مجمِّع الأخبار

Iran : 163 morts enregistrés en 24 heures par le Covid-19

International - أحد, 07/05/2020 - 13:21

Le ministère de la Santé iranien a annoncé dimanche 163 morts supplémentaires dus à la maladie de Covid-19, soit le nombre de décès quotidiens le plus élevé en Iran depuis le début de l'épi

Chine : une campagne en ligne pour aider les jeunes diplômés à trouver des emplois

La une - أحد, 07/05/2020 - 13:05
Le ministère chinois de l'Education s'est associé au ministère de la Culture et du Tourisme pour lancer une campagne de recrutement en ligne pour aider les nouveaux diplômés du pays à trouver un emploi. La campagne encourage les entreprises culturelles et touristiques à l'échelle du pays, à fournir des informations concernant leurs postes vacants. Le ministère de l'Education organisera les étudiants dans les spécialités concernées pour qu'ils postulent en ligne, ont déclaré les deux ministères dans un communiqué, relayé par l'agence Chine Nouvelle. L'opération se déroulera jusqu'à la fin du mois d'août. Une plate-forme en ligne a été lancée sur laquelle les employeurs du secteur peuvent publier gratuitement des offres d'emploi, et les étudiants peuvent postuler et consulter les dernières mises à jour de leurs candidatures. Le communiqué demande également aux employeurs de répondre en temps opportun aux étudiants. Les autorités ont indiqué qu'elles examineraient les qualifications des entreprises et vérifieraient la validité des emplois vacants.

Chine : une campagne en ligne pour aider les jeunes diplômés à trouver des emplois

International - أحد, 07/05/2020 - 13:05

Le ministère chinois de l'Education s'est associé au ministère de la Culture et du Tourisme pour lancer une campagne de recrutement en ligne pour aider les nouveaux diplômés du pays à trouv

Chikhi : le rapatriement des restes mortuaires est un premier pas vers la restitution de tout ce qui a trait à la Mémoire nationale

La une - أحد, 07/05/2020 - 11:43
« Le rapatriement des restes mortuaires de 24 héros de la résistance nationale de France, 170 ans après avoir été martyrisés, est en soi un pas vers la restitution de tout ce qui a trait à la Mémoire nationale », a souligné dimanche Abdelmadjid Chikhi,  Conseiller auprès de la Présidence, chargé des archives, sur les ondes de la radio nationale. L’Invité du matin de la chaine 1 a loué les efforts conjugués par les ministères des Affaires étrangères et de la Défense nationale quant aux analyses scientifiques accomplies avec la participation des Archives nationales quant à l’établissement des documents appuyant la légitime requête pour la restitution de ces restes mortuaires exposés dans les musées français. L’orateur n’a pas omis de relever et saluer le rôle du ministère des moudjahidine qui a soulevé le sujet suite à l’appel du chercheur Farid Belkadi qui a découvert, le premier, l’existence des crânes « stockés » au niveau du musée de l’Homme de Paris. Ce dernier contient, selon le chercheur Belkadi, 18 mille crânes dont 2000 reviennent à des Algériens. M. Chikhi a tenu à souligner aussi que la thèse des « crânes inconnus » soulevés par certains cercles est fausse puisque la véracité de leur existence est scientifiquement établie et militairement documentée. Il a expliqué que ce musée en question est conçu sur le dogme colonialiste : « De la science en apparence est en fait néant », mais en réalité cette théorie ne justifie que des visées racistes et ségrégationnistes et usitées pour étudier des crânes à l’objet de mettre en exergue les caractéristiques de la race blanche  et sa suprématie et ce, lors de l’époque des théories de l’évolution des races qui évoquent la différenciation de certaines races par rapport à d’autres. S’agissant de l’évolution de l’attitude des Français à l’égard des autres, notamment vis-à-vis des Algériens, M. Chikhi a tenu à préciser qu’il est prématuré d’en apporter un jugement en attendant d’autres gestes sachant que plusieurs dossiers restent encore en suspens entre les deux pays.

