وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ ساعتين 27 دقيقة

فيروس كورونا : الملحقة الجهوية لمعهد باستور بورقلة تدخل حيز الخدمة هذا الأحد

سبت, 03/28/2020 - 20:43
تدخل الملحقة لجهوية لمعهد باستور بولاية ورقلة حيز التشغيل رسميا ابتداء من هذا الأحد للتكفل بتحاليل الكشف عن فيروس كورونا لولايات الجنوب الشرقي، وفق ما أكده فاضل مصدق مدير الصحة والسكان بولاية ورقلة  . وأوضح فاضل مصدق  في تصريح لللإذاعة الجزائرية هذا السبت أن نشاط المخبر الجهوي المرجعي للكشف عن الاوبئة بورقلة سيغطي بالإضافة إلى ولاية ورقلة ولايات كل من الأغواط وبسكرة وغرداية وايليزي والوادي وتمنراست وسيكون المخبر المتواجد على  مستوى المؤسسة الاستشفائية العمومية محمد بوضياف، مسيرا من طرف مجموعة من الأطباء البيولوجيين والأخصائيين  للإشراف على القيام بعملية التحاليل المخبرية والكشف عن مختلف أنواع الفيروسات  والبكتيريا. وقد أشرف البروفيسور إيدير بيطام، المختص في الأامراض المعدية بمعهد باستور المركزي، على تكوين مجموعة من  الأخصائيين البيولوجيين العاملين بمستشفى محمد بوضياف وأيضا عدد من الأطباء  الاخرين التابعين لأحد المخابر الطبية بورقلة التابعة للقطاع الخاص. وتم التركيز في هذه الدورة التكوينية على الطرق التقنية في التشخيص  واكتشاف الحالات المرضية المؤكدة الحاملة للفيروس أو المشتبه بها، في الوقت الذي تم فيه مراعاة  ظروف السلامة الصحية بالمخبر لتجنيب العاملين فيه مخاطر الإصابة بالعدوى من خلال نوعية بعض التجهيزات الطبية . المصدر : الإذاعة الجزائرية

 الجزائر تدين "بشدة " الهجمات التي استهدفت بلدتين شمال موزمبيق

سبت, 03/28/2020 - 19:57
أدانت الجزائر "بشدة" الهجمات التي استهدفت يومي 23 و 25 مارس الجاري بلدتي "موكيمبوا دي برايا" و "كيسنجانا" في منطقة كابو ديلغادو شمال موزنبيق ، حسبما أكد اليوم السبت الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي الشريف. وقال بن علي الشريف "اننا نُدين بشدة الهجمات التي استهدفت يومي 23 و 25 مارس الجاري بلدتي +موكيمبوا دي برايا+ و +كيسنجانا+ في منطقة كابو ديلغادو شمال موزمبيق، و التي خلفت العديد من الضحايا و تسببت في تحطيم عديد التجهيزات والمنشئات العمومية". وأضاف قائلا "اننا نعبر عن تضامننا مع حكومة وشعب موزمبيق ونؤكد لهم تضماننا امام هذه المحنة". واسترسل يقول "اننا مقتنعون بقدرة سلطات وشعب موزمبيق على التخلص من تهديد الإرهاب وتجاوز الخلافات الحالية بفضل الجهود التي ما فتئوا يبذلونها من اجل إقرار السلم والاستقرار وتشجيع التنمية في البلد"، حسبما أوضح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية.

9 ولايات جديدة تباشر إجراءات الحجر الصحي الجزئي ابتداء من مساء هذا السبت

سبت, 03/28/2020 - 17:42
تباشر 9 ولايات جديدة ابتداء من هذا السبت على الساعة السابعة مساء إجراءات الحجر الصحي الجزئي، استجابة لقرار الوزارة الأولى بتوسيع إجراءات الحجر الجزئي إليها وذلك تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية وطبقا للتدابير التكميلية للوقاية من انشار وباء فيروس كورونا ومكافحته . وجاء في بيان للوزارة الأولى انه "تطبيقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية وطبقا للمرسوم التنفيذي رقم 20- 70 المحدد للتدابير التكميلية للوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا (كوفيد-19) و مكافحته، عبر التراب الوطني"، اصدر الوزير الاول، السيد عبد العزيز جراد الخميس 26 مارس مرسوما جديدا يتضمن توسيع إجراءات الحجر إلى بعض الولايات". واوضح البيان ان المادة ال 2 من المرسوم الجديد تنص على" توسيع اجراءات الحجر الجزئي الى الولايات التالية: باتنة، تيزي وزو ، سطيف ، قسنطينة، المدية، وهران، بومرداس ، الوادي و تيبازة. وسيطبق هذا الإجراء في الولايات التسع المذكورة "ابتداء من السبت 28 مارس 2020 وتخص الفترة الزمنية من الساعة ال 19 الى غاية الساعة السابعة صباحا" وعبر مواطنون من ولايتي وهران والوادي في تصريحات للإذاعة الجزائرية عن استعدادهم للاستجابة لإجراءات الحجر الصحي الجزئي ، حفاظا على سلامتهم وسلامة ذويهم لاسيما المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة . وأبدى المواطنون وعيا كبيرا بمدى خطورة وباء كورونا مما شاهدوه من التزام وانضباط كبيرين  بالصين التي استطاعت التغلب على وفيروس كورونا ، وأجمعوا على ضرورة التقيد بالإجراءات الوقائية، فالوقاية خير من العلاج يؤكد المواطنون. المصدر : الإذاعة الجزائرية  

فيروس كورونا : 45 حالة جديدة مؤكدة من بينها 3 وفيات وتعافي شخصين

سبت, 03/28/2020 - 17:19
تم تسجيل، خلال الـ 24 ساعة الاخيرة، 45 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد- 19)في الجزائر منها ثلاث حالات (03) وفاة لتصل الحصيلة الإجمالية الى 454 حالة مؤكدة و 29 حالة وفاة، حسب آخر حصيلة كشف عنها السبت رئيس اللجنة الوطنية لمتابعة تفشي فيروس كورونا في الجزائر، البروفيسور جمال فورار. وأوضح البروفيسور فورار خلال تنشيطه لندوة صحفية خصصت فيروس كورونا أن الحالة الاولى المسجلة بالجزائر العاصمة تتعلق برجل يبلغ من العمر 65 سنة عاد من العمرة مؤخرا. أما الحالة الثانية فتم تسجيلها بولاية المدية وهي تخص عم (84 سنة) أول ضحية مسجلة في هذه الولاية، في حين تتعلق الحالة الثالثة برجل (45 سنة) عاد من اسبانيا. من جهة اخرى غادر المستشفى شخصان مصابان بالفيروس بعد تعافيهما، وعليه ارتفع عدد المتعافين إلى 31 شخصا، حسب ذات المسؤول.

كورونا: حسابات ببريد الجزائر و الخزينة العمومية والبنك الخارجي لتلقي مساهمات رجال الأعمال و المواطنين

سبت, 03/28/2020 - 12:59
 أعلنت وزارة الاتصال الأربعاء الماضي، عن فتح حسابين لدى بريد الجزائر والخزينة العمومية من اجل تلقي مساهمات المواطنين بالعملة الوطنية الموجهة لدعم الجهود الوطنية لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19). و أوضح البيان "ننهي إلى علم المواطنين أنه تم فتح حسابين على مستوى بريد الجزائر و الخزينة العمومية من اجل تلقي مساهماتهم بالعملة الوطنية الموجهة لدعم الجهود الوطنية لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19)". و يمكن للمواطنين، يضيف البيان، إرسال مساهماتهم مباشرة في الخزينة العمومية على الحساب التالي 13737-397 كوفيد 19 الجزائر، أو عبر الحساب البريدي الجاري 200 مفتاح 12 كوفيد 19 الجزائر. أما عن المساهمات بالعملة الصعبة فيمكن دفعها في الحسابات البنكية التالية: بنك الجزائر الخارجي: كوفيد 19 الجزائر الأورو: 46/002001121123000001 الدولار الأمريكي: 43/002001121123000002 الباوند الإنجليزي: 40/002001121123000003، حسب ذات المصدر.

الجزائر تستلم مساعدات طبية من الصين لمواجهة وباء كورونا

جمعة, 03/27/2020 - 21:51
 استلمت الجزائر اليوم الجمعة الدفعة الأولى من المساعدات الطبية من الصين لمكافحة انتشار وباء كورونا المستجد.وتتمثل هذه الهبة التضامنية الطبية من مستلزمات الوقاية وأجهزة التنفس الاصطناعي الموجهة للتصدي الفيروس والحد من انتشاره. وبالمناسبة، اعتبر الوزير المنتدب المكلف بالصناعة الصيدلانية، لطفي جمال بن باحمد، في تصريح للصحافة أن هذه المساعدات التي تقدمها جمهورية الصين الشعبية للجزائر "دليل آخر على عمق ومتانة العلاقات الثنائية وأواصر الصداقة و الأخوة بين شعبي البلدين التي عبر عنها في عدة مناسبات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ونظيره الصيني". ومن جانبه، جدد سفير الصين بالجزائر،لي ليانهي، استعداد بلاده لمواصلة تقديم المساعدات للجانب الجزائري لمواجهة فيروس كورونا" معبرا عن امتنانه للجزائر "على المساعدات التي قدمتها لبلاده التصدي هذا الوباء". وكانت الجزائر قد سلمت للسلطات الصينية بداية شهر فبراير المنصرم هبة تضامنية تتكون من 500ألف قناع و20 ألف نظارة وقائية إلى جانب 300 ألف قفاز لمساعدتها على مواجهة هذا الوباء. والإشارة، فقد بلغت الحصيلة الإجمالية 409حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و26حالة وفاة حسب آخر إحصائيات لجنة رصد ومتابعة الفيروس. وتتوزع الحالات المؤكدة عبر 36ولاية منها 180بولاية البليدة في حين تتوزع الوفيات المسجلة عبر 11ولاية.

كورونا: الجزائر تسجل 42 إصابة جديدة بــ"كورونا "و حالة وفاة

جمعة, 03/27/2020 - 17:24
 سجلت الجزائر حسب آخر حصيلة كشف عنها ، اليوم الجمعة ، بالجزائر العاصمة ، الناطق الرسمي للجنة رصد ومتابعة فيروس كورونا، البروفيسور ، جمال فورار ،  42 إصابة جديدة مؤكدة و وفاة جديدة بفيروس كورونا في الجزائر مسجلة بولاية برج بوعريريج وهي امرأة مغتربة تبلغ من العمر 71 سنة  .  لتصل الحصيلة الإجمالية إلى 409 حالة مؤكدة و 26 حالة وفاة ، موزعة على 11 ولاية منها 9 حالات على مستوى ولاية البليدة . أما العدد الإجمالي للحالات التي تماثلت للشفاء وغادرت المستشفى يبقى دون تغيير  أي 29 حالة . 

كورونا : توسيع إجراءات الحجر الجزئي إلى 9 ولايات

جمعة, 03/27/2020 - 12:25
اصدر الوزير الأول، عبد العزيز جراد، مرسوما جديدا يتضمن توسيع إجراءات الحجر الجزئي الى 9 ولايات وذلك تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية وطبقا للتدابير التكميلية للوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا ومكافحته ، حسب ما أفاد به الجمعة بيان لمصالح الوزارة الأولى. وجاء في البيان انه "تطبيقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية وطبقا للمرسوم التنفيذي رقم 20- 70 المحدد للتدابير التكميلية للوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا (كوفيد-19) و مكافحته، عبر التراب الوطني"، اصدر الوزير الأول، السيد عبد العزيز جراد الخميس 26 مارس مرسوما جديدا يتضمن توسيع إجراءات الحجر إلى بعض الولايات". واوضح البيان ان المادة ال 2 من المرسوم الجديد تنص على" توسيع إجراءات الحجر الجزئي الى الولايات التالية: باتنة، تيزي وزو ، سطيف ، قسنطينة، المدية، وهران، بومرداس ، الوادي و تيبازة. وسيطبق هذا الإجراء في الولايات التسع المذكورة "ابتداء من السبت 28 مارس 2020 وتخص الفترة الزمنية من الساعة الـ 19 إلى غاية الساعة السابعة صباحا"، يضيف المصدر.  

