وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ ساعة واحدة 41 دقيقة

جمعية التجار والحرفيين تُعدّ بالاتفاق مع وزارة التجارة قائمة للنشاطات التجارية المعنية بالفتح قبل نهاية الأسبوع

اثنين, 06/01/2020 - 23:47
رحبت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيّين اليوم الاثنين بقرارات مجلس الوزراء المتعلقة بمساعدة التجّـار و الحرفيين المتضرّرين من جائحة كوفيد-19 و بحث سبل الرفع التدريجي للحجر على بعض المهن و النشاطات التجارية. وفي هذا الصدد قال رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيّين محمد الطاهر بولنوار في تسجيل للقناة الإذاعية الأولى بأن الجمعية تلقت دعوة من مصالح وزارة التجارة من أجل الاتفاق على القائمة الأولية للنشاطات التجارية المعنية بالفتح قبل نهاية الأسبوع . وأكد بولنوار بأن الجمعية ستعد قبل نهاية هذا الأسبوع دليلا لكل النشاطات التجارية والحرفية معني بالفتح، وهو ما يعني التزام أصحاب هذه النشاطات بالإجراءات الخاصة التي تتناسب مع نشاطه مثلا "المقاهي تمنع فيها الكراسي مؤقتا، كما يمنع استعمال الكؤوس الزجاجية وغيرها من المواد المتداولة والناقلة للعدوى".   و عبرت الجمعية في بيان لها عن "ارتياحها لقرارات مجلس الوزراء الخاصة بدراسة امكانية مساعدة التجار و الحرفيين المتضررين من جائحة كورونا بمـا فيها الإعفاء الجزئي من الضرائب والبحث مع الشركاء الاجتماعيين عن أفضل صيغة لرفع الحجر تدريجيّا عن بعض المهن و النشاطات التجاريّة". كما رحبت الجمعية بتمديد مهلة صرف منحة 10.000 دج إلى حين انتهاء الحجر مع ابقاء القائمة مفتوحة لتسجيل المتضررين. و في هذا الإطار، أكدت تقديمها لقائمة النشاطات التجارية والحرفية المقترحة إلى المصالح الوزاريّة المعنية خلال هذا الأسبوع مع إعداد دليل لكلّ نشاط تجاري و حرفيّ يتماشى مع إجراءات الحجر. و جددت الجمعية دعوتها لجميع المواطنين والمواطنات إلى "الالتزام بشروط الوقاية من كوفيد-19 خاصّة لبس الأقنعة الواقية و التباعد الاجتماعي، وذلك حماية للأرواح وضمانا لاستمرار النشاطات الاقتصادية و العودة إلى الحياة العادية ". و كان مجلس الوزراء المنعقد أمس الأحد برئاسة رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، قد قرر "البحث مع الشركاء الاجتماعيين عن أفضل صيغة لرفع الحجر تدريجيا عن بعض المهن والنشاطات التجارية ذات المخاطر القليلة على انتشار الوباء و كذلك تلك النشاطات التي تؤثر مباشرة على حياة المواطن بعد طول توقفها". كما تطرق المجلس إلى "دراسة إمكانيات مساعدة صغار التجار المتضررين بما في ذلك إعفاؤهم الجزئي من الضرائب". و شدد رئيس الجمهورية خلال الاجتماع على "ضرورة احترام الإجراءات الوقائية لمنع انتقال العدوى، لا سيما باستعمال الكمامات الواقية واحترام مسافة التباعد الجسدي".

الحصيلة العملياتية للجيش الوطني الشعبي: القضاء على إرهابيين اثنين واستسلام آخر خلال ماي المنصرم

اثنين, 06/01/2020 - 20:03
01/06/2020 - 20:03

تمكنت وحدات الجيش الوطني الشعبي، خلال مايو المنصرم، من القضاء على إرهابيين اثنين، فيما استسلم إرهابي آخر حسب ما تضمنته الحصيلة العملياتية الخاصة بنفس الشهر والتي كشفت عنها، اليوم الاثنين، وزارة الدفاع الوطني.

ففي مجال مكافحة الإرهاب، قضت وحدات الجيش الوطني الشعبي خلال الشهر الفارط على إرهابيين اثنين فضلا عن استسلام إرهابي آخر مع كشف و تدمير"14 مخبأ للإرهابيين".

كما تمكنت في ذات الإطار من استرجاع أسلحة تتمثل في "07 كلاشنيكوف و بندقية صيد و مسدسين و كذا نظارتي ميدان".

و بالإضافة إلى ما سبق ذكره، تمكنت ذات الوحدات من حجز كمية من الذخيرة والمتفجرات تشمل "12 مخزن ذخيرة و 92 قنبلة تقليدية الصنع و قنبلة يدوية و 21 لغما علاوة على 20 كيلوغرام من مادة (ت.أن.ت) و 33 مفجرا".

و على صعيد آخر يتصل بمكافحة الاتجار بالمخدرات، عرفت نفس الفترة توقيف "90 تاجر مخدرات مع حجز 58.06 قنطارا من الكيف المعالج و 46333 قرص مهلوس"، يضيف المصدر ذاته.

و في سياق متصل بحماية الحدود و محاربة الجريمة المنظمة، تم توقيف "226 شخص موقوف و مهربين و 184 مهاجر غير شرعي"، مع إحصاء "173 محاولة هجرة غير شرعية".

و تم أيضا في ذات السياق، حجز "21 مطرقة ضغط و 27 مولدا كهربائيا و جهازي كشف عن المعادن بالإضافة إلى 82 عربة و140915 لتر من الوقود و 620 مليون سنتيم مزورة و 2598 طن من المواد الغذائية".

كما تضمنت القائمة كذلك "1078 هاتف نقال و 680 كاميرا و 900 غرام من مادة الديناميت"، علاوة على "لوحتي توليد طاقة شمسية و سبعة حواسيب و 691200 وحدة من الألعاب النارية"، إلى غير ذلك من المحجوزات.

 

مقري: حمس مع الإصلاح الدستوري.. وتعتبره مرحلة أساسية في الإصلاح السياسي

اثنين, 06/01/2020 - 15:39
أكد رئيس حركة مجتمع السلم (حمس) عبد الرزاق مقري أن حركته مع الإصلاح الدستوري و"الذي يعتبر مرحلة أساسية من مراحل الإصلاح السياسي". وقال مقري خلال نزوله ضيف على برنامج "الخلفية والقرار" على أمواج القناة الإذاعية الأولى هذا الاثنين إن حركة مجتمع السلم قد "تعاملت بجدية كبيرة جدا مع الإصلاح الدستوري وما يلحقه من إصلاحات قانونية  ". وأعتبر مقري أن " الإصلاح الدستوري والإصلاحات القانونية هي مرحلة أساسية في الإصلاح السياسي بشكل عام ". وأبرز مقري أن " أن الملاحظات التي تقدمها الحركة بعد تسلمنا للمسودة الدستورية يمكن أن تتطرق إليها من عدة زوايا و مقدمات". فيما أكد رئيس حركة مجتمع السلم أن "مسودة الدستور إلى حد الآن هي ليست وثيقة توافقية ، قد تتحول إذا كان هناك استماع حقيقي لأراء الفاعلين والمشاركين في النقاش " .