وزارة الدفاع الوطني تطلق نسخة جديدة لموقعها الالكتروني الرسمي

في الواجهة - أحد, 07/05/2020 - 11:15
أطلقت وزارة الدفاع الوطني، اليوم الأحد، النسخة الجديدة لموقعها الإلكتروني الرسمي "مواكبة للتطورات التي تشهدها التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال"، حسب ما أورده بيان للوزارة. وجاء في البيان "بمناسبة الاحتفالات المخلدة للذكرى الثامنة والخمسين (58) لعيد الاستقلال واسترجاع السيادة الوطنية ومواكبة للتطورات التي تشهدها التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال، وحرصا منها على ضمان إعلام هادف وفعال وآني، تعلم وزارة الدفاع الوطني عن إطلاق النسخة الجديدة لموقعها الإلكتروني الرسمي اليوم 05 جويلية 2020 والتي تسمح بالاطلاع على آخر المستجدات والنشاطات العسكرية من خلال بيانات صحفية، إعلانات التجنيد والخدمة الوطنية، مناقصات، منشورات ومنتجات سمعية بصرية وكذا مواعيد ومعلومات أخرى، يمكن مشاركتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي باستعمال وسائط مختلفة". وأشار المصدر ذاته إلى أن بوابة هذا الموقع تتضمن أيضا مواقع إلكترونية لأركان الجيش الوطني الشعبي وقيادات القوات والدرك الوطني والحرس الجمهوري والتي يمكن الاطلاع عليها عبر الرابط www.mdn.dz.

Lancement d'une nouvelle version du site web officiel du MDN

La une - أحد, 07/05/2020 - 11:11
Le ministère de la Défense nationale (MDN) a procédé ce dimanche au lancement d'une nouvelle version de son site web "afin de se mettre au diapason des nouvelles évolutions des technologies de l'information et de la communication", indique le MDN dans un communiqué. "A l'occasion des festivités commémorant le 58ème anniversaire de la fête de l'indépendance et du recouvrement de la souveraineté nationale, et afin de se mettre au diapason des nouvelles évolutions des technologies de l'information et de la communication, en vue d’assurer une information objective, fiable et instantanée, le MDN informe qu'une nouvelle version de son site web officiel a été lancée, aujourd'hui le 5 juillet 2020", précise la même source. Ce site "permet de s'enquérir des dernières actualités et activités militaires, à travers des communiqués de presse, des annonces de recrutement et de service national, des appels d'offres, des publications et des produits audiovisuels ainsi que des rendez-vous et d’autres informations, qui peuvent être partagés sur les réseaux sociaux", ajoute le communiqué. Le portail de ce site web comprend des sites électroniques relevant de l'Etat-Major de l'Armée nationale populaire, des Commandements de Forces, de la Gendarmerie nationale et de la Garde Républicaine, accessibles à travers le lien www.mdn.dz", signale le MDN.

وفاة الفنانة المصرية رجاء الجداوي عن عمر يناهز 82 عاما

ثقافة - أحد, 07/05/2020 - 11:05

توفيت الممثلة المصرية، رجاء الجداوي، عن عمر يناهز 82 عاما، بعد تعرضها لوعكة صحية شديدة نتيجة لإصابتها بفيروس كورونا المستجد منذ ما يقرب من 43 يوما.