التنقل في الولايات تحت الحظر الكلي أو الجزئي : الوزير الأول يصدر تعليمة توضيحية للحكومة و الولاة

خميس, 03/26/2020 - 19:32
أصدر الوزير الأول عبد العزيز جراد تعليمة لأعضاء الحكومة و الولاة ، توضح شروط تنقل الأشخاص بالولايات المعنية بإجراءات الحجر الكلي أو الجزئي و تلك المتعلقة بمنح الرخص الاستثنائية في إطار الحد من تفشي وباء كورونا، مثلما أفاد به، اليوم الخميس، بيان لمصالح الوزير الأول. و أوضح البيان أنه و" في إطار تنفيذ تدابير الوقاية من وباء كورونا فيروس كوفيد ـ 19 ومكافحته ، التي يمليها المرسومان التنفيذيان رقم 20 ـ 69 الـمؤرخ في 21 مارس 2020 ورقم 20 ـ 70 الـمؤرخ في 24 مارس 2020، أصدر الوزير الأول ، السيد عبد العزيز جراد تعليمة إلى أعضاء الحكومة والولاة، أوضح فيها شروط تنقل الأشخاص في الولايات الـمعنية بتدابير الحجر الكلي أو الجزئي، وكذا تلك الـمرتبطة بمنح الرخص الاستثنائية". و في هذا الإطار ، و"قصد السماح بسير أمثل للمصالح ذات الطابع الحساس الموجهة لضمان التكفل الصحي، وكذا تموين السكان، فقد تقرر ما يأتي: يرخص بالتنقل داخل نفس الولاية، للأشخاص التابعين لقطاع الصحة العمومية والممارسين الخواص للصحة، وذلك بمجرد استظهار بطاقاتهم الـمهنية". كما "يستثنى نقل البضائع، مهما كانت طبيعتها، من تدابير المنع المنصوص عليها في المرسومين التنفيذيين المتعلقين بالوقاية من الوباء ومكافحته. وبالتالي، لا تخضع نشاطات تسليم البضائع بما فيها تلك التي تضمن التسليم داخل الولايات المعنية بالحجر، إلى رخصة"، يضيف المصدر ذاته. و شدد الوزير الأول على أنه "يجب الإبقاء على نشاط تجارة الجملة للمواد الغذائية وغيرها من المواد الممونة للمحلات التجارية المرخص لها ، بما في ذلك في الولايات المعنية بتدابير الحجر الصحي". لافتا في الشأن إلى أنه :  "ينبغي أن تستمر أسواق الجملة للمواد الغذائية والخضر والفواكه والمذابح في نشاطها بصفة عادية". و في سياق ذي صلة، أشار الوزير الأول في تعليمته إلى أنه "يرخص بتنقل البضائع من وإلى الأماكن الـمرخص بها" كما أنه و "فضلا عن ذلك، يجب أن يوضع نظام خاص بتطهير وسائل النقل حيز التنفيذ مثلما يجب أن يتم تنفيذ قواعد للوقاية الصحية في هذا النوع من الأسواق على مستوى ولايتي البليدة والجزائر". أما فيما يخص تنقل الأشخاص لقضاء حوائجهم بالقرب من المنزل، وكذا لضرورات العلاج الـملحة، تفيد ذات التعليمة بأنه "لن تشترط رخصة مسبقة"، كما أنه "يجب أن يسهر الولاة، بالتنسيق مع مصالح وزارة الصحة، على أن تظل الصيدليات مفتوحة خلال الليل، ولا سيما في الولايات محل حجر صحي، وذلك وفق كيفيات المداومة المعتادة"، يضيف البيان.  

كورونا: وزارة الخارجية تطمئن العالقين بتركيا بإعادتهم إلى أرض الوطن حال انتهاء فترة الحجر الصحي

خميس, 03/26/2020 - 19:12
أكدت وزارة الشؤون الخارجية ، في بيان لها اليوم الخميس ، أن مصالحها المركزية "تتابع عن كثب" و"على مدار الساعة" وضعية الجزائريين العالقين في بعض الدول ، مطمئنة المواطنين العالقين بتركيا بأنه ستتم إعادتهم إلى أرض الوطن حال انتهاء فترة الحجر الصحي والتأكد من هوياتهم. و جاء في البيان أنه "تعلن وزارة الشؤون الخارجية أن مصالحها المركزية تتابع عن كثب وعلى مدار الساعة وضعية المواطنين الجزائريين العالقين في بعض الدول وذلك بالتنسيق الدائم مع ممثلياتنا الدبلوماسية والقنصلية وسلطات البلدان المعنية وفق نفس المنهجية التي تمت بها إعادة المواطنين الجزائريين إلى أرض الوطن بعد تفشي وباء كورونا وهذا تطبيقا للأوامر السامية للسيد رئيس الجمهورية". أما فيما يخص وضعية المواطنين العالقين في تركيا ، فتؤكد وزارة الخارجية بأن "كل التدابير اتخذت بالتنسيق والتعاون مع السلطات التركية للتكفل بهم في انتظار التأكد من هوية الكثير من هؤلاء العالقين" ، مطمئنة هؤلاء وأسرهم بأنه "ستتم إعادتهم إلى أرض الوطن حال انتهاء فترة الحجر الصحي والتأكد من هوية كل العالقين الذين يزداد عددهم يوميا بشكل يثير الريبة والتساؤل ، خاصة أن الكثير منهم لا يحوز لا على تذاكر السفر ولا حتى على وثائق سفر رسمية". وفي هذا الصدد تذكر وزارة الشؤون الخارجية أن "كل المواطنين العالقين بالخارج والبالغ عددهم حتى تاريخ 21 مارس الجاري 1811 تم إجلاؤهم جميعا بتخصيص ست طائرات لهذا الغرض".

وزيرة التضامن للإذاعة : انطلاق قوافل تضامنية إلى مناطق الظل

خميس, 03/26/2020 - 16:07
أعلنت وزيرة التضامن والأسرة وقضايا المرأة كوثر كريكو عن برنامج تضامني استعجالي لدعم المواطنين في مناطق الظل الذين يعانون العزلة خصوصا مع انتشار وباء كورونا المستجد، يكون في شكل قوافل مساعدات تنطلق في الأيام المقبلة بالتنسيق مع وزارة الصحة و قطاعات أخرى، ويتضمن البرنامج مساعدات عينية ومواد غذائية وأفرشة.       وأوضحت الوزيرة لدى نزولها ضيفة في الفضاء المفتوح الذي تنظمه القناة الإذاعية الأولى، هذا الخميس، حول مواجهة جائحة كورونا، بأن قطاع التضامن مجند في كل الولايات في التكفل بالطبقة المعوزة، من خلال اللجان الولائية المنشأة بالتنسيق مع وزارة الداخلية، داعية المواطنين بضرورة المرافقة في إرشادنا إلى العائلات المعوزة والمحتاجة. وبخصوص الحجر الصحي الكلي الذي يعيشه ساكنة البليدة أكدت وزيرة التضامن بأنها مديرية الشؤون الاجتماعية بالولاية مجندة وكل عناصرها يشتغلون لتوفير المساعدات والخدمات للعائلات المعوزة، وقالت بأنها أسدت تعليمات صارمة بفتح الأبواب بشكل دائم واستقبال انشغالات المواطنين والفئة الهشة والمحتاجة على وجه الخصوص.       

