الزميلة العزيزة ،زهرة بوعزة ، معدة و مقدمة برنامج " خدمات خيرية " لإذاعة القرآن الكريم الجزائرية ...في ذمة الله.

ببالغ الحزن و الأسى ، تلقى عمال الإذاعة الوطنية نبأ وفاة الزميلة العزيزة ،زهرة بوعزة ، معدة و مقدمة برنامج " خدمات خيرية " لإذاعة القرآن الكريم الجزائرية .

وفاة الزميلة زهرة جاء إثر حالة وهن وضعف شديدين، ألزماها الفراش، لترحل وتسلم روحها إلى بارئها ، بعد سنوات من العطاء اللامحدود رسمت من خلاله ملامح المرأة الصبورة التي لا تغضب، الحنونة ، المعطاءة ، المخلصة في علاقاتها الإنسانية التي ربطتها بزملائها و كل محبيها ، و المتفانية في خدمة الفقراء و الضعفاء ممن عقدوا آمالهم ببرنامجها الخيري الذي طالما كان همزة وصل بين المحسن و المحتاج .

نعم ، زهرة أضافت لبرنامجا الصدق و الوفاء و الإحساس و البذل اللامشروط، عملت فأبدعت ، وعدت فوفت،حملت هموم الضعفاء فأبدلتهم بشرى ، كانت شديدة التعلق بهذا العالم الخيري الذي لم تكن لتستبدله مهما كان البديل.

رحمك الله وبشرك بجنانه وأفسح في مثواك وأبدلك أهلا خيرا من أهلك و رفقة خيرا من رفقتك ، وألهم ذويك و أبناءك و كل من أحبك ، الصبر و السلوان ، و لا نقول إلا ما يرضي ربنا ، إنا لله و إنا إلأيه راجعون..

هذا و سيوارى جثمان الفقيدة الثرى ،ظهر اليوم الإثنين بمقبرة سيدي امحمد بالكالتوس.