مناطق النشاطات المصغرة).   وأضاف أن "هذه الخطوة تمكن الشباب من إيجاد الفضاءات اللازمة لتجسيد أفكارهم من خلال إنشاء مؤسسات ناشئة تتلاءم وخصوصيات المناطق التي يتواجدون بها في ظل مرافقة الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية المرتكزة على تسهيل مسار الشباب لإنجاح مؤسسة ناشئة".   وأبرز السيد ضيافات أنه "في إطار دعم المؤسسات الناشئة التي تعاني من نقص في مصادر التمويل من أجل اقتناء المواد الأولية، تم تخصيص قروض الاستغلال بقيمة 1 مليون دج كخطوة جديدة لدعم المقاولاتية".   كما أعلن أنه سيتم الأسبوع القادم تكوين لجنة على مستوى الوزارة المنتدبة تتكفل بجمع الممثلين المحليين على المستوى الوطني للشباب أصحاب المؤسسات الناشئة من أجل طرح الانشغالات والعراقيل التي يتعرض لها الشباب وكذا التطرق إلى النشاطات الممكن تجسيدها على مستوى كل ولاية.   ودعا الوزير المنتدب الشباب أصحاب الأفكار للاستفادة من المرافقة والدعم الذي تقدمه الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية التي تنطلق مباشرة بعد التسجيل في البوابة الرقمية الخاصة بالوكالة من خلال المرافقة القبلية والتي سيتم من خلالها تكوينهم في مجال تسيير المؤسسة وتحديد السبل من أجل بلورة الفكرة بشكل صحيح لتجسيدها على أرض الواقع.   وقام نسيم ضيافات بدعوة الشباب أصحاب المؤسسات المصغرة الناشئة أثناء لقاء جمعه بهم بقاعة المجلس الشعبي الولائي لتيارت من أجل تكريمهم بمقر الوزارة المنتدبة وتنظيم لقاء لهم مع الشركاء من مختلف المؤسسات الاقتصادية الكبرى والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة تمكنهم من الاستفادة منها لتطوير مشاريعهم.   وشمل برنامج زيارة الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالمؤسسات المصغرة إلى ولاية تيارت الوقوف على بعض النماذج الناجحة لمؤسسات ناشئة في مجالات مختلفة وتدشين مقر للوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية بفرندة.   كما أشرف الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالمؤسسات المصغرة على توزيع مقررات استفادة لثماني شبان من أصحاب مؤسسات ناشئة في إطار الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية.  

بلجود يؤكد حرص رئيس الجمهورية على تطوير أداء المؤسسة الأمنية

ثلاثاء, 03/16/2021 - 18:59
أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية, كمال بلجود, اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة, حرص رئيس الجمهورية على تطوير أداء المؤسسة الأمنية من خلال "تكوين رفيع المستوى يترجم مهارات أفراد وإطارات الشرطة في خدمة الوطن والمواطن". وقال بلجود خلال إشرافه على تنصيب السيد فريد زين الدين بن الشيخ مديرا عاما للأمن الوطني, بحضور إطارات من وزارة الداخلية والمديرية العامة للأمن الوطني, إن الرئيس عبد المجيد تبون "يحرص كل الحرص على ضرورة تطوير أداء المؤسسة الأمنية وتكييفه مع الظروف الوطنية والعالمية, كما يشجع ويدعم كل برنامج تكويني ينصب على الارتقاء بالأداء الشرطي إلى مصاف العالمية". وأضاف في ذات السياق أن رئيس الجمهورية "يوفر لذلك كافة الشروط اللوجيستية والبشرية التي تضمن تكوينا وأداء رفيع المستوى يترجم بصدق مهارات إطارات وأفراد الشرطة في العمل التنسيقي مع مختلف القطاعات تحت لواء القانون وهذا كله خدمة للوطن والمواطن". وبالمناسبة, أشار وزير الداخلية إلى أن تعيين السيد بن الشيخ مديرا عاما للأمن الوطني "يأتي والجزائر تشهد إقلاعا تنمويا واجتماعيا نحو تشييد معالم الجزائر الجديدة بقيادة رئيس الجمهورية من خلال الارتكاز على مكتسبات وطنية قيمة يزخر بها تاريخ الجزائر العريق وتطبعه هيبة وعزيمة الشهداء والمجاهدين". وأبرز أن المؤسسة الشرطية, إلى جانب مؤسسة الجيش الوطني الشعبي, "تثبت في كل مرة جاهزيتها في الميدان العملياتي وارتقاءها في مجال ضمان النظام العام بفعل التكوين والأداء الاحترافيين على الصعيد الوطني والدولي بأسلوب متطور يرفع من مستوى الوقاية", مشيرا في هذا الصدد إلى أن تجربة مكافحة جائحة كورونا (كوفيد-19) "دليل على تخصص المؤسسة الشرطية بإطاراتها وافرادها تحسيسا ووقاية ومكافحة". وبذات المناسبة, أوضح بلجود أن تنصيب السيد فريد زين الدين بن الشيخ مديرا عاما للأمن الوطني خلفا للسيد خليفة أونيسي يأتي "تكريسا للتداول على المناصب", متوجها بالشكر إلى السيد أونيسي على "ما بذله من جهد وعناية طيلة المدة التي قضاها على رأس هذه المؤسسة الأمنية". من جهته, اعتبر السيد بن الشيخ إن إشرافه على تسيير "مؤسسة عريقة بتقاليدها ومستوى تضحيات رجالها كمؤسسة الأمن الوطني شرف كبير", داعيا كافة أفراد الامن الوطني الى "مواصلة العطاء وبذل المزيد من المجهودات خدمة للوطن والمواطن". يذكر أن المدير العام الجديد للأمن الوطني, الذي هو من مواليد 1964 بولاية برج بوعريريج, قد التحق بصفوف الأمن الوطني سنة 1993 وتقلد عدة وظائف سامية في هذا الجهاز الأمني, آخرها مفتش جهوي لشرطة ناحية الوسط بالبليدة.