الرئيس تبون يثمن جهود الاسرة الطبية و أعوان الصحة في مواجهة فيروس كورونا

خميس, 03/26/2020 - 13:33
 توجه رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون اليوم الخميس، برسالة إلى وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات، عبد الرحمن بن بوزيد، و من خلاله إلى الاسرة الطبية وأعوان الصحة كافة، اعرب من خلالها عن فخره و اعتزازه "للجهود الخيرة" التي يبذلونها في مواجهة محنة وباء كورونا، حسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية. هذا نصه الكامل: "الى الاستاذ عبد الرحمان بن بوزيد وزير الصحة و السكان و اصلاح المستشفيات السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته، أتوجه بهذه الرسالة من خلالكم إلى إطارات وزارتكم، ومديرياتها الولائية، وإلى أفراد الأسرة الطبية وأعوان الصحة كافة، فردا فردا في القطاعين العام والخاص، وسلك الصيادلة والمخابر الطبية، في المدن والأرياف على امتداد ربوع وطننا الحبيب. إن بلادنا تواجه محنة وباء جديد على البشرية بهويته المجهولة وسرعة انتشاره، حتى أنه حير منظمة الصحة العالمية وأربك القدرات العلمية والتكنولوجية لأكثر الدول تقدما في العالم التي تقف عاجزة عن الحد من تفشي وباء لم يعد أي جزء من الكرة الأرضية في مأمن من شره. و ما يجري اليوم تحت أعيننا ينبئ بنهاية مرحلة حضارية في حياة الإنسان سوف تنبثق عنها بكل تأكيد مرحلة جديدة تشهد وضعا جيوسياسيا يختلف جذريا عما كان عليه العالم قبل ظهور وباء كوفيد19 (covid19). وإذا كنا نحن بإيماننا وديننا الحنيف نرى في أمر الله كله خيرا، مصداقا لقوله تعالى: "وعسى أن تكرهوا شيئا، وهو خير لكم"، فإننا أمام هذا البلاء نزداد اليوم إيمانا بقوة الإرادة الإلهية على قلب العالم في لمح البصر إن خيرا، وإن شرا ، فالإنسان مهما تجبر وعلا في الأرض يبقى دائما أمام الإرادة الربانية مخلوقا ضعيفا إذا مسه الشر جزوعا وإذا مسه الخير منوعا. تلك حقيقة ربانية أزلية لن تجد لها تبديلا ولكن الإنسان مطالب أيضا بالحفاظ على حياته لأنه خليفة الله في الأرض كرمه وحمله في البر والبحر. ومن هذا المنطلق، أخاطبكم أخي الأستاذ الوزير، وأخاطب من خلالكم إطارات وزارتكم في العاصمة، وفي الولايات، وأخاطب الأسرة الطبية بكل مكوناتها وأعوانها من الأقصى رتبة إلى الأعلاها، لا أستثني أحدا، لأقول لكم واحدة واحدة واحدا واحدا بأنني أتابع بفخر واعتزاز جهودكم الخيرة في مواجهة محنة الوباء، وأصارحكم القول أنني أحيانا أشعر بالخجل أمام عدم استطاعتي التواجد معكم شخصيا في الميدان إلى جانب الأخصائي، والطبيب، والمقيم والمناوب والممرض والممرضة، في قسم الاستعجالات، ومخابر المستشفيات والعيادات، ومع سائق سيارة الإسعاف وكل أعوان الصحة وإدارييها في كل مكان لا ينقطع فيه بذلهم وعطاؤهم ليل نهارا. إنكم في الميدان بل إنكم في ميدان الشرف مجاهدون من أجل إنقاذ حياة المواطنين قال الله فيها من أحياها كأنما أحيى الناس جميعا ومن أجل التخفيف من روع المصابين بالوباء وطمأنة أهاليهم وإني متأكد لعلمي بإنسانيتكم العالية أن أصعب لحظة في حياتكم هي تلك التي تقفون عندها عاجزين عن صد قضاء الله في عبده. إنكم أخواتي وإخواني بناتي وأبنائي مصدر فخر لنا جميعا لأنكم تقفون أحيانا بوسائل غير كافية ولكن في الصف الأمامي تخوضون حربا ضروسا بإرادة حديدية لا حدود لها في مواجهة وباء فتاك خبيث لا يرى بأم العين إلا في نتائجه وهو سائر لا محالة إلى الزوال بحول الله ولكن متى الله أعلم وبأي ثمن الله أعلم.. من أجل هذه الآجال التي لا نتحكم فيها ولدفع هذا الثمن الذي لا نستطيع التنبؤ بحجمه أدعوكم إلى مضاعفة الجهد والإبقاء على جاهزية قطاع الصحة عالية وثقوا أن الشعب يثق في قدراتكم ويسندكم وأنني بجانبكم في كل لحظة لا أميز بينكم إلا بقدر تفانيكم في خدمة الوطن ودرجة صبركم على المكاره وتضحيتكم من أجل التعجيل بالقضاء على كابوس الوباء.. فتحية إكبار وإجلال لكم جميعا أيها الأشاوس يا من تعرضون حياتكم وحياة عائلاتكم في كل لحظة على مدار الساعة للخطر من أجل إسعاد الآخرين سيذكر لكم شعبكم العظيم بطولاتكم كما حفظ إلى الأبد ملاحم شهداء ثورة التحرير الأبرار تاجا على رؤوس إخوانهم وأبنائهم وأحفادهم المخلصين. عاشت الجزائر حرة أبية بأمثالكم وعشتم خير خلف لأحسن سلف والله معكم وبارك لكم في شعبان وبلغكم وإيانا شهر رمضان منتصرين على الوباء آمنين حامدين مطمئنين".  