وفاة الفنانة المصرية رجاء الجداوي عن عمر يناهز 82 عاما

في الواجهة - أحد, 07/05/2020 - 11:05
توفيت الممثلة المصرية، رجاء الجداوي، عن عمر يناهز 82 عاما، بعد تعرضها لوعكة صحية شديدة نتيجة لإصابتها بفيروس كورونا المستجد منذ ما يقرب من 43 يوما. وأكدت نجلة الراحلة وفاة والدتها بعد أن قضت 43 يوما بمستشفى العزل الصحي بمدينة الإسماعيلية، إثر إصابتها بفيروس كورونا، كما نعتها نقابة المهن التمثيلية وعدد من العاملين بالوسط الفني. ولدت الراحلة واسمها نجاة علي حسن الجداوي، بمحافظة الإسماعيلية سنة 1938 وهي ابنة أخت الفنانة تحية كاريوكا، وتلقت تعليمها الأولي في المدارس الفرنسية بالقاهرة، ثم عملت في قسم الترجمة بإحدى الشركات الإعلانية. فازت الفنانة الراحلة بجائزة ملكة جمال القطر المصري في عام 1958، وبعدها عملت عارضة أزياء، وفي نفس الوقت عرفت الطريق إلى الفن. وكان أول ظهور فني لها في فيلم "دعاء الكروان" للمخرج هنري بركات، والذي يعتبر من بين أفضل الأفلام التي قدمتها السينما المصرية. وفي الدراما التلفزيونية برعت الراحلة في عدة أدوار منها "هند والدكتور نعمان" و"أوان الورد" و"لعبة النسيان" الذي كان آخر عمل عرض لها في شهر رمضان الماضي. كما قدمت أعمالا بارزة في السينما منها "ثمن الغربة". أصيبت الفنانة الراحلة بفيروس كورونا أثناء تصوير الحلقات الأخيرة من مسلسل "لعبة النسيان"، وتم نقلها إلى أحد مستشفيات العزل بالإسماعيلية، ورغم تحسن حالتها في البداية إلا أنها لم تصمد أمام الفيروس، حيث تم وضعها على جهاز تنفس صناعى داخل العناية المركزة بالمستشفى، بعد تدهور حالتها الصحية، ولفظت اليوم أنفاسها الأخيرة، تاركة خلفها تاريخا فنيا حافلا.

شيخي: استعادة رفات الشهداء خطوة أولى لاسترجاع كل ماله علاقة بالذاكرة الجزائرية

وطني - أحد, 07/05/2020 - 10:28
اعتبر المدير العام للأرشيف الوطني مستشار لدى رئاسة الجمهورية مكلف بالأرشيف الوطني والذاكرة الوطنية، عبد المجيد شيخي، ان استرجاع رفات الشهداء الأبرار الـ24  بعد مرور أزيد من 170 عاما من فرنسا هي خطوة أولى على درب استعادة كل ماله علاقة بالذاكرة الوطنية. وأثنى عبد المجيد شيخي لدى نزوله ضيقا على برنامج "ضيف الصباح" الذي تبثه القناة الأولى الاذاعية على الجهود التي بذلتها كل من وزارة الشؤون الخارجية ووزارة الدفاع الوطني فيما يخص التحليلات العلمية وكذلك مساهمات الأرشيف الوطني في البحث عن الوثائق وتقديمها كسند للعملية كما توجه بالشكر لوزارة المجاهدين  التي اثارت الموضوع بعد أن أثاره الباحث فريد بلقاضي الذي اكتشف وجود الجماجم بمخزن بمتحف الانسان بباريس. وأوضح شيخي أن حقيقة أن" الجماجم مجهولة" غير صحيحة بل هي موثقة عسكريا وعلميا. كاشفا في السياق  أن متحف الانسان يحوي 18 الف جمجمة بينها حوالي ألفين جمجمة تعود لجزائريين. وأضاف أن ذات المتحف تختصر فيه النظرية الاستعمارية التي  ظاهره علم وباطنه باطل وأنه وضع اساسا لجمع الجماجم لإجراء دراسات لإبراز خصائص الجنس الأبيض وتفوقه في وقت ظهرت فيه النظريات العرقية التي تتحدث عن سمو بعض الأجناس على أجناس أخرى. من جهة أخرى أكد ضيف الصباح أن من السابق لأوانه الحكم على النوايا الفرنسية واعتبارها نقطة تحول في نظرتها للغير خصوصا إلى الجزائر في انتظار خطوات أخرى مادام أن هناك عدد من الملفات العالقة بين البلدين.      

شيخي: استعادة رفات الشهداء خطوة أولى لاسترجاع كل ماله علاقة بالذاكرة الجزائرية

في الواجهة - أحد, 07/05/2020 - 10:28
اعتبر المدير العام للأرشيف الوطني مستشار لدى رئاسة الجمهورية مكلف بالأرشيف الوطني والذاكرة الوطنية، عبد المجيد شيخي، ان استرجاع رفات الشهداء الأبرار الـ24  بعد مرور أزيد من 170 عاما من فرنسا هي خطوة أولى على درب استعادة كل ماله علاقة بالذاكرة الوطنية. وأثنى عبد المجيد شيخي لدى نزوله ضيقا على برنامج "ضيف الصباح" الذي تبثه القناة الأولى الاذاعية على الجهود التي بذلتها كل من وزارة الشؤون الخارجية ووزارة الدفاع الوطني فيما يخص التحليلات العلمية وكذلك مساهمات الأرشيف الوطني في البحث عن الوثائق وتقديمها كسند للعملية كما توجه بالشكر لوزارة المجاهدين  التي اثارت الموضوع بعد أن أثاره الباحث فريد بلقاضي الذي اكتشف وجود الجماجم بمخزن بمتحف الانسان بباريس. وأوضح شيخي أن حقيقة أن" الجماجم مجهولة" غير صحيحة بل هي موثقة عسكريا وعلميا. كاشفا في السياق  أن متحف الانسان يحوي 18 الف جمجمة بينها حوالي ألفين جمجمة تعود لجزائريين. وأضاف أن ذات المتحف تختصر فيه النظرية الاستعمارية التي  ظاهره علم وباطنه باطل وأنه وضع اساسا لجمع الجماجم لإجراء دراسات لإبراز خصائص الجنس الأبيض وتفوقه في وقت ظهرت فيه النظريات العرقية التي تتحدث عن سمو بعض الأجناس على أجناس أخرى. من جهة أخرى أكد ضيف الصباح أن من السابق لأوانه الحكم على النوايا الفرنسية واعتبارها نقطة تحول في نظرتها للغير خصوصا إلى الجزائر في انتظار خطوات أخرى مادام أن هناك عدد من الملفات العالقة بين البلدين.      

الاحتلال الإسرائيلي يعلن عن بناء 164 وحدة استيطانية جنوب بيت لحم بالضفة الغربية

العالم - أحد, 07/05/2020 - 10:00

أعلن مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية، اليوم الأحد، أن مجلس المستوطنات في الضفة الغربية أعلن عن بدء العمل في بناء 164 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة

الاحتلال الإسرائيلي يعلن عن بناء 164 وحدة استيطانية جنوب بيت لحم بالضفة الغربية

في الواجهة - أحد, 07/05/2020 - 10:00
أعلن مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية، اليوم الأحد، أن مجلس المستوطنات في الضفة الغربية أعلن عن بدء العمل في بناء 164 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "نفيه دانيال" جنوب بيت لحم. ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن بريجية قوله أن هذا التوسع الاستيطاني يأتي من أجل إنشاء حي جديد في مستوطنة "نفيه دانيال" باسم حي "نفيه نوف" الاستيطاني، على حساب أراضي المواطنين في بلدتي الخضر ونحالين، وهو ما سيسلب العشرات من الدونمات الزراعية. وأشار إلى أن هذا التوسع الاستيطاني يندرج ضمن سياسة "تسمين" المستوطنات ضمن مشروع ما يسمى "القدس الكبرى"، واستغلالا للوضع الراهن بفعل حائجة كورونا، حيث يقوم المستوطنون وبدعم من قوات الاحتلال بالاستيلاء على مساحات شاسعة من الأراضي، في ظل السياسة الجديدة المتمثلة بتسليم إخطارات إخلاء وترحيل.

Rapatriement des crânes de résistants : ultime hommage du président Tebboune au Palais de la Culture

La une - أحد, 07/05/2020 - 09:48
Le président de la République, Abdelmadjid Tebboune, a rendu, dimanche matin au Palais de la Culture à Alger, un ultime hommage aux 24 résistants à la colonisation française, dont les crânes ont été rapatriés vendredi de France. Dans une ambiance empreinte de solennité et d'émotions, le président Tebboune a, à l'occasion, récité la sourate de la Fatiha du Coran, à la mémoire des défunts chouhadas. Suivi du cortège présidentiel, le cortège funèbre a ensuite rallié le cimetière d'El- Allia où les restes funéraires, séquestrés par la France plus d'un siècle durant, pour y être enterrés au "Carré des martyrs". Auparavant, M. Tebboune s'était recueilli au sanctuaire des Martyrs (Alger), à la mémoire des martyrs de la glorieuse Guerre de libération nationale, et ce, à l'occasion de la célébration du 58ème anniversaire de l'indépendance du pays. Après avoir salué un détachement de la Garde républicaine qui lui a rendu les honneurs, le président Tebboune, qui était accompagné de hauts responsables de l'Etat et de l'Armée, a déposé une gerbe de fleurs devant la stèle commémorative et récité la Fatiha à la mémoire des martyrs de la Guerre de libération nationale.  

Les restes mortuaires de 24 résistants algériens inhumés ce dimanche au Carré des Martyrs d'El Alia

La une - أحد, 07/05/2020 - 09:40
Les restes mortuaires de 24 résistants algériens à la colonisation française au 19ème siècle seront inhumés ce dimanche au Carré des Martyrs du cimetière d'El Alia à Alger lors d'une cérémonie officielle, en présence du président de la République, Abdelmadjid Tebboune, chef suprême des forces armées, ministre de la Défense nationale et des hauts responsables de l'Etat. Les Crânes de ces Chouhada avaient été rapatriés vendredi de France à bord d'un avion des forces aériennes de l'Armée nationale populaire (ANP), escorté par des avions de chasse. Le président Tebboune a présidé à l'aéroport international Houari-Boumediene la cérémonie d'accueil des restes mortuaires de ces valeureux Martyrs des résistances populaires, auxquels ont été rendus les honneurs militaires au son de 21 coups de canon tirés en cette occasion. Lors d'une cérémonie de remise de grades et de médailles aux officiers de l'ANP, au Palais du peuple, à l’occasion du 58e anniversaire de la fête de l’indépendance et de la jeunesse, le président Tebboune a indiqué qu'il s'agit "d'une première étape" de rapatriement des restes mortuaires des résistants algériens, en faisant part de la détermination de l'Etat de "poursuivre cette opération jusqu'au rapatriement de l'ensemble des restes des résistants algériens pour qu'ils soient enterrés sur la terre pour laquelle ils se sont sacrifiés". Le chef d'état-major de l'ANP, le général de corps d'armée, Saïd Chanegriha, a, pour sa part, rendu un vibrant hommage et salué la mémoire de ces résistants "vivants pour toujours" et qui "continueront à illuminer tel un phare la voie des générations successives". Les restes mortuaires de ces Chouhada ont été déposés samedi au Palais de la Culture Moufdi-Zakaria (Alger) pour permettre aux citoyens, venus très nombreux, de leur rendre hommage et se recueillir à leur mémoire. Parmi ces restes mortuaires il y a ceux de six chefs de la résistance populaire à l'occupation française, en l'occurrence Mohamed Lamjad Ben Abdelmalek, dit Cherif Boubaghla, qui a mené une résistance populaire dans la région du Djurdjura, en Kabylie, Aissa Al-Hamadi, compagnon de Chérif Boubaghla au Cheikh Bouziane, le chef de la révolte des Zaâtcha (région de Biskra en 1849), Moussa El-Derkaoui, son conseiller militaire, Cherif Boukdida dit Bouamar Ben Kdida, et Mokhtar Ben Kouider Al-Titraoui. La restitution des crânes des résistants algériens à la colonisation française, conservés depuis plus d'un siècle et demi au Musée d'histoire naturelle de Paris, constitue une des principales revendications de l'Etat algérien sur la question de la mémoire. La restitution des crânes de ces résistants avait fait l'objet d'une demande officielle de l'Algérie à la France et la question avait été soulevée lors d'entretiens entre les plus hautes autorités des deux pays. Une commission technique composée d'experts algériens avait été mise en place pour procéder à l'identification des crânes de ces résistants algériens. Le Premier ministre, Abdelaziz Djerad, a salué le rôle de Ali Farid Belkadi, historien et anthropologue, pour avoir découvert l'existence des crânes des martyrs, au cours de ses recherches au Musée de l'homme de Paris et du chercheur Brahim Sennouci pour sa pétition sur internet qui a "contribué à faire connaitre les génocides perpétrés par la France coloniale durant 132 ans de présence en Algérie".

Décès du Général-major Hassen Alaimia, commandant de la 4e RM à Ouargla

La une - أحد, 07/05/2020 - 09:38
Le Commandant de la 4e Région Militaire, à Ouargla, le Général-Major Hassen Alaimia est décédé, tôt dimanche à l’Hôpital Central de l’Armée "Mohamed Seghir Nekkache" suite à une longue maladie, a-t-on appris auprès du ministère de la Défense nationale. En cette douloureuse circonstance, Abdelmadjid Tebboune, Président de la République, Chef  Suprême des Forces Armées, Ministre de la Défense Nationale, présente ses sincères condoléances et sa profonde compassion à la famille du défunt et à tout le personnel de l'Armée Nationale Populaire, priant Allah le Tout-Puissant d’accorder au défunt Sa Sainte Miséricorde et l’accueillir en son vaste paradis. Pour sa part, le Général de Corps d'Armée, Chef d'Etat-Major de l'Armée Nationale Populaire, Saïd Chanegriha, présente toutes ses condoléances à la famille et proches du défunt, et à tous ceux l'ayant connu, priant Allah Le Miséricordieux de prêter à sa famille et proches patience et courage en cette dure épreuve".(

الرئيس تبون يترحم بقصر الثقافة على أرواح رموز المقاومة الشعبية ضد الاستعمار الفرنسي

وطني - أحد, 07/05/2020 - 09:33
ترحم رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، صباح اليوم الاحد بقصر الثقافة مفدي-زكريا (الجزائر العاصمة) على أرواح رموز المقاومة الشعبية ضد الاستعمار الفرنسي الذين استرجعت الجزائر رفاتهم و جماجمهم أول أمس الجمعة. بالمناسبة، قرأ الرئيس تبون فاتحة الكتاب ترحما على ارواحهم الطاهرة في جو من السكينة و الخشوع و الاعتزاز و الافتخار بهؤلاء الأبطال الذين قدموا حياتهم في سبيل تحرير الوطن من الاستعمار الغاشم. وستوارى رفات رموز المقاومة الشعبية الثرى بمربع الشهداء بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة في وقت لاحق من نهار اليوم بحضور رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، السيد عبد المجيد تبون ومسؤولين سامين في الدولة. وكان رئيس الجمهورية قد ترحم في وقت سابق من نهار اليوم بمقام الشهيد بالجزائر العاصمة، على أرواح شهداء الثورة التحريرية المجيدة وذلك بمناسبة إحياء الذكرى ال58 لعيدي الاستقلال و الشباب.

الرئيس تبون يترحم بقصر الثقافة على أرواح رموز المقاومة الشعبية ضد الاستعمار الفرنسي

في الواجهة - أحد, 07/05/2020 - 09:33
ترحم رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، صباح اليوم الاحد بقصر الثقافة مفدي-زكريا (الجزائر العاصمة) على أرواح رموز المقاومة الشعبية ضد الاستعمار الفرنسي الذين استرجعت الجزائر رفاتهم و جماجمهم أول أمس الجمعة. بالمناسبة، قرأ الرئيس تبون فاتحة الكتاب ترحما على ارواحهم الطاهرة في جو من السكينة و الخشوع و الاعتزاز و الافتخار بهؤلاء الأبطال الذين قدموا حياتهم في سبيل تحرير الوطن من الاستعمار الغاشم. وستوارى رفات رموز المقاومة الشعبية الثرى بمربع الشهداء بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة في وقت لاحق من نهار اليوم بحضور رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، السيد عبد المجيد تبون ومسؤولين سامين في الدولة. وكان رئيس الجمهورية قد ترحم في وقت سابق من نهار اليوم بمقام الشهيد بالجزائر العاصمة، على أرواح شهداء الثورة التحريرية المجيدة وذلك بمناسبة إحياء الذكرى ال58 لعيدي الاستقلال و الشباب.

مراسم دفن رفات شهداء المقاومة الشعبية ال24 اليوم الأحد بمربع الشهداء بالعالية

وطني - أحد, 07/05/2020 - 09:14
تتم اليوم الأحد بمقبرة العالية (مربع الشهداء) بالجزائر العاصمة مراسم تشييع جنازة شهداء المقاومة الشعبية ال24 بحضور رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، ومسؤولين سامين في الدولة. وكانت جماجم هؤلاء الشهداء قد أعيدت إلى أرض الوطن يوم الجمعة من فرنسا على متن طائرة تابعة للقوات الجوية للجيش الوطني الشعبي مرفقة بطائرات مقاتلة ، خلال مراسم استقبال أشرف عليها الرئيس تبون بالمطار الدولي هواري بومدين، وقدمت على شرفهم التشريفات العسكرية مع إطلاق 21 طلقة مدفعية. وخلال حفل تقليد الرتب وإسداء الأوسمة لضباط الجيش الوطني الشعبي، بقصر الشعب، بمناسبة الذكرى 58 لعيدي الاستقلال والشباب، أكد الرئيس تبون أن الأمر يتعلق بمرحلة أولى لاسترداد رفات شهداء المقاومة الشعبية، مبرزا عزم الدولة على "مواصلة عملية استرجاع ما تبقى من رفات المقاومين الجزائريين حتى يدفنوا في ثرى الأرض التي ضحوا من أجلها". ومن جهته أشاد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة بذاكرة هؤلاء المقاومين "الذين سيبقون أحياء إلى الأبد" و"سيظلون ينيرون كالنبراس نهج الأجيال القادمة". وتمكن المواطنون من إلقاء النظرة الأخيرة والترحم على أرواح هؤلاء الابطال الطاهرة امس السبت الذين وضعت التوابيت الحاملة لرفاتهم ببهو قصر الثقافة مفدي زكريا بالجزائر العاصمة. و من بين هذه الرفات توجد ستة لقادة من المقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي وهم محمد لمجد بن عبد المالك، المدعو بوبغلة الذي قاد مقاومة شعبية في منطقة الجرجرة بالقبائل، و عيسى الحمادي، رفيق شريف بوبغلة و الشيخ بوزيان ،زعيم انتفاضة الزعاطشة (منطقة بسكرة في عام 1849) و موسى الدرقاوي، مستشاره العسكري و الشيخ بوقديدة المدعو بوعمار بن قديدة و كذا مختار بن قويدر التيطراوي. وتشكل اعادة رفات رموز المقاومة الشعبية ضد الغزو الفرنسي، المحفوظة منذ أزيد من قرن و نصف بمتحف التاريخ الطبيعي بباريس، أحد المطالب الرئيسية للدولة الجزائرية حول مسألة الذاكرة. و كانت اعادة جماجم هؤلاء المقاومين موضوع طلب رسمي تقدمت به الجزائر لفرنسا، حيث تم طرح المسألة خلال مباحثات بين السلطات العليا للبلدين. وقد تم تأسيس لجنة مكونة من خبراء جزائريين للقيام بتحديد هوية هؤلاء المقاومين الجزائريين. وقد نوه الوزير الأول، عبد العزيز جراد بدور المؤرخ و المختص في الأنثروبولوجيا فريد بلقاضي الذي اكتشف وجود هذه الجماجم خلال ابحاثه بمتحف الانسان بباريس و كذا الباحث براهيم سنوسي على العريضة التي طرحها عبر الانترنت والتي ساهمت بدورها في التعريف " بالمجازر المقترفة من طرف فرنسا الاستعمارية بالجزائر خلال 132 سنة.

مراسم دفن رفات شهداء المقاومة الشعبية ال24 اليوم الأحد بمربع الشهداء بالعالية

في الواجهة - أحد, 07/05/2020 - 09:14
تتم اليوم الأحد بمقبرة العالية (مربع الشهداء) بالجزائر العاصمة مراسم تشييع جنازة شهداء المقاومة الشعبية ال24 بحضور رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، ومسؤولين سامين في الدولة. وكانت جماجم هؤلاء الشهداء قد أعيدت إلى أرض الوطن يوم الجمعة من فرنسا على متن طائرة تابعة للقوات الجوية للجيش الوطني الشعبي مرفقة بطائرات مقاتلة ، خلال مراسم استقبال أشرف عليها الرئيس تبون بالمطار الدولي هواري بومدين، وقدمت على شرفهم التشريفات العسكرية مع إطلاق 21 طلقة مدفعية. وخلال حفل تقليد الرتب وإسداء الأوسمة لضباط الجيش الوطني الشعبي، بقصر الشعب، بمناسبة الذكرى 58 لعيدي الاستقلال والشباب، أكد الرئيس تبون أن الأمر يتعلق بمرحلة أولى لاسترداد رفات شهداء المقاومة الشعبية، مبرزا عزم الدولة على "مواصلة عملية استرجاع ما تبقى من رفات المقاومين الجزائريين حتى يدفنوا في ثرى الأرض التي ضحوا من أجلها". ومن جهته أشاد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة بذاكرة هؤلاء المقاومين "الذين سيبقون أحياء إلى الأبد" و"سيظلون ينيرون كالنبراس نهج الأجيال القادمة". وتمكن المواطنون من إلقاء النظرة الأخيرة والترحم على أرواح هؤلاء الابطال الطاهرة امس السبت الذين وضعت التوابيت الحاملة لرفاتهم ببهو قصر الثقافة مفدي زكريا بالجزائر العاصمة. و من بين هذه الرفات توجد ستة لقادة من المقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي وهم محمد لمجد بن عبد المالك، المدعو بوبغلة الذي قاد مقاومة شعبية في منطقة الجرجرة بالقبائل، و عيسى الحمادي، رفيق شريف بوبغلة و الشيخ بوزيان ،زعيم انتفاضة الزعاطشة (منطقة بسكرة في عام 1849) و موسى الدرقاوي، مستشاره العسكري و الشيخ بوقديدة المدعو بوعمار بن قديدة و كذا مختار بن قويدر التيطراوي. وتشكل اعادة رفات رموز المقاومة الشعبية ضد الغزو الفرنسي، المحفوظة منذ أزيد من قرن و نصف بمتحف التاريخ الطبيعي بباريس، أحد المطالب الرئيسية للدولة الجزائرية حول مسألة الذاكرة. و كانت اعادة جماجم هؤلاء المقاومين موضوع طلب رسمي تقدمت به الجزائر لفرنسا، حيث تم طرح المسألة خلال مباحثات بين السلطات العليا للبلدين. وقد تم تأسيس لجنة مكونة من خبراء جزائريين للقيام بتحديد هوية هؤلاء المقاومين الجزائريين. وقد نوه الوزير الأول، عبد العزيز جراد بدور المؤرخ و المختص في الأنثروبولوجيا فريد بلقاضي الذي اكتشف وجود هذه الجماجم خلال ابحاثه بمتحف الانسان بباريس و كذا الباحث براهيم سنوسي على العريضة التي طرحها عبر الانترنت والتي ساهمت بدورها في التعريف " بالمجازر المقترفة من طرف فرنسا الاستعمارية بالجزائر خلال 132 سنة.

قائد الناحية العسكرية الرابعة اللواء حسان علايمية في ذمة الله

وطني - أحد, 07/05/2020 - 09:04
توفي فجر اليوم، 05 جويلية 2020، قائد الناحية العسكرية الرابعة بورقلة، اللواء حسان علايمية، على إثر مرض عضال بالمستشفى المركزي للجيش "محمد صغير نقاش". وذكرت وزارة الدفاع في بيان لها، اليوم، أنّ رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، أبلغ "التعازي والمواساة لعائلة المرحوم وكل أفراد الجيش الوطني الشعبي، متضرعا إلى المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جنانه." وبدوره، يتقدم السيد الفريق رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي السعيد شنقريحة بهذه المناسبة الأليمة "بتعازيه الخالصة إلى أسرته وأقاربه وكل من عرف الفقيد، راجيا من الله العلي القدير أن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان." "إنا لله وإنا إليه راجعون"

الصفحات