الإذاعة الجزائرية تنظم هذا الأحد يوما مفتوحا حول حوادث المرور

تنظم الإذاعة الجزائرية عبر كل قنواتها هذا الأحد، يوما مفتوحا حول حوادث المرور التي باتت تحصد عشرات الأرواح و مئات الجرحى، على الرغم من الحملات التحسيسية التي نظمت بغرض التنبيه بمخاطر إرهاب الطرقات.

اليوم المفتوح جاء إثر إرتفاع حصيلة الوفيات و الجرحى التي سجلتها الجزائر في السداسي الأول من السنة الجارية، حسب وزارة النقل التي عدت ما يفوق ال 10 آلاف حادث مرور عبر كامل التراب الوطني تسبب العامل البشري في  96 بالمائة منها، لتصبح بذلك حوادث المرور هاجسا كبيرا لما تخلفه من خسائر مادية وبشرية تؤدي في بعض الاحيان الى اصابة الضحايا بإعاقات تلازمهم مدى الحياة"، داعيا في ذات السياق كل الفاعلين الى "المساهمة بشكل فعال للحد من هذه الظاهرة من خلال استعمال كل الوسائل اللازمة وتنظيم يوم مفتوح للتحسيس بخطورة حوادث المرور والوقاية منها".