في اليوم الثالث من الحجر الصحي.. سكان البليدة : وعي كبير بتحمل المسؤولية

خميس, 03/26/2020 - 13:17
بدت الحياة عادية في اليوم الثالث من الحجر الصحي بولاية البليدة حيث التزم الناس عموما بالقرار، ولاحظنا ونحن نتجول في بعض شوارعها خروج القليل من السكان لأجل اقتناء حاجاتهم بينما الإجراءات الأمنية تبقى على اشدها اذ لا يسمح لأي شخص بالخروج او الدخول الى الولاية باستثناء من لهم رخصة من الجهات الأمنية المختصة. وما يلاحظ ايضا في اولى ايام هذا الحجر تواصل الغلق التام لجميع المحلات التجارية باستثناء المسموح لها بممارسة النشاط على غرار البقالات و المخابز والصيدليات حيث يقف المواطنون امام هذه الاماكن في طوابير منظمة محترمين مسافات الامان من دون تزاحم او فوضى فجميع السلع متوفرة باستثناء نقص في مادة السميد.  أسواق الخضر والفواكه مفتوحة الأسواق الجوارية للخضر والفواكه مفتوحة رغم قلة الإقبال عليها غير أنها تتوفر على جميع أنواع السلع الضرورية. يقول صالح البائع بالسوق: "أن الأمور عادية جدا ولا فرق بين الامس واليوم سوى الخوف الذي ينتاب بعض الزبائن مؤكدا أنه يعمل يوميا هنا ولا يستعمل الكمامة وختم ضاحكا   " العمال على ربي والأعمار بيد الله". لا مرور الا بترخيص وعند مداخل و مخارج المدينة نصبت حواجز أمنية  حيث لا يسمح  الدرك الوطني والشرطة  لأي شخص بالمرور إلا بتصريح صادر عن الجهات الأمنية المختصة. وتقول صباح التي تسكن في أولاد يعيش وتعمل بمستشفى فرانز فانون بالبليدة:" أنها استغرقت حوالى ساعة كاملة للوصول إلى مقر عملها بسبب الغلق التام لمدخل مدينة البليدة بواسطة حاجز أمني يأمرا لجميع بالعودة من حيث جاؤوا وأنها لم تتمكن من العبور إلا بعد أن قدمت شارة العمل التي تثبت عملها في المستشفى" . وتبقى ولاية البليدة صامدة رغم هذه المحنة نظرا لتوفر كامل مستلزمات الحياة الضرورية للمواطنين الذين اظهروا وعيا  كبيرا بضرورة البقاء في البيوت والخروج إلا عند الضرورة القصوى على أمل أن تمر هذه الجائحة بسلام وتعود المياه إلى مجاريها.   موقع الاذاعة الجزائرية / توفيق بوسكين

الوزير الأول يصدر مرسوما جديدا يحدد التدابير التكميلية للوقاية من انتشار فيروس كورونا

خميس, 03/26/2020 - 11:52
أصدرت الوزارة الأولى بيانا يتضمن التدابير التكميلية للوقاية من انتشار فيروس كورونا ومكافحته عبر التراب الوطني. وذكر البيان، المنشور على الموقع الإلكتروني الرسمي أنه تطبيقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية، اصدر الوزير الاول، السيد عبد العزيز جراد، الثلاثاء 24 مارس، مرسوما جديدا يحدد التدابير التكميلية للوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا (كوفيد-19) و مكافحته، عبر التراب الوطني. يحدد النص الجديد، الذي يتضمن 20 مادة، تحديد التدابير التي تهدف إلى وضع إجراءات الحجر، وتقييد الحركة وتأطير الأنشطة التجارية وتموين المواطنين. و في الوقت نفسه، تهدف إلى إرساء قواعد التباعد وكذلك أساليب تعبئة المواطنين لمساهمتهم في الجهد الوطني لمكافحة انتشار الوباء. على هذا النحو ، سيتم وضع نظام الحجر المنزلي في أي ولاية و / أو بلدية تعلنها السلطات الصحية الوطنية كونها بؤر لوباء فيروس كورونا ، والذي سيخضع له أي شخص متواجد على أراضي الاقليم المعني. فيما يلي القرارات الرئيسية الواردة في هذا المرسوم التنفيذي: -    يمكن أن يكون الحجر المنزلي كليا أو جزئيا، و لفترات محددة، حسب الوضعية الوبائية للولاية و/او البلدية المعنية. و يتمثل الحجر المنزلي في الزام الأشخاص بعدم مغادرة منازلهم أو اماكن اقامتهم خلال الفترة و/أو الفترات الزمنية المقررة من طرف السلطات العمومية. -    وفيما يخص الاستثناءات فان ذات النص يسمح بتنقل الاشخاص لقضاء احتياجات التموين من المتاجر المرخص لها او لقضاء احتياجات التموين بجوار المنزل و لضرورات العلاج الملحة او لممارسة نشاط مهني مرخص به. اما كيفيات تسليم التراخيص فتحددها اللجنة الولائية المكلفة بتنسيق النشاط القطاعي للوقاية من وباء فيروس كورونا (كوفيد-19) و مكافحته. وتتكون هذه اللجنة التي يراسها الوالي، من ممثلي مصالح الامن و النائب العام ورئيس المجلس الشعبي الولائي وكذا رئيس المجلس الشعبي البلدي للولاية المعنية. وتتمتع ذات اللجنة، بدعم المصالح الاقليمية المختصة للدرك والامن الوطنيين. -    كما تمت الاشارة الى ان اجراءات الحجر الصحي الكلي او الجزئي المطبقة على ولايتي البليدة والجزائر يمكن ان تمتد الى ولايات اخرى عند الاقتضاء. واثناء مدة الحجر الصحي يمنع كل تجمع لاكثر من شخصين في مكان واحد. -    و تمتد اجراءات الغلق المنصوص عليها في المرسوم التنفيذي المؤرخ في 21 مارس 2020 إلى كافة التراب الوطني. وتخص كل تجار التجزئة باستثناء أولئك الذي يمونون السكان بالمواد الغذائية مهما كانت طبيعتها، أو مواد الصيانة والنظافة والمواد الصيدلانية وشبه الصيدلانية. يمكن للتجار المتجولين مواصلة مزاولة نشاطاتهم بالتداول عبر الأحياء، مع احترام تدابير التباعد المنصوص عليها. -    كما ينص المرسوم على ضرورة الإبقاء على الخدمات العمومية القاعدية خاصة في مجال التزود بالماء والكهرباء والغاز وخدمات الاتصالات والبريد والبنوك والتأمينات. ويخص هذا الالزام كذلك المؤسسات الصحية العمومية والخاصة بما فيها العيادات الطبية ومخابر التحاليل ومراكز التصوير الطبي والنشاطات المرتبطة بالمواد الصيدلانية والأجهزة الطبية ومؤسسات تويع الوقود ومواد الطاقة علاوة على النشاطات ذات الطابع الحيوي مثل أسواق الجملة. وجاء في المرسوم أنه يُعدُ تدبيرا وقائيا اجباريا : احترام مسافة الأمان المقدر بمتر واحد على الأقل بين شخصين. تلزم كل ادارة أو مؤسسة تستقبل الجمهور باتخاذ كل الترتيبات الضرورية لتطبيق هذا الاجراء و فرض احترامه بكل الوسائل, بما في ذلك الاستعانة بالقوة العمومية. -    وبخصوص تعليق وسائل النقل فقد تم تعميمها على سيارات الأجرة الفردية. كما تم توسيع اجراء تخفيض 50% من عمال المؤسسات إلى القطاعين الاقتصادي والخاص. -     سيتم لاحقا اصدار نص خاص متعلق بكيفيات تعويض الأضرار المحتملة التي ستنجم عن التدابير الوقائية. -     كل المخالفين لأحكام هذا المرسوم يتعرضون لعقوبات إدارية بالسحب الفوري والنهائي للسندات القانونية الخاصة بممارسة النشاط. وكل شخص ينتهك تدابير الحجر وقواعد التباعد والوقاية واحكام هذا المرسوم, يقع تحت طائلة العقوبات المنصوص عليها في قانون العقوبات، لاسيما المادة 459. أخير، وفي إطار التعبئة الشاملة لمواجهة فيروس كورونا بطريقة فعالة، تتولى السلطات المركزية والمحلية إحصاء كل الموارد البشرية والمادية العمومية والخاصة التي يتعين تعبئتها في أي لحظة للتصدي للوباء. وفي هذا الصدد، تلزم المؤسسات الصحية العمومية بفتح قوائم لفائدة المتطوعين أو المحسنين الراغبين في تسجيل أنفسهم, بما في ذلك الأطباء الخواص و كل مستخدم طبي و شبه طبي. يتم تنظيم الاعمال التطوعية التي تأتي لدعم جهود السلطات العمومية من قبل اللجان الولائية المشكلة.  

