الفنان المسرحي الهادي صالحي: "لست من المتحمسين للمشاركة في المهرجانات"

عبر الفنان المسرحي الهادي خالدي عن تحفظه بشان المشاركة في المهرجانات و قال إنها أصبحت مجرد مناسبة للقاءات بين ممثلين و مخرجين معروفين و تحدث بينهم احتكاكات هم في غنى عنها.

و يقول عضو جمعية نسمات فنية لدى نزوله ضيفا على برنامج "على الركح" إن الفتنة التي نلمسها على شبكات التواصل الاجتماعي بين أسماء معروفة تنقص من قيمة المهرجانات.

و يرجع الهادي صالحي مشاركته مع جمعية "نسمات فنية" في عدة مهرجانات بينها المهرجان الوطني للمسرح بعرض "العانستان" إلى مجاراة بقية أعضاء الفرقة التي ينتمي إليها.

و يعود صالحي إلى بداياته الأولى مع المسرح في 1993 بالإشارة إلى صعوبة تلك المرحلة في الجزائر و رغبة مجموعة الشباب التي ينتمي إليها خلال العشرية السوداء في رسم البسمة من خلال مسرحيات و سكاتشات و إن لم تكن مدروسة إلا أنها أرادت أن تدخل السرور في نفوس المواطنين.

أما أول نشاط لجمعية "نسمات فنية" فيتمثل في المهرجان الوطني للفيلم القصير و الذي اقترح تنظيمه احد الأعضاء الذي تخرج كمساعد مخرج فكان الترحيب بهذا الحدث السينمائي في الشلف.

أما عن المواضيع التي تناولها الشباب الذين شكلوا النواة الأولى للجمعية خلال العشرية السوداء، فيؤكد الفنان المسحي انها عالجت كل شيئ ما عدا المواضيع السياسية و الدينية.   

المصدر: الإذاعة الثقافية