بلحيمر يشدد على ضرورة انتقال الصحافة المكتوبة الى الرقمنة

اثنين, 06/01/2020 - 12:48
 أكد وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة، أن انتقال الصحافة المكتوبة الى الرقمنة أصبح ضرورة "حتمية" لمواكبة التطور التكنولوجي الذي يشهده القطاع. وقال السيد بلحيمر في كلمة له خلال حفل تنصيب المدير العام الجديد ليومية الشعب، أن "انتقال الصحافة المكتوبة الى الرقمنة أصبح ضرورة حتمية، بالنظر الى التطور الذي تشهده الساحة الاعلامية، وهذا في ظل تخلي العديد من الصحف على الطبعة الورقية وتوجهها نحو الطبعة الالكترونية". وأوضح في ذات السياق أن استعمال الطبعة الورقية تراجع بنسبة 80 بالمائة ما بين 2010 و 2019، مضيفا أن هذه النسبة تراجعت بدورها مع انتشار فيروس كورونا عبر العالم، وهذا ما يتطلب --مثلما قال-- "الانتقال الحتمي الى الصحافة الرقمية". وأكد الوزير بنفس المناسبة على ضرورة "الربط الالكتروني" بين مختلف وسائل الاعلام بما فيها الصحف الالكترونية والقنوات الإذاعية والتلفزيونية عبر "الواب"، قائلا في هذا الصدد: "هناك التزامات دولية للجزائر تتمثل في ضرورة انتقالها نهائيا الى العهد الرقمي في 17 جوان الجاري، ولقد قمنا بتسريع العملية ووصلنا الى الهدف المرجو". من جانب آخر، ولدى تطرقه الى الوضع الذي تشهده الساحة الاعلامية، دعا السيد بلحيمر جميع الفاعلين الى "الانخراط في مسعى تشاركي وطني للنهوض بالقطاع".

بوقدوم يؤكد على ضرورة وجود "إجماع وطني" حول السياسة الخارجية للبلاد

اثنين, 06/01/2020 - 12:44
أكد وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة، على ضرورة وجود "إجماع وطني" حول السياسة الخارجية للبلاد. وقال السيد بوقدوم خلال جلسة عمل مع أعضاء لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية للمجلس الشعبي الوطني برئاسة رئيس اللجنة عبد القادر عبد اللاوي، أن "قطاعي السياسة الخارجية والدفاع الوطني لابد أن يكونا محل إجماع داخل الوطن"، مضيفا أنه "لا يمكن أن تكون هناك خلافات حول هذين القطاعين اللذين هما من صلاحيات رئيس الجمهورية، كما هو معمول به في العالم". وشدد الوزير على أن "قيادة السياسة الخارجية تحظى باهتمام بالغ ضمن البرنامج الشامل للتجديد الوطني وبناء الجزائر الجديدة"، وذلك من خلال "إعطاء الجزائر المكانة اللائقة بها في إطار المبادئ المعروفة للدبلوماسية الجزائرية". وذكر بهذه المبادئ المتمثلة في "احترام سيادة الدول واستقلالها وسلامتها الترابية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام قواعد حسن الجوار والتسوية السلمية للنزاعات ونصرة القضايا العادلة". وأضاف السيد بوقدوم أنه يتم "تكييف العمل الدبلوماسي ضمن ثلاثية: السيادة، الأمن والتنمية"، وذلك بشكل يضمن "الدفاع عن المصالح العليا للأمة والحفاظ على الأمن الوطني وتحقيق استقلال القرار السيادي، مع الاستغلال الأمثل لفرص الشراكة والتعاون في سبيل خدمة التنمية".(

الرئيس تبون يصدر تعليمات من أجل تعزيز قطاعات الصناعة و التجارة و الفلاحة

اثنين, 06/01/2020 - 09:36
أسدى رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، الأحد خلال اجتماع لمجلس الوزراء، تعليمات للحكومة من أجل دفع عجلة قطاعات الصناعة و التجارة و الفلاحة لاسيما في ظل جائحة كورونا. وفي تدخله عقب عرض قدمه وزير الصناعة والمناجم حول مراحل استكمال مخطط إعادة بعث الصناعة الوطنية في خضم أزمة كورونا وبعد نهايتها، أكد الرئيس تبون على ضرورة تثوير القطاع الصناعي من أجل "التخلص نهائيا من الممارسات غير الأخلاقية المعروفة" مذكرا بأن الهدف من الإقلاع الاقتصادي هو تخفيض فاتورة الواردات و تلبية احتياجات السوق، حسب ما جاء في بيان لرئاسة الجمهورية. وأمر السيد تبون وزير الصناعة و المناجم بإعداد مشروع قانون إطار للتوجيه الصناعي كما ألح على إحصاء الثروات المنجمية الوطنية بالتعاون مع الكفاءات الوطنية و الأجنبية. و شدد على "الإسراع في تطهير العقار الصناعي" بإنشاء الوكالات الملائمة لتسيير العقار في قطاعات الصناعة و الفلاحة والعمران. ووجه رئيس الجمهورية تعليمات بمنع استيراد السيارات الملوثة كما طلب من وزير الصناعة وضع "برنامج استعجالي يطبق فورا لمواصلة الإنتاج" والتأقلم مع القوانين السابقة مؤقتا ريثما تصدر القوانين الجديدة. وفي ذات السياق أعطى السيد تبون تعليمات لكل من وزيري الصناعة والمناجم و الداخلية و الجماعات المحلية ل"الإهتمام أكثر بمناطق النشاطات البلدية لتشجيع خلق مناصب الشغل". من جهة أخرى، كلف السيد تبون وزيري الصناعة والمناجم والتجارة بالتنسيق مع الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة والغرف الجهوية وتحت إشراف الوزير الأول بإعداد "دراسة مستعجلة لوضعية الحرفيين وصغار التجار المتضررين من جائحة كورونا واقتراح كيفية مساعدتهم". كما أمر السيد الرئيس بتمديد صرف منحة 10 آلاف دينار لصالح المتضررين الذين تم إحصاؤهم إلى حين انتهاء الحجر المنزلي وأعطى تعليمات بالإبقاء على القائمة مفتوحة حتى يتمكن الذين تخلفوا من تسجيل أسمائهم بالقيام بذلك. بعدها، درس مجلس الوزراء وصادق على عرض للوزير المنتدب لدى وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات المكلف بالصناعة الصيدلانية حول الوضعية الحالية للإنتاج الصيدلاني والخطة المقترحة لتطويره حتى يشارك في التنويع الاقتصادي ويتجه نحو التصدير. و تستهدف خطة العمل الدفع بالصناعة الصيدلانية حتى تكون مولدة للثروة وتضمن العلاج لكل المواطنين والمواطنات علما أن الإنتاج الوطني من الأدوية يغطي 51% من حاجيات السوق المقدرة بحوالي أربعة مليارات دولار وأن ما يقارب 2200 مادة صيدلانية مسجلة هي من صنع محلي، حسب ما جاء في بيان رئاسة الجمهورية. ولدى تدخله، ذكر السيد تبون بأن الغاية من إنشاء الوزارة المكلفة بالصناعة الصيدلانية تكمن في تغطية الحاجيات الوطنية من الأدوية قدر الإمكان والتوجه نحو التصدير خاصة باتجاه السوق الإفريقية حيث دعا إلى فتح أبواب الشراكة لإنتاج الأدوية مع بعض الدول الرائدة في هذا الميدان. كما أمر الرئيس بتدعيم الشركة العمومية صيدال حتى تسترجع مكانتها في الإنتاج الصيدلاني لتقليص فاتورة الواردات و طلب من وزير الاتصال التعريف بالجهود المبذولة في مجال إنتاج الأدوية والمعدات الطبية بالجزائر. من جهة أخرى، أعطى السيد الرئيس تعليمات للوزراء المختصين و تحت إشراف الوزير الأول للقيام ب"إحصاء مفصل" من خلال الولاة للفلاحين الذين ينتظرون ربطهم بالشبكة الكهربائية و كذلك الشأن بالنسبة للمصانع الجاهزة التي تنتظر الربط الكهربائي منذ أكثر من سنة قصد تحرير الطاقات المجمدة في الفلاحة والصناعة. و أمر السيد تبون بالربط الفوري بهذه الشبكة قبل نهاية شهر جوان القادم مؤكدا في هذا الصدد بأن "الاهتمام بهؤلاء لا يقل أهمية عن اهتمامنا بمناطق الظل". و فيما يخص العروض الخاصة بالمؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة و اقتصاد المعرفة و الوزارتين المنتدبتين التابعتين لها و كذا وزارة الفلاحة والتنمية الريفية فقرر مجلس الوزراء تأجيلها إلى اجتماعه القادم.

قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد يستمع لأقوال الاخوة كونيناف

أحد, 05/31/2020 - 21:15
31/05/2020 - 21:15

استمع قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد (مجلس  قضاء الجزائر) اليوم الاحد للاخوة الثلاثة كونيناف وهذا في اطار ملفات الفساد  العالقة، حسبما علم لدى مصدر قضائي.

و قد تم ايداع الاخوة كونيناف رضا و عبد القادر-كريم و طارق يوم 24  ابريل 2019 رهن الحبس بعد مثولهم للمرة الاولى أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة  سيدي امحمد.

و يتابع الاخوة كونيناف بعدة تهم تتعلق ب"استغلال النفوذ" و "تحويل عقارات و  امتيازات" و "عدم الوفاء بالالتزامات التعاقدية عند انجاز مشاريع عمومية". 

رئيس الجمهورية يقررمنح الفقيدة عائشة باركي رئيسة جمعية "إقرأ" وسام الاستحقاق "عشير"

أحد, 05/31/2020 - 20:49
 قرر رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون اليوم الاحد منح الفقيدة عائشة باركي، رئيسة الجمعية الجزائرية لمحو الأمية "إقرأ" وسام الاستحقاق من مصف "عشير" تقديرا لمساهماتها الكبيرة في معركة محو الأمية، حسب ما أفاد به بيان مجلس الوزراء. وجاء في البيان أن رئيس الجمهورية قرر "منح الراحلة عائشة باركي طيب الله ثراها رئيسة الجمعية الجزائرية لمحو الأمية إقرأ وسام الاستحقاق عشير تقديرا لمساهماتها الكبيرة في معركة محو الأمية، لاسيما في أوساط المسنين وخاصة النساء في الأرياف والمدن الداخلية، وأعطى تعليمات لمنح صفة +جمعية ذات منفعة عامة+ لجمعية +إقرأ +". كما أمر الرئيس تبون ب"إعداد قائمة بأسماء الجمعيات المدنية المؤهلة لهذه الصفة على أساس ما قدمته من خدمات للمجتمع عبر التراب الوطني لاسيما تلك التي ظهرت خلال أزمة كوفيد 19 ولعبت دورا كبيرا في جمع التبرعات وتوزيعها على المتضررين وتعزيز التضامن والتراحم بين أبناء الشعب ومساعدة الدولة على التصدي لجائحة كورونا". عائشة باركي... مسيرة حافلة بالانجازات في مجال محو الأمية وترقية العلم في الجزائر ويبقى اسم الراحلة عائشة باركي، خالدا في مسار محو الامية ومحاربة الجهل حيث ساهمت هذه المعلمة من خلال جمعية "اقرأ" في محو أمية أكثر من 6ر1مليون شخص على مدى اكثر من ثلاثين عاما. وقد أمضت عائشة باركي حياتها في محاربة الأمية، التي تعد أبشع ارث تركه الاستعمار الفرنسي في اوساط المجتمع، خاصة لدى الشباب و العنصر النسوي. فبنضالها وعملها الدؤوب عملت هذه المرأة الاجتماعية التي لا تفارق الابتسامة محياها على غرس حب التعلم لدى كافة الشرائح منها كبار السن، حيث ترأست لعقود جمعية "اقرأ" الوطنية لمحو الامية. وبدأت عائشة باركي وهي من مواليد 12 يوليو 1946 بعين بسام في ولاية البويرة، التعليم في فروع محو الأمية في سن مبكرة والتدريس بشكل رسمي في مدارس العاصمة. وكان التعليم بالنسبة لهذه المرأة المثابرة من أهم القضايا العادلة التي ناضلت من أجلها حين أتيحت لها الفرصة سنة 1963 لأن تكون من بين الفتيات اللواتي بدأن في التعليم بفروع محو الأمية، كمستخلفة الى أن تحصلت على منصب عمل ثابت وبدأت التدريس بالحراش (الجزائر العاصمة). بعدها انتقلت إلى مدرسة محمد إقبال، لتتدرج من معلمة الى مديرة بمدرسة الموحدين بالعاصمة وكلل هذا المسار المميز بتقاعد مسبق بعد 32 سنة في مجال التعليم. وقد بادرت عائشة باركي في بداية التسعينيات من القرن الماضي ، بتأسيس الجمعية الجزائرية "اقرأ" لمحو الأمية التي اعتمدت يوم 29 ديسمبر 1990، وذلك في ظروف جد صعبة كانت تمر بها الجزائر . وتم الاعلان الرسمي عن ميلاد هذه الجمعية يوم 8 جوان 1991 المصادف لليوم العربي لمحو الأمية. وحددت الجمعية اهداف لتحقيقها منها محاربة الامية في أوساط الشباب و الرسوب المدرسي وغرس روح التعلم لدى كافة فئات المجتمع. كما عملت الجمعية على انشاء مراكز محو الامية في كل مناطق البلاد و تدعيم الفئات المعنية بمكافحة الامية بكل الوسائل الحديثة والسهر على تدعيم التربية لدى كافة فئات المجتمع فضلا عن انشاء مراكز تعلم الحرف والصناعات التقليدية للنساء الماكثات في البيت . واستفادت المرأة الريفية أساسا من التعليم الذي توفره "اقرأ"، خصوصا تلك المتواجدة بالمناطق المعزولة بالتراب الوطني (الشاوية و النايلية و المزابية و التارقية...الخ) و التي ابعدتها الظروف التاريخية عن حقها الاساسي في القراءة و الكتابة. ونجحت الفقيدة باركي في هذه المهمة النبيلة في جلب اكبر عدد ممكن من المنخرطين في مشروعها. و تشهد على ذلك العديد من الشهادات التي تلقتها الجمعية و رئيستها على غرار الجائزة الدولية لمحو الامية لمنظمة اليونيسكو سنة 1997 و جائزة منظمة "اليسكو" سنة 1998 و جائزة منظمة "ايسيسكو" سنة 2000. وفي سنة 1994، منح المجلس الدولي لتعليم الكبار جائزة "روبي كيد" للفقيدة عائشة باركي و تولت منصب نائب رئيس المجلس، علما انها تحصلت كذلك على صفة مراقب لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة سنة 1988 و كانت من بين مؤسسي المجلس الاقتصادي و الاجتماعي لافريقيا سنة 2008. كما تعتبر جمعية "اقرا" عضوا في العديد من المنظمات غير الحكومية العربية. وعملت الفقيدة كذلك على انشاء مراكز تعلم الحرف والصناعات التقليدية للنساء الماكثات في البيت وتطوير الوسائط التكنولوجية في محاربة الامية وواصلت تحديها في محارية الأمية بشعارها "حريتي في محو أميتي" لعقود لتكلل جهودها بوضع استراتيجية لمحو الأمية بالجزائر، مكنت من تخفيض نسبة الامية عام 2019 الى 7ر8 بالمائة مقابل نحو 85 بالمائة عند الاستقلال. ومكنت هذه الاستراتيجية الجزائر من الحصول على جائزة اليونيسكو لمحو الأمية لعام 2014 نظير المجهودات المبذولة لرفع نسبة التمدرس من طرف جمعية "اقرا". وكللت مجهودات ومساعي عائشة باركي بإصدار كتاب "أمحو أميتي" بثقافة اللاعنف كمساهمة منها في الاستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف التي تشرف عليها وزارة التضامن الوطني وقضايا الأسرة تحت شعار "من أجل مجتمع آمن". واصلت الفقيدة مجهوداتها في آخر مسارها النضالي و الجمعوي باطلاق مشروع تعليم الأمازيغية للكبار في إطار محو الأمية عبر كل أرجاء البلاد. أصيبت الفقيدة عائشة باركي بمرض عضال ألزمها الفراش منذ يناير 2019 إلى أن وافتها المنية يوم 28 مايو من نفس السنة. وتبقى مسيرتها المشرفة رصيدا شاهدا على إخلاصها لوطنها وإسهاماتها في الحركة الجمعوية.

المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي 2020

أحد, 05/31/2020 - 18:49
صادق المجلس الشعبي الوطني مساء هذا الأحد بالأغلبية على مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020 خلال جلسة علنية ترأسها سليمان شنين رئيس المجلس و حضرها عدد من أعضاء الحكومة . وصوت نواب تحالف حركة مجتمع السلم و نواب التحالف من أجل النهضة و العدالة و التنمية و عدد من النواب الأحرار ضد مشروع القانون فيما صوتت باقي التشكيلات السياسية المشاركة في جلسة التصويت ب"نعم". و يتضمن نص المشروع خفض نفقات الميزانية إلى 7372،7 مليار دج مقابل 7823،1 مليار دج في قانون المالية الأولي ل2020 بينما يتوقع انخفاض الإيرادات إلى 5395،8 مليار مقابل 6289،7 مليار دج في قانون المالية الأولي. و سيؤدي ذلك الى عجز في الميزانية ب1976،9 مليار دج أي ما يمثل 10،4 بالمائة من الناتج المحلي الخام مقابل عجز ب 1533،4 مليار في قانون المالية الأولي (7،2 بالمائة من الناتج المحلي الخام). و نظرا للتراجع الكبير في أسعار النفط الذي سجل خلال الأشهر الأخيرة، تم تخفيض السعر المرجعي لبرميل النفط في إطار مشروع القانون، الذي اقره مجلس الوزراء قبل حوالي أسبوعين من 50 دولار إلى 30 دولار فيما تم تخفيض سعر السوق من 60 دولار إلى 35 دولار. و يتوقع مشروع القانون انكماش النمو الاقتصادي بـ 2,63 بالمائة مقابل نمو ايجابي بـ+1,8 بالمائة كان متوقعا في القانون الأولي فيما ينتظر أن يعرف النمو خارج المحروقات انكماشا بـ 0,91 بالمائة مقابل +1,78 بالمائة متوقعا في القانون الأولي. و من بين 30 تعديلا طرح للتصويت، صادق النواب على 11 تعديلا أهمها تعديل المادة 19 من مشروع القانون و الذي تقترح فيها الحكومة زيادة في الرسوم المفروضة على الاستعمال الأول في السير بالنسبة للسيارات السياحية ذات المحرك"بنزين" وذات المحرك"ديزال"، الجديدة المستوردة أو المقتناة محليا، حيث تمت المصادقة على مراجعة مستويات السيارات حسب سعة الاسطوانة ومراجعة مبالغ الرسم المطبقة عليها. كما تم تعديل المادة 34 التي تقترح فيها الحكومة إلغاء الخفض على الرسم على القيمة المضافة الخاص بالأنشطة السياحية إلى 9 بالمائة بدلا من 19 بالمائة، حيث صادق المجلس على تمديد العمل بهذا الخفض إلى غاية 23 ديسمبر 2021.

كورونا: تماثل 199 حالة للشفاء وتسجيل 127 حالة إصابة جديدة و8 وفيات

أحد, 05/31/2020 - 17:16
تماثلت خلال الـ 24 ساعة الماضية في الجزائر 199 حالة للشفاء وتسجيل 127 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا فيما تم تسجيل 8 وفيات جدد ، حسب ما أعلن عنه هذا الأحد بالجزائر العاصمة الناطق الرسمي للجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا، الدكتور جمال فورار. وأوضح الدكتور فورار، خلال اللقاء الإعلامي اليومي المخصص لتطور الوضعية الوبائية لفيروس كوفيد-19، أن العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة ارتفع إلى 9394 حالة، أي ما يمثل نسبة 21 حالة لكل 100 ألف ساكن، فيما بلغ إجمالي الوفيات 653 وعدد الحالات التي تماثلت للشفاء 5748 مشيرا إلى أن الوفيات الجديدة سجلت بكل من تيارت وسطيف والشلف والمسيلة و ورقلة والجزائر العاصمة والأغواط. ويمثل الأشخاص البالغين من العمر 65 سنة فما فوق نسبة 66 بالمائة من مجموع حالات الوفيات. وأشار الدكتور فورار إلى أن 29 ولاية سجلت بها نسبة حالات أقل من النسبة الوطنية للإصابات و 14 ولاية لم تسجل بها أي حالة جديدة اليوم الأحد . وفيما يتعلق بالحالات التي استفادت من العلاج حسب البروتوكول المعمول به، فقد بلغ عددها 17.753 وتشمل 8.162 حالة مؤكدة حسب التحليل المخبري و 9.591 حالة محتملة حسب التحليل بالأشعة والسكانير، فيما يتواجد 23 مريضا حاليا في العناية المركزة. وفي الأخير، ذكر الدكتور فورار بضرورة اليقظة الدائمة والاحترام الصارم لشروط النظافة والتباعد والحجر المنزلي و الارتداء الملزم للقناع الواقي في كل الظروف من طرف الجميع لتفادي انتقال الوباء.