وزير الفلاحة: مخزونات الحبوب تلبي الاحتياجات الوطنية ولا نحتاج للاستيراد

خميس, 03/26/2020 - 11:40
أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية،  شريف عوماري، أن المخزون الوطني من الحبوب كافي لتغطية احتياجات السوق الوطنية ولا نحتاج للاستيراد كما أن الدولة عمدت إلى تعزيز المخزون الاستراتيجي للبلاد من هذه المادة. وبالنسبة لمادة السميد التي كانت محل مضاربة خلال الأيام الماضية أوضح الوزير لدى نزوله ضيفا على برنامج " ضيف الصباح" الذي تبثه القناة الأولى ان حجم استهلاك البلاد من مادة السميد تناهز 450 الف قنطار أسبوعيا بينما تضخ وزارة الفلاحة حاليا 600 الف قنطار أسبوعيا لسد العجز وقطع الطريق على المضاربين الذين يحاولون خلق نوع من الندرة لرفع الاسعار مستغلين تهافت المواطنين. وحي الوزير بالمناسبة مختلف مصالح الأمن واجهزة المراقبة وقمع الغش التابعة لمصالح وزارة التجارة على المجهودات المبذولة لمواجهة المضاربين للمواد واسعة الاستهلاك مستغلين الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد. وبالنسبة لولاية البليدة أشار وزير الفلاحة ان مصالحه اتخذت إجراءات استباقية قبل اعلان الحجر لضمان تزويد المدينة بكل الاحتياجات المعيشية من حبوب ومواد غذائية. و في السياق طمان الوزير المواطنين بوفرة كل المواد الاستهلاكية من سميد الفرينة ومواد غذائية الخضر وفواكه داعيا إياهم إلى الهدوء وعدم الهلع.  

الديوان الوطني للحليب و مشتقاته يفتح منصة رقمية لتسهيل عملية التزود ببودرة الحليب

أربعاء, 03/25/2020 - 21:04
أعلن المدير العام للديوان الوطني المهني للحليب و مشتقاته اليوم الأربعاء عن فتح منصة رقمية لتسهيل عملية سحب التراخيص و دفع الفواتير و التزود من اقرب المخازن ببودرة الحليب لفائدة الملبنات. وأوضح سوالمية خالد  المدير العام للديوان الوطني المهني للحليب و مشتقاته، للقناة الإذاعية الأولى  أن الديوان فتح منصة رقمية لتجنيب زبائنه من أصحاب الملبنات بكافة ولايات الوطن عناء التنقل في ظل هذه الظروف الصحية الصعبة التي تعيشها البلاد و تمكنهم من سحب التراخيص و دفع الفواتير و التزود ببودرة الحليب من أحد المخازن العشرة التابعة للديوان و الموزعة عبر التراب الوطني. أما بالنسبة للملبنات التي يتم تموينها ببودرة الحليب من مقر الديوان ببوفاريك (ملبنات ولايتي البليدة و الجزائر العاصمة)’ فوضع بشأنها تسهيلات لهم بالتعاون مع مصالح الدرك الوطني و الأمن الوطني و استصدار تراخيص لهم للتزود بهذه المادة بانتظام و دون أية مشاكل في التنقل، كما قال المدير. وكشف سوالمية من جهة أخرى، أنه و بتعليمات من وزير الفلاحة سيقوم الديوان، في حالة حدوث اضطرابات أو ندرة في حليب الأكياس في الأسواق خلال هذه الفترة، بمرافقة الملبنات و ضخ كميات أكبر من مسحوق الحليب على أن يتم استدراك الأمر في الأشهر المقبلة. وأكد أن هذا الإجراء يأتي للقضاء على أي تذبذب محتمل في إنتاج هذه المادة الأساسية للمواطنين مطمئنا في ذات الوقت بأن كل الملبنات تنتج خلال هذه الفترة كميات أكبر من الكميات الاعتيادية.

