تونس: قايد السبسي يعلن انقطاع التوافق بينه و بين حركة النهضة

أعلن الرئيس التونسي, الباجي قايد السبسي, عن انقطاع التوافق بينه وبين حركة النهضة, مؤكدا أن ذلك جاء ب"طلب من  الحركة وبسعي منها".

وشدّد قايد السبسي في حوار تلفزي مباشر مع قناة "الحوار التونسي" هذا الاثنين  نقلته وكالة الانباء التونسية, على ان حركة النهضة التي توافق معها في  باريس قبيل 5 سنوات قررت "الاسبوع الماضي وبطلب منها انهاء التوافق", قائلا في  هذا الصدد: "العلاقات بين الرئيس والنهضة انقطعت بطلب من النهضة أو بسعي منها  ولن يتواصل التوافق بين الطرفين (...) إن في أمور الدولة لا وجود لأصدقاء".

وبخصوص اجراء الانتخابات والترشح للرئاسيات المقبلة أكد الرئيس التونسي ان  الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة "ستجري في موعدها" وان الترشح لهذه  الاستحقاقات "حق دستوري للجميع", مشددا بخصوص إمكانية خوضه لعهدة رئاسية  جديدة: "لدي الحق في الترشح وتونس لا تقف عند شخص معين و لكل حدث حديث".

واضاف بشأن مواعيد الانتخابات المقبلة, انها ستجري وفق الدستور أواخر العام  المقبل رغم الدعوات الى تأجيلها او تقديم موعده, مستشهدا بالانتخابات البلدية  الأخيرة التي اصر على ان تجري في موعدها.

ومن جهة اخرى جدد قايد السبسي تأكيده على ضرورة ان يتوجه رئيس الحكومة, يوسف  الشاهد, الى البرلمان لإنهاء الجدل الدائر حاليا حول بقاء الحكومة.

وكان قايد الرئيس التونسي قد طالب في 15 يوليو الماضي في حوار تلفزي يوسف  الشاهد "اما بالاستقالة او الذهاب الى البرلمان", كما طلب "تجديد الثقة منه  اذا ما استمر الوضع على ما هو عليه في البلاد".

أوسمة:

العالم