مجلس الأمة : استئناف الجلسات العامة المخصصة لدراسة و مناقشة قانون المالية التكميلي 2020 غدا الاثنين

أحد, 05/31/2020 - 15:45
عقد مكتب مجلس الأمة هذا الأحد اجتماعا، خصصه لضبط الجدول الزمني للجلسات العامة المخصصة لدراسة و مناقشة قانون المالية التكميلي 2020 و التي تقرر استئنافها بداية من يوم غدا الاثنين، كما درس الأسئلة الشفوية والكتابية المحالة عليه و كذا عملية تجديد أجهزة وهياكل المجلس إلى جانب تبادل وجهات النظر حول المستجدات على الساحة الوطنية. وأوضح بيان للمجلس أن الاجتماع الذي ترأسه رئيس مجلس الأمة بالنيابة صالح قوجيل وكان موسعا لرؤساء المجموعات البرلمانية والمراقب البرلماني، قرر "إحالة مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020 على لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية (مباشرة بعد وروده من المجلس الشعبي الوطني )، واستئناف الجلسات العلنية ابتداء من مساء يوم الاثنين الفاتح جوان 2020 ،على أن تستمع اللجنة المختصة، بمناسبة دراستها لمشروع القانون، صبيحة نفس اليوم إلى عرض يقدمه ممثل الحكومة، وزير المالية، بخصوص الموضوع". أما جلسة يوم الثلاثاء 02 جوان ( الفترة الصباحية ) فستخصص حسب البيان -"لمواصلة مناقشة مشروع هذا القانون، يليه تدخل رؤساء المجموعات البرلمانية ، ثم رد وزير المالية على تدخلات وانشغالات أعضاء المجلس على أن يعرض نص القانون للتصويت في جلسة عامة تعقد عشية يوم الثلاثاء 02 جوان 2020"، كما تقرر أيضا برمجة "جلسة صبيحة يوم الخميس 04 جوان 2020 ، لطرح الأسئلة الشفوية على أعضاء الحكومة". وأشار ذات المصدر أنه بعد دراسة الأسئلة الكتابية والشفوية المودعة لديه، "قرر مكتب المجلس إحالة ستة (6) أسئلة شفوية وأربعة (4) أسئلة كتابة على الحكومة لاستيفائها الشروط القانونية المطلوبة". أما في ما يتعلق بمسألة تجديد أجهزة وهياكل مجلس الأمة، فقد وجه رئيس مجلس الأمة بالنيابة، خلال هذا الاجتماع، رؤساء المجموعات البرلمانية إلى ضرورة وآنية مباشرة العملية و التقيد الصارم بإجراءات السلامة الصحية، وموافاة المصالح المعنية حين الانتهاء من العملية، بقوائم ممثليها في هذه الهياكل، من أجل برمجة جلسة التنصيب. وبخصوص "محتوى الأشرطة الوثائقية التي بثتها وتناقلتها أبواق إعلامية عمومية فرنسية بشأن الجزائر، فقد أعرب مكتب المجلس عن "استنكاره الشديد واستهجانه البالغ لما تضمنته من تلفيقات وكذب واستنتاجات خاطئة، وإذ يندد بهذه الانحرافات الخطيرة، فإنه يهيب بالمواطنات والمواطنين بضرورة التمسك بالقيم والمبادئ النوفمبرية، ضمانا لحاضر البلاد ومستقبلها". ودعا مجلس الأمة في هذا الإطار إلى "رص الصف الوطني ومزيد من التماسك والتلاحم بين أبناء الوطن الواحد"، مؤكدا بأن هذه الجهات "لم ترق لها الخطوات التي تخطوها الجمهورية الجديدة بعزم وثبات بقيادة رئيس الجمهورية نحو التجسيد الفعلي للتطلعات المشروعة لمواطنيها المعبر عنها في الحراك الشعبي في إطار الوفاء المستمر لمثل ومبادئ بيان أول نوفمبر". وبخصوص الظرف الصحي الذي تعيشه البلاد، فقد جدد المجلس "ثقته الكاملة في التدابير المتخذة من طرف الدولة للحد من انتشار الوباء"، آملا في "تواصل المنحنى التنازلي لحصيلة الإصابات الناجمة عن تفشي وباء کوفيد-19".