بوقدوم يجدد عزم الجزائر مواصلة العمل المشترك دعما لمسار السلم والمصالحة في ليبيا

ثلاثاء, 03/16/2021 - 17:49
 أجرى وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم  اليوم الثلاثاء محادثات مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا, السيد يان كوبيش, جدد خلالها عزم الجزائر مواصلة العمل المشترك دعما  لمسار السلم والمصالحة في ليبيا. وقال بوقدوم  في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع تويتر: "محادثات مطولة  وبناءة جمعتني اليوم بالمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا السيد يان كوبيش رحبنا خلالها بالخطوات الايجابية المتخذة من قبل الإخوة الليبيين في سبيل توحيد الصفوف، كما جددنا عزمنا على مواصلة العمل المشترك دعما لمسار السلم والمصالحة في ليبيا الشقيقة". وقد تسلمت السلطة الليبية الجديدة مهامها رسميا اليوم  من حكومة الوفاق في العاصمة طرابلس. وأطلقت السلطة الجديدة يوم أمس الاثنين خطوتها الأولى على طريق استلام زمام الحكم و البدء في تنفيذ خطتها الانتقالية, بعد تأدية المجلس الرئاسي و حكومة الوحدة الوطنية, اليمين الدستورية, مما أثار ردود فعل مرحبة  بهذا التقدم الذي يجسد حرص الليبيين على "تجاوز الماضي و السير معا نحو بناء  دولة موحدة ذات سيادة".

تعيين فريد زين الدين بن الشيخ مديرا عاما جديدا للأمن الوطني

ثلاثاء, 03/16/2021 - 11:44
تم تعيين السيد فريد زين الدين بن الشيخ مديرا عاما للأمن الوطني, خلفا للسيد خليفة أونيسي الذي أنهيت مهامه, حسب ما أوردته  وزارة الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية, هذا الثلاثاء, في  بيان لها. و جاء في البيان: "تعلن وزارة الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة  العمرانية أنه و بموجب المرسوم الرئاسي المؤرخ في أول شعبان 1442هـ الموافق لـ  15 مارس 2021, تم تعيين السيد فريد زين الدين بن الشيخ مديرا عاما للأمن  الوطني, خلفا للسيد خليفة أونيسي الذي أنهيت مهامه".

تشريعيات 12 جوان 2021 : انطلاق المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية هذا الثلاثاء

ثلاثاء, 03/16/2021 - 10:16
أعلنت السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات في بيان لها عن افتتاح عملية  المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية تحسبا لتشريعيات 12 جوان 2021   اعتبارا من هذا الثلاثاء وتستمر العملية الى غاية 23 من الشهر الجاري. وجاء في بيان السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات "توجه الدعوة للمواطنين  والمواطنات غير المسجلين في القوائم الانتخابية سيما البالغين ثمانية عشر (18)  سنة كاملة يوم الاقتراع أي يوم 12 جوان 2021 لطلب تسجيل انفسهم على مستوى  اللجنة البلدية لمراجعة القوائم الانتخابية في بلدية اقامتهم و التي تعمل تحت  اشراف السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات".  و أضاف المصدر ذاته " بالنسبة للناخبين والناخبات الذين غيروا مقر اقامتهم  فيتعين عليهم التقرب من لجنة مراجعة القوائم الانتخابية بمقر الاقامة الجديدة  من أجل إعادة تسجيل انفسهم و في هذه الحالة يجب أن يرفق طلب التسجيل بوثيقة  تثبت هوية المعني و أخرى تثبت اقامته".  ويمكن للمواطنات و المواطنين  تسجيل انفسهم عبر المنصة  الالكترونية  الموضوعة تحت تصرفهم عبر الموقع الإلكتروني للسلطة الوطنية  المستقلة للانتخابات عبر الرابط https//services.ina-elections.dz/register  .  وبحسب الأستاذ عبد الكريم صويرة فإن  استعمال الرقمنة في عملية المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية يسمح بتحيين عدد الهيئة الناخبة لكل ولاية بعيدا عن كل تزوير . و بخصوص المواطنين المقيمين بالخارج فيتيعن عليهم التقرب من لجان مراجعة  القوائم الانتخابية على مستوى الممثليات الديبلوماسية و القنصلية لتسجيل  انفسهم وفقا لنفس الاجراءات  .     

الصفحات