سفيان مخناش: "اقبل على الكتابة عندما أكون في ذروة انشغالي بالمحاماة"

يتمسك الشاب المثقف سفيان مخناش بموهبة الكتابة رغم امتهان المحاماة و يجد نفسه أكثر إقبالا على التأليف عندما يكون في ذروة انشغاله بأعمال المحاماة.

و يتذكر ضيف برنامج "مثقف بقبعتين" لهذا الأربعاء بداياته الأولى في عالم الكتابة ليشير إلى انه و إن بدا التأليف الأدبي منذ مرحلة الطفولة إلا أن إصدار باكورة أعماله يعود إلى سنة 2011.

و يروي صاحب "لا يترك في متناول الأطفال" كيف نفذت نسخ الطبعة الأولى لروايته خلال سنة لتطرح في السوق الطبعة الثانية بضعف عدد الطبعة السابقة ( 500 نسخة) ثم جاءت الطبعة الثالثة ثم الرابعة وسط دهشة المؤلف المغمور.

و أما الطبعة الخامسة فحال دون صدورها توالي الظروف الاقتصادية و السياسية و حتى الوبائية التي تمر بها الجزائر و ما يصحبها من حسابات الربح و الخسارة التي يخضع لها سوق الكتاب.

اما عن مزاولة المحاماة فيؤكد سفيان مخناش انه يرافع فقط من اجل القضايا التي يؤمن بها.

المصدر: الإذاعة الثقافية