المجلس الشعبي الوطني: إدراج تعديلات على مشروع قانون المالية التكميلي 2020

أحد, 05/31/2020 - 14:55
أقرت لجنة المالية والميزانية للمجلس الشعبي الوطني عدة تعديلات على مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020 أهمهما مراجعة مبالغ رسم الطابع على السيارات وتمديد العمل بتقليص الرسم على القيمة المضافة إلى 9 بالمائة بالنسبة للأنشطة السياحية إلى غاية نهاية 2021. وحسب التقرير التكميلي لمشروع القانون الذي عرض هذا الأحد أمام نواب المجلس للتصويت، فإن إدراج هذه التعديلات جاء بناء على مناقشات لجنة المالية والميزانية التي أقيمت يومي الخميس والجمعة الماضيين بحضور وزير المالية عبد الرحمان راوية، ممثل الحكومة، و وزير الصناعة والمناجم فرحات آيت علي براهم، ووزيرة العلاقات مع البرلمان بسمة عزوار ومندوبي أصحاب التعديلات وكذا المديرة العامة للضرائب والمدير العام للجمارك. وفي هذا الإطار، تم تعديل المادة 19 من مشروع القانون والذي تقترح فيه الحكومة زيادة في الرسوم المفروضة على الاستعمال الأول في السير بالنسبة للسيارات السياحية ذات المحرك"بنزين" وذات المحرك"ديزال"، الجديدة المستوردة أو المقتناة محليا، وذلك من خلال مراجعة مستويات السيارات حسب سعة الاسطوانة ومراجعة مبالغ الرسم المطبقة عليها، وذالك "حفاظا على قدرة المواطنين على اقتنائها". وعليه، فإن السيارات السياحية ذات المحرك "بنزين" ستخضع لرسم يقدر بـ 100 ألف دج إذا كانت سعة الاسطوانة لا تفوق 800 سم3 وبـ 150 ألف دج (بدلا من 250 ألف دج كما كان مقترحا من طرف الحكومة) إذا كانت سعة الاسطوانية لا تتجاوز 1.600 سم3 وبـ 250 ألف دج (بدلا من 450 الف دج) إذا سعة الاسطوانة لا تتجاوز 1.800 سم3 و 450 ألف دج إذا كانت سعة الاسطوانة لا تتجاوز 2.000 سم3 وإلى رسم بقيمة 1،2 مليون دج (بدلا من 1 مليون) بالنسبة للسيارات بسعة اسطوانة لا تتجاوز 2.500 سم3 و ب1،6 مليون دج (بدلا من 1،5 مليون دج) بالنسبة للسيارات بسعة اسطوانة تفوق 2.500 سم3. أما بالنسبة للسيارات السياحية ذات محرك "ديازال"، فإن قيمة الرسوم حددت ب100 ألف دج (بدلا من 200 ألف دج) إذا كانت سعة الاسطوانة لا تتجاوز 1.200 سم3 وب250 ألف دج إذا كانت سعة الاسطوانة لا تتجاوز 1.600 سم3 و ب400 ألف دج (بدلا من 800 ألف دج) إذا كانت سعة الاسطوانة لا تتجاوز 2.000 سم3 وب1،5 مليون دج إذا كانت سعة الاسطوانة لا تتجاوز 2.500 سم3 وب2،5 مليون دج (بدلا من 2 مليون دج) إذا كانت سعة الاسطوانة تفوق 2.500 سم3. كما تم تعديل المادة 34 التي تقترح فيها الحكومة إلغاء الخفض على الرسم على القيمة المضافة الخاص بالأنشطة السياحية إلى 9 بالمائة بدلا من 19 بالمائة، فإن لجنة المالية أدرجت تعديلا يمدد العمل بهذا الخفض إلى غاية 23 ديسمبر 2021. ويخص هذا الخفض الذي نص عليه أساسا في قانون المالية الأولي النشاطات السياحية والفندقية والحمامات المعدنية والإطعام السياحي المصنف والأسفار وتأجير السيارات للنقل السياحي. كما تمت إعادة صياغة بعض أحكام مشروع قانون المالية التكميلي بما يفيد الصياغة القانونية السليمة وتكريس المصطلحات الصحيحة. وبهذا الخصوص، تم تعديل المادة 14 من مشروع القانون المتعلقة بإخضاع المهن الحرة لنظام الضريبة الجزافية الوحيدة بالنص على "الشركات المدنية ذات الطابع المهني" بكونها مشمولة بحكم هذه المادة. وتم أيضا تعديل المادة 36 المتعلقة بالإعفاء من الرسم على القيمة المضافة والحقوق الجمركية بصفة مؤقتة للمواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية ومعدات الكشف وكذا لوازم وقطع غيار هذه المعدات المستعملة لمجابهة وباء فيروس كورونا. ويحدد التعديل الذي أدرجته فترة سريان هذه الأحكام ب21 مارس 2020 إلى غاية الإعلان الرسمية عن زوال جائحة كورونا فضلا عن توضيح أن المواد المعنية هي تلك المحددة قائمتها طبقا للتنظيم ساري المفعول. ورفضت اللجنة خلال مداولاتها عدة تعديلات مقترحة من طرف النواب من بينها إلغاء المادة 45 من مشروع القانون التي تنص على خفض قيمة المبلغ بالعملة الصعبة الواجب التصريح به لدى السفر إلى الخارج من 5.000 يورو (كما حدد في قانون المالية الأولي) إلى 1.000 يورو. وعليه فإن اللجنة ارتأت الحفاظ على هذا التدبير المقترح من طرف الحكومة موضحة بأنه "لا يستهدف الحد من المبلغ الذي يمكن للمواطن أن يحوزه عند سفره إلى الخارج بل يندرج في سياق مسار عالمي بخصوص مكافحة تبييض الأموال حيث أن عتبة إعلان الاستيراد والتصدير تخص فقط دون سواها الأوراق النقدية أو الصكوك القابلة للتداول بعملات أجنبية قابلة للتحويل بحرية". كما انه "لا يمكن التبرير بعدم كفاية مبلغ 1.000 يورو لتغطية احتياجات المواطن في الخارج إذا يسمح القانون لكل فرد بفتح حساب بالعملة الصعبة وتحويل أي مبلغ في إطار القانون وحتى اكتساب بطاقة اعتماد" حسب التبريرات الواردة في التقرير التكميلي الذي أشار في نفس السياق إلى أنه "سجلت خلال الفترة التي تم الترخيص خلالها ب5.000 يورو دون إلزامية التصريح بها انخفاضا معتبرا للودائع بالعملة الصعبة في البنوك الوطنية". وتم أيضا رفض تعديل آخر ينص عل الإبقاء على التدبير الوارد في قانون المالية الأولي والخاص بتمديد آجال تسديد الإيجارات لشاغلي سكنات دواوين الترقية العقارية لمدة ثلاثة سنوات، وهو ما تقترح الحكومة إلغاءه في مشروع قانون المالية التكميلي. وبررت اللجنة ذلك بان صعوبات التحصيل "تعيق كثيرا دواوين الترقية والتسيير العقاري وتثقل وضعيتهم المالية وتنعكس سلبا على التكفل بتكاليف التسيير وإعادة تأهيل الحظيرة السكنية التي تسيرها". أما بخصوص اقتراحات النواب بإدراج مادة جديدة توسع من قائمة اللجنة المساعدة على تحديد الموقع وترقية الاستثمارات وضبط العقار لتشمل ممثلي المنتخبين، فإن اللجنة لفتت إلى أن تشكيلة اللجنة محددة بموجب نص تنظيمي وليس مجالها نص تشريعي. غير أنها أوصت في تقريرها التكميلي بضرورة تعديل النص التنظيمي الملائمة لتوسيع تشكيلة اللجنة المعنية إلى رؤساء المجالس الشعبية البلدية والولائية وممثلي غرف الفلاحة والتجارة والصناعة. أما بخصوص التعديل المقترح والمتعلق بالتأمين التكافلي، فإن اللجنة توصي بالحرص على إدراجه ضمن الإطار التشريعي الملائم بما يكفل ضمانات الصيرفة الإسلامية وتغطية منتجاتها ضد المخاطر. كما أوصت ب"ضرورة تكريس تعبئة الموارد المالية عن طريق صناديق الاستثمار وصكوك الاستثمار الخاصة بمنتجات الصناعة المالية الإسلامية لتنمية الاقتصاد الحقيقي وإقامة البنية التحتية وتنويع أدوات السوق الأولية والسوق الثانوية لبورصة الجزائر لاستقطاب الموارد المالية من الداخل والخارج وذلك ضمن الإطار التشريعي الملائم". يذكر أن لجنة المالية والميزانية التي يرأسها طارق تريدي ناقشت إجمالا 30 تعديلا مقترحا من النواب تمت إحالته من طرف مكتب المجلس الشعبي الوطني. وفضلا عن هذه التعديلات المدروسة من طرف اللجنة، فإن النواب اقترحوا 26 تعديلا آخر رفض مكتب المجلس إحالته "لعدم استيفائها الشروط القانونية". ونجد من بين هذه التعديلات التي لم تحل على اللجنة، اقتراح بإلغاء المادة 24 التي تنص على زيادة في أسعار الوقود.

رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء

أحد, 05/31/2020 - 12:41
يترأس السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني اليوم الأحد اجتماعا دوريا لمجلس الوزراء بتقنية التواصل المرئي عن بعد. ويتضمن جدول أعمال هذا الاجتماع دراسة عدد من العروض الوزارية ذات العلاقة بالذاكرة الوطنية، ومخطط إعادة بعث الصناعة الوطنية، وترقية الاستثمارات الفلاحية في الجنوب، و رقمنة الإدارة، وتطور الوضعية الصحية الوطنية من زاويتي مواجهة تفشي جائحة كورونا، والصناعة الصيدلانية، إلى جانب آفاق الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب والنظام البيئي للمؤسسات الناشئة".

بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة

أحد, 05/31/2020 - 11:47
جدد رئيس حزب "الجزائر الجديدة" جمال بن عبد السلام موقف حزبه المثمن لإجراء انتخابات رئاسية متسائلا ماذا لو لم ننتخب رئيسا للجمهورية كيف كنا سنواجه الأزمات الثلاث؟ في إشارة إلى الأزمة الليبية وأزمة تفشي فيروس كورونا وأزمة انهيار أسعار النفط. واعتبر بن عبد السلام لدى نزوله ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" الذي تبثه القناة الأولى الاذاعية، أن وجود رئيس للجمهورية مكن الجزائر من التعامل ومواجهة التحديات الخطيرة لتفشي وباء كورونا والحد من التداعيات السلبية لانهيار اسعار النفط على الاقتصاد الوطني كما أعاد الجزائر الى تبوأ مكانتها في المحافل الدولية وفرض وجهة نظرها في ملف الأزمة الليبية. وفي السياق أعرب رئيس حزب "الجزائر الجديدة" عن اعتقاده أن البلاد شرعت في استكمال الخطوة الثالثة على طريق بناء "الجزائر الجديدة" وهي تعديل الدستور بعد خطوة الحراك الشعبي في 22 فيفري في 2019 ثم الانتخابات الرئاسية في 12 ديسمبر 2019. ولفت عبد السلام إلى أن حزبه وضع أربع محاور و23 قاعدة لمناقشة مسودة الدستور  تكون على مقاس الجزائر الجديدة التي تستجيب لتطلعات الشعب الجزائري. وتعليقا على الوثائقي الذي بثته القناة الخامسة الفرنسية قال بن عبد السلام إن ما تضمنه الوثائقي ينم عن سياسة منتهجة من دولة استعمارية تجاه دولة مستقلة لم تستسغ حتى اليوم أنها طردتها من الجزائر إلى غير رجعة.

وصول رحلة جوية إلى الجزائر تقل رعايا جزائريين كانوا عالقين بفرنسا

سبت, 05/30/2020 - 19:34
حطت بمطار الجزائر الدولي هواري بومدين الدولي،هذا السبت، طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية تقل مسافرين جزائريين كانوا عالقين في فرنسا بعد توقف حركة النقل الجوي في معظم المطارات عبر العالم منذ مارس الماضي بسبب تفشي وباء كوفيد-19. وأوضح المكلف بالإعلام والاتصال بشركة الخطوط الجوية الجزائرية أمين أندلسي بأن هذه الرحلة التي انطلقت من مطار شارل ديغول الدولي بباريس على الساعة الرابعة بعد الظهر عبر طائرة من نوع إيرباص 330A ستتبعها طائرة ثانية انطلاقا من نفس المطار في وقت لاحق من نهار اليوم. و حسب ذات المصدر, فقد برمجت الشركة رحلة أخرى نحو المغرب حيث من المرتقب أن تقلع طائرة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية من نوع ايرباص A330 مساء اليوم السبت على الساعة الثامنة ليلا من الجزائر باتجاه مطار الدار البيضاء الدولي لإجلاء الرعايا الجزائريين العالقين في هذا البلد بعد غلق الأجواء أمام حركة الطيران منذ مارس المنصرم. و تندرج هذه الرحلات في إطار برنامج إجلاء المواطنين الجزائريين العالقين في الخارج نتيجة وقف حركة النقل الجوي في إطار الإجراءات المتخذة للوقاية من انتشار فيروس كوفيد-19 , طبقا للتعليمات التي أسداها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بضرورة إجلاء كل الرعايا الجزائريين العالقين في الخارج . وتشرف السفارات الجزائرية في الدول التي ما تزال تضم رعايا جزائريين عالقين على تنظيم الرحلات والتواصل معهم عن طريق البريد الالكتروني والرسائل النصية القصيرة. يذكر أنه في 27 ماي الماضي تم إجلاء قرابة 300 مواطن جزائري كانوا عالقين في لندن (بريطانيا). ومنذ بداية الأزمة الصحية بسبب تفشي فيروس كورونا أجلت الجزائر أكثر من 8000 رعية.  

كورونا : 133 إصابة جديدة و127 حالة شفاء و 8 وفيات في الجزائر خلال الـ24 ساعة الماضية

سبت, 05/30/2020 - 17:29
 سجلت خلال الـ 24 ساعة الماضية في الجزائر 133 حالة إصابة بفيروس كورونا و 8 وفيات جديدة، فيما تماثل 127 مريضا للشفاء، حسب ما أعلن عنه اليوم السبت بالجزائر العاصمة الناطق الرسمي للجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا، الدكتور جمال فورار. وأوضح الدكتور فورار، خلال اللقاء الإعلامي اليومي المخصص لتطور الوضعية الوبائية لفيروس كوفيد-19، أن العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة ارتفع إلى 9.267 حالة، أي ما يمثل نسبة 21 حالة لكل 100 ألف ساكن، فيما بلغ إجمالي الوفيات 646 وعدد الحالات التي تماثلت للشفاء 5.549، مشيرا إلى أن الوفيات الجديدة سجلت بكل من المدية، الجزائر العاصمة، الأغواط، المسيلة، تيبازة، غرداية، وهران و ورقلة . ويمثل الأشخاص البالغين من العمر 65 سنة فما فوق نسبة 66 بالمائة من مجموع حالات الوفيات. وأشار الدكتور فورار إلى أن 29 ولاية سجلت بها نسبة حالات أقل من النسبة الوطنية للإصابات و 19 ولاية لم تسجل بها أي حالة جديدة اليوم السبت. وتعد قسنطينة وسطيف والأغواط والبليدة من بين الولايات التي سجل بها أكبر عدد للحالات خلال ال24 ساعة الأخيرة. وفيما يتعلق بالحالات التي استفادت من العلاج حسب البروتوكول المعمول به، فقد بلغ عددها 17.445 وتشمل 8.056 حالة مؤكدة حسب التحليل المخبري و 9.389 حالة محتملة حسب التحليل بالأشعة والسكانير، فيما يتواجد 28 مريضا حاليا في العناية المركزة. وفي الأخير، ذكر الدكتور فورار بضرورة اليقظة الدائمة والاحترام الصارم لشروط النظافة والتباعد والحجر المنزلي و الارتداء الملزم للقناع الواقي في كل الظروف من طرف الجميع لتفادي انتقال الوباء.

رئيس الجمهورية يترأس غدا الأحد اجتماعا لمجلس الوزراء

سبت, 05/30/2020 - 13:05
يترأس السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني الأحد اجتماعا دوريا لمجلس الوزراء بتقنية التواصل المرئي عن بعد، حسب ما أفاد اليوم السبت بيان لرئاسة الجمهورية. و جاء في البيان: "يعقد مجلس الوزراء صباح غد الأحد 31 ماي 2020 إجتماعه الدوري بتقنية التواصل المرئي عن بعد برئاسة السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني. "ويتضمن جدول أعمال هذا الاجتماع دراسة عدد من العروض الوزارية ذات العلاقة بالذاكرة الوطنية، ومخطط إعادة بعث الصناعة الوطنية، وترقية الاستثمارات الفلاحية في الجنوب، و رقمنة الإدارة، وتطور الوضعية الصحية الوطنية من زاويتي مواجهة تفشي جائحة كورونا، والصناعة الصيدلانية، إلى جانب آفاق الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب والنظام البيئي للمؤسسات الناشئة".

