في يومهم الوطني..ذوو الاحتياجات الخاصة يناشدون الجهات الوصيه للالتفات إلى مطالبهم الاجتماعية

لاتزال فئة ذوي الإحتياجات الخاصة تعاني من عديد المشاكل الاجتماعية والتي تحول دون تمكينهم من حياة كريمة داخل المجتمع كما تطالب هذه الشريحة بمراجعة النصوص التشريعية التي تحفظ حقوقهم .

وأكدت رئيسة جمعية أمل وعمل للمعوقين حركيا بالجزائر العاصمة،حيزية رزيق ، في تسجيل للقناة الأولى، على ضرورة تهيئة الطرقات في المدارس والشوارع ، والإستعانة برجال القانون والمجتمع المدني للوقوف على مختلف الإحتياجات الإجتماعية، وإيجاد حلول ناجعة لمساندة هذه الفئة، التي تعاني من نقص كبير في وسائل النقلو تجد صعوبة في التنقل، علاوة على الرفع من منحة المعاقين .

من جهتهم، ناشد ذوو الإحتياجات الخاصة رفقة أولياءهم الجهات المعنية، رفع منحة المعاقين وإدماجهم في سوق الشغل ومنحهم سكنات اجتماعية.

للإشارة، فإن الجهات الوصية قررت ، رفع المنحة  الشهرية للتضامن مع فئة المعاقين الحاملين لبطاقة معوق بدون دخل، والبالغين ثماني عشرة سنة على الأقل والمصابين بإعاقة بصرية بنسبة 100بالمائة، أو إعاقة سمعية بنفس النسبة، والعائلات بدون دخل والتي على عاتقها شخص أو عدة أشخاص معاقين بنسبة 100 بالمائة ويقل سنهم عن 18 سنة، وكذا المتحصلين على بطاقة معاق.

المصدر : الإذاعة الجزائرية 

طالع أيضا

مساعي للرفع من نسبة تشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة