استكمال تلقيح منتسبي التربية اعتبارًا من هذا الثلاثاء

كشف وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد، مساء هذا السبت، عن تنقّل الأطباء اعتبارًا من هذا الثلاثاء، إلى المؤسسات التعليمية لاستكمال تلقيح منتسبي القطاع ضدّ فيروس كورونا، وجاء تصريح بلعابد، أيامًا بعد تأكيد مدير دعم النشاطات الثقافية والرياضية والنشاط الاجتماعي بوزارة التربية الوطنية عبد الوهاب خولالان، تلقيح 62 ألف عامل وموظف وأستاذ لحد الآن من بين 740 ألف مستخدم، مع الإشارة إلى أنّ رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أكد في الاجتماع الأخير لمجلس الوزراء "ضرورة" تلقيح كل مستخدمي قطاع التربية ضد فيروس كورونا قبل افتتاح الموسم الدراسي 2021 – 2022.
لدى ترأسه ندوة وطنية عبر تقنية التحاضر المرئي، أكّد بلعابد "تواصل عملية تلقيح منتسبي قطاع التربية"، مشيرًا أنّه بعد استشارة الوزارة الأولى، تمّ التنسيق مع وزارة الصحة، على تنقل الأطباء بدءًا من الدخول المدرسي المقرر الثلاثاء المقبل إلى المؤسسات التعليمية ليتمكن منتسبو القطاع من تلقي اللقاح بمؤسساتهم، وألّح في هذا الشأن على "ضرورة" إعلام الأولياء وإشهار التواريخ المتعلقة بالعملية وفق الرزنامة المقدمة.
وتتواصل عملية التلقيح التي جرى الشروع فيها يوم 22 أوت الماضي بصفة "محسوسة" مع التحاق عمال وموظفي وأساتذة القطاع بمناصب عملهم، علمًا أنّ خريطة التلقيح الخاصة بالقطاع التي تم إعدادها بالتنسيق مع وزارة الصحة، تشمل كل وحدات الكشف الـ 1433 المتواجدة على المستوى الوطني إضافة إلى 41 مركزا لطب العمل و16 مركزا طبيا للخدمات الاجتماعية لعمال التربية.
الإذاعة الجزائرية بتصرف