الوقاية من انتشار كورونا: تحديد مواقيت العمل تبعا للتدابير الجديدة للحجر المنزلي

سبت, 05/30/2020 - 11:20
حددت المديرية العامة للوظيفة العمومية و الاصلاح الإداري، اليوم السبت في بيان لها، مواقيت العمل إلى غاية 13 يونيو المقبل، تبعا لتمديد تدابير الحجر المنزلي الجزئي المتعلقة بالوقاية من انتشار وباء كوفيد 19 و مكافحته. و أوضح البيان أنه و "إلى غاية يوم 13 يونيو 2020 تكون أوقات العمل المطبقة في المؤسسات و الإدارات العمومية من يوم السبت 30 ماي الى غاية يوم السبت 13 يونيو 2020 من الأحد إلى الخميس من الساعة الثامنة صباحا إلى الساعة الرابعة مساء بالنسبة للمستخدمين العاملين في الولايات الخاضعة للحجر المنزلي الجزئي من الساعة الخامسة مساء إلى غاية الساعة السابعة صباحا". و يتعلق الأمر بكل من "باتنة و بجاية والبليدة و تلمسان و تيارت و تيزي وزو و الجزائر و سطيف و سيدي بلعباس و قسنطينة و عنابة و المدية و برج بوعريريج و وهران و تيبازة وعين الدفلى". و بالنسبة للمستخدمين العاملين في الولايات الخاضعة للحجر المنزلي الجزئي من الساعة السابعة مساء إلى غاية السابعة صباحا وكذا في ولاية سعيدة فتكون مواقيت العمل من الثامنة صباحا إلى غاية الرابعة و النصف مساء، مثلما يشير إليه المصدر ذاته. و من جهة أخرى، حددت مواقيت العمل "من الساعة السابعة ونصف صباحا إلى الساعة الثالثة مساء بالنسبة للمستخدمين العاملين في ولايات أدرار تمنراست اليزي ، تندوف ، بشار ، ورقة ،غرداية ،الأغواط بسكرة و الوادي". و تلفت المديرية العامة للوظيفة العمومية إلى أن "المستخدمين المستثنين من إجراء الحجر المنزلي الجزئي و كذا المستخدمين الذين يحوزون رخصة خاصة لتنقل أثناء ساعات الحجر يبقون خاضعين لساعات العمل الاعتيادية ، المنصوص عليها في التنظيم ساري المفعول".

كورونا : استئناف عمليات إجلاء الجزائريين العالقين في الخارج ابتداء من يوم غد السبت

جمعة, 05/29/2020 - 19:56
سيتم الشروع غدا السبت في استئناف عمليات إجلاء الجزائريين العالقين في الخارج بسبب تفشي وباء فيروس كورونا (كوفيد-19)، حسبما علم اليوم الجمعة لدى الوزارة الأولى. وأوضح ذات المصدر ، أنه تمت برمجة رحلتين غدا السبت انطلاقا من باريس و رحلة أخرى بعد الظهر انطلاقا من الدار البيضاء (المغرب) لإجلاء الجزائريين العالقين في المغرب، مضيفا أن 400 جزائري سيتم إجلاؤهم أيضا من تونس برا. يذكر أنه منذ بداية الأزمة الصحية بسبب تفشي فيروس كورونا أجلت الجزائر أكثر من 8000 رعية.  

وفاة عبد الرحمان اليوسفي : الرئيس تبون يشيد بـــ "رجل الدولة المتمكن" و " المناضل المغاربي المثالي"

جمعة, 05/29/2020 - 19:25
بعث رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، اليوم الجمعة، برقية تعزية إلى عائلة المناضل المغاربي الكبير و رئيس الوزراء المغربي الأسبق عبد الرحمن اليوسفي، الذي وافته المنية عن عمر ناهز 96 سنة، أكد فيها أن الفقيد كانت فيه "صفات رجل الدولة المتمكن والمواطن المغاربي المثالي الذي يتفانى في العمل على مد جسور الأخوة والتعاون بين الشعوب المغاربية". و جاء في بريقة التعزية : "تلقيت ببالغ الحزن والأسى نبأ الفاجعة التي ألمت بكم برحيل المناضل المغاربي الكبير، الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي طيب الله ثراه، بعد حياة سياسية طويلة قضاها في الدفاع عن الطبقة الشغيلة ، وقيم الحرية والعدالة، حاملا قناعاته أينما حل وارتحل، إلى أن وافاه الأجل المحتوم اليوم فأسلم الروح إلى بارئها راضيا مرضيا". و تابع قائلا :"إن الجزائريين مازالوا يتذكرون أن الزعيم المغاربي الراحل الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي كان من الأوائل الذين ساندوا ثورة التحرير المباركة منذ اندلاعها، وتعاون مع قادتها إذ كان على تواصل دائم معهم لتخليص المنطقة من الاحتلال الأجنبي البغيض، كما سجل ذلك بنفسه في مذكراته، و خص بالذكر البطلين الشهيدين العربي بن مهيدي ومحمد بوضياف رحمهما الله تعالى". و أكد الرئيس تبون أن "المسيرة النضالية الطويلة للراحل عبد الرحمان اليوسفي طيب الله ثراه تخللتها الإقامة عدة مرات في الجزائر بين ظهرانينا، وكانت تلك الإقامة فرصة لكل من لم يعرفه من قبل ليكتشف فيه صفات رجل الدولة المتمكن والمواطن المغاربي المثالي الذي يتفانى في العمل على مد جسور الأخوة والتعاون بين الشعوب المغاربية، ويسعى بقوة المؤمن الصادق لتحقيق حلم الأجيال المتوالية، في بناء صرح اتحاد المغرب العربي الموحد الذي يخدم مصلحة شعوبه في كنف التضامن والأخوة والسلم، بعيدا عن التأثيرات الأجنبية التي تتعارض مع طموحاتها المشروعة". و أضاف أنه "وتكريما لروحه الطاهرة، يتعين على الجيل الحالي من شباب المغرب العربي الكبير أن يواصل الجهود الحثيثة لتحقيق هذا الحلم الذي ناضل من أجله الأستاذ الراحل عبد الرحمان اليوسفي رفقة نخبة من خيرة رجالات المغرب العربي ". و خلص رئيس الجمهورية إلى القول "ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أتضرع لله العلي القدير أن يتغمده برحمته الواسعة، وأن يسكنه فسيح جناته في الفردوس الأعلى، وأن يثوبكم عنه خير الثواب، وأتقدم إليكم باسمي وباسم الشعب الجزائري بأصدق التعازي وأخلص المساواة، فـ +كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام+ إنا لله وإنا إليه راجعون".

الصفحات