العالم يسجل خسائر غير مسبوقة في قطاعي الثقافة و السياحة... و الأرقام مرشحة للإرتفاع.

سجل العالم جراء الأزمة الصحية العالمية الناتجة عن تفشي وباء فيروس كورونا،خسائر معتبرة في كل القطاعات،بما في ذلك الثقافة و السياحة .

إذ سجلت السينما العالمية أكبر الخسائر في تاريخها على الإطلاق بما يفوق 17 مليار دولار ، حسب شركة هوليود ريبورتر.فيما يتوقع بلوغ خسائر السيحة العالمية ال 90 مليار دولارللمنطقة العربية نصيب منها يقدر ب 15 مليار دولار حسب تقارير إدارة الأزمات بالمنظمة العربية للسياحة.

هذا وسجلت عديد الدول خسائر فادحة في قاعي الثقافة و السياحة على غرارإيطاليا ، ثاني أكبر الدول تضررا في العالم ، و التي سجلت خسائر بما يفوق 20 مليار دولار، فيما أعلنت ألمانيا عن دعم شركات الإنتاج الثقافي و السياحي برصدها  20 مليار دولار لمواجهة إنخفاض أسهمها في السوق العالمية.

كما فاقم تأجيل و إلغاء أكبر التظاهرات العالمية كمهرجان كان السينمائي و معرض بيكين للكتاب ، دائرة الخسائر المالية في ظل معاناة الإقتصاد العالمي الذي يتوقع خسائر تفوق 350 مليار دولار في غضون الأسابيع القليلة المقبلة.