الدرك الوطني: معالجة 217 قضية تخص المضاربة والغش في المواد الغذائية وشبه الصيدلانية

أربعاء, 03/25/2020 - 20:56
25/03/2020 - 20:56

تمكنت مصالح الدرك الوطني خلال الأربعة والعشرين (24) ساعة الأخيرة، من معالجة 217 قضية تتعلق بمكافحة ظـاهرة المضاربة والاحتكار والغش في المواد الغذائية والمواد شبه الصيدلانية مع توقيف 227 شخص، حسبما أفاد به اليوم الأربعاء بيان لهذه الهيئة.

وجاء في البيان انه "في إطار مكافحة ظاهرة المضاربة، الاحتكار والغش في المواد الغذائية واسعة الاستهلاك والمواد شبه الصيدلانية، والسعي الحثيث للحد من السلوكات الإجرامية البشعة للمستغلين للظرف الراهن، المتمثل في تفشي مرض كورونا الجديد تمكنت وحدات الدرك الوطني خلال الأربعة والعشرين (24) ساعة الأخيرة، من معالجة 217 قضية وتوقيف 227 شخص".

وعلى اثر هذه العمليات تم حسب نفس المصدر حجز 81 ألف وحدة من القفازات الطبية وقرابة 12 مليون طن من المصبرات المختلفة بالإضافة إلى أكثر من 42 طن من الفرينة وازيد من 39 من طن من السميد و34 طن من الذرة الصفراء وقرابة 20 قنطار من العجائن الغذائية.

كما حجزت نفس المصالح أكثر من 12 قنطار من السكر وأكثر من 32 قنطار من البقول الجافة وقرابة 12 قنطا من التمور وكذا 33124 قارورة عصير و2673 كلغ من بودرة الحليب الجاف إلى جانب 26 علبة حليب الرضاعة و361 قارورة صابون يدوي سائل و235 قارورة مياه معدنية.

و تم الحجز أيضا 8338 قارورة الخل و6410 قارورة مشروبات غازية بالإضافة الى 5350 كلغ من الملح وقرابة 5 ألاف علبة حلويات وأزيد من 2300 لتر من الزيت وقرابة 1.756 كلغ من الشوكولاطا و 819 كلغ من الخميرة.

وشملت المحجوزات أيضا -حسب المصدر ذاته- أكثر من 600 كلغ من الزبدة وقرابة 5 قناطير من الدجاج و 346 كلغ من القهوة وقرابة 3 قناطير من العسل بالإضافة إلى 283 كلغ من الفواكه وأزيد من 2017 كلغ من التوابل وكذا 175 كلغ من الجوز و 120 كلغ من الفول السوداني ، 46 كلغ من الجبن الى جانب 40 كلغ من الشاي و 25 كلغ من التين المجفف بالإضافة قرابة ألفين وحدة من معقم اليدين.

ودعت مؤسسة الدرك الوطني بالمناسبة كافة المواطنين، للمشاركة "الفعالة" في مكافحة مختلف أنواع الإجرام من خلال "الإبلاغ الفوري عن كل عملية مضاربة احتكار أو غش، أو عن أية مخالفة أو إضرار بالصالح العام " مذكرة بالوسائط التكنولوجية الموضوعة تحت تصرف المواطن وفي خدمته، وهي الخط الأخضر للدرك الوطني (10.55) وموقع الاستعلامات والشكاوى المسبقة (PPGN.MDN.DZ)، أو الاتصال بالوحدة الأقرب للدرك الوطني لنفس الغرض.

 

تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة 2019 : 15 سنة سجنا في حق أويحيى و 12 سنة لسلال

أربعاء, 03/25/2020 - 16:24
نطقت الغرفة الجزائية الأولى بمجلس قضاء الجزائر  العاصمة, هذا الأربعاء, حكما بالسجن لمدة 15 في حق الوزير الأول السابق احمد  اويحيى و 12 سنة في حق الوزير الأول السابق عبد المالك سلال و 5 سنوات نافذة  أيضا في حق وزيري الصناعة السابقين محجوب بدة ويوسف يوسفي, في قضيتي تركيب  السيارات والتمويل الخفي للحملة الانتخابية لرئاسيات أفريل 2019. كما نطقت ذات المحكمة في نفس القضية أحكاما بالسجن النافذ لمدة 4 سنوات في حق  كل من الرئيس السابق لمنتدى رؤساء المؤسسات علي حداد و رجال الاعمال حسان  عرباوي, واحمد معزوز, وكذا ثلاث سنوات سجنا نافذا في حق رجال الأعمال محمد  بايري ونفس الحكم للإطار بوزارة الصناعة آمين تيرة . وقضت المحكمة بالسجن لمدة سنتين حبس نافذة في حق كل من والي بومرداس سابقا  يمنية زرهوني ونجل الوزير الاول السابق فارس سلال, فيما استفاد كل من وزير  النقل السابق عبد الغني زعلان و المدير العام السابق للبنك الوطني الجزائري  عبود عاشور من حكم بالبراءة. و كان النائب العام لهذه المحكمة قد التمس يوم 5 مارس الفارط حكم بـ 20 سنة  سجنا في حق الوزيرين الأولين الأسبقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال مع غرامة  مالية تقدر بمليون دينار.  كما التمس أيضا 15 سنة سجنا نافذا ضد الوزيرين الأسبقين يوسف يوسفي و محجوب  بدة و 10 سنوات في حق الوزيرين الأسبقين عبد الغني زعلان و نورية أمينة زرهوني  و رجال الأعمال محمد بايري و أحمد معزوز و علي حداد و حاج مليك السعيد . كما تم أيضا التماس ثماني سنوات سجنا في مدير البنك الوطني الجزائري عبود  عاشور و عرباوي حسان و فارس سلال, نجل الوزير الأول الأسبق, و كذا الإطارين  السابقين بوزارة الصناعة حسيبة مقراوي و تيرة أمين و 5 سنوات في حق شايد أحمد,  أمين مال الحملة الانتخابية للرئيس السابق بوتفليقة, وكذا ثلاث سنوات في حق  الإخوة صماي وشمل الالتماس كذلك, فرض غرامات مالية على المتهمين تتراوح بين  مليون و ثلاثة ملايين دينار و مصادرة جميع ممتلكاتهم المحجوزة.                       و في ذات السياق, التمس النائب العام غرامة مالية تفوق بخمس مرات تلك المقررة  في حق الأشخاص المعنوية. يذكر أن هذه المحاكمة تأتي إثر رفع نيابة الجمهورية وكذا هيئة دفاع المتهمين  استئنافا في الحكم الصادر عن محكمة سيدي أمحمد بتاريخ 10 ديسمبر الفارط والتي  قضت فيه بإدانة كل من وزير الصناعة الأسبق عبد السلام بوشوارب بـ 20 سنة حبسا  نافذا مع إصدار ضده أمرا بالقبض الدولي والوزير الأول الأسبق أحمد أويحيى بـ 15  سنة حبسا نافذا مع مصادرة كل ممتلكاتهما المحجوزة كعقوبة تكميلية. كما تمت إدانة الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال بـ 12 سنة حبسا نافذا وكل  من وزيري الصناعة الأسبقين يوسفي يوسف وبدة محجوب بـ 10 سنوات حبسا نافذا. وفي ذات الإطار, كانت الوزيرة السابقة نورية يمينة زرهوني قد أدينت بـ 5 سنوات  حبسا نافذا فيما صدر في حق رجال الأعمال أحمد معزوز حكم بـ 7 سنوات حبسا نافذا  مع مصادرة جميع الأموال المحجوزة و حسان عرباوي بـ 6 سنوات حبسا نافذا مع مصادرة  الأموال المحجوزة وكذا محمد بايري ب3 سنوات حبسا نافذا بالإضافة الى إدانة نجل  الوزير الأول الأسبق فارس سلال بـ 3 سنوات حبسا نافذا.

كورونا : الرئيس تبون يوجه تحية تقدير لسكان البليدة لصبرهم على الحجر الصحي

أربعاء, 03/25/2020 - 15:57
وجه رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, هذا الأربعاء, تحية تقدير إلى سكان البليدة لصبرهم على الحجر الصحي من أجل  التصدي لانتشار فيروس كورونا, مؤكدا أن الجزائر ستنتصر بحول الله على الوباء و  على الجميع التقيد بإجراءات الوقاية. و كتب الرئيس تبون على مواقع التواصل الاجتماعي :"تحية تقدير لأهلنا في  البليدة لصبركم على الحجر المفروض من فيروس كورونا بيقين منكم, وحاشا أن يكون  عقوبة. البليدة جوهرة الجزائر لا تعاقب. إن الله و الدولة معكم و مع الجزائر  قاطبة. سننتصر على الوباء, و بحول الله لن يطول, فعلينا جميعا التقيد بإجراءات  الوقاية. اللهم احفظ الجزائريات والجزائريين وعافي الجزائر".

كورونا : معهد باستور سينتهج طرقا جديدة للكشف عن الفيروس بعد إجراءات الحجر الصحي

أربعاء, 03/25/2020 - 12:42
كشف المدير العام معهد باستور ، فوزي درار ، اليوم الأربعاء ، في تصريح له ، أن المعهد سينتهج طرقا جديدة في الكشف عن فيروس كورونا بعد تطبيق إجراءات الحجر الصحي على بعض المناطق . وأكد ذات المسؤول في تصريح له اليوم الأربعاء أن إجراءات تطبيق الحجر الصحي على بعض المناطق "سيساهم لا محالة في التخفيض من انتشار الوباء، مما سيدفع بمعهد باستور إلى انتهاج طرق جديدة في الكشف عن الفيروس وتركيزه على الحالات التي تظهر لديها أعراض".  عدد الحالات التي خضعت للتحاليل  في المعهد بلغت 2500 وبخصوص عدد الحالات المسجلة لحد الآن، أوضح السيد درار أنها "ضئيلة (264 حالة) مقارنة بانتشار الفيروس في العالم وكذا بعدد الحالات التي خضعت للتحاليل والتي بلغت 2500 منذ ظهور هذا الوباء في الجزائر". وأضاف في هذا الإطار انه مع شروع مختلف ملحقات المعهد الجديدة في عملها، سيتم "تخفيف الضغط على المخبر المرجعي للكشف عن الفيروسات التابع للمعهد على مستوى الجزائر العاصمة"، مشيرا إلى أن ملحقة وهران "شرعت في عملها خلال الأيام الأخيرة وملحقات كل من ولايات قسنطينة وتيزي وزو و ورقلة ستدخل حيز الخدمة خلال الأسبوع القادم". الاعمال العلمية للمعهد أثبتت أن سلالة الفيروس المنتشر في الجزائر مطابقة لتلك التي ظهرت بفرنسا وفيما يتعلق بسلالة الفيروس المنتشر في الجزائر ، قال ذات المسؤول أن "الأعمال العلمية التي قام بها المعهد أثبتت أنها مطابقة لتلك التي ظهرت بفرنسا، مما يدل على أن الفيروس الذي ظهر داخل الوطن انتقل من فرنسا". ويتابع المعهد عن كثب -كما أضاف- "كل التطورات الجارية في العالم حول انتشار الوباء، سيما بفرنسا، للكشف عن سلالات أخرى للفيروس بهدف اتخاذ إجراءات ناجعة للتصدي للوضع". وعبر السيد درار من جهته أخرى عن أسفه للإشاعات المغرضة التي تستهدف المعهد، لاسيما ما تعلق ببروتوكول الكشف عن الفيروس، مؤكدا أن المعهد يعمل "وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة وتلك المعمول بها بكل من أوروبا وآسيا والولايات المتحدة الأمريكية". وأكد من جانب آخر أن المعهد الذي يعد " مركزا مرجعيا للمنظمة الأممية ، يقوم بتحيين معلوماته بصفة مستمرة وعن طريق الندوات العالمية عن بعد ويتابع ويطبق تعليماتها وفق التطورات الحاصلة في الميدان". " النتائج السلبية الخاطئة " التي تروج لها بعض الأوساط  لا أساس لها من الصحة ودون سند علمي" وبخصوص النتائج السلبية الخاطئة التي تروج لها بعض الأوساط، أوضح السيد درار أن "التقنية المطبقة بالمعهد تخضع للتوصيات العالمية" وأن الأفكار المتداولة "لا أساس لها من الصحة ودون سند علمي"، مبرزا أن معهد باستور بحاجة إلى "المزيد من الدعم من طرف المنظومة العلمية والطبية من أجل تقديم خدمة أكثر نجاعة، لاسيما في هذا الظرف الخاص الذي تمر به البلاد".

الصفحات